محتوى يحترم عقلك

روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها

الفهرس

روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها يساهم في الوقاية من المشكلات المزعجة والشائعة في هذه المنطقة كالحبوب، والحكة، والبقع الداكنة، ويضمن تعزيز بشرتها بفاعلية وجعلها نظيفة وصحية، فمن خلال موقع زيادة سوف نعرض لكم روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها.

روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها

تعد طبقات الجلد المتواجدة على سطح المنطقة التناسلية لدى النساء حساسة للغاية، حيث إنها من الممكن أن تتأثر بكل سهولة وسرعة، وذلك بفعل العوامل الخارجية لا سيما إذا لم يتم العناية بها بشكل مستمر.

فهذه الطبقات مُعرضة للتهيج، والالتهاب وتحديدًا عند إزالة الشعر منها، إلى جانب أنها مُعرضة إلى ظهور البقع الداكنة عليها، وجميع هذه الأمور بالطبع تكون مصدر انزعاج وحرج لكل امرأة.

لكن لا بأس فإنه من الممكن أن يتم الوقاية من مشكلات هذه المنطقة والتغلب عليها، وتعزيز صحة البشرة فيها بطريقة مثالية من خلال اتباع روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها.

ففي السطور التالية سوف نوضح لكم الخطوات السهلة والبسيطة للاهتمام بالمنطقة الحساسة لكي تكون نظيفة وصحية دائمًا، فهذه الخطوات يلزم أن تكون بمثابة الروتين اليومي:

1- إزالة الشعر روتين هام لنظافة المنطقة الحساسة

أولى خطوات روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها هو إزالة الشعر، حيث إنه من الضروري أن يتم التخلص منه لأنه يعد بمثابة البيئة الملائمة لنمو البكتيريا والجراثيم.

فهناك العديد من الطرق لإزالة الشعر من المنطقة الحساسة، سواء باستخدام ماكينة الحلاقة، أو باستخدام الشمع ومزيلات الشعر، أو باستخدام الحلاوة، ولكن أفضل طريقة هي إزالة الشعر بالليزر.

حيث إن ماكينة الحلاقة من المحتمل وفي حالة إذا كانت بشرتك حساسة فإنها سوف تتسبب لكِ في ظهور الشعر أسفل الجلد، إلى جانب أنها سوف تعمل على تهيج المنطقة، وكذلك مزيلات الشعر كالكريم واللوشن.

أما الشمع والحلاوة فعلى الرغم من أنهما يزيلان الشعر بفاعلية إلا أن استخدامهما يكون مؤلم للغاية، لهذا فإننا ننصح بالليزر، فهو سيمكنكِ من التخلص بشكل دائم من الشعر، كما أنه أصبح من أكثر الطرق الشائعة والمفضلة للنساء.

في حالة اللجوء إلى حلاقة الشعر بالماكينة أو بالشمع فإننا ننصح بأن يتم الجلوس لفترة في حوض الاستحمام المليء بالماء الدافئ.

ذلك لأن الماء الدافئ يعمل بفاعلية على ترطيب بصيلات الشعر، مما يجعل عملية إزالة الشعر سهلة، وتقل المشكلات المحتملة الظهور.

اقرأ أيضًا: أفضل أنواع غسول للمنطقة الحساسة

2- تنظيف المنطقة الحساسة بالصابون الطبي كروتين يومي

بالطبع تنظيف المنطقة الحساسة أمر ضروري، ويلزم على كل امرأة الحفاظ على نظافة هذه المنطقة بشكل مستمر، وجعل عملية التنظيف لها بمثابة الروتين اليومي.

يمكن تنظيف المنطقة الحساسة من خلال الاستعانة بالصابون الطبي، أو بالغسول الطبي المخصص لهذه المنطقة، حيث إنهما يساهمان في التخلص من أي بكتيريا تنمو عليها متسببة في حدوث التهيج أو الاحمرار.

