تجربتي مع إبرة البروفايلو

تجربتي مع إبرة البروفايلو من التجارب الناجحة التي أثمرت عن نتائج مبهرة لصحة البشرة، وذلك لأن عادة ما تفضل المرأة الاهتمام والعناية بنضارة البشرة، ويمكن ذلك من خلال استخدام بعض التقنيات الطبية الحديثة؛ لذا من خلال موقع زيادة سوف أشارككم تجربتي مع إبرة البروفايلو، كما سنتعرف على أهم فوائدها وأضرارها وطرق استخدامها وذلك من خلال السطور القادمة.

تجربتي مع إبرة البروفايلو

تجربتي مع إبرة البروفايلو

تعد إبر البروفايلو من أهم القنيات الحديثة في عالم الطب التجميلي، وذلك لأنها أثبتت فعاليتها خلال الفترة الأخيرة بشكل كبيرة، ويعود الفضل في ذلك إلى حمض الهيالورونيك وهي المادة الطبيعية الفعالة التي تحتوي عليها إبرة البروفايلو.

تساعد إبرة البروفايلو على منح الجلد تركيز عالي من حمض الهيالورونيك مما يساعد بشكل قوي وفعال على منح البشرة درجة كبيرة من النضارة والمرونة والتخلص من التجاعيد وعلامات الشيخوخة.

اقرأ أيضًا: كبسولات فيتامين e لتفتيح البشرة

فوائد استخدام إبرة البروفايلو

من خلال تجربتي مع إبرة البروفايلو، تجدر الإشارة إلى أنه هنالك العديد من الفوائد التي تمنحها إلى صحة الجلد والبشرة، ومن ضمن هذه الفوائد ما يلي:

  • تساعد إبرة البروفايلو على استعادة نضارة ومرونة البشرة بشكل أمن وصحى.
  • تساعد بشكل قوي وفعال في تفتيح البشرة وتوحيد لونها، ومنحها درجة عالية من الرطوبة والنعومة.
  • تحفز إبرة البروفايلو إنتاج كميات كبيرة من مادة الكولاجين داخل طبقات الجلد، من أجل ترطيب البشرة بشكل جيد.
  • تعزز إبرة البروفايلو من نسيج البشرة.
  • تساعد على التقليل من الاضطرابات التي تحدث تحت طبقات الجلد وتؤدي إلى التهابات مختلفة.
  • تساعد إبرة البروفايلو بشكل قوي في التخلص من تجاعيد الجلد في الوجه واليدين والرقبة والركبة.
  • أثبتت العديد من الدراسات المختلفة أن إبرة البروفايلو تحقق نفس نتائج حقن الفيلر دون تعرض البشرة إلى التعبئة أو الشد.
  • تتكون إبرة البروفايلو من مادة طبيعية تتواجد بداخل جسم الإنسان، مما يقلل من أضرارها وآثارها الجانبية على صحة البشرة.
  • تتميز إبرة البروفايلو بمنحها البشرة النتائج السريعة والفعالة بعد الانتهاء من ألو جلسة.

أضرار استخدام إبرة البروفايلو

من خلال تجربتي مع إبرة البروفايلو، ومعرفة أهم فوائدها، توصلت إلى أنه هنالك مجموعة من الأضرار التي قد تنتج عن استخدام هذه الإبرة حال استخدامها بشكل خاطئ أو بكميات كبيرة، ومن ضمن هذه الأضرار ما يلي:

  • في بعض الأحيان قد يؤدي إلى ظهور العديد من البقع الحمراء الساخنة في الجلد، وخاصة في الأماكن التي تم حقنها بالبروفايلو.
  • شعور المريض بآلام متزايدة في مناطق مختلفة من الجسم.
  • في بعض الأحيان قد تؤدي إلى الشعور بالقيء والغثيان والدوار والتعب والإرهاق الشديد.
  • قد تتسبب إبرة البروفايلو في تغير لون أماكن الحقن وتحويله إلى لون داكن.
  • في بعض الأحيان قد تؤدي إلى حدوث بعض علامات الحساسية، التهابات الجلد، بعد مرور عدة أيام من الحقن.

استخدام حقن البروفايلو للوجه

يتم استخدام إبرة البروفايلو من أجل منح البشرة نسبة كبيرة من حمض الهيالورونيك، وذلك يهدف إلى تحفيز إنتاج مادة الكولاجين والإيلاستين في البشرة، وبالتالي يتم تحسين مظهر البشرة والجلد وترطيبهم من الأعماق بالإضافة إلى التخلص من علامات الشيخوخة والخطوط الدقيقة.

