صفية بنت حيي بن أخطب زوجة الرسول

صفية زوجة الرسول السيرة النبوية العطرة من أكثر الأشياء الجميلة التي يجب أن ندرسها ونحافظ عليها لأن بها الكثير من العبر الهامة والأصول الجميلة، وكذلك الكثير من القيم الإنسانية النبيلة والخالدة التي يجب أن يتحلى بها الإنسان في كل وقت من أوقات حياته.

صفية من أمهات المؤمنين

  • أمهات المؤمنين هن زوجات نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم ومنهم صفية، حيث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد تزوج إحدى عشر مرة، وقد كانت كل مرة من تلك المرات فيها حكمة أرادها رب العالمين تبارك وتعالى وسبب جعل النبي يقبل على هذا الزواج.
  • تعتبر أمهات المؤمنين من أشرف وأنبل الشخصيات الدينية التي تواجدت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد تحملوا معه الكثير من الظروف الصعبة في مواجهة أعداء الدين الإسلامي وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لهم والانتصار عليهم.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول كيف اتحدث مع الجن العاشق وما هي اعراض الجن العاشق للمتزوجة والفتاة العزباء من خلال الرابط التالي: كيف اتحدث مع الجن العاشق وما هي اعراض الجن العاشق للمتزوجة والفتاة العزباء

الحكمة من زواج النبي من صفية وباقي الزوجات

كان لكل من الزيجات التي تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم سبب أراده رب العالمين تبارك وتعالى، الحكمة من كافة تلك الزيجات يمكن أن نقوم بتوضيحها في النقاط التالية:

  • الحكمة الأولى التعليمية، حيث أنه هنالك الكثير من الأمور التي لم تكن لدى أي امرأة الجرأة لتسأل عنها نبي الله صلى الله عليه وسلم، ولكن مع تواجد أعداد الزوجات لرسول الله أصبح بإمكان أي واحدة منهم أن تقوم بتقديم الفائدة إلى نساء المسلمين دون حرج.
  • الحكمة الثانية التشريعية، فهناك بعض الأحكام التشريعية التي أبطلها رب العالمين تبارك وتعالى وأوضحها رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكانت الحكمة من بعض الزيجات لرسول الله صلى الله عليه وسلم إثبات بعض الأحكام الشرعية مثل إبطال ما يدعى التبني في الإسلام.

يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات حول متى يجب الغسل على الفتاة الغير متزوجة وما هو مفهوم الإغتسال عن طريق الرابط المعلن: متى يجب الغسل على الفتاة الغير متزوجة وما هو مفهوم الإغتسال

صفية زوجة الرسول

  • الاسم الكامل للسيدة صفية زوجة رسول الله صلى الله عليه وسلم هو صفية بنت حيي بن أخطب وكانت من بني اسرائيل، اسم أمها الكامل هو برة بنت سموءل.
  • كانت السيدة صفية تمتاز بالكثير من الأشياء الجميلة مثل حسن المظهر واللباقة في الحديث وطيب الكلمات، بالإضافة إلى أنها من الشخصيات المشرفة المعتزة بنفسها وبدين الله تبارك وتعالى في كافة الأوقات بين الناس.
  • كانت من الشخصيات التي تمتاز بالحسب والنسب الرفيع ومن أكثر الأشياء التي تميزت بها السيدة صفية هي ميزة العقل والرزانة التي ميزتها عن غيرها من النساء في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات حول كم كان عمر عائشة عندما توفيت وزواجها من الرسول صلى الله عليه وسلم عن طريق الرابط المعلن: كم كان عمر عائشة عندما توفيت وزواجها من الرسول صلى الله عليه وسلم

زواج صفية قبل الرسول

  • تزوجت السيدة صفية قبل أن يتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم مرتين في كامل حياتها وكان زواجها من الرسول عليه الصلاة والسلام هي المرة الثالثة والأخيرة.
  • الزواج الأول للسيدة صفية كان من سلام بن مشكم القرضي، وفى تلك الفترة حدثت بعض الخلافات وتركها زوجها سلام وقام بتطليقها.
  • الزواج الثاني كان من كنانة بن الربيع بن أبي الحقيق النظري، وقد كان يهودي الديانة وقد تعرض إلى القتل في إحدى الغزوات الشهيرة وهي غزوة يطلق عليها اسم خيبر.
  • في أحد الأيام كانت السيدة صفية نائمة ورأت في المنام ظهور قمر وقد قطع الطريق من يثرب إليها ومن ثم سقط هذا القمر عليها، وما أن استيقظت من هذا الحلم حتى رأت زوجها وقد قام بضربها على وجهها بشدة.
  • قال لها بعد أن ضربها أنها تحب أن تكون تحت الإنسان القادم من تلك المنطقة والمقصود به هو النبي صلى الله عليه وسلم في تلك الفترة من الزمن.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول متى ولد الرسول صلى الله عليه وسلم وطفولته ونسبه والبعثة والهجرة من خلال الرابط التالي: متى ولد الرسول صلى الله عليه وسلم وطفولته ونسبه والبعثة والهجرة