تستطيع المرأة الحصول على الغسول المناسب لبشرتها في المنطقة الحساسة عقب استشارة الطبيب، حيث إننا ننصح بعدم استخدام أي غسول لا سيما ذلك المليء بالعطور والأصباغ؛ لأنه يتسبب في انتشار العدوى في المنطقة.

3- التخلص من روائح المنطقة الحساسة للعناية بها وتفتيحها

من أبرز الأمور التي يجب أخذها في عين الاعتبار عند إجراء روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها، هي التخلص من الروائح الكريهة المحتمل أن تنبعث من هذه المنطقة.

حيث إنه يلزم تعطيرها بشكل دوري، وذلك من خلال الاستعانة بالمنتجات الآمنة مثل الزيوت الطبيعية، أو البودرة المخصصة للأطفال.

كما يمكن الوقاية من رائحة المنطقة الحساسة الكريهة عبر تناول العصائر الطبيعية فهي تخلص الجسم من السموم والعرق، بالإضافة إلى ضرورة الابتعاد عن تناول الأطعمة الدسمة أو المشروبات التي تجعل رائحة الجسم سيئة.

4- العناية بالمنطقة الحساسة من خلال ارتداء الملابس القطنية

إذا كنتِ ترغبين في بشرة صحية ونظيفة للمنطقة الحساسة وخالية من الحبوب أو البقع الداكنة، عليكِ أنت ترتدي الملابس الداخلية المصنوعة من القطن.

كما أنه يلزم أن يتم تغييرها مرتين يوميًا في الأيام العادية، أما في أيام الدورة الشهرية فإنه يفضل أن يتم تغيير الملابس الداخلية على الأقل 3 مرات يوميًا.

يُفضل ارتداء الشورت بصفة عامة لمنع حدوث الاحتكاك بين الفخذين، مما سوف يساعدك على التقليل من ظهور البقع الداكنة والسوداء حول المنطقة الحساسة.

5- التقشير الدوري للمنطقة الحساسة للعناية بها وتفتيحها

العديد من النساء تظن بأن روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها يتضمن تنظيفها وإزالة الشعر فقط، ففي حقيقة الأمر إن هذا النوع من الروتين يشمل العديد من الخطوات، ومن ضمنهم وأبرزهم هي خطوة تقشير المنطقة.

فإنه يلزم على كل امرأة أن تعمل على تقشير المنطقة الحساسة من وقت لآخر، وذلك لإزالة الشوائب، وآثار الجلد الميت، والعمل على تنشيط الدورة الدموية فيها.

يمكن تقشير المنطقة الحساسة بواسطة المقشرات الطبيعية، وذلك من خلال دمج ملعقة من السكر الخشن مع ملعقة من زيت الزيتون ووضع الماسك على المنطقة، مع تدليكها برفق بحركات دائرية، ومن ثم غسلها بالماء الفاتر.

6- الحفاظ على جفاف المنطقة الحساسة للعناية بصحتها

تنمو البكتيريا دائمًا في المنطقة الرطبة، لهذا فإننا ننصح بعد ترك المنطقة الحساسة مبللة لكيلا تكون عُرضة للإصابة بالعدوى، حيث يلزم تنشيفها والحفاظ على جفافها.

لكن من الجدير بالذكر أن ننوه على عدم تنشيف المنطقة الحساسة بقوة لا سيما عند استخدام المناشف القطنية، فهذا الأمر سوف يجعلها تلتهب بشدة.

من الأفضل أن يتم الاستعانة بمناديل الورقية لتنشيف هذه المنطقة، على أن تتم عملية التنشيف من الأمام إلى الخلف وليس العكس، وذلك لتجنب انتقال البكتيريا من منطقة الشرج إلى المنطقة الحساسة.

7- الاهتمام بالمنطقة الحساسة من خلال ترطيبها

البشرة الجافة هي الأكثر عُرضة للمشكلات الجلدية لا سيما التشقق، والالتهاب، والاحمرار، لهذا فإنه يلزم الحفاظ على جعل المنطقة الحساسة رطبة طوال الوقت، فهي مثلها كمثل بشرة الوجه تتطلب العناية البالغة.

