اسباب الخيانة الزوجية في علم النفس

اسباب الخيانة الزوجية في علم النفس نجيب عليه من خلال موقعنا زيادة حيث الزواج هو رابط مقدس يلجأ إليه الرجل والمرأة من أجل إتمام علاقة رسمية أمام الله والناس يترتب عليها فيما بعد إنشاء أسرة كاملة مكونة من الزوج والزوجة والأولاد لكل منهم دور يقوم به وأي خلل في أحد هذه الأدوار قد يسبب خلل في حياة الأسرة، حيث تتعرض بعض الأسر لما يعرف باسم الخيانة الزوجية وهي الإخلال بالولاء الذي يربط بينهما سواء كان رجل أو امرأة، لذلك يجب معرفة أسباب الخيانة الزوجية في علم النفس وكيفية علاجها وحماية الأسرة والترابط الأسرى من الوقوع في هذه المشكلة.  

اسباب الخيانة الزوجية في علم النفس

جعل الله سبحانه وتعالى المودة والرحمة أساس العلاقة الزوجية فقد قال سبحانه وتعالى في كتابه العزيز” ومن آياته أن خَلَق لكم من أنفسكم أزواجاً لتَسكنوا إليها، وجَعَل بينكم مودّةً ورحمة” [الروم:21]، ولكن قد تحدث بعض المشكلات التي بدورها تجعل كلاً من الزوج والزوجة متباعدان مما يجعل كل منهما يفكر بالخيانة الزوجية، ومن أهم أسباب الخيانة الزوجية في علم النفس ما يلي:

عدم الرضا في الزواج

بعض حالات الزواج يكون أحد الطرفين غير راضي عن الزواج مما يجعل فرصة حدوث الخيانة الزوجية موجودة منذ أول يوم بنسبة كبيرة جداً.

الزواج الغير متكافئ

يجب أن يكون الزواج مبنى على التكافؤ سواء العلمي والفكري والثقافي وغيرها، ففي ظل عدم وجود هذا التكافؤ يبدأ الطرف الآخر في البحث عن هذا التكافؤ خارج المنزل.

انعدام السعادة الزوجية

كثير منا يلاحظ فقدان السعادة الزوجية والنهم والعشق بعد فترة قصيرة من الزواج سواء كان بسبب المشاكل الزوجية أو الإهمال من الزوج أو الزوجة مما يجعلهم يفتقدون السعادة الزوجية ويبادرون في البحث عنها بأي شكل كان في مكان آخر وتحت مسمى آخر.

عدم الرضا في العلاقة الجنسية

كثير من الأزواج والزوجات يتعرضون لمشاكل فيما بينهما بسبب عدم الرضا عن العلاقة الجنسية الكاملة مما يجعلهم يشعرون بالعيش الغير طبيعي

ويندفعوا للخيانة الزوجية ويعتبر هذا النوع من أكثر الأنواع انتشاراً في المجتمع.

العامل الوراثي

أكد علم النفس على أن الوراثة تلعب دوراً هاماً في حدوث الخيانة الزوجية وخاصة إذا كان أحد أفراد العائلة له علاقات متعددة سابقة مثل الأم أو الأب مما يؤثر ذلك في الأبناء تأثيراً مباشراً.

التربية الاجتماعية

تؤثر التربية في علاقة الرجل بزوجته والعكس فبعض الرجال والنساء تكون لهم الرغبة في الخيانة والانتقام تبعاً لما مروا به من تربية قاسية في حياتهم الاجتماعية.

عدم التقدير والإهمال

إن إهمال الزوجة لزوجها أو العكس قد يوفر مساحة كافية لكل منهما في البحث عن الاهتمام والتقدير مع شخص آخر، ومن أهم صور الإهمال هي سفر الزوج أو الزوجة وعدم تواجدهم في المنزل لمدة طويلة، واهتمام الزوجة بالأطفال وتجنب الزوج سواء عن عمد أولا وغيرها.

الخرس الزوجي

الشعور بالملل والقيام بالبروتين اليومي يتسبب في حدوث فجوة كبيرة بين الزوج والزوجة تعرف بالخرس الزوجي، مما يجعل كل منهما يبحث عن شخص آخر كي يجدد وينوع من حياته معه.

الرغبة في الانتقام

تشعر بعض السيدات بالإهانة تجاه إهمال وخيانة زوجها لها، مما يجعلها تبادر بالانتقام من خلال البحث عن الخيانة الزوجية كنوع من أنواع الانتقام.

وسائل التواصل الاجتماعي

على الرغم من أن وسائل التواصل الاجتماعي ساهمت في تقارب الناس من بعضها البعض بشكل كبير إلا أنها أصبحت وسيلة فعالة في الخيانة الزوجية سواء عن طريق إرسال بعض الرسائل العاطفية لجذب شخص آخر أو التودد له.

عدم الاهتمام الشخصي

يعد عدم الاهتمام الشخصي سواء في الملابس أو النظافة الشخصية بشكل عام، من العوامل المساعدة في الخيانة الزوجية، فإهمال الزوجة لنفسها ومظهرها بسبب الاهتمام بالمنزل والأولاد قد يجعل الزوج يميل بناظريه إلى أخرى.

