الوقاية من غاز الكيمتريل

الوقاية من غاز الكيمتريل تعتبر من أهم المعلومات التي يجب أن يعرفها كل فرد، خصوصًا أولئك الذين يعيشون في المناطق الحدودية وذلك لأنه يعد واحد من أخطر الغازات السامة على كوكب الأرض، ويتم من خلاله إحداث دمار شامل في المناطق، وسنطرح أهم المعلومات من خلال موقع زيادة.

الوقاية من غاز الكيمتريل

يعتبر غاز الكيمتريل واحد من أكثر الغازات المدمرة للعالم، وهو غاز صناعي ناتج من مركب تم استحداثه وصناعته في المعامل الكيميائية، ويتم استخدامه بشكل أساسي من أجل إحداث تغيرات في الظواهر الطبيعية.

على سبيل المثال التغير المناخي، ولكن منذ أن دخل إلى الجيش تم استخدامه بطريقة عسكرية مدمرة من قبل الاتحاد السوفيتي للمرة الأولى، تلى ذلك نقله إلى الصين، وذلك قبل أن يتم استخدامه في الولايات المتحدة الأمريكية تحديدًا بعد الحرب الباردة في سبعينات القرن الماضي.

من الجدير بالذكر أن العالم يقف يدًا بيد طالبًا من محكمة العدل أن تجرم استخدام هذا الغاز، وإلى أن يصدر حكم صريح، إليك طرق الوقاية من غاز الكيمتريل:

  • استخدام قطعة من القماش تكون مبللة بالماء والصابون.
  • وضع قطعة القماش على العين والفم والأنف وذلك حتى تتم محاربة الغازات السامة.

لا يوجد أي طريقة أو غاز آخر حتى الآن يعمل على إحداث مفعول عكسي للتخلص من غاز الكيمتريل وأثره السام.

اقرأ أيضًا: الوقاية من مرض السكري

مكونات غاز الكيمتريل

يتكون غاز الكيمتريل من مجموعة من العناصر الثقيلة على سبيل المثال الباريوم، والألومنيوم، بالإضافة إلى الماغنسيوم والكالسيوم، والأملاح الثقيلة، ويتكون بشكل مفصل من:

  • يحتوي غاز الكيمتريل على نسبة كبيرة من عنصر التيتانيوم.
  • يوجد به عنصر الحديدوز والذي قد سبق استخدامه في تجارب تخص الطق، والتي تمثلت في إحداث البرق والرعد والأمطار والتحكم في هطولها.

الأبحاث العلمية تمكنت من إيجاد علاقة واضحة بين غاز الكيمتريل والمواد الكيميائية التي يتم رشها في الجو باستخدام طائرات خاصة من أجل استجلاب الزراعة، أو الزراعة العضوية، أو المبيدات الحشرية.

ماذا يفعل غاز الكيمتريل

أهم الأحداث الناجمة عن استخدام غاز الكيمتريل هو أنه يتسبب في حدوث الظواهر الطبيعية ولكنها تحدث بشكل غير طبيعي، وذلك سبب أنه واحد من أخطر الأسلحة المدمرة للعالم، ولكن في الوقت الحالي اكتشف جانب أبيض من استخدامات هذا الغاز من أجل خدمة البشرية.

حيث يستخدم من أجل استحداث الأمطار، الرعد، البرق، العواصف، لذلك يتم الكشف عن استخدام هذا الغاز في منطقة ما من خلال الأحداث الطبيعية التي تحدث في غير موعدها.

اقرأ أيضًا: طرق الوقاية من امراض الجهاز التنفسي

أعراض غاز الكيمتريل على الإنسان

  • حدوث مشاكل في الجهاز التنفسي وضيق في التنفس واختناق.
  • يحدث تأثير سلبي على المرأة الحامل ويؤدي إلى حدوث تشوه في الأجنة.
  • تورم في الغدد الليمفاوية.
  • ضعف التركيز.
  • الإصابة ببعض الأمراض العصبية، مثل الزهايمر والقلق والتوتر.
  • ظهور أعراض البرد والإنفلونزا.
  • الإصابة بالسعال الشديد.
  • خطر الإصابة بأمراض السرطان المختلفة.
  • الإصابة بنزيف حاد من الأنف بسبب استنشاق الغاز السام.

اقرأ أيضًا: طرق الوقاية من السكتة القلبية المفاجئة

خطر استنشاق غاز الكيمتريل

بعد ذكر طريقة الوقاية من غاز الكيمتريل يجب التنويه أنه واحد من أخطر الغازات السامة التي عند استنشاقها تسبب التهاب حاد في الحلق، والجيوب الأنفية، والإحساس بالصداع والتورم في الغدد الليمفاوية وضيق في التنفس، واستنشاق كمية كبيرة من غاز الكيمتريل تؤدي إلى الوفاة.

يعتبر غاز الكيمتريل واحد من الغازات السامة والمدمرة للعالم، حيث أنه يستخدم في تغيير مسار الرياح وإحداث ظواهر غير مرغوب فيها على سبيل المثال الأعاصير والرعد والبرق والتصحر والجفاف وغيره.