محتوى يحترم عقلك
السبع آيات لجلب الرزق

السبع آيات لجلب الرزق وتفريج الهم والكرب

السبع آيات لجلب الرزق وتفريج الهم والكرب نقدمها لكم في هذا الموضوع من خلال موقع زيادة، حيث إن الجميع يسعى إلى جلب الرزق الوفير، ويبحث بشتى الطرق عن وسائل تساعد في سعة رزقه، علمًا بأن الله الواحد الأحد يُقسم الأرزاق على عباده دون مجهود منهم، الأمر يتطلب فقط السعي والاجتهاد والأخذ بالأسباب، لذلك قررنا أن نقدم في هذا المقال طريقة السبع آيات لجلب الرزق وتفريج الهم والكرب عبر موقع زيادة.

السبع آيات لجلب الرزق وتفريج الهم والكرب

هناك سبع آيات قرآنية تساعد في جلب الرزق الوفير وجلب الخير والبركة، حيث يقوم العبد المسلم بقراءة هذه الآيات سبع مرات متتالية بعد الانتهاء من كل صلاة من الصلوات الخمس، وهذه الآيات هي:

  1. الآية رقم 51 من سورة التوبة، حيث قال الله تعالى: “قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ”.
  2. الآية رقم 107 من سورة يونس، قال تعالى: “وَإِن يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِن يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلَا رَادَّ لِفَضْلِهِ يُصِيبُ بِهِ مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ”.
  3. الآية رقم 6 من سورة هود: “وما من دابة في الأرض إلا على الله رزقها ويعلم مستقرها ومستودعها كل في كتاب مبين”.
  4. الآية رقم 56 من سورة هود: “ِإنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللَّهِ رَبِّي وَرَبِّكُمْ مَا مِنْ دَابَّةٍ إِلا هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ”.
  5. الآية رقم 60 من سورة العنكبوت: “وَكَأَيِّن مِّن دَابَّةٍ لَّا تَحْمِلُ رِزْقَهَا اللَّهُ يَرْزُقُهَا وَإِيَّاكُمْ ۚ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ”.
  6. الآية رقم 2 من سورة فاطر: “مَّا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلَا مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ”.
  7. الآية رقم 38 من سورة الزمر: “وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلْ أَفَرَأَيْتُم مَّا تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ إِنْ أَرَادَنِيَ اللَّهُ بِضُرٍّ هَلْ هُنَّ كَاشِفَاتُ ضُرِّهِ أَوْ أَرَادَنِي بِرَحْمَةٍ هَلْ هُنَّ مُمْسِكَاتُ رَحْمَتِهِ قُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ عَلَيْهِ يَتَوَكَّلُ الْمُتَوَكِّلُونَ”.

آيات لجلب الرزق وتيسير الأمور

  • قال الله عز وجل في سورة الأعراف: “وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَكِنْ كَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ*أَفَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَنْ يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا بَيَاتًا وَهُمْ نَائِمُونَ*أَوَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَنْ يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا ضُحًى وَهُمْ يَلْعَبُونَ*أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلَا يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ”.
  • قال الله تعالى: “وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ وَلَا تَتَوَلَّوْا مُجْرِمِينَ”.
  • قول الله عز وجل في كتابه العزيز: “قُلْ إِنَّ رَبِّي يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَهُ وَمَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ”.
  • قال الله تعالى: “فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ عَدْلٍ مِنْكُمْ وَأَقِيمُوا الشَّهَادَةَ لِلَّهِ ذَلِكُمْ يُوعَظُ بِهِ مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا*وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا”.
  • قال تعالى: “فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا*يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا*وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا”.

