محتوى يحترم عقلك

المحافظة على الممتلكات العامة للاطفال

المحافظة على الممتلكات العامة للاطفال باستخدام مجموعة من الأنشطة والأعمال المشجعة، فلا يمكن أن يتم بناء مجتمع دون وجود ممتلكات عامة يمكنهم أن يستخدموها، والأمر متبادل بين المجتمع والحكومات في إطار على الضرائب يعني خدمات أفضل، لذلك فإنه يتم غرس هذه القيم في البداية للأطفال، ومن خلال موقع زيادة نساعدكم في غرسها فيهم والحديث قليلًا عنها.

المحافظة على الممتلكات العامة للاطفال

يمكن تعليم الطفل أهمية الممتلكات العامة من خلال تطبيق مجموعة من الأنشطة عليه، وهي:

1-  التعرف على الممتلكات الثقافية

عرض مقطع مرئي أو فيلم قصير عن الممتلكات الثقافية في المدينة التي يقطن بها، مع التأكد أن المقطع يستهدف طرق الاعتناء بهذا الإرث العظيم، وبعد نهايته نقوم بمناقشته مع الأطفال والتأكد من فهمه للرسالة.

اقرأ أيضًا: عبارات عن المحافظة على الممتلكات العامة

2- البدء بالبيئة المدرسية

يمكن البدء بتقديم مجموعة من القواعد التي يجب اتباعها من أجل الحفاظ على الممتلكات العامة، والبدء بالمدرسة وممتلكاتها وإيضاح الأمر للطفل من خلال خضوعه للقوانين والقواعد في المدرسة.

3- الزيارات الميدانية

لا يوجد وسيلة أقوى من الممارسة ليستطيع الطفل فهم مدى أهمية الحفاظ على الممتلكات العامة، ويتم ذلك من خلال مشاهدة مدى جمال تلك الممتلكات، وإخبارهم أنها ستظل بهذا الجمال لطالما تم الحفاظ على الممتلكات العامة.

4- لعب الأدوار

أكثر ما يمكن القيام به هو إعطاء دور مهم لأحد الأشخاص كأن يكون مسئول عن نظافة فصله، أو بلعب دور حارس الحديقة، ويتحمل المسئولية كاملة بشأن ما يمكن أن يحدث بها.

5- الثواب والعقاب

الأطفال دومًا ما يحبون أن تتم مكافئاتهم إذا ما قاموا بعمل الجيد، ويمكن استغلال هذا الأمر في تلقينه القواعد الخاصة بالأشياء رائعة الحدوث، ومدى الثواب الذي سيحصده حال الالتزام بذلك والعكس أيضًا.

تعريف الممتلكات العامة

المقصود بها هي مجموعة الأراضي، والأصول والمنشآت التي تقوم الحكومة بتشييدها وتكون مملوكة لعامة الشعب، وأمام السلطات الرسمية تكون ملك للحكومة، وتكون السلطات العامة مسؤولة عنها من حماية وترميم وتنظيف وكافة أمورها.

أنواع الممتلكات العامة

في إطار الحديث المحافظة على الممتلكات العامة للاطفال علينا القول إن الممتلكات العامة تنقسم إلى أكثر من قسم، لتأتي على النحو التالي:

  • ممتلكات يومية ودورية الاستخدام: هذا يشمل الطُرق ووسائل النقل العامة بالإضافة إلى المُنشآت مثل المدارس.
  • مرافق حكومية: الحديث هُنا عن مناطق الترفيه والترويح عن النفس، مثل المُتنزهات.
  • معالم الأصلية والتراثية السياحية: أبرز الأمثلة هُنا هي المتاحف.

أهمية الممتلكات العامة

أثناء الحديث عن المحافظة على الممتلكات العامة للاطفال، فإن للممتلكات العامة أهمية كبرى على الفرد والمجتمع لا يمكن أن يتم غض البصر عنها، ويمكن عرض تلك الأهمية في النقاط التالية:

  • أنها مجانية ومتاحة للجميع، أو قد تكون رمزية الأجر لتناسب جميع الفئات، ومن حق كل فرد أن يتمتع بها.
  • تسهيل المهام اليومية على الفرد من الذهاب إلى الأماكن، أو التواصل مع الآخرين.
  • البعض منها يعد شكل من أشكال الترفيه المجتمعي، لذلك يجب الحفاظ عليها من أجل إمتاع الآخرين.
  • للكثير منها ضرورة أساسية لا يمكن الاستغناء عنها مثل المدارس والجامعات ودور العبادة.

دور المواطنين في المحافظة على الممتلكات العامة

استكمالًا للحديث عن المحافظة على الممتلكات العامة للاطفال فإن للمواطنين دور كبير في الحفاظ على الممتلكات العامة للدولة حتى تستطيع توفير خدمات أكثر لهم، وأهم ما يمكن عمله من قبلهم للحفاظ على هذه الممتلكات هو:

  • زراعة الأشجار في الملكيات الخاصة والساحات الخارجية يساعد في تجميل المنظر العام.
  • تصميم المباني بطريقة تحافظ على الطاقة بداخلها في جميع فصول السنة.
  • الحفاظ على المجاري الجانبية وتشييد خطوط الصرف الجانبية وتطوير شبكات الصرف الصحي.
  • الاستفادة من مصادر الطاقة المتجددة وبدائلها والقدرة على توليد الطاقة الكهربائية.
  • التخلص من النفايات والمواد الضارة التي تعمل على تنظيف المكان بشكل عام.
  • استخدام أنظمة الري الحديث من أجل الترشيد من استهلاك المياه.
  • التبليغ عن أي أعطال في الممتلكات العامة للحد من إهدارها أو تسريبها.

