نسبة نجاح الحمل بعد عملية الدوالي

نسبة نجاح الحمل بعد عملية الدوالي تهم العديد من الرجال الذين قاموا بإجراء هذه العملية، حيث هناك العديد من الشائعات التي تفيد بأن هذه العملية تؤثر بشكل سلبي على الحيوانات المنوية وقدرة الرجل على الإنجاب بشكل طبيعي.

لذا من خلال موقع زيادة سوف نقدم لكم نسبة نجاح الحمل بعد عملية الدوالي بالإضافة إلى كافة المعلومات التي تتعلق بعملية دوالي الخصية للرجل، وذلك من خلال السطور القادمة.

نسبة نجاح الحمل بعد عملية الدوالي

بعد الانتهاء من إجراء عملية يسأل المريض عن مدى تأثير عملية دوالي الخصية على الخصوبة والإنجاب بشكل عام للرجل.

لذا نجد أن نسبة نجاح عملية دوالي الخصية تكون مرتفعة خلال الثلاث أشهر الأولى من العملية، ولا تزيد عن سنة، وبشكل عام يتم قياس نسبة نجاح هذه العملية من خلال حدوث الحمل بعد العملية.

بالإضافة إلى ما سبق نجد أن هناك بعض الدراسات التي أثبتت أن نسبة نجاح هذه العملية قد تصل إلى 65%، بمعنى أن هناك العديد من الرجال الذين يستطيعون الإنجاب بعد إجراء هذه العملية بشكل طبيعي.

اقرأ أيضًا: متى يسمح بالجماع بعد عملية الدوالي في الخصية ؟

أسباب اللجوء إلى إجراء عملية دوالي الخصية

من خلال عرضنا إلى نسبة نجاح الحمل بعد عملية الدوالي، نقدم لكم من خلال هذه الفقرة الأسباب التي تؤدي إلى إجراء عملية دوالي الخصية، والتي تتمثل فيما يلي:

  • بشكل عام نجد أنه في حالة إصابة الخصية لدى الرجل بالتضخم داخل كيس الصفن، قد يتسبب ذلك في منع تدفق الدم بشكل جيد إلى باقي أجزاء الجهاز التناسلي، وبالتالي يتراكم الدم في كيس الصفن من الداخل، مما قد يؤدي إلى إصابة الأوردة بداخل الخصية إلى التورم والتضخم.
  • تتسبب الحالة السابقة في التأثير بشكل سلبي للغاية على صحة وعدد الحيوانات المنوية، بالإضافة إلى جودتها ووظائفها العامة.
  • كما أننا نجد أنه هناك العديد من الحالات المختلفة التي لا تتسبب فيها دوالي الخصية الآلام المختلفة في الخصية لدى الرجل، لكن يفضل الطبيب المعالج أن يقوم بإجراء عملية دوالي الخصية حتى لا يواجه الرجل صعوبة شديدة في عملية الإنجاب بشكل طبيعي، كما أنها كما ذكرنا من قبل قد تؤثر على الصحة الجنسية بشكل عام بطريقة سلبية للغاية.
  • بالإضافة إلى ما سبق ذكره، نجد أن عادة ما تظهر دوالي الخصية على الجانب الأيسر من كيس الصفن، ولكن هناك بعض الحالات التي يمكن أن تظهر على الجانب الأيمن من الخصية.