وللتعرف على المزيد من المعلومات عن العلاقة الزوجية وما يتعلق بها يمكنكم الآن الاطلاع على هذه المقالة: حكم الصبر على الزوجة الخائنة وأسباب الخيانة الزوجية

كما أننا نرشح لك المزيد من التفاصيل من خلال الدخول إلى هذه المقالة: كفارة يمين الطلاق دار الافتاء المصرية وأنواع الأيمان ما يقع منها وما لا يقع

علامات ندم الزوج بعد الخيانة

يوجد بعض الأزواج الذين يؤثر فيهم الوازع الديني والأخلاقي، حيث يجعلهم يشعرون بالندم بعد القيام بالخيانة الزوجية ويظهر عليهم علامات الندم الحقيقية، فإذا ظهر على زوجك هذه العلامات يجب عليكِ أن تساعديه في تخطي هذه المرحلة ومن أهم هذه العلامات:

  • يعد اعتراف الزوج بالخيانة الزوجية وإظهار الشعور الحقيقي بالخطأ والندم أحد الخطوات الهامة والصحيحة لبداية إصلاح علاقة حقيقية.
  • إنهاء العلاقة الأخرى بكل الأشكال سواء كان محادثات أو مقابلات يعد علامة واضحة على الندم، شرط أن يكون هذا القرار نابع منه شخصياً دون التعرض لأي ضغوطات بجانب إنهاء أي رابط قد يكون وسيلة في عودة العلاقة مرة أخرى مثل العمل، السكن، التجارة وغيرها من الروابط.
  • قيام الزوج ببعض الأمور الهامة قد تدل على الندم الحقيقي مثل العمل على بناء الثقة والعلاقة الزوجية مرة أخرى بشكل ملحوظ، بجانب تجنب القيام ببعض الأمور مثل التحدث على انفراد لفترات كبيرة، وضع كلمة مرور خاصة بهاتفه، عدم تواجده خارج المنزل لفترات طويلة، رغبته الشديدة في العودة للمنزل مبكراً وقضاء أطول فترة مع زوجته وأولاده
  • استعداد الزوج بتعويض زوجته عن الآثار النفسية التي سببتها الخيانة الزوجية وتفهم الزوج لما تعانيه الزوجة والألم الذي تعرضت له، بالإضافة إلى حرص الزوج على عدم تكرار مثل هذه المشكلة يعد من أهم العلامات الحقيقية على ندم الزوج بعد الخيانة.

وللتعرف على المزيد والتعمق في العلاقة الزوجية ومشاكلها يمكنكم الاطلاع على المقالة التالية: هل يجوز ارجاع الزوجه بعد الطلقه الاولى بدون علمها

بالإضافة إلى أننا نرشح لكم المقالة التالية لمزيد من التفاصيل: كيفية التعامل مع الزوج العصبي ب 13 طريقة

علاج الخيانة الزوجية في علم النفس

اتفق علماء النفس على وجود أسباب معينة تؤدي إلى حدوث الخيانة الزوجية إلا أنهم اختلفوا في كيفية اختيار العلاج المناسب لهذه المشكلة، ولكن على الرغم من ذلك فإن العلاج يكمن في رغبة الزوجة والزوج في الاستمرار وتخطي هذه المشكلة أم لا، وفي ضوء ذلك يقدم بعض أطباء علم النفس مجموعة من الاقتراحات والآراء أهمها:

  • يرى بعض أطباء علم النفس أن التجاهل أحد أهم وأفضل العلاجات المناسبة لعلاج الخيانة الزوجية وذلك عن طريق تجاهل الزوجة لمعرفة ذلك ثم القيام والبحث عن السبب وراء خيانة زوجها لها والعمل على تغييره وإصلاحه حتى لا تفقد الزوجة العلاقة بينها وبين زوجها في لحظة غضب وتتسبب في حدوث تفكك أسرى.
  • في حين يرى بعض الأطباء الآخرين أن المصارحة المباشرة والمواجهة تعد من أفضل الطرق في العلاج، ولكن شرط عدم وجود أي أطراف أخرى من ناحية الزوجين فقط الزوج والزوجة، حيث يقوم كل منهما بمصارحة الآخر ومعرفة السبب الحقيقي وراء الخيانة وكيفية علاجه ومدى تقبل الوضع لكل منهم والرغبة في الاستمرار بعد ذلك أم لا.
  • على الصعيد الآخر يرى بعض الأطباء أن إعطاء الطرف الآخر الثقة المتبادلة قد يجعله يعدل عن الخيانة الزوجية، ويرى الحياة الزوجية بمنظور آخر يجعله يشعر بالندم على فعلته.
  • كما يرى بعض الأطباء النفسيين أن الزوجة هي التي يجب أن تتحمل المسؤولية الكاملة في خيانة زوجها لها، فبعض السيدات يهملن أزواجهن عن طريق عدم الاهتمام بنفسها وبنظافتها الشخصية أو الاهتمام بالأولاد بشكل مفرط وعدم إعطاء الزوج الاهتمام والأولوية الكافية مثل فترة الخطوبة أو الشهور الأولى من الزواج، مما يجعل الزوج يشعر بالملل والنفور والبحث عن الاهتمام في مكان آخر.
  • أما بالنسبة لأكثر أنواع العلاجات المتفق عليها من جهة الأطباء علم النفس في علاج الخيانة الزوجية هي الحرص على التوعية الصحيحة للزوجين وأهمية الترابط الأسري من خلال محاولة تغيير الروتين اليومي بأقل الأشياء والاهتمام بمشاعر الزوج والزوجة وتدعيم الحس الأخلاقي والديني بينهم لتجنب الوقوع في الخيانة الزوجية.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم اسباب الخيانة الزوجية في علم النفس وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
3 تعليق
  1. Kaabil يقول

    المرجع من فضلكم

التعليقات مغلقة.