الجرعة الآمنة من الترامادول

الجرعة الآمنة من الترامادول وما هي أضرار الجرعة الزائدة منه، حيث يعتبر الترامادول من أقوى المسكنات الأفيونية المستخدمة في المجال الطبي لتسكين الآلام المتوسطة والحادة خاصة بعد العمليات الجراحية..

والجدير بالذكر أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع أن هذا العقار وقع تحت الاستخدام الخاطئ من قبل بعض الأفراد مما أدى إلى إيقاع الكثيرين في وحل الإدمان.

اقرأ أيضًا: أدوية تساعد على التخلص من الترامادول

الجرعة الآمنة من الترامادول

الجرعة الآمنة من الترامادول

الترامادول هو واحد من أشهر المسكنات ذات الأصل الأفيوني، حيث يتم استخلاصها من مادة المورفين المستخلصة من نبات أفيون الخشخاش، مما يؤدي إلى قدرتها على التأثير على الجهاز العصبي وتقليل الشعور بالألم.

وعلى الرغم من فاعلية هذا الدواء إلا أن الإفراط فيه يتسبب في إدمان الشخص وغيرها من الأضرار الأخرى، ولهذا فإن الطبيب يحدد الجرعة الآمنة من الترامادول والتي تختلف من حالة إلى أخرى حسب قدرة الشخص على تحمل المواد الأفيونية.

وإليكم مقدار الجرعة الآمنة التي يصفها الطبيب على حسب عمر المريض والآلام التي يعاني منها:

1_ الجرعة الآمنة للأطفال

يؤثر الترامادول بشكل كبير على الأطفال الصغار، مما قد يتسبب في الإدمان، ظهور أعراض انسحابية وغيره من الأضرار الأخرى، وذلك لا يصف الطبيب هذا الدواء للأطفال وينصح بعدم تناوله قبل الوصول إلى سن الرشد.

2_ الجرعة الآمنة من الترامادول للبالغين

يصف الطبيب عقار ترامادول المسكن للبالغين من سن 17 سنة، وذلك بمقدار من 50: 100 ملليغرام كل حوالي 6 ساعات عند الشعور بالألم.

الجدير بالذكر أن الطبيب أكد أن الجرعة الآمنة للبالغين من عقار ترامادول في اليوم الواحد لا تتعدى 400 ملليغرام، ويتم تناوله على هيئة حبوب من خلال الفم.

3_ الجرعة الآمنة لكبار السن

يصف الأطباء الترامادول في بعض الحالات التي يعاني فيها كبار السن من الآلام المزمنة والحادة والتي لا يمكن التحكم فيها بالاعتماد على أي مسكن آخر.

وتصل الجرعة الآمنة من ترامادول بالنسبة لمن تجاوز عمرهم الـ 75 عام إلى 300 ملليغرام في اليوم، ومن الممكن تقسيم هذه الجرعة على مدار اليوم بمقدار 100 ملليغرام كل 6 ساعات.

الجرعة الزائدة من الترامادول

تتوقف قدرة تأثير الترامادول على الجسم على حسب طبيعة جسم الإنسان ومقدار تأثيره بالمواد الأفيونية.

الجدير بالذكر أنه من الضروري عدم الإفراط في تناول هذا العقار بعيداً عن الإشراف الطبي للتقليل من الأضرار المتحملة له، وقد أكد الأطباء أن الجرعة الزائدة من الترامادول هي التي تتعدى الـ 450 ملليغرام في اليوم.

وتتسبب هذه الجرعة في العديد من الأضرار والمشاكل الصحية، ولهذا من الضروري الالتزام بتعليمات الطبيب خلال فترة تناول هذا المسكن.

اقرأ أيضً: ما هو الترامادول هل الترامادول مخدر

أعراض الجرعة الزائدة من الترامادول

بعد التعرف على الجرعة الآمنة من الترامادول من الضروري الإشارة إلى أن الإفراط في الجرعة المحددة تتسبب في ظهور بعض الأعراض التي يجب التعامل معه على الفور، والتوجه إلى الطبيب لتعديل الجرعة، ومن ضمن هذه الأعراض الآتي:

  • الرغبة الملحة في النوم وعدم الاستيقاظ بسبب تثبيط الجهاز العصبي المركزي بفعل حبوب الترامادول.
  • فقدان الوعي الناتج عن ضعف العضلات.
  • اضطراب في معدل ضربات القلب.
  • الشعور بالاختناق بسبب عدم القدرة على التنفس بشكل صحيح.
  • تغير لون الوجه والشفاه إلى اللون الأزرق.