يمكن ترطيب المنطقة الحساسة من خلال الاستعانة بالزيوت الطبيعية، ومن أبرز هذه الزيوت هو زيت جوز الهند، وزيت جنين القمح، وأيضًا زيت الجوجوبا.

8- معالجة إفرازات المهبل للعناية بالمنطقة الحساسة

يجب التفريق بين الإفرازات الطبيعية التي لا تسبب أي مشكلات في المنطقة التناسلية، وبين تلك التي تكون بمثابة إنذار لوجود الالتهابات داخل هذه المنطقة.

حيث إنه قبل مجيء الدورة الشهرية، وعند الجماع من المحتمل أن تكثر الإفرازات المهبلية، ولكن هذه الإفرازات لا تمتلك لون أو رائحة، فهي صحية وطبيعية تنزل بهدف ترطيب منطقة المهبل.

فكل ما عليكِ فعله حين وجود هذه الإفرازات هو الاستحمام فقط، أما في الأيام العادية إذا لاحظتِ خروج إفرازات صفراء أو حمراء اللون مع الرائحة الكريهة، فيلزم استشارة الطبيب.

9- استخدام ماسكات التفتيح لتعزيز بشرة المنطقة الحساسة

على جميع النساء أن تتبع روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها، وذلك لتعزيز صحة هذه المنطقة، وضمان بقائها نظيفة وخالية من أي مشكلات مزعجة لا سيما مشكلة البقع الداكنة.

فإن استخدام ماسكات التفتيح يعد بمثابة خطوة هامة من خطوات روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها، حيث يمكن بكل سهولة الحصول على ماسكات طبيعية وآمنة.

ذلك من خلال مزج ملعقتين من عصير الليمون مع علبة من الزبادي، ومن ثم وضع المزيج على المنطقة، والانتظار مدة قبل غسلها، فبالمداومة على هذا الماسك سوف يتم التخلص من المناطق الداكنة.

10- العناية بالمنطقة الحساسة عقب العلاقة الحميمة

بالنسبة للنساء المتزوجات فإنه يلزم عليهن أن يعتنين بالمنطقة الحساسة عقب ممارسة العلاقة الحميمة، وذلك من خلال التبول مباشرةً بعد العلاقة للتخلص من أي شوائب داخلية غير محبذة.

ثم الاستحمام بالماء الساخن، وهذا لضمان قتل البكتيريا المحتمل أن تنمو في هذه المنطقة الحساسة.

اقرأ أيضًا: طريقة استخدام كريم كيناكومب للمنطقة الحساسة وسعره في الأسواق

أبرز الوصفات الطبيعية للعناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها

من ضمن خطوات روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها هو العمل على تقشير هذه المنطقة باستمرار وتفتيحها، لهذا فإننا سوف نذكر لكم فيما يلي وصفات طبيعية ومنزلية لضمان نقاء بشرة المنطقة الحساسة والتخلص من البقع الداكنة:

1- وصفة بياض البيض لتفتيح المنطقة الحساسة

روتين العناية بالمنطقة الحساسة

يمكن التخلص بكل سهولة من المناطق الداكنة في المنطقة الحساسة من خلال استخدام بياض البيض، وهذا الأمر يتم بكل سهولة، حيث إنه على المرأة أن تفصل البياض عن الصفار.

ثم تقوم بخفق البياض جيدًا، ومن ثم تضعه على المنطقة الحساسة، وتتركه لمدة لا تقل عن 15 دقيقة قبل غسل المنطقة، فمع الاستمرار على هذه الوصفة سوف تحصلين على بشرة ناصعة البياض في المنطقة الحساسة.

2- وصفة الطماطم للمنطقة الحساسة ذات البقع الداكنة

روتين العناية بالمنطقة الحساسة

يمكن تضمين وصفة الطماطم في روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها، حيث إنها تعد من الوصفات الفعّالة في تفتيح البشرة، وذلك بسبب احتواء الطماطم على مضادات الأكسدة التي تعزز صحة الجلد.

