حكم الاحتفال بالمولد النبوي ابن عثيمين والشافعية وعند مذهب العلماء

حكم الاحتفال بالمولد النبوي ابن عثيمين هو ما سوف نوضح في المقال وخاصة مع اقتراب موعد مولد النبوي الشريف، حيث أن حكم الاحتفال بالمولد النبوي ابن عثيمين ، حيث أن الله عز وجل بعث نبيه الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم إلى الأمة ليخرجهم من الضلال إلى النور، وأمر جميع الخلق بإتباع الرسول في كلامه وأفعاله وإتباع نهجه وسنته، حيث أن الله تعالى كرم النبي فهو خير البشر ومعصوم من الخطأ، وفيما يلي توضيح حكم الاحتفال بالمولد عند بن العثيمين والشافعية، لذا أدعوك للتعرف على المزيد عبر موقع زيادة .

اقرأ ايضًا المزيد من: قصائد المولد النبوي الشريف مكتوبة وموعد أجازه المولد النبوي 2020

المولد النبوي الشريف

  • المولد النبوي هو مصطلح يطلق على ذكرى مولد سيد الأنام وأشرف الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وعلى الرغم من أن اليوم غير معلوم بشكل دقيق، إلا أنه من المرجح أن يكون يوم الثاني عشر من شهر ربيع الأول.
  • هناك بعض الدول الإسلامية تحرص على الاحتفال بهذا اليوم العظيم، وتبدأ في التحضير منذ بداية شهر ربيع الأول الهجري، بالإضافة إلى جعله عطلة رسمية لجميع الهيئات الحكومية والخاصة والمدارس والجامعات، مثلما يحدث في جمهورية مصر العربية، سوريا، تونس، والإمارات العربية المتحدة.
  • بينما يوجد بعض الدول الإسلامية الأخرى مثل المملكة العربية السعودية تكتفي بإحياء ذكرى مولد النبي عن طريق قراءة القرآن والأحاديث النبوية والصلاة والسلام على الرسول الكريم، مثلما يحدث في مكة المكرمة، دون جعل هذا اليوم إجازة رسمية.
  • وفيما يلي نحاول توضيح كافة الآراء حول حكم الاحتفال بالمولد النبوي ابن عثيمين والشافعية، لحسم الجدل حول هذا الأمر.

هل تعلم: اناشيد عن المولد النبوي الشريف مكتوبة قصيرة

أصل الاحتفال بالمولد النبوي

  • بدأ الاحتفال بمناسبة حلول ذكرى المولد النبوي الشريف في العصر الفاطمي، حيث كانوا يقومون بالسير في الشوارع والطرقات ويوزعون الطعام على الفقراء والمحتاجين.
  • كما كان الخليفة الفاطمي يسير في موكب عظيم من قصره وصولاً إلى مقام سيدنا الحسين في القاهرة، ويقوم بتقديم الأكل والشرب والمال للمحتاجين.

آراء العلماء في الاحتفال بالمولد النبوي الشريف

كما أن هناك عدة أقاويل فيما يتعلق بحكم الاحتفال بالمولد النبوي في الإسلام، حيث:

الرأي الأول

يرجح بعض المشايخ والأئمة أن الاحتفال جائز عن طريق قراءة القرآن والأحاديث النبوية، وأن هذا الفعل المراد منه إحياء شعائر الدين.

الرأي الثاني

يرجح أن الاحتفال يعد بدعة ليس لها أصل في الشريعة الإسلامية.

