محتوى يحترم عقلك

4 علامات لوجود الذهب في الصخور.. وطرق الكشف عنه

علامات وجود الذهب في الصخور تساعد كثيرًا في عمليات التنقيب والبحث عنها فهي إشارات واضحة من أجل استخراج الكنوز من الأماكن المخبئة بها، وتتواجد تلك العلامات في الصخور منذ قديم الأزل، فقد كانت الأمم السابقة العتيقة تُخبئ كل ما جمعته من أموال وكنوز وآثار في الصخور أو تحت الأرض، أو في الآبار العتيقة.

كانوا يقومون بوضع علامة أو إشارة لتدلهم على المكان الذي يحتوي على الذهب مرة أخرى، املًا في العودة إلى تلك الأماكن مرةً أخرى والقيام باستخراجها، مثلما حدث في حضارة الدولة العثمانية أو الثورة العربية الكبرى، ونعرض لكم علامات وجود الذهب في الصخور من خلال موقع زيادة في السطور التالية.

علامات وجود الذهب في الصخور

علامات وجود الذهب في الصخور

الذهب هو عنصر له الكثير من المميزات لذا يصنف من مجموعة العناصر النبيلة، فهو يقاوم التآكل الذي ينتج عن التعرض لهواء أو رطوبة، كما أن الذهب مرن وقابل للطرق والسحب، لذا يعد الذهب معدنًا لزيادة الثرة والمال، ويُرمز للذهب كيميائيًا بالصيغة (Au)، ويستخدمه الناس كوحدة يتم التعامل بها نقديًا في التجارة.

يتواجد الذهب في الطبيعة ممزوجًا مع عناصر أخرى، أو يتواجد على شكل حبيبات صغيرة تلمع بداخل الصخور، أو تقع تلك الحبيبات في قاع نهر جاري، أو يكون الذهب بشكل يشبه العروق تحت الأرض، وقد تطورت طرق البحث والتنقيب عن الذهب في علم الجيولوجيا، وتم التركيز على مناطق محددة يمكن للذهب التواجد بها.

تختلف الفرضيات المختلفة عن تكوين الذهب وعلامات وجوده في الصخور، فهنالك بعض الأسماء لتكوينات صخرية حددها علماء التنقيب عن الذهب يكون العثور على الذهب بنسبة عالية.

علامات وجود الذهب في الصخور هي علم كامل يذكر فيه أن تلك الدلائل التي تعيننا على معرفة مكان نستخرج منه الذهب تنقسم إلى نوعين:

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: ماهي أماكن بيع سبائك الذهب في السعودية

العلامات المحفورة في الصخور

هي العلامات الموجودة منذ الحضارات القديمة، كالحضارة اليونانية أو الحضارة الرومانية، تدل على دفائن عتيقة وضعت في هذا المكان منذ قديم الزمان، وتبعد تلك الدفائن بعمق ثماني أمتار على الأقل تحت سطح الأرض.

العلامات البارزة على الصخور

هي العلامات الموجودة عند العرب منذ زمن الدولة التركية، وتوجد بعمق لا يتجاوز مترين من مستوى سطح الأرض.

دلائل وجود الذهب

يتعدد النوع الثاني إلى إشارات وعلامات عدّة ومنها العين النفر، وهي التي تشير إلى وجود شيء ثمين بداخل جُرن أو حفر في الصخرة، ووفقًا لحسابات معينة إذا وجدت علامة قدم إنسان يسرى يتم قياسها بشكل معيّن ليتم البحث عن الذهب، أما إذا وجدت قدم إنسان يمنى فيقوم الباحث بعملية القياس ليجد اليسرى.

قد يجد الباحث علامة الأفعى، خاصة إذا كانت أفعى نفر فيقيس عليها مكان الذهب، ولا يزيد طول الأفعى عن 41 سنتيمتر، وقد يرى رسمةً لمفتاح، وهي إشارة إلى أن بابًا لمغارة يتواجد بالقرب، كما تدل علامة الشمس على وجود كتاب بداخل حفر أو مغارة موجودة على بعد قريب من العلامة.

إذا رأى الباحث علامة حدوة الحصان، ففيها إشارة إلى وقوع قبر لفارس، وهو يحتوي غالبًا على كنوز ثمينة، أما علامة بصمة الإصبع فقد تكون دلالة على وجود صندوق، وعلامة العقرب دلالة على وجود الكنوز الثمينة أيضًا.

إذا وُجدت علامة الحرذون أحد السحالي الصغيرة، يقاس طوله ويلاحظ اتجاه الرأس للتنقيب عن الكنز، بينما العنكبوت غالبا ما يكون موجودًا في بئر عتيق أو مغارة، وإن عُثر عليه مدفونًا فالأثر يكون أمامه مباشرة.

