قصص قصيرة قبل النوم

قصص قصيرة قبل النوم شيقة وممتعة للأطفال، فالقصص من أكثر الأشياء التي تثبت في ذهن الأطفال ويحبون الاستماع إليها دائمًا خاصة قبل النوم ومن شأنها تعليمهم العديد من الأمور لأنها تعد وسيلة تعليمية تساعد على توسيع أفكارهم لذلك، وبالتالي يجب اختيار القصص التي تساعد على ذلك بعناية، لذا من خلال موقع زيادة سوف نتناول الحديث عن قصص قصيرة قبل النوم.

قصص قصيرة قبل النوم

هناك العديد من القصص المميزة التي من شأنها تعليم الأطفال الكثير من الأمور بطريقة مميزة وجذابة والتي تساعد على تطوير أفكارهم وتعليهم العديد من الأشياء المفيدة وتنمية قدرتهم على التخيل وجاءت تلك القصص على النحو التالي:

1- قصة الراعي المخادع

كان يحكي أن هناك شاب صغير يعمل في صغيرة لرعاية الأغنام ولكن يرتكب العديد من الأفعال الخاطئة حيث يقلد يوميًا في المساء صوت الذئب وكان يخاف سكان القريبة بشدة ويخرجون لحماية الأغنام الخاصة بهم ولكن عندما تكرر هذا الفعل يوميًا ولم يستطيعوا رؤية الذئب علم أحد الأفراد أن راعي الأغنام هو من يفعل ذلك وغضبوا بالشدة وقالوا له أن لا يتحدث مع أحد سكان القرية مرة أخرى.

ومع ذلك لم يتوقع الراعي عن خداعهم ولكن مع الوقت لم يخرجوا مرة أخرى وفي إحدى الأيام رأى الراعي ذئب حقيق يهاجم جميع الأغنام الذي يملكها ويأكلهم وظل الراعي يبكي ويطلب المساعدة ولكن أهل القرية ظنوا أنه يكذب وخسر الراعي جميع أغنامه وظل يبكي كثرًا وعلم أن هذا عقاب ما فعله وأن الكذب والخداع شيء سيء.

اقرأ أيضًا: قصص قصيرة للأطفال قبل النوم

2- الصياد المجتهد

في صدد الحديث عن قصص قصيرة قبل النوم سوف نذكر قصة الصياد المجتهد، كان يوجد صياد اسمه محمود يعمل دائمًا باجتهاد ويكسب جميع أمواله بجهده ولا يقبل المساعدة حيث كان يذهب إلى العمل في الصباح الباكر ويعود مساعدة وفي إحدى الأيام رأى فتاة جميلة وجذابة ظل ينظر إليها قليلًا ولكن لم يهتم بعد ذلك ومارس عمله المعتاد ولكن كان يراها يوميًا حتى وقع في حبها بشدة وقرر أن يتحدث معها ولكنها لم تأتي مرة أخرى ظل ينتظرها يوميًا حتى رأها في يومًا ما.

ذهب على الفور وقال لها أنا أحبك وأرغب بالزواج بك ولكنها كانت تبكي بشدة وقالت له والدي يرغب بزواجي بالاجبار من رجل ثري ولكنه لم يستسلم وذهب على الفور إلى والدها ليتزوجها ولكنه قال له يجب أن يكون معك أموال أكثر من العريس الآخر، ذهب الصياد على الفور لبيع جميع ممتلكاته ولكنها لم تصل إلى المبلغ المطلوب فذهب ليتحدث مع والد الفتاة ولكن رأى فرح كبير ظن أن الفتاة تتزوج من الرجل الآخرى.

ذهب والد الفتاة إليه وقال له يا لك من شخص مجتهد لقد كنت اختبرك ورأيت كم أنك تحب ابنتي كثيرًا لذلك لأن أزوجها لأحد غيرك فأنت تستحقها.

3- قصة الحمار المختلف

أثناء تناول الحديث عن قصص قصيرة قبل النوم، نذكر قصة الحمار المختلف، حيث في غابة كبيرة كان يجلس حمار وحيدًا يشعر بالحزن لأنه لا يجد حيوان أخر يشبهه وظل يتحدث قليلًا مع نفسه وقرر أن يحاول البحث عن أحدًا مثله ولكنه لم يجد كان يقارن نفسه بجميع الحيوانات الفيل والثعلب والزرافة والدجاجة والأبقار ولم يجد من مثله في الشكل أو التصرفات.

وقف الحمار فجأة أمام بحيرة الماء ينظر لها وهو يشعر بالحزن ولاحظ بعد ذلك خياله بالمياه وقال لا يوجد أحد مثلي لأني مختلف ومميز عن الآخرين وظل يقفز وهو فرح كثيرًا.

