نموذج دراسة حالة طالب جاهزة

نموذج دراسة حالة طالب جاهزة، تعرف دراسة الحالة بأنها العملية التي يتم فيها فحص ظاهرة أو قضية معينة بالتفصيل خلال فترة زمنية معينة، بحيث تتم مراقبة جميع التأثيرات والمحددات التي تحدث خلال فترة الدراسة والتي تؤثر بطريقة أو بأخرى، وهناك العديد من المزايا لاتباع منهج دراسة الحالة في إجراء دراسته من قبل الباحث منها التحليل الدقيق والمفصل والتركيز على العوامل المعقدة التي تقيد الدراسة ومعرفة الأسباب والعوامل التي حدثت في الدراسة لتقييمها إذا كان هناك هو حاجة لذلك، ومن خلال السطور التالية عبر موقع زيادة سنوضح بالتفصيل كيفية كتابة نموذج دراسة حالة.

دراسة الحالة

حيث تُعرَّف دراسة الحالة بأنها بحث أو دراسة مكثفة ومتعمقة لشخص أو مجموعة من الأشخاص أو وحدة من خلال دراسة البيانات المتعلقة بمجموعة من المتغيرات في الحالة من أجل إيجاد تعميم يناسب عدة فئات من البحث.

دراسة الحالة هي إحدى منهجيات البحث المستخدمة بشكل شائع في بحث العلوم الإنسانية والاجتماعية.

يتم جمع البيانات المتعلقة بدراسة الحالة من مصادر مختلفة بما في ذلك الملاحظة والمقابلات، والبدء في استخدام أسلوب دراسة الحالة في دراسة حالات المرض، كدراسة للتاريخ الطبي لشخص مريض، فإنه يستخدم أيضًا بشكل شائع في دراسة المرض النفسي، وذلك من خلال جمع معلومات عن المريض في شكل سيرة ذاتية تحتوي على أحداث في الماضي والحاضر للمريض.

وتتضمن دراسة الحالة عادةً طرقًا وصفية في البحث، ولكن في بعض الأحيان يتم استخدام الأساليب الكمية في بعض الحالات، ودراسة الحالة مفيد في وصف ومقارنة وتقييم وتفسير مظاهر متعددة لمشكلة البحث.

حيث يساعد دراسة الحالة على استكشاف الأحداث المهمة والتداخلات والسياسات المتطورة والإصلاحات القائمة على البرامج من خلال دراستها بالتفصيل في السياق الحقيقي، ويعد هذا النهج مفيد للإجابة على أسئلة البحث التي لا تستطيع الطريقة التجريبية الإجابة عليها.

أصبح هذا النهج الآن مهمًا بشكل متزايد في أماكن الرعاية الصحية نظرًا لملاءمته للبحث الطبي المعقد والمتعمق، وعلى الرغم من أن استخدام هذا النوع من منهجيات البحث يمثل تحديًا للباحثين، إلا أنه يؤدي إلى رؤية واضحة وشاملة للعديد من الجوانب من الرعاية الصحية خاصة إذا تم وصفها بعناية وتنفيذها وتفسيرها بشكل صحيح.

اقرأ أيضًا: نموذج كتابة تقرير جامعي

نموذج دراسة حالة طالب جاهزة

يضم نموذج طلب حالة جاهزة مجموعة من النقاط الأساسية، والتي تتمثل فيما يلي:

بيانات أولية

اسم الطالب: …………، الجنسية: …………….، العمر: ……

الصف: …….، تاريخ الميلاد: ………..، مكان الميلاد: …….

هاتف المنزل: ……..، هاتف ولي الأمر: ……، عنوان السكن: ……..، ولي الأمر: ………، صلة القرابة: …………، عمره: ……، مهنته: …….،

المستوى الدراسي للطالب العام السابق: (   ) ضعيف،

(     ) جيد، (    ) جيد جدًا، (      ) ممتاز.

المستوى الدراسي للطالب العام الحالي: (   ) ضعيف،

(     ) جيد، (    ) جيد جدًا، (      ) ممتاز.

مواد الضعف: …………………………………………………

هل الطالب معيد: (  ) نعم، (   ) لا، إذا كانت الإجابة نعم كم عدد مرات الإعادة (    ).

هل الطالب كثير الغياب: (  ) نعم، (  ) لا، إذا كانت الإجابة نعم كم عدد مرات الغياب (   ).

أسباب الغياب: ………………………………………………..

اقرأ أيضًا: نموذج دراسة جدوى مشروع خدمي

المستوى التعليمي للأسرة

مستوى تعليم الأب: (  ) أمي، (   ) يقرأ ويكتب، (   ) ابتدائي، (     ) متوسط، (     ) ثانوي، (    ) جامعي، (    ) دراسات عليا.

مستوى تعليم الأم: (  ) أمي، (   ) يقرأ ويكتب، (   ) ابتدائي، (     ) متوسط، (     ) ثانوي، (    ) جامعي، (    ) دراسات عليا.

مستوى تعليم الأخوة: 1- ………….، 2- ……………….، 3- ……….، 4- ……….، 5- …………..، 6- ………………..

الحالة الاجتماعية

الأب على قيد الحياة: (    )، الأم على قيد الحياة: (    )، منفصلين: (   ) نعم، (     ) لا، الاستقرار الأسري (    ) مرضي، (     ) غير مرضي.

عدد أفراد الأسرة: (    )، عدد أفراد الإخوة: (   ) ذكور،

(     ) إناث، ترتيب الطالب في الميلاد بين اخوته: (   ).

مع من يعيش الطالب: (   ) والديه، (     ) مع والد فقط، (     ) مع والدته، (    ) أخرى تذكر.