إشارة النسر تدل على وجود قبر لأحد ملوك الرومان، والحمامة يكون الدفين منها أحجارًا كريمة، وأثمن تلك الدلائل المعروفة هي رأس الثور التي قد تكون إشارة إلى وجود دفائن ثمينة، ومخزن يحوي ذهبًا ومالًا، كما أنها تتواجد عند العرب خصوصا في بلاد الشام.

قد يجد الباحث رمز الضفدع، وهو يشير أيضًا إلى وجود كنز بالقرب منه، فإذا كان الضفدع مرسومًا واقفًا، فتكون المسافة بينه وبين الكنز صغيرة، وفي كثير من الأحيان يكون أمامه مباشرة أو يوجد في داخل مغارة أو بئر قديم.

كذلك رمز البومة هو إشارة على مكان وجود الكنز، فإن رسمة البومة تم استخدامها منذ الأزل في الطلاسم المرسومة على حائط للدلالة على شيء ما، وقد تُرسم مشيرة بأصابعها إلى مكان الكنز.

الكوارتز

يتميز عنصر الكوارتز باللون الأبيض الذي يسهل علينا أن نلاحظه ونميّزه في مختلف البيئات، وهو يأخذ شكل أحجار صغيرة متواجدة في قيعان الأنهار، أو على شكل طبقات كبيرة متواجدة في التلال، وغالبًا ما نعثر على الذهب معه في نفس المكان، لذا تم عد الكوارتز علامة من علامات وجود الذهب في الصخور.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  كيفية استخراج الذهب من الصخور يدويًا بالخطوات ؟

الطمي أو اللوفيوم

تتجمع رواسب المواد المتآكلة معًا في مكان محدد، فيتشكل اللوفيوم في قاع النهر نتيجة لتكون تلك الرواسب التي دفعها الماء، ويتميز الذهب بوزنه الثقيل، لذا يستقر في قاع تلك الرواسب.

الصخور المتداخلة

تتكون صخور قاسية جدًا ولا تتآكل بسهولة، وعندما تندفع الماجما وتتغلغل صهارة بين تلك الصخور المتكونة، وتقوم العوامل المناخية وعملية التعرية بدورها في جعل الصخور التي تحيط بالصخور المتكونة في البدء بعملية التآكل، بحيث تتجمع رواسب المعادن الثقيلة وتراكمها ومنها الذهب، بينما الرواسب الخفيفة تزول.

الماجما أو الماغما أو الصهارة هي مواد سيليكانية على شكل صخور منصهرة أو شبه منصهرة، وهي تمتزج مع مواد صلبة تطايرت من البراكين، وفي الأصل اليوناني فإن اسم الماجما مأخوذ من أصلٍ لاتيني.

هناك علامات أخرى مثل: رؤية نخلة زرعت في مكان ما وكانت جذورها غير ثابتة وتخرج من الأرض إلى أعلى، خاصة إن وُجدت في مكان لم يزرع فيه شيء آخر ولم ينبت غيرها فيه، حتى إن حاولنا الزرع لا تجدي أي من طرق الزراعة شيئًا، ففي هذا إشارة إلى احتمالية وجود الكنز.

أنواع معادن مرتبطة بالذهب

هناك مجموعة من المعادن التي تكون داخلة في الترسبات التي يتواجد الذهب بها، ومنها المغنيسيوم والحديد، والصخور التي تحتوي عليهما تأخذ اللون الغامق، وفي الأغلب تكون حوافها باللون الأسود أو الأحمر، فيكون وجود تلك المعادن إشارة إلى وجود الذهب أيضًا لأنهما يرتبطان به.

كما أن من علامات وجود الذهب في الصخور أن الذهب يرتبط بمعدن الملكيت ومعدن الأزوريت، وذلك الحجر يكون ثمينًا جدًا، ويأخذ اللون الأخضر، وفي كثير من الأحيان رواسب الذهب بالقرب منه.

كذلك يرتبط عنصر الذهب بكل من الحديد والرصاص والمغنتيت والبايرايت، وهي معادن من النوع الثقيل، وهي تتشكل حول الذهب الآخذ شكل العروق، ثم تحدث لها عملية انفجار، فتنتشر المعادن على مسافة بعيدة من عروق الذهب، لذا يكون وجودها أحد علامات وجود الذهب في الصخور.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  حساب نقاط الذهب في التداول وطرق حساب المكسب والخسارة

خواص الذهب واستخداماته

يتجه الباحثين عن الذهب إلى صخور تكونّت نتيجة لعوامل عديدة، ويقومون بالتنقيب عن الذهب فيها، لأن الذهب لا يتواجد بشكلٍ صافٍ في الطبيعة، وقد يقومون بإضافة عناصر أخرى له ليكتسب صلابة أكثر، مثل: إضافة الفضة أو النحاس أو النيكل له، ويكون الذهب متوفرًا في أماكن عديدة ومختلفة حول العالم.

