محظورات بعد التبرع بالدم

يوجد عدة محظورات بعد التبرع بالدم لا يجب الاستهانة بها، حيث نسمع كثيرًا عن التبرع بالدم وعن الفوائد التي يمكن أن نحصل عليها عندما نتبرع بالدم، لكن من أهم الأمور عند التبرع معرفة الممنوعات بعد التبرع بالدم.

لذلك ومن خلال موقع زيادة سنتعرف معًا على أمورٍ محظورات بعد التبرع بالدم وذلك لتجنبها وتجنب آثارها السيئة.

عملية التبرع بالدم

الدم هو السبب الرئيسي لبقاء الفرد على قيد الحياة فعند انقطاع الدم عن جزء معين يكون هذا الجزء قد مات وتوقف عن العمل، ويحتاج الشخص لنقل الدم في حالات كثيرة، فعند إجراء العمليات الجراحية يحتاج الفرد إلى نقل الدم، أيضًا عندما يصاب الشخص بالأنيميا الحادة التي إذا وصلت لمستويات معينة يتطلب ذلك نقل الدم.

لا يتوقف نقل الدم على أن يتم نقله في صورته التي نعرفها بل أنه يتم فصل مكوناته حيث يوجد بعض الأشخاص يحتاجون مثلًا إلى البلازما، وتوجد مكونات أخرى يمكن أن يحتاج إليها المريض.

لذلك تهتم الهيئات الصحية في مختلف الدول بتوعية المواطنين بأهمية التبرع بالدم بالنسبة لمجتمعهم، وبالنسبة إليهم أيضًا فللتبرع بالدم فوائد كثيرة للجسم سنذكرها لاحقًا.

كما يتم التوعية والتنبيه على محظورات بعد التبرع بالدم، فبعد التبرع بالدم توجد بعض الأمور التي يجب أن يمتنع عنها الفرد وعليه أن ينتبه لبعض الأعراض التي من الممكن حدوثها بعد تبرعه بالدم.

اقرأ أيضًا: معلومات عن التبرع بالدم

محظورات بعد التبرع بالدم

تشمل المحاذير بعد التبرع بالدم عدة نقاط تتمثل فيما يلي:

  • التدخين بشكل عام هو من الأمور التي تسبب ضررًا كبيرًا للإنسان لكن عليك إذا كنت ستتبرع بالدم أن تتجنب التدخين تمامًا لمدة ساعة بعد عملية التبرع بالدم.
  • عدم مزاولة أي تمارين مجهدة أو عنيفة بعد القيام بالتبرع بالدم مباشرة.
  • لا تغادر المستشفى أو مقر التبرع بالدم إلا بعد أن يسمح لك المسئول عن التبرع بالدم.
  • تجنب عدم شرب الماء، فبعد التبرع بالدم من المهم جدًا شرب الماء بكميات وفيرة.
  • عدم نزع الشريط اللاصق الموضوع في مكان الإبرة إلا بعد مرور عدة ساعات من التبرع بالدم.
  • في حالة ما نزعت اللاصق ووجدت الدم ما زال ينزف فلا تبقي ذراعك للأسفل، بل عليك رفع ذراعك لأعلى والقيام بالضغط بالإبهام على مكان النزيف بواسطة قطعة قطن طبي.
  • في حال شعورك بدوار فعليك أن تتمدد مباشرة على ظهرك، وفي حال عدم تمكنك من ذلك فعليك الجلوس مباشرة والانتظار حتى زوال الشعور بالدوخة، في حالة استمرار الأعراض فعليك التوجه لمقر التبرع بالدم إذا كنت قريب منه أو التوجه لأقرب طبيب.
  • تجنب العمل على الآلات الخطرة، أو الروافع، أو قيادة السيارات والقطارات أو أي وسيلة نقل، وعدم صعود السقالات ودَرَج البناء إلا بعدما تمر 12 ساعة بعد التبرع بالدم.
  • الطيارين أو من يعتمد عملهم على ملاحة الطائرات عليهم عدم العودة إلى العمل إلا بعد مرور 72 ساعة بعد عملية التبرع بالدم.
  • في حالة حدوث حمى أو شعورك بأي مشاكل تعطيك إحساس بعدم الراحة فعليك استشارة الطبيب فورًا.