اقرأ أيضًا: موضوع تعبير عن المرافق العامة وأهمية الحفاظ عليها بالمقدمة والخاتمة

عبارات إرشادية للمحافظة على الممتلكات العامة

نستعرض معكم مجموعة من العبارات الرائعة التي يمكن استخدامها لتشجيع أفراد المجتمع، وهذا للحفاظ على الممتلكات الخاصة، ويمكن اختيار مما يلي:

  • تركك للمكان نظيف يعني أنك قدوة طيبة وحسنة للآخرين.
  • الحرص على الحفاظ على نظافة المكان دليل على رقي المجتمع وأفراده.
  • البيئة النظيفة تخلق حياة نزيهة.
  • الكتابة على الممتلكات العامة سلوك غير حضاري.
  • الحفاظ على الممتلكات العامة مسؤولية الجميع.
  • لا تعبث بمقاعد وسائل النقل العام.
  • النظافة من الإيمان.
  • الكتاب على الممتلكات العمى تلوث بصري.
  • ترتقي الأمم عندما يرتقون في الحفاظ على ممتلكاتهم العامة كما الخاصة.
  • نقطة مياه أغلى من الذهب فلا تهدرها.
  • لا تكتمل مكارم الأخلاق إلا عند الاتسام بالرقي والتحضر.
  • الحفاظ على الممتلكات العامة واجب وطني.
  • من أفسد شيء وجب عليه إصلاحه.
  • الله جميل يحب الجمال.
  • مكانك بعد انصرافك دليل على رقيك وتحضرك.
  • لا تلوث البيئة فهي مستقبلك.
  • تعاونوا على البر والتقوى.
  • لا تفسدوا في الأرض.
  • حافظ على الأشجار فهي كائن حي مثلك.

طرق المحافظة على الممتلكات العامة

في نهاية الحديث عن المحافظة على الممتلكات العامة للاطفال فإنه يمكن الحفاظ على الممتلكات العامة من خلال مجموعة من الأمور الواجب تطبيقها من قبل السلطات، أو أفراد المجتمع، وأهم هذه الأمور هي:

  • إطلاق برامج مجتمعية توعوية من أجل التعريف بأهمية الممتلكات وأهمية المحافظة عليها لأبنائنا.
  • فرض قوانين وعقوبات قاسية ورادعة للمخربين.
  • استخدامها بالصورة الصحيحة الذي وجدت من أجلها حتى يستفيد بها الآخرين.
  • غرس حب المجتمع وأهمية النظافة في نفوس الصغار.
  • المحافظة على سلامة ونظافة تلك الممتلكات من خلال المبادرات الاجتماعية.
  • تخصيص جزء من الضرائب من أجل بناء وصيانة الممتلكات، وزيادتها وتنويعها.
  • مكافأة الأشخاص الذين قاموا بأدوار إيجابية للحفاظ على الممتلكات العامة.
  • تشكيل لجان مراقبة ووحدات فعالة بها مسئولين لمتابعة الممتلكات العامة.
  • نشر الصور والمقاطع المرئية عن الممتلكات العامة على وسائل التواصل الاجتماعي تجعل السياح ينجذبون لهذا المجتمع المتحضر.
  • عدم إهمال المرافق العامة إذا ما بدت أنها بحاجة إلى صيانة والتبليغ الفوري.

اقرأ أيضًا: مقال عن أهمية الممتلكات العامة

موقف الإسلام من تخريب الممتلكات العامة

من المفاهيم الملازمة للفرد منذ الطفولة، وحتى البلوغ هو أهمية الممتلكات العامة وطرق المحافظة عليها، لذلك فإن للإسلام رأي واضح وناهي لمن تسول له نفسه التخريب في الممتلكات العامة، فيرى أنها انتهاك لحقوق المسلم الاجتماعية، وجريمة يتم ارتكابها في حق المجتمع، وعليه فإنه من الأمور المحرمة دينيًا.

كما نهى الله عز وجل عن الفساد في الأرض في العديد من السور القرآنية مثل:

{وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ ۖ وَلَا تَنسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا ۖ وَأَحْسِن كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ ۖ وَلَا تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الْأَرْضِ ۖ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ} [القصص: 77].

بالإضافة إلى قوله سبحانه وتعالى:

{وَلَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ بَعْدَ إِصْلَاحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا ۚ إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ} [الأعراف: 56].

الممتلكات العامة ملك للجميع فليس من التحضر أن يقوم أحد ما بتخريب شيء يشترك فيه مع الآخرين لذلك يجب دومًا القيام بالعديد من المبادرات المجتمعية، والأنشطة التي يمكن أن تجمع الكبار والصغار للحفاظ عليها للأجيال القادمة، ومحاولات تطويرها.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.