قد يدخل عنصر الذهب في تصنيع بعض من المكونات الإلكترونية، كما أنه يستخدم في تصنيع المجوهرات والحلي والزينة الخاصة بالنساء، ويعد من أشكال استثمار المال والثروات في جميع الدول، وقد يستخدم في صناعة الأدوية أو أنواع من الطلاء، ويحتاج التنقيب عن الذهب الخام مختصين لديهم الخبرة في هذا المجال.

كما أن الذهب يستخدم في صناعة أجزاء من مركبات الفضاء ليقوم بحمايتها من الأشعة تحت الحمراء ومن الحرارة، ويستخدم في المجالات الطبية مثل: مجال طب الأسنان، وفي تصنيع محلول الذهب الذي تعالج به التهابات العظام والروماتيزم، كما يستخدم نوع معين من الذهب المشع في العلاج لبعض أنواع السرطان.

عرّف الكيميائيون الذهب في اللاتينية باسم أوروم، وله رقم ذري هو (79)، كما عدّوه من العناصر الفلزية الانتقالية، بالإضافة إلى أنه ينتمي مع عناصر أخرى إلى العناصر النقية، وهي التي يوجد لها نظير واحد في الطبيعة له العدد نفسه من البروتونات والنيوترونات.

أنواع الذهب

صائغ المجوهرات يقوم باستخدام الذهب الذي عياره 14 قيراط  وتكون نسبة الذهب فيه 58.3 بالمئة، أو الذهب الذي عياره 18 قيراط وتكون نسبة الذهب فيه 75 بالمئة، ويتم إضافة مواد أخرى لزيادة صلابته أثناء ارتداءه، ويتنوع الذهب بحسب لونه.

الذهب الأصفر هو الذهب الطبيعي الذي يمنح المجوهرات والحلي اللمعان والبريق، وتستخدم فيه السبائك التي تصنع من نحاس يحمل اللون الأحمر، والفضية تحمل اللون الأخضر.

بينما الذهب الأبيض يكون للفضة دور كبير في تميّزه بين باقي أنواع المجوهرات، وتعطيه الشكل الجذاب، وتدمج مع الذهب سبائك ذات لونٍ أبيض، وتكون السبائك مطلية بعنصر يطلق عليه اسم الروديوم الذي يعطيها صلابة كبيرة، لكن برغم قوته، فإنه مع مرور الوقت يتلاشى، لكن يمكن طلاؤه ببساطة مرة أخرى.

نوع الذهب الأبيض الذي تم طلاؤه بالروديوم الأسود يعد من أنواع الذهب شديدة الصلابة والقوة أيضًا، كما أنه يُطلى بطريقة بسيطة عند تلاشي الروديوم الأسود من حوله.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  هل تجارة الذهب مربحة وخيارات التداول المتاحة أمام المستثمرين

طرق الكشف عن الذهب

نعرف أن معدن الذهب يتميز بالوزن الثقيل والبريق اللامع ولكن بالرغم من هذا فإن معرفة هذا لا تكفي لأن يميز الشخص بين الذهب وغيره من المعادن الأخرى، لذا يقوم الباحثون باتباع خطوات معينة، وطرق في الكشف والبحث عن الذهب الخام الخالص، ويستطيعون التمييز إن كان الذهب حقيقيًا أم مزيفًا.

يقوم الباحثون باختبارات ميدانية متعددة، وهي في غاية البساطة عبر معرفة خصائص الذهب العادية لتحديد هل هو حقيقي أم غير حقيقي، وهي من خلال ملاحظة أن الذهب عدم انجذابه للمغناطيس، وعدم حدوث خدوش فيه بفعل الزجاج، أو عند حك الذهب بقطعة من سيراميك غير مصقول، فإنها لا تترك أثرًا لخط ذهبيّ.

الذهب الخام يكون باللون الأصفر النحاسي، ويقوم الباحث بإجراء اختبار للذهب من خلال حجب الضوء عنه بيده ويظلّه عن الشمس، ويرى إن استمر الذهب في الإشراق بلونه كما هو، حينها يكون الذهب حقيقيًا، كما أنه يختبر قوة قابليته للسحب والطرق والكسر باستخدام المطرقة، فالحقيقي منه لا ينكسر، وحمض النيتريك لا يقوم بإذابته.

