علامات الدخول في الكيتو

علامات الدخول في الكيتو حيث يعتبر الكيتو من أحد الأنظمة الخاصة بالدايت وتخسيس جسم الإنسان، وهذه الحمية تكون أكثر شيوعاً في الاستعمال، وبالإضافة إلى ذلك أنه مغذي وسريع ويوصي جميع الأطباء في باتباع نظام الكيتو ولها فوائد كثيرة وتحافظ على صحة الإنسان، هنا سوف نتحدث معكم من خلال موقع زيادة الإلكتروني عن علامات الدخول في الكيتو بالتفصيل.

علامات الدخول في الكيتو

علامات الدخول في الكيتو

يوجد العديد من الأعراض الأساسية التي تشير إلى الدخول في نظام الكيتو دايت، وهنا سوف نشير إلى علامات وأعراض أكثر شيوعاً في الدخول للكيتو، وبالرغم من هذا لا يعد ضرورياً ظهور جميع الأعراض على جميع الأشخاص الذين يتبعون نظام الكيتو دايت:

1- نقص الشهية

  • يعد من أحسن المميزات التي توفرها حمية الكيتو، هو أن شعور الإنسان بالشبع لمدة كبيرة و فقدان للشهية مع قلة الإحساس بالجوع.
  • ويكون هذا ناتج على أن معظم الطعام يتمحور بالبروتين والدهون والخضار الممتلئة بالألياف، وهي من الأكلات التي تستغرق مدة طويلة في هضمها، فتعطي الجسم الإحساس بالامتلاء.
  • وهذا بعكس النشويات والسكريات التي تعمل على الإحساس بالجوع بصورة سريعة.

كما أدعوك لزيارة هذا الموضوع للتعرف على: متى تظهر نتائج الكيتو دايت؟ وما هو رجيم الكيتو؟ وكيف يعمل؟ وكم وقته؟

2- فقدان الوزن

  • تعد من علامات الدخول في الكيتو وغيره من أنظمة منخفضة بالكربوهيدرات الفعالة جداً في عملية الخسارة للوزن والحرق للدهون الزائدة.
  • لذلك عند وجود فقد بالوزن خصوصاً في أول أسبوع فهو علامة فارقة التي تدل على الدخول في الكيتو.

3- زيادة معدل التبول

  • يمكن أن يكثر الإنسان من التبول بشكل ملحوظ، وهذا يكون في بداية الحمية الكيتونية، وهذا ناتج عن فقدان الوزن، للكربوهيدرات الخاصة بالماء.

4- نقص التركيز

  • أغلب الأشخاص الذي تتبع هذا النظام يلاحظ عليهم ضعف ونقص في التركيز دائما.

5- الإرهاق والتعب من العلامات الدخول في الكيتو

  • تعد من المراحل الأولى في الدخول الكيتو، وأن القصد بالمراحل الأولى أي عند البدء بالكيتو سوف يواجه الشخص هذه الأعراض، ولكن عدم استمرارها لمدة طويلة عند إتباع حمية الكيتو.
  • بالعكس أن الكيتو تساعد على زيادة مستوى التركيز والتحسين للقدرة العقلية والطاقة الجسدية، ويكون الكيتو جيد للدماغ ومصدر للطاقة، فالأشخاص الذين يتبعون نظام الكيتو دايت لفترة طويلة يزداد معدل التركيز لديهم.

6- الطفح الكيتوني والحكة

  • يسبب لبعض الأشخاص عند بداية الحمية طفح جلدي، وأن هذا يعد علامات الدخول في الكيتو.
  • ويوجد مناطق يحدث فيها زيادة في معدلات التعرق مثل، الإبط والصدر والظهر والكثير من أماكن أخرى.

ومن هنا يمكنكم قراءة موضوع: أضرار الكيتو دايت على الكبد والممنوعات من الأطعمة في النظام

7- ارتفاع معدل الكوليسترول

  • بعض الأوقات من الممكن أن يرتفع معدل الكوليسترول في أوائل أشهر الحمية ولا داعي لأي قلق على الإطلاق.
  • لأن هذا الارتفاع نتيجة لعلامات الدخول في الكيتو، ويدل ذلك على أن الكوليسترول مرتفع ويوجد فيه الدهون مختزنة، حيث أن الكيتو دوره هو فقد الدهون ولذلك تكون الحمية عالية في البداية فقط.

8- الشعور بالتعب على المدى القصير

  • يشعر الإنسان بالإرهاق والتعب في الفترة الأولى للعملية الكيتونية، وهي من العلامات الخاصة للدخول في الكيتو، نتيجة الانخفاض بشكل كبير في كمية المغنيسيوم والبوتاسيوم في الجسم.

9- رائحة الفم الكريهة

  • في أغلب الأوقات يفوح الأسيتون من الفم، ويكون بمقدار عالي، عندما تظهر علامات الدخول في الكيتو، والسبب في ذلك هو زيادة معدل الجفاف في الجسم الإنسان.

10- مشاكل في الجهاز الهضمي

  • الكثير من الناس يشعرون بأعراض عسر في الهضم، وهذا السبب نتيجة لخسارة كمية كبيرة من البوتاسيوم والماغنسيوم في البول، ويعتبر بسبب انخفاض في الألياف.

ونرشح لك أيضًا المزيد من التفاصيل من خلال موضوع: رجيم الكيتو في أسبوع المسموح والممنوع من الأطعمة وما هي فوائده وأضراره

11- انفلونزا الكيتو

  • تعد أنفلونزا الكيتو هي نوع من علامات الدخول في الكيتو، وتعرف باسم الأنفلونزا، أو الإصابة بأنفلونزا الزكام التي تتشابه مع أعراض الكيتو.
  • ومن أعراضها هي: الإرهاق والأرق والدوخة، والإحساس بالهبوط في أوائل أيام الحمية الكيتونية ولم تظهر بعد ذلك.