من النقاط السابقة نكون قد تعرفنا على ما يجب تجنبه بعد التبرع بالدم.

لماذا توجه أسئلة كثيرة قبل التبرع بالدم

بعد ذكرنا محظورات بعد التبرع بالدم سنجيب على بعض الأسئلة التي تراود البعض ومنها، أنه عندما يذهب شخص إلى بنك الدم أو أحد مراكز التبرع بالدم المتنقلة للتبرع بالدم يقوم المسئول بسؤاله أسئلة كثيرة لكن ما سبب هذه الأسئلة؟ هذه الأسئلة يستفيد منها المتبرع أكثر من هيئة التبرع نفسها.

حيث توجد حالات تذهب للتبرع ويمكن أن تكون مصابة ببعض الأمراض تجعل التبرع بالدم خطر عليها، كما أنه توجد بعض الأمراض تجعل الدم غير صالح للتبرع كالإصابة بالتهاب الكبد الوبائي.

فالشخص المصاب لا يمكنه التبرع بالدم، وحال تبرعه وتحليل الدم وظهور الفيروس فأنه يكون قد أهدر كمية الدم الذي تبرع به دون فائدة، وتوجد أمراض أخرى كثيرة تمنع الفرد من التبرع بالدم لذلك تكون الأسئلة كثيرة.

أدوية تمنعك من التبرع بالدم

بشكل عام لا توجد أدوية تمنع الفرد من التبرع بالدم لكنها تجعله ينتظر حتى زوال مفعولها من الدم، وأبرز هذه الأدوية هو الأسبرين والأدوية المميعة للدم.

حيث يجب الانتظار حتى يزول مفعولها، المضادات الحيوية يجب أيضًا حتى يزول مفعولها من الجسم.

في حالة الحصول على تطعيم معين فلا يجب التبرع بعد إلا بعد أن تمر فترة لا تقل عن أسبوعين ولا تزيد عن 8 أسابيع حسب نوع التطعيم.

الفترة بين كل تبرع بالدم وتبرع آخر

في إطار معرفتنا لمحظورات بعد التبرع بالدم سنعلم أن التبرع بالدم مفيد جدًا لجسم الإنسان لكن لا يجوز أن يتم التبرع في أوقات متقارب حيث إن ذلك يسبب الضرر ولا يفيد، فالجسم يأخذ وقت حتى يستعيد الكمية المطلوبة من الحديد في الدم.

لذلك دائما ما ينصح أن يكون التبرع بالدم للرجال يكون بين التبرع والآخر فترة لا تقل عن ثلاثة أشهر، أما السيدات فيجب ألا تمر فترة أقل من 4 أشهر على آخر تبرع بالدم.

كم تبلغ كمية الدم التي أفقدها عند التبرع؟

الكمية التي يتم التبرع بها لا تعتبر كمية كبيرة، كما أن الجسم يستطيع تعويضها في وقت قصير لكن كمية الحديد في الدم هي التي تأخذ وقت أطول لتصل إلى مستوياتها المطلوبة، وتبلغ الكمية المسحوبة من المتبرع 450 مليلتر.

الأشخاص غير الصالحين للتبرع بالدم

عند التبرع بالدم يوجد أشخاص لا يمكنهم التبرع بالدم لأسباب مرضية دائمة أو مؤقتة فهؤلاء عليهم معرفة محظورات بعد التبرع بالدم والتي سنذكرها في النقاط التالية:

  • السيدات الحوامل من الأشخاص الذين يمنع عنهم التبرع بالدم، وهذا من الأسباب المؤقتة.
  • من الأسباب المؤقتة أيضًا فترة الحيض عند السيدات حيث يمنع بها التبرع بالدم.
  • الشخص المصاب بمرض نقص المناعة “الإيدز” لا يمكنه التبرع بالدم بشكل دائم.
  • المصابون بفقر الدم لا يمكنهم التبرع بالدم، ويعتبر هذا سبب مؤقت فيمكنهم التبرع بالدم بعد شفائهم وعودة الدم إلى طبيعته.
  • الإصابة بمرض الربو الشديد تمنع المصابين بهذا المرض من التبرع بالدم بشكل دائم.
  • الحالات التي تعاني من اضطراب النزيف الخلقي لا يمكنها التبرع بالدم وهذا المرض من الأسباب الدائمة التي تمنع صاحبها من التبرع بالدم.
  • المصابين بالسرطانات الخبيثة والأورام أو الأشخاص المصابين بمرض ابيضاض الدم لا يستطيعون التبرع بالدم أبدًا.
  • السرطانات الخفيفة والصغيرة يمكن لصاحبها أن يتبرع بالدم بعد مرور عام كامل على انتهاء العلاج.
  • الأشخاص الذين عانوا في وقت سابق من الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي بأي نوع من أنواعه لا يمكنهم التبرع بالدم بشكل دائم، وذلك لأنه حتى بعد العلاج يوجد ما يسمى الأجسام المضادة التي تبقى في الجسم حتى بعد العلاج.
  • أمراض القلب الشديدة تمنع الشخص من التبرع بالدم بصورة دائمة.
  • المرضى بضغط الدم المرتفع يجعلهم ممنوعون من التبرع بالدم حتى يتم ضبط الضغط وعودته إلى مستوياته الطبيعية.
  • الشخص الذي أصيب بالملاريا وعولج منها لا يمكنه التبرع بالدم إلا بعد مرور ثلاث سنوات قبل التبرع بالدم.
  • الأشخاص الذين تمت إصابتهم بجنون البقر لا يمكنهم التبرع بالدم بشكل دائم.
  • الوشم يمنع صاحبه من التبرع بالدم لمدة عام كامل من تاريخ عمل الوشم.

اقرأ أيضًا: الأشخاص الذين لا يمكنهم التبرع بالدم

ما هي أكثر الفصائل المطلوب التبرع بها

فصائل الدم تكون مطلوبة جميعها وبشدة، لكن فصيلة (O-) من الفصائل الأكثر طلبًا وذلك لأنها الفصيلة الوحيدة التي يمكنها أن تعطي لكل الفصائل، وتظهر أهميتها في حالات الحوادث والحالات الطارئة التي لا توجد فيها فصيلة المريض فيتم اللجوء إلى هذه الفصيلة كمنقذ.

من الأسباب التي تجعل هذه الفصيلة مطلوبة بشدة أنها لا تأخذ من أي فصيلة أخرى غير نفسها، لذلك فعند وقوع حادث أو إجراء عملية جراحية لصاحب هذه الفصيلة يجب أن تتوافر فصيلته فقط.

ما هي طرق نقل الدم وما هي مشتقاته؟

نقل الدم يتم بطريقة واحدة فقط وهي عن طريق سحب الدم من الوريد إلى أكياس الدم، أما بالنسبة لمشتقات الدم فبعد التبرع بالدم يؤخذ إلى المعامل وتتم عليه بعض الاختبارات للتأكد من سلامة الكمية المُتَبَرَع بها.

بعد ذلك يتم فصل الدم إلى مشتقات مختلفة وتتمثل في كرات الدم الحمراء المركز وهي مثل الدم الكامل لكن تركيز كرات الدم الحمراء يكون أعلى.

يشتق من الدم الصفائح الدموية التي أن يتم الاحتفاظ بها كحد أقصى لفترة لا تتعدى 5 أيام.

البلازما الطازجة من مشتقات الدم التي يتم تجميدها مباشرة بعد اشتقاقها عند درجة حرارة 40 درجة مئوية تحت الصفر ويمكن أن يتم تخزين البلازما لفترة يصل أقصاها 6 أشهر.

كما أنه إذا كانت توجد تقنيات عالية في بنك الدم يتم فصل عناصر أخرى مثل المشتقات البروتينية المتعددة، عناصر المناعة والتجلط، والكثير من العناصر الأخرى.