يتم حقن إبرة البروفايلو للوجه تحت طبقات الجلد بشكل مباشر على مدار جلستين يفصل بينهما حوالي 4 أسابيع، وبعد ذلك تتم على جلسة واحدة كل 4 أو 6 أشهر، وبعد الحقن يتم توزيع حمض الهيالورونيك بشكل سريع تحت سطح الجلد، مما يمنحه درجة كبيرة من الترطيب العميق من الجذور، بدون اللجوء إلى إجراء التدليك خوفًا من تكوين تكتلات في الجلد.

يبلغ حجم جرعة إبرة البروفايلو حوالي 2 مللي لتر، وعادة ما يمتص البروفايلو داخل دائرة صغيرة الحجم تبلغ حوالي نصف قطرها 2 سم من موضع الحقنة؛ لذا يتطلب علاج الوجه بشكل كامل من إبرة بروفايلو حوالي 10 نقاط، بحيث يتوع كل 5 نقاط في جانب مختلفة، وقد تتمثل الأماكن التي يجب المناسبة لحقن البروفايلو في الوجه فيما يلي:

  • عظام وجنة الوجه
  • قاعدة الأنف، وعادة ما يتم اختيارها بالشكل المناسب للأنف
  • منطقة الذقن
  • منطقة زاوية الفك السفلي
  • منطقة النتوء البارز أسفل الأذن

اقرأ أيضًا: افضل انواع كريمات توحيد لون البشرة

جلسة إبرة بروفايلو للوجه بالتفصيل

من خلال تجربتي مع إبرة البروفايلو تجدر الإشارة إلى أنه يوجد العديد من التعليمات الخاصة التي يجب أن يتبعها المريض قبل الخضوع إلى جلسة البروفايلو، ومن ضمن هذه التعليمات ما يلي:

  • يجب عدم تناول أي نوع من أنواع الأسبرين المسكن أو الأدوية المضادة للالتهابات.
  • في حالة ضرورة تناولها، يمكن استخدام كريم موضعي على الوجه، وذلك تحت الإشراف الطبي.
  • يجب عدم تناول المشروبات الكحولية أو التي بها نسبة من الكحول حتى إذا كانت قليلة، قبل 24 ساعة من إجراء الجلسة.
  • قبل البدء في إجراء الجلسلة، يقوم الطبيب بوضع القليل من الكريم المخدر (حسب الحاجة وهو من أجل عدم شعور المريض بألآم).
  • يقوم المختص بتحديد النقاط المراد حقنها بإبرة البروفايلو.
  • يتم تحديد نقاط الوجه من خلال تقنية نقاط الجمال والحيوية في الوجه BAP Bio Aesthetic Points، وذلك من أجل الحصول على أفضل نتائج سريعة وأمنة.
  • يتم تحديد نقاط ومناطق الوجه بعيدًا عن الأوردة والشرايين والأعصاب الرئيسية للوجه.
  • يقوم المختص في الجلسة الواحدة بحقن مادة الهيالورنيك أسيد بمقدار حوالي 2 مللي في النقاط والمناطق التي تم تحديدها من قبل، وعادة ما تكون 10 نقاط يتم توزيعهم على جانبي الوجه بشكل متساوي.
  • يمنح المريض حوالي 4 مللي من المادة الفعالة لإبرة البروفايلو على مدار مرحلتين ويفصل بينهما حوالي 4 أسابيع، ويعد هذا العدد هو الحد الأدنى من جلسات العلاج.
  • في حالة إذا كان يتواجد العديد من التجاعيد العميقة في الوجه أو الإصابة بالمشكلات الجلدية الصعبة، يتم مضاعفة الكمية وذلك وفقًا لحالة المريض، فتكون الكمية حوالي 8 مللي على جلستين خلال أربعة أسابيع فقط.
  • بعد الانتهاء من الجلسة يقوم الطبيب المعالج بإعطاء المريض بعض النصائح والتعليمات التي يجب أن يتبعها من أجل الحفاظ على نتائج إبرة البروفايلو.