علاقة الطالب بالأسرة:

تعرف على أنواع دراسة الحالة

حيث يوجد عدة أنواع من دراسات الحالة تختلف عن بعضها البعض حسب الطريقة المستخدمة في البحث والغرض من تحقيقه:

دراسات الحالة الجماعية

تشمل دراسة مجموعة من الأفراد في بيئة معينة أو دراسة مجتمع بأكمله.

دراسات الحالة الوصفية

تبدأ هذه الدراسات بنظرية وصفية ثم تقارن المعلومات التي تم الحصول عليها بالنظرية الموجودة مسبقًا.

دراسات الحالة التفسيرية

تُستخدم لإجراء استفسارات سببية، أي أن الهدف هو معرفة ما إذا كانت هناك عوامل معينة تسبب أشياء معينة.

دراسات الحالة الاستكشافية

يتم تقديم هذه الدراسات لغرض مزيد من البحث، وهذا النوع يسمح بجمع المزيد من المعلومات قبل تطوير أسئلة وفرضيات البحث.

دراسات الحالة الآلية

تحدث عندما يسمح فرد أو مجموعة للباحث بفهم المزيد عنها أكثر مما هو واضح في البداية للمراقبين.

دراسات الحالة الأساسية

تختص بدراسة الحالات التي يكون للباحث فيها اهتمام شخصي بمسألة البحث، مثل ملاحظات جان بياجيه على أطفاله وهذه أمثلة جيدة لكيفية مساهمة دراسة حالة جوهرية في تطوير نظرية نفسية معينة.

دراسات الحالة التراكمية

إنهم يجمعون المعلومات من مواقع متعددة في أوقات مختلفة، والفكرة من وراء هذه الدراسات هي أن جمع الدراسات السابقة سيسمح بمزيد من التعميم دون تكلفة إضافية أو وقت يقضيه في دراسات جديدة وربما زائدة عن الحاجة.

دراسات الحالة الحرجة

وهي دراسة موقعًا واحدًا أو أكثر بهدف دراسة حالة ذات أهمية كبيرة.

طريقة إجراء دراسة الحالة

يتبع تحقيق دراسة الحالة مراحل معينة، حتى يتم إجراءه بصورة صحيحة وشاملة، وهي كما يلي:

اختيار الحالة

حيث يتم اختيار الحالة والتحقيق فيها بعد تطوير مشكلة وأسئلة بحثية وعلى عكس البحث الكمي، لا يتم اختيار عينة الدراسة بشكل عشوائي وقد تكون حالة عادية، أو حالة مهملة، أو تمثل فئة معينة، تجربة أو ظاهرة يجب أن تتميز الحالة الجيدة بما يلي:

  • يتم تقديم نظرة ثاقبة جديدة أو غير متوقعة في موضوع البحث.
  • إنه يتحدى الافتراضات والنظريات الحالية.
  • يقدم طرقًا عملية لحل مشكلة معينة.
  • يفتح اتجاهات جديدة للبحث في المستقبل.

بناء الإطار النظري

تركز دراسة الحالة على التفاصيل أكثر من العموميات، لكن هذا لا يعني أن دراسة الحالة هي وصف منفصل لسؤال البحث بل يجب أن تقدم وصفًا تكامليًا مع المعرفة الموجودة حول موضوع الدراسة، وذلك من خلال بناء إطار نظري يهدف إلى:

  • تقديم نموذجًا للنظرية من خلال شرح كيفية شرح النظرية لموضوع البحث.
  • توسيع النظرية من خلال توضيح إمكانية ربط المفاهيم والأفكار الجديدة.
  • تحدى النظرية من خلال تقديم شذوذ لا يتطابق مع الافتراضات السائدة.
  • توفير الأساس الأكاديمي لتحليل قضايا البحث من خلال مراجعة المصادر المتعلقة بمشكلة البحث وتحديد المفاهيم والنظريات الأساسية لتوجيه التحليل والتفسير في إطار واضح.

اقرأ أيضًا: نموذج صحيفة دعوى جاهزة

جمع البيانات

هناك العديد من طرق البحث التي يمكن استخدامها لجمع البيانات المتعلقة بالبحث، وتستخدم دراسة الحالة ما يسمى بالبيانات الكمية ولكن هذه دراسة محدودة النطاق وغالبًا ما يتم جمع البيانات النوعية من نوع الدراسات التي تستخدم طرقًا معينة، مثل المقابلات، والملاحظة، وتحليل المصادر الأولية والثانوية مثل الصور الفوتوغرافية، والمقالات الصحفية والوثائق الرسمية التي تهدف عملية جمع البيانات إلى الحصول على فهم شامل للقضية وسياقها قدر الإمكان.

وصف الحالة وتحليلها

في هذه المرحلة من البحث، يجب على الباحث ربط جميع الجوانب المتعلقة بموضوع البحث، وذلك لإعطاء صورة متكاملة للموضوع حيث تعتمد طريقة عرض النتائج على نوع البحث ويتم تقديمها أحيانًا مع ورقة البحث، أو في فصول منفصلة من الأساليب والنتائج في بعض الحالات يجب توخي الحذر لضمان تقديم التفاصيل فيما يتعلق بسياق موضوع البحث، وأنها تتعلق بالأدبيات والنظرية وكيف تتناسب هذه التفاصيل مع النماذج السائدة أو كيف تختلف عنها ينبغي مناقشتها.

وهكذا قد وضحنا لكم في هذا المقال المبسط نموذج دراسة حالة طالب جاهزة، وتعرفنا على أهم التفاصيل حول طريقة إجراء دراسة الحالة، ونتمنى أن نكون قد أجبنا على جميع أسئلتكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.