ملكات النحل تركيبها وتلقيحها

ملكات النحل تركيبها وتلقيحها متعددة الأنواع وتختلف طرق العيش والتركيب كثيرًا من نوع إلى آخر، حيث يعتبر النحل يضم ٢٠ ألف نوع حول العالم ويعيش منهم في خلايا بنسبة ٣٪ فقط، لكن يعيش الباقي في شكل منفرد، لذا من خلال موقع زيادة سنذكر لكم كافة التفاصيل عن ملكات النحل تركيبها وتلقيحها، وطرق العيش في الخلية.

ملكات النحل تركيبها وتلقيحها

تعرف ملكات النحل بأم الطائفة حيث تكون هي الأنثى الوحيدة في الخلية وعند تواجد أكثر من أنثى في الخلية فذلك يعتبر حدث استثنائي، ويختلف شكل الملكة عن شكل النحل العادي حيث تتميز بتغير شكل أجنحتها فهي تبدو أكبر في الحجم وتميل لون أرجلها إلى البرتقالي البني وصدرها أعرض قليلًا من صدور بقية النحل.

تتمثل وظيفة ملكة النحل في الحفاظ على البيض وهو المصدر الوحيد لإنتاج النحل والحفاظ على السلالة، حيث تقوم الملكة بوضع كميات كبيرة جدًا من البيض وتعمل الوصيفات على الاهتمام به كما تقوم الوصيفات بتغذية الملكة وتنظيف جسمها والاهتمام بها.

الملكة قبل أن تُلقح تكون عذراء وتشبه الوصيفات في شكل جسمها وتتحرك بسرعة على الأقراص، ولا تكون الملكة العذراء محط اهتمام إلى أن يتم تلقيحها، ويمكن أن يتم تلقيحها بأكثر من طريقة، حيث إنها تحتفظ بالحيوانات المنوية في القابلة المنوية لأن لها مبيضان كبيران ويمكن للملكة أن تضع 2000 بيضة في اليوم.

تقوم ملكة النحل بإفراز مادة تساعدها على السيطرة على الخلية عن طريق امتصاص الشغالات تلك المادة وذلك يمنع المبايض الخاصة بهم من النمو والاكتمال، وحتى لا يتيح الفرصة لوجود ملكة منافسة لها في الخلية، وأثناء التعرف على ملكات النحل تركيبها وتلقيحها يجب أن نعرف أنها قبل التلقيح تقوم بعدة تجهيزات.

اقرأ أيضًا: فوائد غذاء ملكات النحل

تلقيح ملكة النحل للبويضات

من ضمن التجهيزات التي تقوم بها ملكة النحل أثناء التلقيح هي طيران الزفاف، وقبل أن تخرج من الخلية تبدأ في إفراز عطر يُسمى عطر الزفاف وهو ما يجذب الذكور لها في الخلية والخلايا المجاورة، وحين تتأكد الملكة العذراء بوجود أعداد كافية من الذكور تنطلق وقتها بسرعة كبيرة وينطلق الذكور خلفها.

تستمر تلك المطاردة لمدة تتراوح بين 30 أو 50 دقيقة، ويتساقط الذكور الضعيفة أثناء تلك المطاردة ويبقي الذكور الأقوياء فقط ويلحق بالملكة أحد الذكور القوية ويتمسك بها ولا تنتزع نفسها منه إلا وبداخلها عضوه المذكر، ويموت الذكر أو أكثر من عضو.

حيث يتيح ذلك للسائل المنوي أن ينقل الحيوانات المنوية إلى القابلة المنوية التي تحفظه الملكة حيًا وتستغله طوال حياتها في تلقيح بويضاتها، وتبدأ بعد أيام قليلة من التلقيح الملكة في وضع بيضها بعدما قامت بملأ القابلة المنوية الخاصة بها وتساعدها الشغالات على تنظيفها وتغذيتها.

لأنه يمكن أن تلقح الملكة خلال تلك الرحلة بواسطة عدد كبير من الذكور قد يصل إلى 10 ذكور، وتخرج الملكة تتجول بعصبية وعندما تقابل ملكة أخرى تقوم بمحاربتها، وتهجم عليها بشراسة.

كما إن قابلت بيوت لملكات أخرى تهجم عليها بعنف وعصبية وتمزق ما بها من يرقة أو تقوم بجرح الملكة العذراء الموجودة بداخلها وتأمر الشغالات أن يقوموا بهدم ما تبقى من بيتها.

التلقيح الصناعي لملكات النحل

استكمالًا للحديث عن ملكات النحل تركيبها وتلقيحها، اضطر العلماء إلى طريقة مخصصة لتلقيح النحل بشكل صناعي حتى يتم إنتاج الملكات بشكل أسرع ومضمون ولا يحتوي على كل تلك الصعوبات، وبدأت تلك المحاولات باحتجاز الملكات والذكور معًا حتى يتم التلقيح لأن في التلقيح الطبيعي لا يتم التلقيح إلا عندما تريد الملكة لا المربي.

لذلك قاموا بتجربة ذلك الأمر، وذلك لأن الذكور لم تستجيب للملكة في حالة الاحتجاز، وبعد ذلك قام عالم بمحاولة دفع المني للذكر داخل مهبل الملكة بواسطة أداة لكن لم ينجح الأمر، لكنه فتح الطريق أمام الكثير من العلماء الذين طوروا الفكرة بشكل جهاز يمكنه التحكم في مؤخرة الملكة ودفع السائل فيها.