كما تعمل على تقليل ظهور المسام، وتشد البشرة، إلى جانب أنها تزيل البقع الداكنة، والتصبغات اللونية على المنطقة الحساسة، وإليك فيما يلي خطوات وصفة الطماطم للمنطقة الحساسة:

  1. قومي بوضع ثمرتين من الطماطم الطازجة في الخلاط الكهربائي مع ربع كوب من الماء، ثم اخلطيهم إلى أن يتم الحصول على عصير الطماطم.
  2. العمل على تصفية عصير الطماطم من بذورها، ثم وضع العصير في كوب كبير.
  3. ضعي ملعقة من العسل إلى عصير الطماطم، وقلبيهما جيدًا.
  4. قومي بوضع المزيج على المنطقة الحساسة لمدة 15 دقيقة، ثم اغسليها بالماء الفاتر.

3- وصفة اللوز والحليب للعناية بالمنطقة الحساسة

روتين العناية بالمنطقة الحساسة

تستطيعين الحصول على وصفة جيدة لتفتيح المنطقة الحساسة من خلال مزج اللوز مع الحليب كما هو في الخطوات التالية:

  1. اطحني 5 حبات من اللوز.
  2. قومي بوضع ملعقة من الحليب مع اللوز المطحون، ثم امزجيهما جيدًا.
  3. ضعي ماسك اللوز والحليب على المنطقة الحساسة لمدة 10 دقائق.
  4. اشطفي المنطقة بالماء الفاتر، وكرري عمل هذا الماسك مرتين في الأسبوع.

4- وصفة معجون الخيار لنضارة بشرة المنطقة الحساسة

روتين العناية بالمنطقة الحساسة

يتسم الخيار بكونه خفيف على البشرة، كما أنه يساعد على ترطيبها بفاعلية، فضلًا عن ذلك فهو يعمل على تفتيح البقع الداكنة، لهذا اتجه العديد من النساء إلى استخدامه على المنطقة الحساسة.

ففي النقاط التالية سوف نوضح لكم خطوات وصفة معجون الخيار لتفتيح المنطقة الحساسة:

  1. قومي بفرم الخيار بواسطة الخلاط الكهربائي.
  2. أضيفي إلى الخيار ملعقة من عصير الليمون، مع ملعقة من زيت الزيتون، وقلبي الخليط جيدًا.
  3. ضعي معجون الخيار على المنطقة الحساسة لمدة 15 دقيقة.
  4. اغسلي المنطقة بالماء، وكرري هذه الوصفة ثلاثة مرات في الأسبوع.

اقرأ أيضًا: افضل غسول للمنطقة الحساسة للمتزوجات والفتيات

5- وصفة قشر البرتقال لتفتيح المنطقة الحساسة الداكنة

روتين العناية بالمنطقة الحساسة

يلعب قشر البرتقال دور كبير في التخلص من الاسمرار المتواجد في مختلف مناطق الجسم لا سيما المنطقة الحساسة، وذلك بسبب قدرته على إزالة الجلد الميت، والرؤوس السوداء.

كما أنه يساهم في التخلص من آثار حب الشباب على هذا المنطقة والذي يتسبب في ظهور البقع الداكنة، حيث يمكن من خلال قشر البرتقال إعداد وصفة لتفتيح المنطقة الحساسة كما هو في الآتي:

  1. ضعي قشر البرتقال لمدة يوم كامل في الشمس إلى أن يجف تمامًا.
  2. قومي بطحن قشر البرتقال في الخلاط الكهربائي.
  3. أضيفي ملعقة من اللبن أو ماء الورد إلى قشر البرتقال المطحون، ثم قلبيهما جيدًا.
  4. ضعي المزيج على الأماكن الداكنة في المنطقة الحساسة لمدة 10 دقائق، ثم اغسليها بالماء البارد.