طريقة التعامل مع الجرعة الزائدة من الترامادول

الالتزام بالجرعة الآمنة من الترامادول هو أمر يؤكد عليه الطبيب بشكل كبير لتجنب الأضرار التي تسببها الجرعة الزائدة، والتي يمكن الوصول إليها دون قصد وذلك رغبة في تسكين الألم.

ولهذا من الضروري التعرف على الطرق التعامل الصحيحة في حالة تناول الفرد جرعة زائدة من مسكن الترامادول، ومن ضمن هذه الطرق الآتي:

  • نقل المريض إلى المستشفى لتلقي العناية الطبية اللازمة.
  • قلب المريض على أحد جانبية في حالة فقدانه الوعي، وذلك لمساعدته على أن يستفيق.
  • التعامل بحذر دون إخافة المريض، وذلك لأن الذعر والتوتر من الممكن أن يزيد من الآثار الجانبية.
  • تعريض الفرد لمكان جيد التهوية لكي يتمكن من التنفس.
  • استخدام جهاز التنفس في حالة فقدان المريض القدرة على التنفس.

اقرأ أيضًا: كيفية التخلص من تأثير الفياجرا

مخاطر وأضرار الترامادول

الالتزام بالجرعة الآمنة من الترامادول لا يعني تجب الأضرار المحتملة له، وذلك لأن تناوله لفترات طويلة تتسبب في بعض الأضرار الجسيمة والتي تهدد حياة الإنسان واستقراره، ومن ضمن هذه المخاطر الآتي:

1_ مشاكل الحمل والرضاعة

يعتبر الترامادول من الأدوية التي يمنع الطبيب استخدامها خلال فترة الحمل بسبب قدرته على الوصول إلى الأجنة وإحداث العديد من المشكلات، إلى جانب ذلك فأن تناوله في الشهور الأخيرة من الحمل تتسبب في ظهور أعراض انسحابية على المولود.

كما يمنع الطبيب المرأة المرضعة من تناول الترامادول بسبب قدرته على الوصول إلى الرضيع من خلال حليب الأم، وهذا ما يجعله يؤثر على تنفس الرضيع وغيرها من الأضرار الأخرى.

2_ الإدمان

يعتبر الإدمان من أكبر المخاطر التي يسببها الترامادول في حالة عدم الالتزام بالجرعة الآمنة منه والإفراط في تناوله بعيداً عن الإشراف الطبي، والجدير بالذكر أن هذا يعرض حياة الفرد للخطر في حالة تناول جرعة كبيرة.

لذا من الضروري خلال تناول عقار الترامادول تحت الإشراف الطبي مراجعة الطبيب كل فترة للتأكد من أن الجرعة صحيحة والتقليل من الأضرار المحتملة لتناول هذا الدواء.

3_ الإصابة بحساسية الترامادول

تعتبر حساسية الترامادول من أنواع الحساسية النادرة ولكن على الرغم ذلك يجب الحرص منها، فلا يجب تناول الفرد الذي يعاني من هذه الحساسية أي أدوية تحتوي على أي كمية من الترامادول وذلك لتجنب الإصابة بانسداد معوي حاد.

نصائح قبل استخدام الترامادول

نصائح قبل استخدام الترامادول

خلال تناول عقار الترامادول من الضروري الالتزام بالتعليمات الخاصة بالطبيب إلى جانب هذه النصائح التي تساعد الفرد على الالتزام بالجرعة الآمنة من الترامادول، ومن هذه النصائح الآتي:

  • عدم طحن، كسر أو مضغ حبوب الترامادول.
  • الابتعاد عن استخدام الترامادول كـ حقن تحت الجلد تحت أي ظرف.
  • التأكد من نظافة اليدين وجفافها قبل التقاط واستخدام الحبوب الفوارة من الترامادول.
  • عدم زيادة الجرعة خلال تناول الدواء وفي حالة استمرار الشعور بالألم يجب مراجعة الطبيب في الحال.
  • من الضروري أن يكون الفرد على علم بالأضرار والمخاطر المحتملة للترامادول خاصة مشكلة الإدمان، وذلك لتوخي الحذر خلال استخدام الدواء.
  • تناول الترامادول عند الحاجة والشعور بالألم فقط وعدم تكرار الجرعة قبل مرور 6 ساعات من موعد تناولها.
  • تجنب تناول جرعة من الترامادول أعلى من الموجودة في الوصفة الطبية مهما كان الشعور بالألم حاد.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ مفعول دوجماتيل

الجرعة الآمنة من الترامادول هي الجرعة المناسبة التي يصفها الطبيب للمرضى في حالات الشعور بالآلام المتوسطة والحادة، والتي يجب الحرص والالتزام به لتقليل المخاطر المحتملة مثل خطر الإدمان.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.