ترتيب جيوش العالم

ترتيب جيوش العالم نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث أنه من قديم الأزل ومع بداية تكاثر البشر ومنذ بدء الخليقة والإنسان يحتاج باستمرار إلى أن يدافع عن نفسه وعن أولاده وأسرته الصغيرة ومع بداية تطور الحياة وعلى الرغم من بدائيتها إلا أن الإنسان كان قديماً ما يحتاج إلى أن يحمي الكوخ الخاص به وأسرته الصغيرة وزوجته وأبنائه الصغار ويحمي بعض الحيوانات الصغيرة الأليفة التي كان يستخدمها في الزراعة وفي الرعي وكان يسعين بها في الحياة.

ترتيب جيوش العالم

وكان في سبيل كل ذلك كان يتعاون مع غيره على الحماية والرعاية ضد المخاطر بكافة أشكالها سواء من هجوم الحيوانات المفترسة أو من خلال الحماية من الأعداء من القبائل المغيرة عليهم وهكذا سواء بالنار أو بالخشب أو بعد ظهور العصر الحديدي والبرونزي واستخدام البشر وتعرفهم على الطريقة التي بها يدافعون عن أنفسهم وعن أموالهم.

ومع تطور الحياة وتقدمها في كافة المجالات عبر العصور والسنوات اجتاحت البلاد إلى أن يكون لكل دولة جيش يحميها ويحافظ على أراضيها وممتلكاتها من الاغتصاب والاحتلال وانتهاك الثروات؛ ولذلك هناك الكثير من المعايير التي سوف نتعرف عليها من خلال المقال التالي عن طريقة ترتيب الجيوش وما هي المعايير التي تساعد في هذا الترتيب.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عبر: حالات الاعفاء من الجيش في الكشف الطبي وما هي الاوراق المقدمة

معايير ترتيب جيوش العالم

قد يكون من غير المتوقع أن معايير ترتيب الجيوش حول العالم لا يقاس بقوة الجيوش أو بتسليحها أو بالعتاد بل هناك الكثير من العوامل الأخرى ومنها قوة الدولة اقتصاديا والموقع الجغرافي والقوة البشرية وغيرها من العوامل الأخرى التي تؤثر بشكل كبير على قوة الجيش حول العالم وتصنيفه وترتيبه بين جيوش العالم.

وهناك الكثير من المؤسسات والمواقع العالمية التي يكون وظيفتها تقييم وتصنيف الجيوش على مستوى العالم ومن أكبر تلك المواقع هو موقع غلوبال فيربور وهذا الموقع متخصص في تصنيف الجيوش حول العالم تبعاً لبعض المعايير المختلفة ومنها أنها قامت بتصنيف أكثر من 138 أقوى جيش في العالم اعتمادا على القوة العسكرية المعلنة والتي من الممكن أن تساعد الدولة على الحروب البرية والبحرية والجوية وذلك اعتمادا على الأسلحة التقليدية.

وكثيراً من هذه التصنيفات التي تتعلق بأقوى الجيوش في العالم لا يدخل فيها إمكانيات الدولة النووية وتعاملها بالأسلحة المتطورة وما تمتلكه من أسلحة نووية وذلك لأن امتلاك الأسلحة النووية لغير الغرض الاقتصادي وللتنمية وفي المجالات الطبية وغيره لا يعد وغير مسموح به دولياً وعالمياً ومن الدول التي تمتلك أسلحة نووية هي تسعة دول وهي من أكثر الدول تطوراً في العالم كله وتمتلك أكبر جيوش في العالم وهناك العديد من الدراسات أثبتت أن التغير والتصنيف قد يختلف حال أن تعرضت هذه الدولة لخوض حرب ورؤية السيطرة الحربية من خلال تلك الحرب.

وبحسب ما جاء في تقرير مجلة ميليتري ووتش ماغازين عن ترتيب الجيوش العربية أن أساس تقييم الجيوش في العالم على التدريب والاستعداد القتالي وعلى امتلاك القوة العسكرية وإن كانت الدولة تمتلك قواعد عسكرية في بعض الدول المجاورة وغيرها والمنشأة والتحصينات الدفاعية العسكرية ومن المعايير التي تم تحديدها لتقييم قوة الجيوش حول العالم:

  • أقوى جيش في العالم: أقوى جيش في العالم هو جيش الولايات المتحدة الأمريكية وهي الدولة الأولى من تصنيف 138 أقوى جيش حول العالم وتلي الولايات المتحدة روسيا والصين وهما الدول التي تحتل المراتب الأولى الثلاثة في التصنيف ويعتبر جيش مملكة بوتان من أقل الجيوش مرتبة في التصنيف العالمي لأقوى الجيوش في العالم.
  • العنصر البشري: تعتبر القوة البشرية ثاني معيار من معايير تصنيف أقوى الجيوش في العالم إلا أنها لا تعتبر من العوامل الهامة في التصنيف ولكن من حيث أعداد الجنود في الجيش تعتبر دولة جمهورية الصين الشعبية أكبر الجيوش في العالم من حيث القوة البشرية ويبلغ عدد الجنود 2 مليون جندي مقارنة بعدد الجنود في الولايات المتحدة الأمريكية التي يبلغ عدد الجنود فيها حوالي 1.28 مليون جندي في الجيش وعلى الرغم من أن جمهورية الصين تأتي في المرتبة الأولى من حيث قوة العنصر البشري إلا أن الجيش الأمريكي هو الأول في ترتيب أقوى الجيوش في العالم.
  • التعداد الجوي: تعتبر القوة الجوية من أهم المعايير التي تدل على قوة الدولة واستعدادها الحربي الجوي وامتلاكها لكمية كبيرة وأسطول كبير من الطائرات والأنواع المختلفة من الطائرات وتصنيفاتها المختلفة واستخداماتها؛ ومنها الطائرات ذات الأجنحة الثابتة والطائرات الهليكوبتر الحربية وكافة الطائرات التي تعمل في جميع فروع الجيش وطائرات النقل العسكري.
  • القوة البرية: رابع العوامل الرئيسية التي تصنف الجيوش وأقواها في العالم هو قدراتها وإمكانيتها البرية ومنها محتواها من الدبابات ذات القدرات النارية الكبيرة والدبابات الخفيفة والمركبات المضادة للدبابات والمدرعات وأنواعها والمركبات المضادة للألغام والمدافع ذاتية الحركة.
  • القوة البحرية: خامس العوامل وتبدو أهميتها من كمية القطع البحرية التي تمتلكها القوات البحرية في الجيش ومنها السفن والغواصات البحرية وحاملات المروحيات ولكنه من العوامل التي قد لا تعتبر أساسية وخاصة للبلاد التي لا تمتلك سواحل وتعتبر من الدول الحبيسة.
  • الموارد الطبيعية: من التصنيفات الهامة الواجب توافرها في الجيوش القوية هو الموارد الطبيعية التي تتمتع بها الدولة وتؤثر على تقييم الجيش ومنها إمكانيات النفط والغاز الطبيعي وبعض من أنواع المعادن النادرة والهامة والتي تساهم في دعم الجيوش العالمية لوقت أطول وتدعمها في خوض الحروب لوقت أطول من دون أن تكون مجبرة على تغيير إستراجيتها الحربية وذلك بسبب نقص المخزون الاستراتيجي.
  • المواد اللوجيستية: يتمثل الدعم اللوجيستي للجيوش هو وجود الموانئ الكبرى والمفتوحة على سواحل الدول الأخرى وهي من القدرات المهمة للجيش والتي تساعده على تقديم وتوفير الإمدادات التي يحتاجها الجيش في وقت قصير وإن كان جيش الدولة يمتلك دعم لوجيستي أو قواعد في دول أخرى تعتبر من أكبر قوى الدعم للجيش وتجعل الجيش في التصنيف العالمي الأول.
  • القوة الاقتصادية: قوة الدولة الاقتصادية تعتبر من أقوى المعايير التي تعمل على دعم تقييم جيش الدولة في المراكز الأولى والتي تؤدي على قوة الدولة في دعم الجيش من الأسلحة الحديثة والمعدات والطائرات وغيرها وبالتالي سيكون للدولة وجيشها اليد العليا في أكبر التصنيفات في الجيوش القوية في العالم وأيضاً دعم الدولة للجيش في استخدام الأسلحة الحديثة والتعامل معها.
  • الموقع الجغرافي: يعتبر الموقع الجغرافي للدولة يؤثر بشكل كبير على جيشها وتقييمه على أنه من أقوى الجيوش في العالم وذلك لتأثيره على حماية الدولة من كافة أنواع الهجوم وقدرات الدولة الدفاعية وإذا كان للدولة موقع جغرافي مميز يجعلها من أكثر الجيوش سيطرة على الحرب ويؤثر على مسار الحرب.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: أنواع الدبابات ومعنى اسم الدبابة وعدد دبابات الجيش المصري

كما أن لديكم فرصة للتعرف على المزيد عن الجيش من خلال: نظام الخدمة في الجيش وأنواع التجنيد وما هي ادارة التجنيد والتعبئة بالقوات المسلحة؟

ترتيب الجيوش الأقوى في العالم

وفي النهاية نستنبط مما سبق أنه يعود تصنيف وقوة الجيوش حسب التصنيف العالمي إلى استغلال الثروات الطبيعية وإلى الاعتماد على قوة وكفاءة العنصر البشري وعلى استخدام الطرق الحديثة في القتال وعلى التعامل مع الأسلحة الحديثة وامتلاك الجيش لأحدث الطرق الدفاعية في الدفاع الجوي وامتلاك الجيش للعديد من أنواع الطائرات المميزة وناقلات الطائرات وأحدث الطرق وأيضاً الموقع الجغرافي يعتبر هام ومن الأمور أيضاً التي لا تدخل في التصنيف لوجود بعض الدول الحبيسة والتي لا تمتلك سواحل.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم ترتيب جيوش العالم وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.