وفاة صفية زوجة الرسول

  • كانت وفاة صفية زوجة رسول الله صلى الله عليه وسلم من أكثر الأشياء المحزنة، حيث أنها توفيت في زمن كان الخليفة فيه على المسلمين هو معاوية بن أبي سفيان، وكان هو من يهتم بكافة أمور المسلمين التي يحتاجون إليها.
  • أما عن تاريخ وفاة السيدة صفية زوجة نبي الله صلى الله عليه وسلم فكان في أكرم الشهور عند رب العالمين شهر رمضان، وأما عن العام الذي حدثت فيه الوفاة فكان الخمسين من الهجرة.
  • قام مروان بن الحكم بالصلاة على السيدة صفية رضوان الله عليها زوجة رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد وفاتها، وتم دفت جثتها في مكان البقيع.

زواج صفية من رسول الله

هنالك بعض الأشياء التي أدت إلى قيام النبي صلى الله عليه وسلم بالزواج من صفية رضوان الله عليها والتي يمكن أن نطرحها في الفقرة التالية:

  • في إحدى السنوات والتي كانت هي السنة السابعة من الهجرة خرج النبي صلى الله عليه وسلم في إحدى الغزوات الشهيرة التي انتصر فيها على أعداء الدين الإسلامي وأخذ منهم الكثير من الأسرى.
  • كانت السيدة صفية واحدة من النساء الأسيرات في تلك الغزوة وعندما وصل المسلمون إلى المكان الذي يجب أن يقيمون فيه جلس النبي صلى الله عليه وسلم ودخل عليه أحد الرجال وكان يطلق عليه اسم دحية الكلبي كان مع النبي في تلك الغزوة.
  • طلب من النبي صلى الله عليه وسلم أن يأخذ واحدة من الجواري المتواجدين مع الأسرى حتى تقوم بالعمل على رعايته وخدمته والقيام بكافة الأشياء التي يمكن أن يحتاج إليها، فقد كان لا يزال زمن الجواري متواجد في تلك الفترة.
  • قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يذهب إلى الجوار وأن يختار منهم واحدة تناسبه فذهب دحية إلى الأسرى واختار السيدة صفية رضوان الله عليها لتكون الجارية الخاصة به والتي تعمل على توفير الخدمة إليه والقيام بالأشياء المختلفة.
  • عندما رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم السيدة صفية التي كانت تتمتع بقدر من العزة والكرامة والشرف والكثير من الجمال قال للرجل الذي يدعى دحية أن يتركها وأن يذهب ويختار جارية أخرى غيرها من بين الجواري الموجودين.
  • قام رسول الله صلى الله عليه وسلم بالتحدث إلى صفية وقام بعرض الزواج عليها فقبلت وتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد غزوة خيبر.

ظروف الزواج بين صفية ورسول الله

  • كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة خيبر قد أطال البقاء فيها لأيام عديدة وبعد أن انتهى من تلك الغزوة ترك خيبر ورحل وكانت معه السيدة صفية بين كانت بجانبه وكان قد تزوجها ولكنه لم يدخل بها بعد حتى ذلك الحين.
  • قام رسول الله صلى الله عليه وسلم بالرحيل من خيبر وأقام في منطقة قريبة منها ولم تكن تلك المنطقة بعيدة بالقدر الكافي عن اليهود وطلب من السيدة صفية أن يدخل بها إلا أنها رفضت ما أشار به الرسول فتركها، واستمر في طريقه إلى الصهباء.
  • كانت الصهباء تبعد مسافة كافية عن اليهود وفى هذا الوقت أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن يتم تزيين السيدة صفية حتي يتم الزواج بها في هذا المكان، وبالفعل قام نساء المؤمنين بما أمر به رسول الله صلى الله عليه وسلم ودخل بها.
  • عندما سألها رسول الله صلى الله عليه وسلم عن السبب الذي جعلها ترفض هذا الشيء في البداية علم أنه خوف على النبي من المكر الذي قد يلحق به من أعداء الدين.

لقد قمنا في هذا بالتحدث عن صفية زوجة الرسول وأمهات المؤمنين، وتعرفنا على الحكمة من زواج النبي من صفية وباقي الزوجات، وتحدثنا عن زواج صفية قبل الرسول، ووفاة صفية زوجة الرسول، وزواج صفية من رسول الله، وظروف الزواج بين صفية ورسول الله.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.