محتوى يحترم عقلك

وضع اليد على الفخذ لغة الجسد

وضع اليد على الفخذ لغة الجسد يرمز إلى العديد من الأمور التي يكنها الشخص، حيث تعد لغة الجسد من أكثر ما يستخدم لمعرفة ما يخفيه الشخص، ولكن يعتقد البعض أنها تعتمد فقط على الوجه، ولكن هذا ليس صحيح نهائيًا ومن خلال موقع زيادة نتناول معنى حركة قد تتفاجأ من معناها بعد الآن.

وضع اليد على الفخذ لغة الجسد

في جميع الأوقات نكون جميعًا راغبين في معرفة أفكار الآخرين وما يجول بخاطرهم من أفكار، وعلى عكس اعتقاد الآخرين بأنها تحتاج إلى قوى خارقة حتى يصبح الأمر حقيقي، فوضعية اليد على الفخذ تحمل العديد من الإشارات في لغة الجسد المتمثلة فيما يلي:

  • الشخص جاهز للمغادرة: ففي الغالب يضع أغلب الأشخاص أيديهم على فخذيهم عند الاستعداد للوقوف والخروج من المكان.
  • الاستعداد لأخذ خطوة متقدمة في موضوع ما: ترتبط هذه العلامة مع الوضع عند حك الذقن، ويتم مراقبة هذه الحركات بعناية داخل مجال المبيعات، والتي تشير إلى قرار الشخص قبل التلفظ به.
  • التهديد والاستياء: يُستدل على هذا الرمز من خلال وضعية الجسد المفتوحة، والتي تكون وضع اليدين على الفخذين وإخراج الكوع إلى الجانب.
  • تحفيز أو عقاب النفس: فقد يقوم البعض بالتربيت على الفخذين بواسطة اليدين عند إنجاز أمر معين أو عند الإخفاق في تحقيقه.
  • الشعور بالاسترخاء والأمان: فعندما يتخذ الشخص وضعية تقاطع القدمين وارتكاز الكاحل على الفخذ واليدين عليهم، وترمز إلى المواجهة ذات الثقة العالية.

اقرأ أيضًا: لغة الجسد الحب الصامت

كيفية قراءة لغة الجسد

عقب التعرف إلى وضع اليد على الفخذ لغة الجسد فنتعرف إلى كيفية قراءة لغة الجسد، حيث توجد مجموعة من الحركات التي يقوم بها الأشخاص بصورة تلقائية وبدون وعي كامل في أغلب الأحيان، وهناك بعض الطرق المذهلة التي تمنحك معلومات عن لغة الجسد ومن أبرزها:

1- معرفة من يعارضك

تتمكن من معرفة رأي من أمامك حول ما تقوله له عن طريق تحليل حركة ذراعيه وساقيه، فتقاطع الذراعين والساقين يرمز إلى وضع الشخص حواجز مادية تدل على عدم تقبله ما تقوله وكونه غير منفحتًا على أفكارك.

فحتى إذا كان مبتسمًا لك ويشارك في الحديث باستمتاع إلا أن حركة جسده تعبر عما بداخله، ويرى علم النفس أن تقاطع اليدين والقدمين أكبر إشارة إلى كون هذا الشخص لا يتصل نهائيًا عاطفيًا، جسديًا أو عقليًا بما يدور أمامه، وهذه العلامة تظهر بدون وعيه مما يجعل الجميع من حوله يراها.

2- التمييز بين الابتسامات الحقيقية والمزيفة

هل اعتقدت في إحدى المرات أن لغة الجسد قد تتعلق بالابتسام؟ فالشفتان قادرتان على الكذب أيضًا ولكن العينين لا تقدران على هذا، فعندما يبتسم لك شخص بصدق ستجد أن ابتسامته تصل إلى عينيه بل وستظهر بعض التجاعيد الصغيرة أمامهم مثل أقدام العصافير، ويكون هذا أكبر دليل لك حتى تعلم إذا كان سعيد في وجودك أم لا.

ففي بعض الأحيان قد تستخدم الابتسام كقناع لإخفاء المشاعر والأفكار، ولكن عندما تكون غير حقيقية فلن تزيد عن انثناء الشفتين باتجاه الأعلى، ولكن يجب التنويه أن الابتسامة المصطنعة ليست علامة على كون الشخص يدبر لك أمرًا بل من الممكن وجود أمر آخر يقلقه ويشغله خلال حديثه معك مما يؤدي إلى مجاملتك فقط دون أي وعي منه.

