كيفية تطوير الذات والثقة بالنفس

هناك علاقة وثيقة بين تطوير الذات والثقة بالنفس، فعملية تطوير الذات ناتجة عن الثقة بالنفس، وعلى الإنسان الذي يريد أن ينجح في حياته ومستقبله أن يسعى دائمًا على تدعيم الثقة بالنفس لديه وتطوير مفهوم الذات الإيجابي.

يمكنك الاطلاع على اقوى الكتب فى علم النفس الشخصية من خلال قراءة هذا الموضوع: كتب علم نفس الشخصية وما هي عناصر تكوين الشخصية في علم النفس؟

ماذا يعني تطوير الذات:

  • التطوير يعني التنمية والتحسين والذهاب نحو الأفضل.
  • والتطوير لابد أن يشمل جميع جوانب الشخصية، أي الجانب النفسي والجسمي والاجتماعي والعقلي.
  • فمن الناحية الجسمية، فعلى الإنسان أن يحسن من صحته عن طريق ممارسة التمارين الرياضية والابتعاد عن الوجبات الغير صحية المليئة بالدهون والسكريات.
  • ومن حيث الجانب النفسي، عن طريق الابتعاد عن الضغوطات والمشكلات التي تؤذي الشخص نفسيًا بصورة كبيرة.
  • وأن يطور من الجانب العقلي عن طريق القراءة وممارسة الهوايات والتفكير الإيجابي والبعد عن التفكير السلبي الذي يدمر حياة الإنسان.
  • أما من ناحية الجانب الاجتماعي فعلى أن يحيط نفسه بأشخاص إيجابيين يساعده على التطور والتقدم، ويبتعد عن الأشخاص المحبطين المتشاؤمين دائمًا.

تعرف على افضل الكتي فى علم نفس النمو من خلال قراءة هذا الموضوع: كتب علم نفس النمو وأهم أهداف دراسة علم نفس النمو

ماذا تعني الثقة بالنفس؟

  • تعني الثقة بالنفس الاعتقاد الداخلي للشخص بأنه يستحق النجاح والتقدير والسمو إلى أرقى المكانات.
  • وأنه قادر على تحقيق أحلامه وأهدافه، وأنه يستحق الشعور بلذة النجاح، أي ثقة عالية جدًا في النفس لا تتزعزع سواء بأفعال أو كلمات الآخرين.

طرق لتطوير الذات والثقة بالنفس:

1- القرب من الله:

  • القرب من الله أول طريق للنجاح وتطوير الذات.
  • ذلك النجاح يشمل الحياة الشخصية والعملية والزوجية والاجتماعية.

2- حدد هدف يتناسب مع قدراتك:

  • على الإنسان الذي يريد أن يطور نفسه في مجال ما، أن يحدد هدف أولاً، بشرط أن يكون هذا الهدف مناسب مع قدراته وإمكانياته وإمكاناته.
  • وذلك حتى لا يصاب بالإحباط في نهاية المطاف.

3- الدافعية:

  • وهي شعور داخلي يساعد الشخص على تحقيق ما يريد.
  • فهو شعور داخل الشخص يتمثل في الإحساس بأن هناك حاجة داخلية تدفعه لعمل ما أو إنجاز ما.

4- علاقات اجتماعية جيدة:

  • العلاقات الإيجابية هي أمر هام جدًا في هذا الصدد، فكل شخص يحتاج إلى من يسانده ويشجعه ويدفعه للنجاح.

5- ابتعد عن الأشخاص السلبين:

  • فكما وضحنا في النقطة السابقة أن العلاقات الإيجابية علاقات داعمة للتطوير وزيادة الثقة بالنفس.
  • وعلى النقيض فإن العلاقات الاجتماعية السلبية تحد من قدرات الشخص وتقلل من مفهوم الثقة بالنفس لديه.
  • فابتعد تمامًا عن الأشخاص الغيورين والذين يعقدون مقارنات دائمًا بينهم وبين الآخرين، حتى لا تهدم نفسك بنفسك.