12- انخفاض الأداء أثناء التمرين وهي من أعراض الكيتو فلو أو انفلونزا الكيتو

  • ذكرنا في السابق أوائل الحمية الكيتونية وكيف نستغني عن الكربوهيدرات، أنه يقوم بتقليل المستوى في الأداء.
  • وهذا يحدث بسبب القلة في المستوى للجليكوجين في العضل التي يقاوم الممارسة للرياضة (على الأنظمة مرتفعة أو متوسط الكربوهيدرات) حتى يحافظ عليها قبل ممارسة الرياضة أو الرجيم لأن هذه الرياضات غير متلائمة لأنها من الألعاب القتالية .

ملخص الكيتو فلو

ملخص الكيتو فلو

  • الكيتو فلو: هو من الحالات الشبيهة لإعادة البرمجة الخاصة بالأجهزة، وتهيئتها بشكل مختلف من الاستخدام، وهذا ما يتم حدوثه تماماً مع الجسد.
  • لذلك لا يجب القلق أبداً، من هذه الأعراض عندما تحدث، بسبب عدم استمرارها لوقت طويل، وسرعان ما تزول، وتتحسن الحالة.
  • ويمكن استعمال المكملات الخاصة بالماغنسيوم، والبوتاسيوم، وأخذ خضروات ورقية، ومياه بكثرة لكي تقلل من الأعراض والحد من التأثير.

للمزيد من المعلومات يمكنكم الاطلاع على هذا الموضوع للتعرف على: رجيم الكيتو دايت بالتفصيل وأكلات نظام الكيتو دايت وأغذية يسمح بتناولها خلال الكيتو دايت

الأضرار الناتجة من نظام الكيتو

يوجد العديد من الأضرار الناجمة عن نظام الكيتو رغماً على فوائده العديدة مثل: عدم انتظام الدورة الشهرية، ومشاكل في النوم، وانخفاض كثافة العظام، وزيادة الخطر بأمراض الكلى والقلب، وسوف نقدم لكم بعض الأضرار السلبية لنظام الكيتو فيما يلي:

1- انفلونزا الكيتو

  • عندما يتبع الأشخاص نظام الكيتو في المراحل الأولى، من الممكن أن يتعرض لأنفلونزا الكيتو ويشعر بالمرض، بسبب العمل في تكيف الجسد لنقص المستوى الخاص بالكربوهيدرات.
  • ثم يشعرون بالإصابة التي قد تشبه الأنفلونزا، ولها أعراض كثيرة، مثل الصداع والتعب والغثيان والإمساك والتهيج والقيء والدوار والأعراض في العضلات نتيجة لعملية تكسير الدهون لاستخدامها بديلاً عن السكر لكي ينتج طاقة، وينتج الجسم للكيتونات.
  • وبعد ذلك يتم التخلص من الكيتونات أثناء التبول المتكرر، وهذا يؤدي إلى الإصابة بالجفاف، مما يسبب ظهور أعراض الأنفلونزا التي يمكن استمرارها لمدة أسبوع.

2- الإسهال

  • يعاني بعض الناس الذين يتبعون نظام الكيتو للإسهال بسبب قلة نسبة الكربوهيدرات داخل الجسم، وذلك نتيجة الاعتماد على الأطعمة التي يوجد بها ألياف، مثل الخضروات.
  • أو بسبب تعب المرارة وهي التي تتحكم على تكسير الدهون في الغذاء.

3- حماض كيتوني

  • الأشخاص المصابين بمرض السكر من النوع الأول أو الثاني، يجب عليهم عدم اتباع حمية الكيتو بدون الذهاب لاستشارة إلى الطبيب.
  • لأنه ممكن أن يتسبب في حالة مرضية خطيرة تسمى الحماض الكيتوني الناتج عن تخزين الجسم للكيتونات.
  • وهي تعد من الأحماض الناتجة عن حرق الدهون، فيصبح الدم حامضي بشدة، فيؤدي إلى حدوث تلف الكبد والكلى والدماغ إذا لم يتم معالجته، ويؤدي إلى الوفاة.
  • وفي بعض الحالات النادرة يمكن أن يعاني أشخاص غير مصابين بمرض السكر من الحماض الكيتوني.
  • وهي تضم أعراض الجفاف بالفم والتبول المتكرر وصعوبة في التنفس والغثيان والرائحة الكريهة التي توجد بالفم.

4- استعادة الوزن

  • الخبراء في الصحة يقولوا أن النظام الخاص بالكيتو مقيد للغاية، لذلك فإنه يعتبر من الأنظمة الغير مناسبة لاتباعها لمدة طويلة من الزمن.
  • فبالتالي كثير من الأشخاص يبدأون في استعادة الكثير من الوزن الذي تم فقده بمجرد عودتهم لنظامهم الغذائي السابق وتناول الكربوهيدرات.

ونرشح لك أيضًا المزيد من التفاصيل من خلال موضوع: متى تظهر نتائج الكيتو دايت؟ وما هو رجيم الكيتو؟ وكيف يعمل؟ وكم وقته؟

في نهاية هذا المقال تحدثنا عن علامات الدخول في الكيتو بمختلف أشكالها مثل فقدان الشهية، فقدان الوزن، الرائحة الكريهة التي توجد بالفم، مشاكل في الجهاز الهضمي، الأنفلونزا للكيتو وغيرهم، كما تحدثنا عن أضرار نظام الكيتو في مثل الإسهال، واستعادة الوزن، وقلة النوم، وغيرهم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.