3- ما تقوله وضعية الجسد

بعدما عرضنا دلالات وضع اليد على الفخذ لغة الجسد فيجدر بنا عرض ما تقوله وضعية الجسد، فهل سألت نفسك عندما ترى شخص يدخل إلى الغرفة وتشعر بكونه شخص مسؤول، فحدوث هذا الأمر ناتج عن لغة الجسد، حيث اعتادت الدماغ على ربط قوة الشخصية بالمساحة التي يحتلها الشخص من حوله.

فالوقوف بشكل مستقيم مع رفع الكتفين يعتبر وضعية قوة بسبب أخذها حيز أكبر، بالإضافة إلى أن ارتخاء الجسم أو ظهور تقوس الظهر يدل على انعدام الثقة بالنفس والاتسام بالضعف.

هذا بسبب أخذ الجسم في هذا الوضع حيز أقل، وبهذا يمكّنك من معرفة مدى تقدير الشخص لنفسه، وإلى أي مدى تصل ثقته بنفسه بواسطة طريقة وقوفه أو جلوسه ومدى الحيز المأخوذ من حوله.

4- العيون لا يمكنها الكذب

من خلال التعرف إلى دلالات وضع اليد على الفخذ لغة الجسد فذكرنا مسبقًا أن العيون لا تكذب، فنحن نذكر ما تربينا عليه من جملة انظر إلى عينيّ أثناء تحدثنا، فقد اعتمد الآباء على هذه الطريقة من منطلق اعتقادهم أنه يصعب على أي شخص أن ينظر للطرف الآخر عند الكذب، ويعد هذا أمر صحيح بنسبة معينة.

فقد أصبح من المتعارف عليه أن الكثيرين يمكنهم المحافظة على التواصل البصري وهم يكذبون، ولكن مع ذلك يمكن الكشف عن كذب أي شخص، ففي حالة كنت تتحدث مع أي شخص وكان ينظر إليك بطريقة غريبة وتجعلك تشعر بعدم الارتياح؛ فهذا يرمز إلى كونه يخفي شيء خاص به خاصةً إذا كان لا يرمش نهائيًا أثناء التحديق بك.

اقرأ أيضًا: علامات التوتر في لغة الجسد

5- رفع الحاجبين

يُقال إن هناك حوالي 3 مواقف رئيسية قد تحتاج إلى رفع الحاجبين وهم عند الشعور بالخوف أو القلق أو المفاجأة، وعلى هذا فمن الصعب القيام بهذه الحركة أثناء التحدث خاصةً إذا كان هذا الأمر يجعلك تشعر بالراحة، ويمكنك الاستفادة من هذا الأمر عن طريق معرفة ما يفكر به من حولك.

ففي حالة كنت تتحدث مع شخص ووجدته يرفع حاجبيه على الرغم من كون موضوع الحديث بينكما غير مستدعي الشعور بالخوف أو القلق، فيجب أن تعلم أن هذا الشخص يشعر بعدم الراحة وباله منشغل في أمر آخر مختلف تمامًا عما تتحدثون به.

6- إيماءات الرأس المبالغ بها

عقب التعرف إلى دلالات وضع اليد على الفخذ لغة الجسد فنتعرف إلى دلالات إيماءات الرأس، فهذه الإيماءة لا تدل دائمًا على موافقة الشخص، ففي بعض الأحيان توجد مشاعر أخرى بجانب الموافقة قد تجهلها، على الرغم من ظهورها الواضح على الجسد.

فعندما تطلب شيئًا من أي شخص ويبدأ في هز رأسه بالموافقة بشكل مبالغ به، فيجب عليك حينها العلم بكونه يشعر بالقلق حول تفكيرك اتجاهه، بل قد يشعر بأنه لديك شك في قدرته على إتمام هذه المهمة بنجاح، وهذا ما يدفعه إلى هز رأسه بصورة أكبر بشكل غير واعٍ منه حتى يقنعك بامتلاكه القدرة على تنفيذ ما رغبته به بسهولة.