طريقة إجراء عملية دوالي الخصية

استكمالَا لحديثنا عن نسبة نجاح الحمل بعد عملية الدوالي، نجد أن هناك ثلاث طرق مختلفة يمكن من خلال إجراء هذه العملية وسوف نتعرف عليهم بشكل مفصل من خلال اتباع ما يلي:

1- عملية دوالي الخصية التقليدية

تعد الطريقة الأولي الذي يلجأ إليها الطبيب في عملية دوالي الخصية، وتتم من خلال إعطاء المريض التخدير الموضعي الجزئي أو الكلي، وذلك كما يلي:

  • يقوم الطبيب بفتح منطقة البطن أو الفخذ والعمل على الوصول إلى منطقة الدوالي المتواجدة في خصية الرجل.
  • يتم استخدام الموجات الفوق صوتية في هذه العملية، بالإضافة إلى إمكانية استخدام المجاهر الجراحية.
  • يقوم الطبيب في هذه العملية بإغلاق الأوردة المصابة بالدوالي، وذلك من أجل إعادة توجيه عملية تدفق الدم لتعبر من خلال الأوردة الصحيحة.
  • قد يشعر المريض خلال هذه العملية بالعديد من الآلام المختلفة بعد إجرائها، ولكنها تتميز أن الرجل يعود إلى صحته الطبيعية بعد مرور فترة قريبة من أجرائها.

2- إجراء العملية بالمنظار

أحد الحلول التي قد يلجأ إليها الطبيب من أجل التخلص من دوالي الخصية عند الرجل، ويتم فيها ما يلي:

  1. يجري الطبيب شق في منطقة البطن، ومن خلال استخدام هذا الشق، يتم تمرير المنظار من خلاله، مما يؤدي إلى قدرة الطبيب على رؤية المنطقة المصابة داخل الرجل من خلال الكاميرا.
  2. بعد ذلك يقوم الطبيب بإدخال كافة المستلزمات الطبية التي تستخدم من أجل استئصال الأوردة المتورمة والتي تمنع من عملية تدفق الدم، والعمل على إغلاق الأوردة في نهايتها، من خلال استخدام مجموعة من المشابك الصغيرة في الحجم، أو من خلال تعرضها إلى الحرارة.
  3. يقوم الطبيب بعد ذلك بإزالة المستلزمات الطبية من بطن المريض، والعمل على إنهاء العملية.

في بعض الأحيان قد يعاني الرجل من بعض المشكلات من بعد إجراء العملية بهذه الطريقة، وتتمثل هذه المشكلات فيما يلي:

  • قد تستمر دوالي الخصية في التواجد، أو يمكن أن تعود مرة أخرى.
  • في بعض الأحيان قد يتعرض المريض إلى تراكم الكثير من السوائل حول منطقة الخصية.
  • كما أنه يمكن أن يتعرض المريض إلى الإصابة الصعبة في منطقة شريان الخصية.

3- إدخال الصمام عن طريق الجلد

مازلنا نتعرف معًا على نسبة نجاح الحمل بعد عملية الدوالي، ونقدم لكم من خلال هذه الفقرة الطريقة الأقل انتشارًا في إجراء عملية دوالي الخصية، وهي تتم من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • يقوم الطبيب في البداية بإدخال أنبوب الصمام إلى جسم المريض من خلال الرقبة أو من خلال الفخذ.
  • بعد ذلك يستخدم الطبيب الأشعة السينية، من أجل الوصول إلى دوالي الخصية، ويقوم الطبيب بإدخال بالون وذلك من اجل منع تدفق المزيد من الدم حول دوالي الخصية، مع العلم أن كل ذلك يحدث والمريض تحت التخدير الكلي.

قد ينتج عن هذه الطريقة عدة مشكلات مختلفة تتمثل في:

  • عدم التخلص من الدوالي بشكل كامل من الخصية، أو احتمالية عودتها على الخصية مرة أخرى.
  • كما أن هذه الطريقة قد تتسبب في زيادة فرص الإصابة بالعدوى.
  • في حالة تحرك البالون الذي عمل الطبيب على إدخاله إلى المريض، قد يشعر بالعديد من الآلام المختلفة.