يمكنك التعرف على كل المعلومات الهامة عن علم النفس التربوى من خلال قراءة هذا الموضوع: تعريف علم النفس التربوي وما هو علم النفس التربوي؟ وأقسامه

6- تعلم شيئًا جديدًا:

  • تعلم لغة، تعلم هواية، تعلم الرسم، تعلم أي شيء جديد يشعرك بقيمة ذاتك.
  • عليك بقراءة الكتب والروايات المفيدة حتى توسع مداركك وتطور الجانب العقلي لديك.

7- ثق بأنك قادر على حل المشكلات:

  • عليك بأن تقتنع بأنك قادر على حل جميع المشكلات التي تعوقك عن تحقيق حلمك أو تطوير ذاتك.
  • ففكرة أنك قادر على ذلك تتحول إلى حقيقة، لا تستسلم لأي مشكلة تعترض طريق نجاحك أو تقلل من تقدير ذاتك وثقتك بنفسك.

8- قف أمام المرآه:

  • عليك بأن تقف أمام المرآه كل صباح وأن تحدث نفسك بعبارات إيجابية تزيد من ثقتك بنفسك.
  • وتعطيك جرعة من التفاؤل تجعلك تملك طاقة تشعرك بأنك قادر على عمل المستحيل، جرب هذه الطريقة وستجد أنها فعالة جدًا في هذا الصدد.

9- اكتب كلمات إيجابية:

  • وعلقها على جدران غرفتك، مثل لا يأس مع الحياة ولا حياة مع اليأس، عبارة أنا استطيع، عبارة لا يوجد مستحيل، كلمة التفاؤل، أنت ستبدع في هذا.
  • وبهذه الطريقة ستحقق مفهوم ذات إيجابي وتزيد من ثقتك بنفسك.

10- ساعد غيرك:

  • مساعدة الناس غير أنها تشعرك بأنك شخص محبوب، تساعدك أيضًا أن تتعلم من خبرات غيرك.
  • فساعد شخص في اكتساب معلومة، ساعد غيرك في طريقة عمل شيء ما، فكل هذه الأشياء تزيد من رصيد معرفتك ومن ثم تطوير ذاتك عقليًا وعمليًا.

تعرف على أهمية علم النفس التربوى من خلال قراءة هذا الموضوع: اهمية علم النفس التربوي

11- أكسر الروتين:

  • فالروتين يكسر أي إبداع وأي تطور، فهو يأثر على صحتك النفسية بدرجة كبيرة، فتشعر أن الأيام تشابه بعضها، وتشعر أن الأيام تمر وأنت واقف لا تحقق أي شيء.
  • فكسر الروتين يجدد من طاقتك وتجعل نظرتك للدنيا تختلف اختلاف إيجابي، فاشحن طاقتك بكسر الملل والروتين.

12- تعلم لغة جديدة:

  • كاللغة الإنجليزية التي تساعدك على التقدم والتطور في حياتك بصورة كبيرة جدًا، معظم الشركات والأعمال حاليًا تتطلب مستوى ممتاز من اللغة.
  • غير أن تعرف اللغة يجعلك تبلغ مناصب كبير في العمل، فعليك بتعلم اللغات حتى تطور من نفسك.

13- افعل ما تحب:

  • عليك بفعل الأعمال التي تحبها وتؤثر على صحتك النفسية بالإيجاب، فإذا كنت تحب الأعمال اليدوية فمارسها.
  • وإذا كنت تحب قيادة الدراجات فافعل ذلك، هذه الأمور تؤثر بشكل غير على تطوير ذاتك، من خلال تحسين صحتك النفسية التي تساعدك على الثقة في نفسك ومن ثم التطور في أي مجال تريد أن تدخله.