7- الفك المشدود

توجد العديد من العلامات التي ترمز إلى كون الشخص مجهدًا أو يشعر بالتوتر مثل الفك المشدود والرقبة المشدودة أو الحاجب المعقود، فبغض النظر عما يتحدث به الشخص فظهور هذه العلامات يعد دليل واضح وقوي على شعوره بالانزعاج.

فقد يكون الموضوع الذي تتحدثون به يسبب له القلق أو هناك موضوع آخر يسبب له هذا الشعور، وهناك يجب عليك التركيز على التناقض الحادث بين ما يقوله الشخص وما تشير إليه لغة جسده المتوترة، وهنا سيظهر إذا كان السبب موضوع المحادثة أم شيء آخر يدور في عقله.

8- تقليد حركات جسدك

هل سبق وقابلت شخص ما ولاحظت أنه في كل مرة تغير وضعية جلوسك يعمل على تقليد حركاتك أو يهز رأسه بنفس الطريقة التي تهز رأسك بها؟ ففي الحقيقة هذا الأمر يعد من الإشارات الإيجابية بصورة كبيرة، فنحن نقوم بتقليد حركات الشخص الموجود أمامنا دون الشعور بهذا خاصةً عندما نشعر بكوننا أقرب إليه.

فلا يتوقف الأمر عند هذا الحد بل يكون علامة على التواصل الجيد بيننا وبين الطرف الآخر وكونه يتقبل كلامنا بصدر رحب، ويمكن الحصول على أقصى استفادة من هذا الأمر من خلال التعرف إلى شعور من أمامهم أثناء التفاوض لبرم صفقة ما، فإذا قاموا بتقليد حركات الطرف الآخر فهذه علامة على موافقتهم لرأيه وانتهاء الصفقة بشكل مُرضٍ للجميع.

9- إشهار السبابة

في إطار طرح دلالات وضع اليد على الفخذ لغة الجسد نتناول علامات إشهار السبابة، فمن أبرز علامات التهديد التي يقع بها عدد كبير من المتحدثين والمحاضرين هي توجيه السبابة في وجه الآخرين.

مما جعلها لاقت نفور كبير من الجمهور في حالة الحضور في اجتماعي، بالإضافة إلى ازدياد هذا النفور كلما تكررت، وقد تؤدي إلى فقدان المتحدث قدرته على التأثير بالحاضرين بل عدم معرفة موقع تلقيه حالة الرفض.

10- بروز الصدر

يرى خبراء علم النفس أن بروز الصدر من التصرفات المُستدل عليها من الحيوانات في الطبيعة مثل الغوريلا، فعندما يقوم الشخص بإبراز منطقة الصدر فهذه علامة على الجاذبية القوية التي يتمتع بها، ويقوم بها أغلب الرجال ليظهروا بمظهر الشخص القوي الذي يخافه الآخرين من حوله، ويظهرونها في الأغلب كلغة الجسد عن الالتقاء بامرأة يحبها.

لكن الأمر لا يقتصر عليهم فقط فالسيدات أيضًا يقمن بهذا لأسباب مختلفة، فهم يقومون بها من أجل إظهار مدى جمالهن، بينما من حيث وتيرة القيام به فيزيد القيام به لدى الرجال في حالة الترهيب ويزيد لإظهار المزيد من الجاذبية لدى النساء.

اقرأ أيضًا: دلالات لغة الجسد عند الرجل

11- النظر إلى طريقة المشي

في إطار التطرق لمعرفة دلالات وضع اليد على الفخذ لغة الجسد فننوه أن لغة الجسد لا تتوقف على وضعية الجلوس أو المشي أو حتى الوقوف ساكنًا، بل تشمل أيضًا الطريقة التي يمشي بها الشخص، فهي تكون من أكبر مؤشرات لغة الجسد الواضحة حتى إن كانت غير معروفة، فمن يمشون بخفة ستجدهم يظهرون أكثر ثقة.

بينما من يمشون على عجلة من أمرهم فهي علامة على الرغبة في الوصول إلى أمر ما أو الابتعاد عن مكان، بينما ظهور الشخص في وضعية سيئة أثناء المشي تدل على الإحباط، واستخدام الأطراف بمبالغة علامة على كونهم غاضبين من شيء.

لغة الجسد من أكثر العوامل التي يتم الاستعانة بها من قبل العديد من الأشخاص لتفسير ما يخفيه الأشخاص داخلهم، كما أن لها دور كبير في المقابلات الشخصية والاجتماعات.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.