أغذية ينصح بتناولها بعد التبرع بالدم

بعدما معرفتنا ما هي محظورات بعد التبرع بالدم علينا أن نتعرف على الأغذية المهمة التي ينصح الأطباء بتناولها بعد التبرع بالدم وهي كالتالي:

العصائر الطبيعية

نقاط ومستشفيات التبرع تقوم بشكل مبدئي بتوزيع العصير لتناوله بعد التبرع بالدم مباشرة، لكن الأهم هو تناول العصائر الطبيعية الطازجة، حيث أن هذه العناصر تحتوي على عناصر معدنية وفيتامينات يحتاجها الجسم كي يستطيع أن يعمل بنشاط وحيوية.

من أهم العصائر التي من المفترض أن يتناولها المتبرع بالدم عصير الجوافة، البرتقال، الكيوي، المانجو.

المعجنات المحلاة

المعجنات التي تحتوي على كمية كافية من السكر والزبد عند أكلها تقوم بإمداد الجسم بكمية كافية من الطاقة اللازمة حتى يعمل الجسم بنشاط، حيث إن هذه المعجنات من أهم فوائدها أنها تحتوي على سكريات بسيطة وسكريات معقدة.

فالسكريات البسيطة يتم حرقها بشكل سريع ومباشر ويسهل امتصاصها، أما السكريات المعقدة في تكون موجودة في الدقيق والمكونات الأخرى التي تمد الجسم بالطاقة على فترة أطول.

تناول الأفوكادو بعد التبرع بالدم

الأفوكادو من الفواكه المهمة جدًا للجسم حيث إنها غنية بكميات كبيرة من أوميجا 3 كما أنها تحتوي على دهون غير مشبعة وهذا النوع من الدهون مفيد جدًا للجسم فهو يتحول إلى طاقة ولا يتسبب في تكوين الكوليسترول الضار.

السبانخ مفيدة بعد التبرع بالدم

السبانخ من الخضروات الورقية التي تعد أهم مصادر الحديد النباتي وعناصر معدنية وفيتامينات يحتاج الجسم إليها بعد التبرع بالدم، فقد ذكرنا الحديد النباتي بالتحديد لأنه يوجد نوعين من الحديد، الحديد النباتي الموجود في السبانخ، الباذنجان والتفاح، والحديد الحيواني الموجود في الكبدة واللحوم الحمراء.

فائدة تناول المكسرات

المكسرات بها عناصر غذائية مهمة يحتاجها الجسم البشري، كما أنها تحتوي على عناصر معدنية نادرة ونسبة من مضادات الأكسدة وأوميجا 3 التي تحافظ على طاقة الإنسان كما أنها تقى الفرد من الإصابة بفقر الدم والأمراض المختلفة.

اقرأ أيضًا: فوائد التبرع بالدم للمدخنين

فوائد التبرع بالدم

بعدما ذكرنا محظورات بعد التبرع بالدم وتعرفنا على الأطعمة المستحبة بعد التبرع بالدم حان وقت التعرف على ما يجلبه التبرع بالدم من فوائد للجسم والتي تتمثل في النقاط التالية:

  • عند التبرع بالدم يقل مستوى الحديد وذلك يكون مطلوبًا في بعض الأوقات لأن زيادته تعتبر السبب في إصابة الشخص بالأمراض القلبية وأمراض الشرايين.
  • يتم زيادة تنشيط النخاع العظمي حتى يقوم بإنتاج خلايا دموية جديدة، بمعنى أنه يتم إنتاج صفائح دموية، وكرات دم بيضاء، وكرات دم حمراء جديدة.
  • بالتبرع بالدم يزيد نشاط الدورة الدموية داخل الجسم.
  • ثبوت قلة تعرض المتبرعين بالدم إلى خطر الإصابة بسرطان الدم وأمراض الدورة الدموية.

إن التبرع بالدم في بعض الأوقات قد يكون خير الأمور، فهو واجب إنساني كذلك، ولكن في نفس ذات الوقت قد يكون خطرًا على المُتبرع في حالة كان يُعاني من بعض الأمراض، لذلك قبل التوجه للتبرع، استعلم ما إذا كان مسموحًا لك بالتبرع أم لا.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.