شروط دبلومة التغذية العلاجية لغير الأطباء

شروط دبلومة التغذية العلاجية لغير الأطباء تتيح العمل في بعض الأندية الرياضية المتخصصة في اللياقة البدينة، كخبير في التغذية الرياضية، أو خبير التغذية في إحدى المستشفيات الخاصة.

لذلك في السطور القادمة عبر موقع زيادة سنعرض لكم شروط دبلومة التغذية العلاجية لغير الأطباء، وفرص العمل، والمجالات المتاحة للعمل بهذه الشهادة.

شروط دبلومة التغذية العلاجية لغير الأطباء

في الآونة الأخيرة ظهر في سوق العمل المصري العديد من التخصصات التي لم تكن مألوفة من قبل، مثل احتياج سوق العمل لخريجي كلية العلوم التطبيقية، أو خريجي كلية الزراعة من أقسام الأجنة.

أما التخصص الذي أصبح مطلوبًا وبشدة في سوق العمل المصري هو العمل كخبير تغذية، وهذه المهنة تحتاج في المقام الأول إلى خريجي كلية الطب.

يلجأ الخريج من أي كلية إلى معرفة شروط دبلومة التغذية العلاجية لغير الأطباء، في البداية تقبل الدبلومة من غير الأطباء خريجي الكليات الآتية:

  • طلاب كلية العلوم، ممن درسوا التغذية العلاجية.
  • كلية الزراعة، قسم الاقتصاد المنزلي.
  • كلية التربية النوعية، قسم الاقتصاد المنزلي.

أما عن شروط الدبلومة فهي تتمثل في الآتي:

  1. إجادة اللغة الإنجليزية من مستوى “C1” على الأقل.
  2. يجب أن تكون عاملاً في المجال الطبي.
  3. تخطي المتقدم للاختبارات التي سيخضع لها بشكل دوري طوال فترة دراسته.
  4. المؤهل الجامعي يجب أن يكون من أحد الكليات الثلاثة التي سبق ذكرها.
  5. بطاقة إثبات الهوية، أو جواز السفر في حالة كنت من غير المقيمين في مصر.

اقرأ أيضًا: شروط دبلومة التغذية العلاجية بالجامعة الامريكية

البرنامج التعليمي للدبلومة

في الفقرة السابقة عرضنا لكم شروط دبلومة التغذية العلاجية لغير الأطباء، وهي ليست بالشروط الصعبة، فلا تستلزم الحصول على أي من التقديرات العلمية في الكلية، أو ما شابه.

لكن يعد أهم شرط للقبول بدبلومة التغذية العلاجية هو معرفة محتوى الدبلومة وبرنامجها التعليمي؛ لذلك في هذه الفقرة سنعرض لكم البرنامج التعليمي للدبلومة، وما هو النظام المتبع في تحصيل الدرجات؟ وما هي المواد التي يدرسها الطالب؟

يدرس الطالب في هذه الدبلومة عشر مقررات تعليمية يتم تقسيمها إلى اثنتي عشر محاضرة نظرية، وأربع محاضرات عملية في أحد المستشفيات أو المراكز الطبية في نظام الساعات المعتمدة “GPA”، والمقررات هي:

  • Meal Planning، أو التخطيط الغذائي، أو تخطيط الشخص لاحتياجاته اليومية من الغذاء، وهذا جزء من أقسام تغذية السمنة والنحافة.
  • Nutrition assessment، أو المعروفة باسم تقييم التغذية، وهو من الطرق التي تمكن الدولة من تحديد المعلومات القيمة عن المجاعات والحد منها.
  • التغذية خلال دورة الحياة “Nutrition through the life cycle”، وهو البرنامج المسئول عن تحديد أنماط التغذية المختلفة، لمختلف المراحل العمرية.
  • النظام الغذائي لمرضى السكري “MNT for diabetes”، أحد أجزاء التغذية الإكلينيكية العلاجية، وهي التي تنظم جرعات الغذاء المناسبة لمرضى السكر بالنسبة لحالتهم الصحية، وهذا التخصص مثل “نظام التغذية لمرضى القلب والأوعية الدموية، وأمراض الكبد الوبائي”.
  • نظام التغذية لأصحاب الاضطراب المناعي “MNT for immune disorder”، وهو الذي يحاول أن يعطي الجسم الأطعمة التي تساعده على تقوية الجهاز المناعي لأصحاب هذا المرض.
  • نظام التغذية لأصحاب الأمراض الكُلوية “MTN For Renal Disease”، وهو الذي يكفل لمريض الكلى النظام الصحي الذي لا يتسبب له بالمضاعفات والمشاكل الصحية، ويقلل من نسب اليوريا، والكرياتينين في الدم.

اقرأ أيضًا: هل أخصائي التغذية طبيب

تكلفة الدبلومة وسوق عملها

عرضنا لكم في السطور السابقة ضمن هذا الموضوع أكثر من شرط للقبول في دبلومة التغذية العلاجية، كما عرضنا لكم النظام العلمي المتبع في هذه الدبلومة، نعرض لكم في هذه الفقرة تكلفة دبلومة التغذية العلاجية لغير الأطباء، والمجالات المتاحة لعمل صاحب الدبلومة بها.

الدبلومة تقام في الجامعة الأمريكية في مصر، وفي جامعة عين شمس لذلك فإن مجال العمل بها مضمون بنسبة كبيرة.

سعر الدبلومة في جامعة عين شمس تصل إلى ثلاثة آلاف وخمسمائة جنيه مصري بالنسبة للطلاب المصريين، أما بالنسبة للطلاب الأجانب فالسعر هو تسعمائة وخمسين جنيه دولار أمريكي.

أما في الجامعة الأمريكية فإن سعر الدبلومة للطلاب المصريين يصل إلى سبعمائة وخمسين دولار، وبالنسبة للمجالات المتاحة للعمل بهذه الدبلومة فهي كالآتي:

  • تأسيس مركز للتغذية العلاجية.
  • تأسيس مركز للسمنة والنحافة.
  • العمل في بعض المستشفيات الحكومية كاستشاري للتغذية العلاجية لمرضى الأوعية الدموية، والقلب، وأصحاب الأمراض المزمنة في الكبد والكلى.
  • العمل كاستشاري تغذية علاجية في مستشفيات الأورام، كأخصائي تغذية لأصحاب الاضراب المناعي.
  • العمل في المصانع المسئولة عن تصنيع المواد الغذائية.
  • العمل في بعض الأندية الصحية مثل الجيم كأخصائي للتغذية العلاجية.
  • العمل كمستشارٍ للتغذية في المدارس، أو الجامعات، وإلقاء الندوات العلمية في هذا المجال.

اقرأ أيضًا: شروط الدبلوم العالي والغرض منه

أصبح سوق العمل المصري أكثر اتساعًا من ذي قبل، وأصبح يحتاج إلى العديد من المهارات، لذلك كن دائم التحصيل للشهادات العلمية التي تميزك في مجالك.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.