أيضًا يميز الباحث عن طريق الإتيان بمعدن أملس ويفحص قطعة الذهب عليه تحت أشعة الشمس، فإذا انعكس توهّج الذهب على المعدن بشكل كبير يكون الذهب غير حقيقي، لأن الذهب الحقيقي لا ينعكس توهجه بل يكون لمعانه معتدلًا، ويظهر نسيج الذهب الحقيقي من خلال سطحه، فهو يتميز بنعومة ويكون وعرًا ممتلئ بحفر صغيرة.

الجيولوجي يقوم بعملية الفحص للعوامل التي تكون سببًا في نشأة رواسب المعادن التي تحتوي على الذهب، ويقوم بعمل دراسات في المختبر للصخور الموجودة في حقل ما والتي تكون ناتجة من البراكين، ليفهم كيفية وصولها من مكانها الأصلي إلى مكانها الحالي، وكيفية تشكل محاليل معدنية بداخلها وكيفية تبلورها.

يقوم الجيولوجي بعمل دراسة لهيكل الصخرة، منها مكان حدوث الكسر و الشق، والطيات والأعطال، وتأثير الحرارة والضغط على الصخرة، ومكان تواجد العروق، كما أن الباحث يقوم بعملية نقل حطام الصخور وعملية التجوية، وهي عبارة عن تحلل الصخرة أو المعدن وتفتته إلى قطع أصغر دون أن يحدث تغيير في تركيبه.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  مصنعية سبيكة الذهب

كيفية فصل الذهب

يعد الزئبق أو الفضة من علامات وجود الذهب في الصخور ويكون الذهب ممزوجًا بهما في كثير من الأحيان، ويتم فصله عن المعادن الأخرى بطرق معينة مستخدمة في مناجم الذهب.

يُفصل الذهب عن الخامات الأخرى باستخدام السيانيد، وهو أحد المواد الكيميائية الخطرة التي تتفاعل سريعًا، ويستخرج من مواد طبيعية مثل اللوز أو الفاصوليا، ومن بذور بعض أنواع الفواكه مثل بذور المشمش أو الخوخ.

للسيانيد استخدامات عدة في صناعة الورق والبلاستيك، بالإضافة إلى صناعة أسلحة عسكرية كيميائية، كما يمكن صناعة أملاح منه تقوم بفصل الذهب عن المواد التي امتزجت به، من خلال الاستعانة ببعض المواد مثل الكربون والزنك.

هناك طريقة أخرى لفصل الذهب وتحدث عبر تكسير الصخور الخام، ثم إضافة الماء والسيانيد وبعدهما عنصر الكربون، حيث أن عنصر الكربون يرتبط مع عنصر الذهب، ويتم فصله فيما بعد باستخدام محلول كاوي من الكربون.

طريقة تصفية الركام يقوم بها الباحث من خلال وضع الصخور الخام في هواءٍ طلق، ثم رشّها بالسيانيد، وتستغرق هذه العملية عدة أسابيع لأجل أن يتخلل السيانيد في الخام، ويتم نقله بعد ذلك إلى المعامل ليًسترد الذهب منه.

طريقة التعويم أو نظرية التطويف؛ تكون بإحضار محلول من المواد الكيميائية العضوية، وفيها عامل رغوي مسؤول عن صنع الرغوة الموجودة في المحلول، وفيها كذلك عامل مجمع، ويكون مسؤولًا على أن يكوّن طبقة من الزيت.

يتم وضع المواد التي تم استخراجها من الأرض في ذلك المحلول فتتفاعل مع العوامل التي تلصق الذهب بفقاعات الهواء الخارجة من المحلول، فيخرج الذهب بشكل صافٍ في فقاعات الهواء، وهكذا يكون فصله باستخدام مواد عضوية.

من طرق فصل الذهب أيضًا هي باستخدام الزئبق، ويتعامل معه الباحثون بحذر شديد لأنه يحوي مواد سامة، وللقيام بالطريقة يحضر الباحث معادن تم طلاؤها بعنصر الزئبق، ثم يمرر المواد المستخرجة من الأرض فوق المعادن التي تم طلاؤها بالزئبق ليندمجا معًا ، ثم يقوم بعملية التسخين حتى يتبخر غاز الزئبق تاركًا الذهب كما هو.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  طريقة فحص الذهب بالكلور أو الخل بالخطوات

هكذا نكون قد عرضنا لكم علامات وجود الذهب في الصخور، وأوضحنا أبرز المعلومات التي تدول حول هذا الموضوع، ونتمنى أن ينال ما قدمناه من معلومات تحمل فوائد قيّمة تضيف إلى رصيد معرفتكم علمًا نافعًا إعجابكم، وأن نكون قد أفدناكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.