الأسباب التي تبيح للمرأة طلب الطلاق

الأسباب التي تبيح للمرأة طلب الطلاق حسب الشرع والقانون متعددة فكل يوم يطرأ نبأ جديد عن انفصال الزوجين وطلاقهما ولازدياد هذا الأمر بدأ التساؤل عن الأسباب المؤدية للطلاق لأنه أصبح شيئًا متفشيًّا في مجتمعنا ونحن سنذكر لكم في هذا المقال الكثير من الأسباب التي تبيح للمرأة طلب الطلاق عبر موقع زيادة

الأسباب التي تبيح للمرأة طلب الطلاق

أعطى الشرع الحق للزوجة في طلب الطلاق من زوجها في بعض الحالات، فإذا كان لدى الزوج عيب ينتج عنه نفور زوجته منه في العلاقة الزوجية فيحق لها طلب الانفصال عنه.

والدليل على ذلك قول الله عز وجل في كتابه العزيز “فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان” فإن فقد الزوج قدرته على إعطاء الحقوق الزوجية لزوجته وجب عليه تسريحها بإحسان.

وقد وضح علماء الدين أنواع عيوب الزوج التي يحق للزوجة بها طلب الطلاق وتتمثل هذه العيوب في الآتي:

الجب: يقصد به فقد الزوج لعضوه الذكري بالكامل أو جزء منه، مما ينتج عنه فقد قدرة الزوج على وطء زوجته.

الخصاء: هو نزع خصية الزوج والإبقاء على العضو.

الاعتراض: هو عجز الرجل على وطء زوجته على الرغم من ظهور العضو الذكري.

الجنون: يقصد به ذهاب العقل، وبالتالي فقد قدرة الزوج على التمييز والإدراك.

البرص: نوع من الأمراض الجلدية التي لم يتوصل الطب إلى معرفة سببها، وهو مرض يصيب البدن كله ويؤدي إلى ظهور قشر أبيض ينتج عنه حكة مؤلمة.

الجذام: هو مرض يؤدي إلى تآكل أطراف المريض حتى تتساقط.

الإعسار: هو الضيق والفقر وقلة ذات اليد والزوج المعسر هو من يفقد قدرته على الإنفاق على زوجته، حيث أن النفقة على الزوجة من واجبات الزوج وعند التقصير والامتناع عن أداء هذا الحق بدون سبب يحق للزوجة طلب الطلاق.

أسباب أخرى تبيح للمرأة طلب الطلاق

بالإضافة إلى الأسباب سابقة الذكر يوجد بعض الأمور الأخرى التي تكون سبب في طلب المرأة للطلاق ويكون لها الحق في ذلك، وتتمثل هذه الأسباب فيما يلي:-

  • إهانة الزوج لزوجته بالضرب بدون سبب شرعي.
  • إذا تضررت المرأة من سفر زوجها في حال بعده عنها مدة أكثر من ستة أشهر، مما يجعلها تخشى على نفسها من الفتنة.
  • إذا تعرض زوجها للحبس مدة طويلة تجعلها تتضرر لفراقه.
  • وجود عيب كبير في الزوج، مثل العقم أو عدم القدرة على الوطء أو إصابته بمرض خطير يستحال معه الحياة الزوجية الطبيعية.
  • إذا كان الزوج سيء الخُلق يفعل الكبائر والموبقات، مثل عدم التزامه بأداء العبادات المفروضة عليه.
  • في حالة نفور الزوجة من زوجها وشعورها بالبغض الشديد منه دون وجود سبب واضح لذلك.
  • منع الزوجة من رؤية أهلها مطلقاً.

اقرأ أيضًا: أسباب تجعل المرأة تطلب الطلاق

دلائل على مشروعية الطلاق

الأسباب التي تبيح للمرأة طلب الطلاق

تجدر الإشارة إلى أن الحنفية ذهبوا إلى أنه لا يحق للزوجة طلب الطلاق من زوجها بسبب ضيق حالته المادية، وقد استدلوا على ذلك بقوله تعالى “وإن كان ذو عسرة فنظرة إلى ميسرة” ولقوله تعالى “لينفق ذو سعة من سعته ومن قدر عليه رزقه فلينفق مما آتاه الله، لا يكلف الله نفساً إلى ما آتاها، سيجعل الله بعد عسر يسراً”.

إلا أن المالكية والشافعية والحنابلة ذهبوا إلى أن الزوجة لها الحق في طلب الطلاق إذا كان زوجها فقيراً ولا يستطيع الإنفاق عليها، والدليل على ذلك قوله تعالى “ولا تمسكوهن ضراراً لتعتدوا”. حيث أنهم اعتبروا أن عدم الإنفاق على الزوجة بمثابة اعتداء على حقوقها لما فيه من ضرر عليها.

اقرأ أيضًا: هل يجوز طلب الطلاق بسبب كثرة المشاكل

ما أسباب تطليق الرجل لزوجته؟

يوجد عدة أسباب تجعل الرجل يلجأ إلى طلاق زوجته، ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • فساد أخلاق الزوجة وعدم طاعتها لزوجها.
  • إذا تغير شعور الرجل اتجاه زوجته.
  • إذا لم يرغب الزوج في معاشرة زوجته.
  • إذا أهانت الزوجة زوجها.
  • في حالة عدم قدرته على توفير احتياجاتها واحتياجات المنزل.

اقرأ أيضًا: حكم طلب الطلاق من الزوج

وفي نهاية المقال نكون قدمنا لكم الأسباب التي تبيح للمرأة طلب الطلاق كما يمكنكم التعرف على دلائل مشروعية الطلاق من القرآن الكريم وإذا وجدتم أي استفسار عن ما تم ذكره في السابق فيمكنكم وضع تعليق وبقدر الإمكان سنحاول الرد عليكم في أقرب وقت ممكن.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.