صدقات جارية بأفكار بسيطة

صدقات جارية بأفكار بسيطة تساعد في وصول الأجر إلى الميت والحي، ولا شك أن غاية الإنسان في هذه الحياة هي رضا الله تعالى، وإن تعددت الصور والأشكال التي يُمكن أن يُؤديها الفرد للحصول على ذلك، فأبواب الخير كثيرة ومتنوعة، ومن بين هذه الأبواب باب الصدقة، والتي هي في حد ذاتها تتفرع لِعدة أشكال، يُمكن أن يقوم بأدائها الشخص بما يتناسب مع ظروفه وإمكاناته، كما أنها الطريقة التي يُمكن أن يحصل بها الإنسان على الثواب والأجر من الله تعالى حتى بعد مماته، وسوف نتعرف على المزيد من التفاصيل عبر موقع زيادة.

ما هي أنواع الصدقات؟

صدقات جارية بأفكار بسيطة

تنوعت صور الصدقات ما بين صدقات بإنفاق المال، وصدقات معنوية، وصدقات جارية:

  • فصدقات المال قد تكون في صورة:
  • الإنفاق على الأهل والأبناء، كما أخبرنا بذلك رسولنا الكريم صلوات ربي وسلامه عليه، أن أفضل الصدقات التي يُمكن أن يقوم بها الفرد هي إنفاقه على أهله.
  • كفالة اليتيم والتي بشر النبي صلَّ الله عليه وسلم مؤديها بمرافقته في الجنة.
  • أداء الصدقة للجار.
  • أداء الصدقة في الإنفاق على الجهاد في سبيل الله.
  • أما الصدقات المعنوية: فهي الأعمال التي يؤديها الشخص المسلم والتي يحصل بها على أجر الصدقة مثل:
    • الأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر.
    • التسبيح والتهليل والتكبير والتحميد، وهي كما أخبرنا نبينا الكريم صلوات ربي وسلامه عليه أن بكل تسبيحة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وكل تحميده صدقة، وكل تهليله صدقة.
    • البشاشة والتبسم في وجه المسلم.
    • إماطة الأذى عن الطريق.
    • عيادة المريض.
    • إفشاء السلام.
    • حماية العِرض وصيانته من أهل السوء.
  • صلاة الضحى.
  • الصدقات الجارية التي يؤديها الإنسان في حياته، والتي هي من بين الأعمال التي يمتد أثرها بعد مماته، ويظل يحصد ثوابها بفضل الله تعالى.

يمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: أفضل صدقة جارية للميت وحكم التصديق نيابة عن الميت

صدقات جارية بأفكار بسيطة

يجب على المسلم أن يعمل لآخرته كما يحرص على دنياه، فيُقدم على عمل الطاعات التي تجلب له رضا الله تعالى، وكما أخبرنا نبينا الكريم صلوات ربي وسلامه عليه أن هناك عمل لا ينقطع حتى بعد موت الإنسان، ومنها الصدقة الجارية، ومن أفضل صور صدقات جارية بأفكار بسيطة التي يمكن أن يستفيد بها الإنسان فهي تتمثل في التالي:

  • الإقدام على تقديم بعض المساعدات البسيطة التي يحتاجها المسجد الذي يكون في طور الإنشاء، كشراء كراسي، أو سجادات الصلاة، أو بعض المصاحف.
  • الولد الصالح وتربية الأبناء على الصلاح من أعظم أبواب الخير والصدقات الجارية.
  • تقديم المساعدات المالية لبعض الجمعيات الخيرية، أو لأصحاب الحالات الخاصة.
  • من أعظم الصدقات سُقيا الماء، وإن كانت في صوره البسيطة كوضع براد صغير على الطريق.
  • عمل الكُتيبات الصغيرة التي تحتوي على بعض الأدعية المأثورة عن النبي صلَّ الله عليه وسلم.
  • القيام بشراء ملابس للصلاة وخاصة للنساء ووضعها في المساجد أو المدارس أو الجامعات داخل المصليات.
  • تعليم الأطفال الصغار سورة الفاتحة مع قصار السور، فكلما قرأها الطفل أو صلى بها كانت صدقة جارية لمن علمه ذلك، كما أنه يؤجر بإذن الله تعالى إن علمها لغيره دون أن ينقص من أجره شيء.
  • تحميل المحاضرات الدينية والقرآن الكريم على الشبكة العنكبوتية لكي يتمكن العديد من الناس الوصول إليها للاستفادة منها.
  • إن كان يُجيد الشخص اللغة الأجنبية يُمكنه دعوة غير المسلمين من الأجانب وهدايتهم لطريق الحق.
  • إن كان يمتلك الشخص المال المناسب لحفر الآبار وخاصة في الأماكن النائية فهي تُعد من أفضل الصدقات، وأيضًا المساهمة في بناء المساجد، أو كفالة اليتيم.
  • أيضًا من أبسط الأمور التي يمكن أن يتبعها الشخص لأداء الصدقات الجارية هو إعطاء مبلغ من المال لأحد المتاجر وإن كان قليل ليتمكن أصحاب الدخل القليل أو ممن لا يملكون دخل الحصول على بعض متطلباتهم دون الشعور بالإحراج من الشخص المتصدق.