نصائح هامة بعد الانتهاء من جلسة البروفايلو

من خلال تجربتي مع إبرة البروفايلو، توصلت إلى أنه هنالك العديد من النصائح التي يجب اتباعها من أجل الحفاظ على نتائج الجلسة، والحصول على بشرة مثالية خالية من العيوب، ومن ضمن هذه النصائح ما يلي:

  • من الأفضل الابتعاد عن التعرض إلى أشعة الشمس بعد الانتهاء من الجلسة، وإذا لزم الأمر يتم الخروج باستخدام المظلة أو أي نوع من أنواع الحماية من تأثير أشعة الشمس الضارة على البشرة.
  • ينصح بنوم المريض داخل غرفة تتميز بالتهوية الجيدة، من الأفضل أن تكون لا تحتوي على درجة حرارة عالية.
  • ينصح الأطباء بالنوم من خلال رفع الوجه إلى أعلى أثناء فترة النوم.
  • من الأفضل عدم تناول الأطعمة الغذائية التي تحتوي على نسبة كبيرة من الأملاح، وذلك من أجل تجنب الإصابة بالانتفاخات والتورمات المختلفة.
  • يجب عدم تناول المشروبات الكحولية أثناء فترة العلاج بالبروفايلو، وذلك لأنها لديها العديد من الآثار السلبية على صحة البشرة والجلد.
  • ينصح الطبيب بعدم استخدام أدوات التجميل ومستحضرات المكياج المختلفة على البشرة، لمدة 24 ساعة بعد الانتهاء من جلسة البروفايلو، وذلك من أجل تجنب الإصابة بالعدوي البكتيرية التي سرعان ما تنتقل إلى مناطق الإصابة.
  • يجب الحذر بعد استخدام معجون الأسنان اليومي، وذلك لأنه لا يجب أن يلامس مناطق الحقن في الوجه.
  • من الأفضل عدم ممارسة التمارين الرياضية الشاقة بعد انتهاء الجلسة لمدة لا تقل عن 48 ساعة.
  • يجب عدم القيام بأي عمليات تجميلية أخرى داخل المناطق التي يتم حقنها بالبروفايلو وذلك لمدة 4 أسابيع بعد الانتهاء من الجسلة.
  • في حالة الشعور المستمر بانتفاخات الوجه وعدم الراحة بعد مرور حوالي 12 ساعة من جلسة البروفايلو، وينصح في هذه الحالة باستخدام بعض كمدات الثلج لمدة لا تقل عن 15 دقيقة كل ساعة.

اقرأ أيضًا: كيفية ترطيب البشرة الجافة بمواد طبيعية

نصائح للعناية بصحة البشرة والجلد

من خلال تجربتي مع إبرة البروفايلو للبشرة، يُشار إلى أنه هنالك العديد من النصائح الهامة التي يجب أن تتبع من أجل الحفاظ على صحة ونضارة البشرة، ومن ضمنها ما يلي:

  • تناول كميات كبيرة من الماء على مدار اليوم، لعدم إصابة البشرة بالجفاف.
  • تجنب استخدام غسول البشرة بكثرة، وذلك لأنه يتسبب في جفاف وتشققات البشرة، بالإضافة إلى أنه يجب استخدام الغسول الذي يحتوي على مواد طبيعية ومرطبة، بمقدار مرتين فقط على مدار اليوم.
  • يجب الحصول على أكبر فترة ممكنة من النوم على الظهر، حيث إن أثبتت العديد من الدراسات المختلفة أن النوم على الجانبين يتسبب في ظهور التجاعيد في البشرة.
  • عدم التعرض إلى أشعة الشمس الضارة، ويجب استخدام الكريم الواقي من أشعة الشمس قبل الخروج بحوالي نصف ساعة على الأقل.
  • يجب استخدام الكريم المرطب بشكل مستمر للبشرة، ومن الأفضل أن يكون يحتوي على فيتامين “ج”، وذلك لأنه يساعد على إنتاج المزيد من مادة الكولاجين في البشرة.

ما الفرق بين إبرة البروفايلو والفيلر

من خلال تجربتي في علاج البشرة بإبرة البروفايلو، هناك بعض الفروض الواضحة بين إبرة البروفايلو وإبرة الفيلر، وذلك كما يلي:

  • تتكون إبرة البروفايلو بشكل أساسي من حمض الهيالورونيك دون إضافة أي مكونات أخرى، وتعتمد على علاج مشكلات تجاعيد وترهل الجلد والبشرة بأكلمها.
  • تحتوي إبرة الفيلر على حمض الهيالورنيك، وبعض المكونات الأخرى التي تساعد على شد البشرة، كما أن الفيلر يقوم باستهداف مناطق معينة في البشرة مثل الشفاه والخدود وغيرها.

اقرأ أيضًا: أفضل منتجات العناية بالبشرة

بذلك أكون قد عرضت لكم تجربتي مع إبرة البروفايلو بشكل مفصل، كما تعرفنا على أهم فوائدها وأضرارها على البشرة وكيفية استخدامها بالتفصيل، ونصائح للحفاظ على صحة الجلد، وأتمنى أن أكون قد قدمت لكم الإفادة عبر التجربة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.