4- قصة الثعلب المكار

في ضوء حديثنا عن قصص قصيرة قبل النوم نجد أنه في يوم من الأيام يظهر لنا غابة ضخمة يوجد بها العديد من الحيوانات ولكن هناك أسد كبير وضخم دائمًا يؤذي الحيوانات الصغيرة ويأكل البعض منها لذلك قرر الحيوانات الباقية في الغابة الاجتماع والتفكير معًا في طريقة يستطيعون بها الوقوف أمام الأسد ورد له كافة الأمور السيئة التي فعلها وفي النهاية قرروا أن يقوموا بحبسة في قفص كبير لا يستطيع الخروج منه نهائيًا.

لذلك في إحدى الأيام أثناء سير الأسد في الغابة تجميع جميع الحيوانات واستطاعوا إدخاله إلى القفص وجعلهم ذلك في حالة فرح كبيرة ومع مرور الأيام كانوا يعيشون بأمان ولا يخافون من شيء ولكن في يوم جديد صاباحًا كان يسير أرنب جميل بجانب قفص الأسد وبدأ الأسد في مناداته على الفور وطلب منه أن يقوم بإخراجه من هذا القفص السيء ولكن الأرنب رفض نهائيًا وقال له أنه حيوان خطير ويؤذي الحيوانات الأخرى ويأكلهم.

لكن الأسد وعده أن لن يفعل ذلك مرة أخرى وصدقه الأرنب وفتح له القفص فهجم الأسد على الأرنب الذي يظل يصرخ ويبكي كثيرًا وكان يراقب هذا الموقف من بعيد الثعلب المكار الذي ذهب على الفور لمساعدة الأرنب وهو يفكر بخطة معينة وبمجرد أن ذهب إليهم تحدث مع الأسد وقال له مرحبًا أيها الأسم الضخم لقد علمت أن تم حبسك داخل هذا القفص ولكن كيف لأسد ضخم وعظيم أن يدخل هذا القفص الصغير قال له الأسد نعم جميع حيوانات الغاية حبستني قال له الثعلب أنك تكذب.

حتى يثبت الأسد أن لا يكذب دخل إلى القفص مرة أخرى فأغلق الثعلب الباب عل الفور وحبس الأسد وتحدث مع الأرنب أنه يجب أن لا يصدق الآخرين بسهولة ويفكر جيدًا قبل إتخاذ قرارته.

5- قصة أمل والتلفاز

في إطار الحديث عن قصص قصيرة قبل النوم سوف نذكر هذه القصة حيث كان يوجد فتاة مجتهدة تدعي أمل تذاكر جميع دروسها ولا تقصر في واجباتها وتفعل المطلوب منها لأنها شخصية ذكية لذلك كان يحبها جميع المعلمين ويفتخرون بها وقولون دائمًا للطلاب أن يكونوا مثل أمل وتجمع زملائها يسألون عن طريقة المذاكرة وكيف لا تضيع وقتها في اللعب ومن بينهم كان يوجد فتاة اسمها مروة تغير منها بشدة وقررت أن تجعلها تبتعد عن الدراسة حتى يكرهها المعلمين والطلاب.

لذلك ذهب إلى أمل في إحدى الأيام وقالت لها هل رأيتي الكرتون الجديد الذي تم عرضها في الأمس بالتلفاز قال أمل أنا لا أشاهد التلفاز سخرت مروة منها وقالت لها كيف لا تشاهديها يا لك من شخصية مملة وجاهلة بالتأكيد أمك لا تسمح لك وظلت مروة يوميًا تتحدث مع أمل عن التلفاز والكرتون والبرامج المميزة الذي تعرض به وأنه يجب أن تشاهدهم حتى تصبح كباقي أصدقائها.

استطاعت مروة الاستحواذ على أفكار أمل حيث بدأت تشاهد التلفاز يوميًا وتهمل دروسها وأصبحت لا تفعل شيء إلا مشاهدة التلفاز وعندما رأت أمها ما تفعله قالت لها أن ما تفعله خطأ ويجب أن تهتم قليلًا بدروسها ولكنها لم تتراجع عن أفعالها وقررت والدتها أن لا تتحدث معها مرة أخرى وكذلك المعلمة التي تحبها أمل بشدة لأنها أيضًا نصحتها ولم تهتم.

عندما رأت أمل ما يحدث شعرت بالحزن والحرج وقررت أن تبتعد نهائيًا عن مروة لأنها لا تحب لها الخير وترغب في إيذائها فقط وذهبت للاعتذار إلى والدتها ومعلمتها واهتمت بدروسها وقررت أن لا تهملها مرة أخرى.

اقرأ أيضًا: قصص قصيرة معبرة عن الحب

6- قصة الأرنب والسلحفاة

استكمالًا للحديث عن قصص قصيرة قبل النوم، كان يوجد سلحفاة تدعى زيزي كان يذهب إليها يوميًا الأرنب ويسخر منها ويقول أنا يا لك من بطيئة أنا أسرع منك للغاية غضبت السلحفاة وقالت له دعنا نتسابق أيها الأرنب ضحك الأرنب وقال لها بالتأكيد سأفوز عليك وبدء السباق وظل الأرنب يجري كثيرًا حتى شعر بالتعب.