بعد التعرف على صدقات جارية بأفكار بسيطة يمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: أفكار صدقة جارية للميت وما هي الصدقة الجارية وأدعية للميت

ما هو فضل الصدقات؟

  • الصدقات تُطفئ غضب الرب سبحانه وتعالى.
  • هي سبب لمحو الخطايا والذنوب.
  • أقل القليل من الصدقات سبب للوقاية من النار حتى وإن كانت شق التمرة.
  • تجعل الإنسان في ظل الرحمن سبحانه وتعالى يوم لا ظل إلا ظله.
  • سبب لسعة الرزق في الدنيا، والبركة فيه، فهي تساعد على تنمية المجتمع ورفع من مستوى بعض الأسر المحتاجة.
  • سبب لتزكية الأنفس، وجعلها بعيدة عن البخل والشح، وتساعد في إكساب النفس الكرم والجود.
  • سبب لدعاء الملائكة للشخص المتصدق بأن يخلف عليه الله تعالى بالخير الكثير.

شروط تقبل الصدقة بإذن الله تعالى

  • الإخلاص عند أداء الصدقة، وأنها تكون لوجهه تعالى دون رياء.
  • لا يتبع أدائها منّ وأذى.
  • أن تكون من المال الحلال، فالله طيب لا يقبل إلا طيب سبحانه وتعالى.
  • اختيار الأفضل في الأشياء المُتصدق بها سواء في الأموال أو الطعام.
  • ألا يرجع في أدائها أو يندم على أدائها.

أفضل الصدقات التي يُقدمها الإنسان

  • الصدقة التي يتم أدائها زيادة على الواجب المفروض على الإنسان.
  • الصدقة التي يؤديها الإنسان في الخفاء فهي تراعي مشاعر الشخص المتصدق عليه، وتجعل الشخص المتصدق بعيدًا عن الرياء.
  • التصدق في أوقات العافية والصحة والرخاء.
  • تصدق الشخص على أهل بيته.
  • الصدقة المقدمة من الشخص صاحب الدخل القليل، ولكنه يشعر بمن هو أقل منه ويقوم بمساعدتهم.
  • التصدق على الأيتام.
  • التصدق على الأقارب والجيران في حال احتياجهم لذلك.
  • الصدقات الجارية التي يمتد أثرها وثوابها بعد موت المتصدق.

الفرق بين الصدقة الجارية وغيرها من الصدقات

خصَّ النبي صلوات ربي وسلامه عليه امتداد ثواب المتصدق إلى بعد الممات بالصدقة الجارية، ويُمكن بيان الصدقة الجارية عن غيرها من الصدقات بأنها هي الصدقة التي تكون في صورة وقف، وتتعدد صورها، ولكن الضابط فيها هو حبس الأصل.

وتكون هذه الصدقات في صورة بناء المساجد، أو شراء المصاحف ووضعها في المساجد، أو جعل بيت أو محل وقف بحيث يكون العائد منها من نصيب الفقراء أو الأيتام، أو بعض الأقارب، أو طالب علم، وعلى مثيلتها.

أما الصدقة الغير جارية فلا يتم حبس الأصل فيها، ولكن يتم إعطاؤه للفقراء للانتفاع به أو امتلاكه، مثل إعطائه الأموال، أو الطعام، وما إلى ذلك.

بعض الطُرق التي تساعد في جعل طفلك مُحب للصدقات

  • جعل الطفل يهتم بعمل حصالة لبعض المشاريع، ويقوم بأخذ المبالغ التي يتم ادخارها فيها لصالح الأيتام مثلاً، أو الغارمات، أو الفقراء، وغيرهم.
  • تشجيع الأطفال أصحاب الهوايات مثل الرسم، أو أصحاب الخطوط الجيدة، بعمل اللوحات التي تحث على الصدقة، وأداء الخير.
  • تعليم الطفل الصدقات المعنوية، كالابتسام في وجه الغير، والكلام الطيب، وإماطة الأذى عن طريق الناس، والحفاظ على نظافة المكان.
  • تعليم الأطفال التصدق بما هو زائد من طعام، وعدم الإفراط فيه، فربما يحتاجه فقير، وهو في غنى عنه.
  • تعليم الأطفال صدقات الذكر التي ذكرها رسول الله صلَّ الله عليه وسلم، عن طريق تخصيص وقت معًا يتم فيه التسبيح والتهليل والتكبير والتحميد.
  • القيام بصدقة العلم الذي يتملكه الشخص أمام أطفاله لكي يتعلموا أن صاحب الخبرة والعلم يُمكنه أداء بعض الصدقات عن طريق تقديم خدماته للناس دون مقابل، ولكنه يبتغي وجه الله تعالى، لكي يتعلم الطفل أن العطاء لا يُقابله المال فقط، ولكن يُمكن الحصول على الأجر العظيم بأقل القليل، وإن كانت مجرد علم يمتلكه أو خبرة في مجال ما، كالطبيب أو المعلم أو الطاهي أو المدرس أو غيرهم من أصحاب الخبرات.

وأخيرًا نوصي بالتعرف على المزيد من خلال: أفضل الصدقة سقيا الماء وأنواع الصدقات وجزاء صدقة الماء

وبهذا نكون قد وفرنا لكم صدقات جارية بأفكار بسيطة وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.