يتم اتباع ذلك الجهاز عندما تكون الملكة في حالة تخدير وقد حقق نجاحات هائلة تساوت مع التلقيح الطبيعي للذكر لها، وأن حقن الملكة بواسطة 8 ملليمترات من المني يمكن أن يكفيها طوال حياتها.

أنواع ملكات النحل

بعد التعرف على ملكات النحل تركيبها وتلقيحها هناك عدة أنواع من ملكات النحل حيث تعد هي الأكثر أهمية في مملكة النحل وتختلف صفاته الملكة باختلاف المنطقة التي تنمو فيها ومن تلك الأنواع:

1- ملكة كرنيولي

تعد ملكة كرنيولي نوع نادر من كارنيكا أبيس ميليفيرا وهي ما يُعرف بعسل النحل الغربي وتتميز بلونها الداكن وبطنها المخطط بالبني وهي صغيرة الحجم وتتواجد في جنوب كرواتيا والنمسا، وتتميز بالهدوء حيث يسهل على النخالين تربيتها والتعامل معها، كما أنها تحاول التأقلم على الظروف القاسية والعيش في أي بيئة، وتتميز بخصوبتها العالية.

2- ملكة قوقازي

تعرف تلك النوع من الملكات باسم البرسيم الأحمر وهي تتميز بلونها الرمادي المائل للفضي فهي تعيش بالقرب من بحر قزوين وتستطيع تحمل الشتاء بسلام تتميز عن غيرها من الأنواع بطول لسانها مما يسهل عليها الوصول للزهور التي لا تستطيع الأنواع الأخرى الوصول لها.

3- ملكة كارنا

تعيش ملكة كارنا تحت الظروف القاسية وهي تتميز بالإنتاج الجيد للعسل وتتميز بطبيعة غير شرسة.

اقرأ أيضًا: غذاء ملكات النحل للاطفال والبالغين

4- ملكة باكفست

هي من الأنواع الهجينة تتميز باللون الأصفر تنتج العسر بشكل وفير وتعيش في المناطق الباردة حيث تعتبر سريعة الاجتماع مع بقية سلالتها وهي مهجنة من نوع في المملكة المتحدة.

5- ملكة النحل الإيطاليّة

تعد النوع الأكثر شيوعًا في العالم ويتزايد الطلب عليها أكثر من غيرها وتعيش في المناطق المنخفضة درجة الحرارة أو المرتفعة درجة الحرارة، تُفضل السرقة بين الخلايا ولونها أصفر ولديها خطوط سوداء عريضة في بطنها.

6- ملكة النحل الألمانية

تُعرف ملكة النحل الألماني بملكة النحل الأسود وهي تعيش في غرب الألب وفي مناطق شمال أوروبا، وهي عصبية المزاج خاصةً في حالة فتح الخلية، حيث يصعب التعامل معها من قِبل النحالين بسبب سوء طباعها واندفاعها لكنها تستطيع التأقلم في الجو البارد والظروف الخاصة.

7- ملكة النحل الروسي

تميل ملكة النحل الروسي في لونها للأسود وهي مقاومة لفطريات العث، ويجب أن تكون مع سلالتها لأن قدرتها الإنتاجية للعسل تنخفض.

كيفية إنتاج الملكات تجاريًا

في مناحل العسل عند الحاجة إلى ملكات لوضع كميات كبيرة من البيض لا يتم الاعتماد على الطريقة الطبيعية لذلك يلجأ المربي لطرق صناعية لإنتاج الملكات وهناك العديد من الطرق لذلك ومنها ما يلي:

1- طريقة كيس

وضع قرص شمسي في سلاسة قوية تقوم الملكة فيه بملأ العيون السداسية بالبيض ثم يقوم النحال بإخراجه ووضعه في خلية بدون ملكة وهكذا.

2- طريقة ميلر

يختار المربي طائفة معينة لتربية الملكات منها ويقوم بإضافة إطار خشبي مثبت عليه أجزاء شمعية على شكل مثلثات، ويوضع المربي تلك الإطار عند الحضنة وتقوم الملكة بملأ العيون السداسية بالبيض، ثم ننقل تلك الإطار إلى الطائفة التي ستقوم بتربيتها، لكن يجب أن تحتوي على عسل وحبوب لقاح حتى تقوم بتربية الملكات.

اقرأ أيضًا: غذاء ملكات النحل بودرة وفوائده

موت ملكة النحل

عند موت الملكة تبدأ الشغالات ببناء البيوت الملكية التي تشبه حبات السوداني وتقوم بتربية عدة يرقات في وقت واحد وعند الانتهاء من النمو وفقس أول يرقة تبدأ حرب عظيمة لمحاولة تلك الملكة العذراء في السيطرة وقتل كل اليرقات حتى الغير مكتملة النمو، وذلك لأن قوانين ملكات النحل تركيبها وتلقيحها يشمل على ألا تكون في الخلية إلا ملكة واحدة فقط.

رغم أن ملكة النحل هي الفرد التي تحمي سلالة النحل إلا إنها لا تحكم مملكة النحل، فقط تقوم بدور معين وهو تنسيق أدوار كلًا من في الخلية حتى يقوم كل فرد بدوره على أتم وجه.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.