قرر أن يجلس قليلًا لأن السلحفاة مازالت في البداية ولن تستطيع اللحاق به ولكنه نام دون أن يشهر وظلت السلحفاة تمشي حتى وصلت لنهاية السباق وهي تشعر بالفرحة استيقظ الأرنب فجأة ورأى أن السلحفاة كسبت حزن كثيرًا ولكنه علم أن عليه ألا يسخر من أحد ويقلل من قدراته.

7- قصة الصياد الحكيم

كان يحكي أنه يوجد صياد قديمًا اسمه ماهر يستطيع صيد جميع الأسماك وفي إحدى الأيام إصطاد سمكة صغيرة للغاية ظلت السمكة تبكي كثيرًا وطلبت منه أن يقوم بارجاعها للمياه مرة أخرى وقالت له أن صغيرة للغاية لذلك لن تستطيع الحصول على منفعة دعنى أعود إلى المياة مرة أخرى حتى أكبر وبعد ذلك تستطيع الإمساك به وتحقق ربح كبير ولكن رفض الصياد وقال أن ليس شخص طماع لذلك لا يمكن ترك الربح الذي حققته اليوم لربح آخر لا أعلم إذا سأحصل عليه في يوم من الأيام أم لا.

8- قصة الغراب

اتباعًا للحديث عن قصص قصيرة قبل النوم يظهر لنا أن في يوم من الأيام كان يجلس غراب وهو حزين للغاية لأنه يشعر بالعطش ولكنه لا يستطيع العثور على المياه ولا يوجد من يساعده حتى أنه لم يصبح لديه القدرة على الطيران كالسابق ولكنه وجد فجأة أبريق كبير مليء بالمياة فرح كثيرًا وطار إليه على الفور حتى يحضره ويشرب منه ولكن كان الإبريق طويل للغاية ولا يستطيع الغراب شرب المياه.

ظل الغراب يفكر قليلًا وهو يشعر بالحزن لأنه وجد المياة ولكن لا يستطيع شربها حتى استطاع الحصول على فكرة ذكية للغاية حيث قام بإحضار العديد من الحجر وظل يقوم بإدخاله إلى الإبريق حتى خرجت المياه وظل يشرب كثيرًا وهو يشعر بالسعادة واستطاع استرجاع طاقته مرة أخرى وظل يحلق في السماء.

اقرأ أيضًا: 10 قصص قصيرة مفيدة وطريفة مكتوبة كاملة

9- قصة الأسد والفأر

في إحدى الايام كان يحكي أن هناك أسد ضخم للغاية نائمًا في الغابة وأثناء نومه ظهر فأر ظهير وقفز على ظهره وظل يلعب وهو يصدر ضجيج عالي مما جعل الأسد يشعر بالانزعاج والغضب واستيقظ على الفور وعندما رأى الفأر يقفز ويمرح حوله أمسكه على الفور وظل يصدر صوت زمجرة مرتفع للغاية وقرر أنه سيأكل الفأر الأمر الذي جعل الأفر يبكي ويصرخ ويطلب السماح من الأسد ووعده أن لن يفعل ذلم مرة أخرى وبل سينقذه هو أيضًا إذا تركه في يومًا ما.

ظل الأسد يضحك بسخرية على حديث الفأر ولكن في النهاية قرر أن يتركه يذهب لأنه لم يكن جائع فقط يرغب بالنوم وشكره الفأر كثيرًا وقال له أن سيرد له هذا الجميل ذات يوم قاله له الأسد أنا ملك هذه الغابة ولا احتاج المساعدة من أحد لأنني قادر على تخطي جميع الصعوبات، وفي يومًا ما كان يجل الأسد وفجأة صرخة بشدة لأن سهم الصيادين إصابة وقاموا بربط الأسد بالحبال جيدًا وذهبوا لإحضار قفص كبير لوضع الأسد به.

كان الفأر يشاهد ما يحدث من بعيد ومجرد ذهاب الصيادين ذهب إلى الفور للأسد لمساعدته وقام بإخراج السهم واستطاع فك الحبال وساعد الأسد على الهروب ظل الأسد يشكر الفأر كثيرًا وقال له يا لك من فأر شجاع تحدث الفأر وقال له لقد وعدتك أن أنقذك ذات يوم يجب أن لا تقلل من قدرات أحد بعد ذلك شعر الأسد بالندم وأصبح بعد ذلك هو والفأر أصدقاء مقربين للغاية وتعلم أن يجب ألا يستهزأ من قدرات أحد مرة أخرى.

يجب على الأهالي أن تقرأ القصص للأطفال يوميًا لأنها تعد أفضل طريقة تساعدهم على التعلم والتفكير والتخيل لذلك يجب اختيار محتوى قصص مفيد ومميز يستطيعون الاستفادة منه.

قد يعجبك أيضًا