اقرأ أيضًا: ما بعد عملية الدوالي في الخصية

الآثار الجانبية التابعة لإجراء هذه العملية

في نطاق حديثنا عن نسبة نجاح الحمل بعد عملية الدوالي، نتعرف من خلال هذه الفقرة على أهم الآثار الجانبية الناتجة من إجراء عملية دوالي الخصية، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  • الشعور بالصعوبة الشديدة في التبول، وعدم القدرة على إفراغ منطقة المثانة من البول بشكل كامل.
  • إصابة كيس الصفن بالعديد من الالتهابات ومناطق الاحمرار المختلفة.
  • الإصابة بالتورم الغير طبيعي، والذي لا يزول باستخدام الكمادات الباردة.
  • الشعور بالقيء والغثيان الشديد على مدار اليوم.
  • الإصابة بالتورم والآلام المختلفة في الساقين.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم أكبر من المعدل الطبيعي لها.

كيف تؤثر عملية دوالي الخصية على خصوبة الرجل؟

بعد الانتهاء من عملية دوالي الخصية للرجل، يطلب الطبيب عمل بعض الفحوصات بعد مرور حوالي 4 أشهر على العملية، ومن أهم هذه الفحوصات بشكل عام، هو إجراء تحليل السائل المنوي، وذلك من أجل قياس نسبة الخصوبة عند الرجل.

حيث تساعد هذه العملية على التحسن من عملية الإنجاب عند الرجل بنسبة قد تصل إلى 80%، ويمكن ملاحظة التغيرات الإيجابية للرجل خلال 6 أشهر بعد إجراء العملية، ويعود الأمر في ذلك إلى أن هذه العملية تعمل على زيادة تدفق الدم داخل كيس الصفن، وبالتالي تزيد من ارتفاع مستويات التستوستيرون وإنتاج المزيد من الحيوانات المنوية.

مدة التعافي بعد إجراء عملية دوالي الخصية

ثبت من خلال التجارب السابقة، أنه يمكن للرجل أن يعود إلى الحياة الطبيعية بعد مرور حوالي يوم أو يومين من إجراء عملية دوالي الخصية، ولكن من الأفضل التوقف عن ممارسة التمارين الرياضية الشاقة أو المجهود الثقيل، لمدة قد تصل إلى أسبوعين أو شهر.

في هذه الحالة يمكن القول إن مدة التعافي بشكل تام قد تستغرق حوالي 10 أيام من بعد الانتهاء من عملية دوالي الخصية.

اقرأ أيضًا: أنواع الدوالي عند النساء

نصائح هامة بعد إجراء عملية دوالي الخصية

نقدم لكم من خلال هذه الفقرة أهم النصائح التي يجب اتباعها بعد إجراء عملية دوالي الخصية، والتي تتمثل فيما يلي:

  • يجب الالتزام التام بكافة التعليمات التي يقرها الطبيب من حيث الحصول على الراحة وتناول الأدوية في المواعيد المحددة لها، بالإضافة إلى المضادات الحيوية، مع مراعاة تنظيف مكان العملية بشكل جيد.
  • من الأفضل أن يقوم المريض باستخدام الكمادات الباردة على منطقة كيس الصفن، وذلك من أجل التقليل من الآلام والتخفيف من التورمات.
  • الابتعاد عن ممارسة العلاقة الحميمة أو القيام بالمجهود الكبير، كما أنه من الأفضل عدم تعرض منطقة العملية إلى الماء.
  • من الأفضل تفادي الإصابة بالإمساك، وذلك حتى لا يتم بذل مجهود شاق في عملية التبرز، لذا ينصح في هذه الحالة أن يتم استخدام الملين، ويجب أن يكون تحت إشراف الطبيب المعالج.

تعاني رجال كثيرة من مشكلة دوالي الخصية والتي تؤثر على الصحة الجنسية للرجل بشكل مباشر، لذا من الأفضل أن يتم إجراء العملية مع اتباع التعليمات من أجل التخلص من هذه المشكلة بأمان.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. Wimprabs يقول

    [url=https://ivermectin.loan/]how to get ivermectin[/url]