ننصحك بقراءة: كلمة عن المولد النبوي الشريف للإذاعة المدرسية والأعمال التي قام بها النبي عليه الصلاة والسلام

حكم الاحتفال بالمولد النبوي ابن عثيمين

  • أوضح الشيخ محمد بن صالح العثيمين أن هذا الاحتفال ليس له أساس من الصحة على مستوى التاريخ، حيث أن الاحتفال يكون يوم الثاني عشر من ربيع الأول، ومن المرجح أن مولد النبي كان في التاسع من ربيع الأول، وبالتالي لا يصلح الاحتفال للخطأ في التوقيت.
  • أما على الجانب الديني والشرعي في الإسلام، يقول الشيخ بن العثيمين أن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف ليس له أساس في الإسلام، وأنه بدعة محدثة وكل بدعة في النار، مشيرًا إلى أن هذا الفعل ليس له ذكر في أي من آيات القرآن الكريم أو الأحاديث النبوية الشريفة.
  • كما أفاد الشيخ الجليل أن الصحابة لم يقوموا بالاحتفال بالمولد النبوي قط، سواء في حياته أو بعد مماته، مما يؤكد أن هذا الاحتفال بدعة محرمة.
  • حيث أن الصحابة هم أكثر الناس حبًا وتقربًا إلى الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم، ولو كانوا يعلمون أن هذا الاحتفال محبب إليه لكانوا أول من حرصوا على إقامته كل عام.
  • وبناءً على ذلك، يجب على المسلمين الكف عن إقامة هذه الاحتفالات، لتجنب الوقوع في الشرك الأكبر الذي يؤدي بصاحبه إلى جهنم والعياذ بالله، خاصة أن هذه البدعة ينتج عنها الاختلاط أثناء الاحتفال بين الرجال والنساء وهو شيء محرم في الإسلام.
  • كما أن الرسول الكريم قال: “إيَّاكُم ومحدَثاتِ الأمورِ فإنَّ شرَّ الأمورِ محدثاتُها وإنَّ كلَّ مُحدَثةٍ بدعةٌ وإنَّ كلَّ بدعةٍ ضلالةٌ”.
  • وقال الله عز وجل في كتابه العزيز: “إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون”، وهذا دليل على حداثة الأمر لأنه إذا شُرع في الدين الإسلامي لتم ذكره في القرآن الكريم.

حكم المولد عند الشافعية

بعد أن عرضنا حكم الاحتفال بالمولد النبوي ابن عثيمين ، وجب علينا أيضًا توضيح آراء أخرى فيما يتعلق بهذا الأمر، لذلك قررنا توضيح حكم الاحتفال بالمولد عند المذهب الشافعي، حيث قام الشافعية بتقسيم البدعة إلى نوعين:

  • النوع الأول هو البدعة الضلالة التي ليس لها أصل في الدين الإسلامي.
  • النوع الثاني هو البدعة المحمودة التي لها أساس شرعي.

أما عن الاحتفال بالمولد فهو بدعة ضلالة ومحرمة، حيث أنه لا يوجد أصل لها في الإسلام، ولم يروى عن الرسول أو أصحابه أو التابعين أنهم قاموا قط بالاحتفال بمولده العظيم.

ولا يفوتك: رسائل ومسجات المولد النبوي الشريف 2021 وكلمات قصيرة للمولد النبوي الشريف

حكم التهنئة بالمولد النبوي

على الرغم من أن الاحتفال بالمولد محرم ويعد من البدع المحدثة، وليس له أصل شرعي في الدين الإسلامي، ولم يتم ذكره في القرآن أو السنة النبوية، إلا أن معظم العلماء والفقهاء رجحوا أن تقديم التهنئة في مثل هذا اليوم ليس حرامًا.

بشرط ألا تكون التهنئة بنية التعبد، وأن الهدف من التهنئة يقتصر فقط على التذكير بمولد النبي وإحياء سنته الشريفة والسير على نهجه.

في نهاية المقال، وبعد أن عرضنا حكم الاحتفال بالمولد النبوي ابن عثيمين ، نتمنى أن ينال المحتوى الذي تم تقديمه إعجابكم، حيث عرضنا مقال شامل عن حكم الاحتفال بالمولد النبوي سواء عند الشيخ الجليل بن العثيمين أو عند الشافعية، كما أوضحنا حكم تقديم التهنئة والمباركة للآخرين بمناسبة المولد النبوي، انتظرونا في مقالات جديدة ومفيدة خلال الفترة المقبلة.

قد يعجبك أيضًا