وصفات أخرى للتخلص من البقع الداكنة في المنطقة الحساسة

إليكِ فيما يلي المزيد من الوصفات الطبيعية التي يمكن تضمينها في روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها:

  • وصفة البيكنج صودا: حيث يتم تحضيرها من خلال مزج القليل من الماء مع ملعقة بيكنج صودا ثم وضعها على المنطقة الحساسة لمدة 10 دقائق قبل شطفها.
  • وصفة جل الألوفيرا: حيث يتم وضع الجل مباشرة على بشرة المنطقة الحساسة مما يمنحها الرطوبة والنضارة، كما يتم التخلص من أي التهابات فيها.
  • وصفة اللبن: يمكن تمرير قطنة مغموسة في اللبن على المنطقة الحساسة لتفتيحها، فهو قادر على تقشير الجلد الميت وإزالته، وإخفاء المسام الواسعة.
  • وصفة الجلسرين: يمكن مزج الجليسرين مع الليمون وماء الورد لتفتيح المنطقة الحساسة والحصول على الترطيب المرغوب فيه والنعومة.
  • وصفة الزبادي: يتم تحضيرها من خلال مزج علبة من الزبادي مع ملعقة زيت الزيتون ثم وضع المزيج على المنطقة الحساسة، وسوف يتم تفتيحها مع تكرار استخدام الوصفة.
  • وصفة البطاطس: وهي سهلة للغاية، فكل ما عليكِ فعله هو تمرير نصف قطعة من البطاطس على المنطقة الحساسة مرتين في الأسبوع، وسوف يتم ملاحظة الفرق.
  • وصفة الليمون: وذلك من خلال تمرير نصفة ليمونة على المنطقة الحساسة ومع المداومة على هذا سوف يتم التخلص من البقع الداكنة، ولكننا لا ننصح أصحاب البشرة الحساسة باستخدام هذه الوصفة.
  • وصفة الزيوت الطبيعية: حيث تتم من خلال مزج زيت جوز الهند، مع زيت البرتقال، وزيت جنين القمح، ثم وضعهم على المنطقة الحساسة، فهي تعمل على تفتحيها ومنحها الرائحة المعطرة.

اقرأ أيضًا: غسول للمنطقة الحساسة للبنات

أمور تضر ببشرة المنطقة الحساسة

لن يظهر روتين العناية بالمنطقة الحساسة فاعليته إذا كنتِ تتبعين بعض العادات الخاطئة التي تضر ببشرتك وبالمهبل بصفة عامة، وهي كالآتي:

  • استمرار إزالة الشعر بماكينة الحلاقة، فهي مع الوقت تؤدي إلى اسمرار المنطقة، وظهور الشعر أسفل الجلد، فمن الأفضل استخدام الشمع أو السكر لنزع الشعر.
  • وضع الكريمات والزيوت المعطرة، فهي تعمل على غلق المسام، وبالتالي اسمرار المنطقة.
  • إهمال النظافة الشخصية للمنطقة الحساسة، وعدم الاهتمام بتنظيفها بشكل دوري.
  • عدم تغيير الفوط الصحية أثناء الدورة الشهرية بشكل مستمر وعلى فترات قصيرة.
  • ارتداء المرأة للملابس الداخلية الغير قطنية، حيث إنها لا تمتص الرطوبة أو العرق كما أنها لا توفر التهوية الجيدة لهذه المناطق الحساسة.
  • عدم اختيار المقاس المناسب من الملابس الداخلية مما يترتب عليه الاحتكاك وحدوث الالتهابات والتهيج.
  • إهمال علاج الحبوب والبثور التي تظهر على المنطقة الحساسة، مع إهمال تطهيرها بشكل دوري.
  • العبث بالحبوب في هذه المنطقة من أجل إخراج القيح الذي بداخلها، مما يؤدي إلى ترك بقع داكنة على بشرة المنطقة الحساسة.
  • التدخين يساهم في اسمرار المنطقة الحساسة، وذلك لأنه يعمل على فقد التوازن الطبيعي للبكتيريا النافعة المتواجدة داخل المهبل، مما يترتب عليه سهولة إصابتها بالبكتيريا الضارة وحدوث الالتهابات.

لكي تستطيع جميع النساء الوقاية من المشكلات المزعجة في المنطقة الحساسة عليهن اتباع روتين العناية بالمنطقة الحساسة وتفتيحها، فهو يضمن الحفاظ على صحة البشرة، ونظافتها.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.