دعاء لجلب الرزق والمال وسد الدين

  • اللّهم لك الحمد والشّكر كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك.
  • اللهم اكفني بحلالك عن حرامك واغنني بفضلك عن من سواك. اللّهم إنّي أحمدك حمداً كثيراً وأشكرك شكراً كثيراً يليق بجلال وجهك وعظيم سلطانك.
  • اللّهم ربّ السموات السّبع ورب الأرض ورب العرش العظيم، ربنا وربّ كل شيءٍ فالق الحَبّ والنّوى ومنزّل التّوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شرّ كل شيء أنت آخذ بناصيته، اللهمّ أنت الأول فليس قبلك شيء وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظّاهر فليس فوقك شيء وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقض عنا الدَّين واغننا من الفقر.
  • يا كريم، اللّهم يا ذا الرّحمة الواسعة يا مطّلعاً على السرائر والضّمائر والهواجس والخواطر، لا يعزب عنك شيء، أسألك فيضة من فيضان فضلك، وقبضة من نور سلطانك، وأنساً وفرجاً من بحر كرمك، أنت بيدك الأمر كلّه ومقاليد كل شيءٍ فهب لنا ما تقرّ به أعيننا وتغنينا عن سؤال غيرك، فإنّك واسع الكرم، كثير الجود، حسن الشِّيَم، فبابك واقفون ولجودك الواسع المعروف منتظرون يا كريم يا رحيم.
  • اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع المُلك ممن تشاء وتعز من تشاء، وتذلّ من تشاء، بيدك الخير إنك على كل شيء قدير، تولج اللّيل في النّهار وتولج النّهار في اللّيل، وتخرج الحيّ من الميّت، وتخرج الميّت من الحي، وترزق من تشاء بغير حساب، رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما، تعطي من تشاء منهما وتمنع من تشاء ارحمني رحمة تُغنني بها عن رحمة من سواك.
  • اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، واغنني بفضلك عمن سواك. اللهمّ صن وجهي باليسار، ولا تبذل جاهي بالإقتار فأسترزق طالبِي رزقك، و استعطف شرار خلقك، و أبتلى بحمد من أعطاني، وأُفتَن بذمّ من منعني، وأنت من وراء ذلك كلّه وليّ الإعطاء والمنع، إنّك على‏ كلّ شيء قدير.
  • اللهم صل على سيدنا محمد، وعلى آل محمد، يا ذا الجلال والإكرام، يا قاضي الحاجات، يا أرحم الراحمين، يا حي يا قيوم، لا إله إلا أنت الملك الحق المبين.

أشكال الرزق

  • الله عز وجل قسم الرزق وقدر لكل إنسان رزقه في الحياة منذ أن كان في رحم أمه، سواء كان هذا الرزق مال أو صحة أو أولاد.
  • الرزق يصل إلى صاحبه حتمًا بكل الطرق مهما كانت العقبات، فلا يستطيع شخص أن يسلب رزق قدره الله عز وجل لشخص آخر.
  • يقول الله عز وجل في كتابه العزيز: “وفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونْ”.
  • يعتقد البعض خطأ أن الرزق هو المال فقط، بينما يوجد الرزق في الحياة بعدة أشكال وأنواع.
  • من أنواع الرزق الزوجة الصالحة التي تتقي الله في زوجها وبيتها، الذرية الصالحة من الذكور والإناث.
  • كما أن حب الآخرين ونعمة الأهل والأصدقاء من أهم أنواع الرزق التي يمنحها الله للإنسان.
  • كما نجد أن من أفضل أنواع الرزق وأعظمها نعمة الصحة، حيث أن الإنسان المريض يعاني من الأوجاع والآلام، ولا يستطيع الاستمتاع بنعم الدنيا.

أسباب الرزق الكثير

  • من يريد أن يوسع الله تعالى رزقه، فليتق الله في كافة تصرفاته وأفعاله وتعاملاته مع الآخرين.
  • كما أن القرب من الله عز وجل والتزام الدعاء في تضرع وتذلل، يساعد أيضًا في سعة الرزق وجلب الخير الوفير.
  • خشية الله تعالى من أهم أسباب سعة الرزق، وترك الحرام والابتعاد عن المعاصي والشهوات.
  • كثرة الذكر والاستغفار توسع الرزق، حيث قال الله تعالى في كتابه الكريم: “فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا*يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا*وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا”.
  • التصدق وكثرة إنفاق الأموال وكل غالي وثمين في سبيل الله عز وجل وإعطاء الفقراء والمحتاجين من أسباب البركة والرزق الوفير.
  • شكر الله تعالى على جميع النعم التي أنعم بها علينا من أسباب الرزق أيضًا، حيث قال الله عز وجل في القرآن الكريم: “لَئِن شَكَرتُم لَأَزيدَنَّكُم”.
  • الحرص على صلة الرحم تجلب الرزق والبركة، حيث قال الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام: “من سره أن يبسط له في رزقه وينسأ له في أثره فليصل رحمه”.

في نهاية مقال طريقة السبع آيات لجلب الرزق وتفريج الهم والكرب، نتمنى أن ينال المحتوى الذي تم تقديمه إعجابكم، حيث عرضنا موضوع شامل عن الآيات والأدعية التي تساعد في جلب الرزق وسعته بأمر الله، انتظرونا في مقالات جديدة ومفيدة خلال الفترة المقبلة، ولا تنسوا التعليق على المحتوى.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. عبدالكبير أوزال يقول

    تحية لكم شكرا على مجهوداتم الومبذولة قصد تنوير المتابعين
    فلله دركم.