14- لا تسمح لأي شخص مهما كان بإهانك:

  • سواء كان شخص بعيد أو أقرب الناس إليك أو زملائك في العمل أو أقاربك، حافظ دائمًا على ثقتك في نفسك.
  • ولا تجعل أي شخص يؤثر عليك، فهناك أشخاص متخصصون في جرح الآخرين، ويوجدون بنسبة كبيرة.

15- لغة الجسد:

  • فاللغة الجسد من الأمور الهامة جدًا التي تزيد من ثقتك في نفسك، وذلك عن طريق نظرة الناس إليك واحترامك.
  • فهناك وضعيات وإيماءات تفعلها بجسدك تجعلك تبدو أمام الآخرين أنك شخص تعلم قيمة ذاتك، ارفع رأسك لأعلى، واجلس مستقيم الجذع.
  • وارجع كتفيك للخلف بطريقة معتدلة، وحافظ على التواصل البصري مع الشخص الذي يحدث، ابتعد عن العبوس الذي يعطي الآخرين انطباعًا أنك شخص متشائم.

يمكنك التعرف على أكثر الطرق فاعلية فى زيادة الثقة بالنفس من خلال قراءة هذا الموضوع: كيف أزيد ثقتي بنفسي بشكل عملي.. تعلم أكثر الطرق فاعلية

16- تحدث عن إيجابياتك:

  • تحدث دائمًا عن الصفات الإيجابية المتوفرة لديك، أخبر نفسك بأنك شخص جيد.
  • لا تركز على نقاط ضعفك ولا تضعها نصب عينيك، بل حاول أن تحسنها.
  • فجمعيًا لدينا عيوب نحاول أن نصلحها، فلا تجعل سلبياتك وعيوبك تطغى على إيجابياتك ومميزاتك.

17- حسن الهندام:

  • عليك أن تهتم بملابسك ومظهرك الخارجي جيدًا، فالانطباع الأول يدوم.
  • اجعل كل من يراك يجدك مهندم ذو رائحة طيبة، فهذا أمر يؤثر على ثقتك بنفسك بشكل كبير جدًا.

18- الإبداع:

  • عليك دائمًا بالتفكير خارج الصندوق، لا تفكر بطريقة تقليدية.
  • لا تتبع الآخرين في كل ما يفعله، عليك أن تكون شخصية متفردة، فكر إعمل عقلك تخيل كن شخص واسع الآفاق.
  • لا تكون شخص ذو نظرة سطحية، عليك أن تنظر إلى بواطن الأمور، فطور نفسك دائمًا باستخدام عقلك فهو كنز منّ الله علينا به.

19- رتب أولوياتك:

  • فلا تكن بحاجة إلى شيء ما ضروري، وتشغل تفكيرك بشيء آخر ثانوي أو شيء غير ضروري.
  • طور من نفسك بترتيب أولوياتك.

20- التقييم:

  • عليك بتقييم نفسك من وقت لآخر، اجلس مع نفسك وابحث عن الأهداف التي استطعت الوصول إليها، والأهداف التي عجزت عن تحقيقها.
  • فكر في العوائق التي حالت بين وبين تحقيق ما تريد، حاول أن تتخطاها.
  • انظر إلى إيجابياتك وسلبياتك، فتقييم الذات من وقت لآخر يجعلك تتطور بشكل سريع.

يمكنك الاطلاع على مجالات علم النفس وعلاقته بالعلوم الاخرى من خلال قراءة هذا الموضوع: مجالات علم النفس وكم سنة دراسة علم النفس؟ وعلاقة علم النفس بالعلوم الأخرى

وبهذا نكون قد أنهينا المقال، وتحدثنا عن معنى تطوير الذات، ومعنى الثقة بالنفس، وعلاقة الثقة تطوير الذات والثقة بالنفس، وطرق لتطوير الذات والثقة بالنفس، عليك بتطوير نفسك باستمرار حتى تصبح شخصية مؤثرة ناجحة في الحياة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.