علامات وجود اثار تحت الأرض

علامات وجود اثار تحت الأرض لا ينكر أحد مدى أهمية الآثار الفرعونية التي دائمًا ما تجذب الأنظار إليها من جميع أنحاء العالم، فالحضارة الفرعونية أذهلت العالم بتطورها، ويعتقد البعض بوجود آثار تحت منازلهم، ويسعون للحصول عليها، لذا أدعوك للتعرف على المزيد عبر موقع زيادة .

كما يمكنك التعرف على أين تقع جبال القوقاز؟ وأعلي قمم في جبال القوقاز ومناخها وموقعها الجغرافي، عبر مقال: أين تقع جبال القوقاز؟ وأعلي قمم في جبال القوقاز ومناخها وموقعها الجغرافي

نبذة عن علم الآثار

  • علم الآثار يهدف إلى دراسة وتحليل المواد التي يتركها الإنسان مع الوقت، فيدرس الأدوات الأولية التي صنعها الإنسان كالفأس، وصولاً إلى تطور الأدوات في مجالات الحياة المختلفة.
  • ويطلق البعض على علم الآثار (علم العاديات) الذي يُستمد من قبيلة عاد التي بعث الله إليهم سيدنا سليمان عليه السلام، وهو يدرس الشعوب القديمة والأشياء التي خلفتها الحضارات الماضية.
  • ويمكن لعلم الآثار تحديد تاريخ الشعوب التي خَلَّفت الآثار التي تم العثور عليها، ومعرفة جوانب حياتهم وطريقة معيشتهم، والعوامل التي اعتمدوا عليهم في سد احتياجاتهم.
  • ومن تلك الأشياء أدوات الطعام والفخار، والقطع الفنية التي قاموا بها، والمباني والقصور والحصون والعمائر، والبذور وأدوات الحفر والزراعة والملابس، والسفن القديمة.
  • كما تشمل هذه الأدوات أدوات الطب التي كانوا يستخدمونها للتداوي، وأدوات التزيين، فهي تكشف جوانب من حياة الشعوب القديمة ومعرفة كيف كان تعاملهم مع بعضهم البعض.
  • ومن الأشياء التي تلقى دهشة العالم، نظرًا لجمالها وارتفاع قيمتها عالميًا، هو التراث، بما فيه من حلي ذهبية، ومتاحف قديمة، وقِلاع، ومقابر وتماثيل.

هل تعلم أين تقع جزيرة ايبيزا؟، يمكنك الآن التعرف عليها عبر مقال: اين تقع جزيرة ايبيزا؟ ومناخها وسكانها وأهم المعلومات المتنوعة حول جزيرة ايبيزا

المواقع الأثرية

  • المواقع الأثرية هي التي يوجد فيها الأثر، ويمكن دراسة وتحليل العوامل التي تربط بين الأدوات التي يتم العثور عليها من المباني والأدوات المستخدمة والطبيعة المحيطة، لفهم سلوك القاطنين فيها.
  • فمثلاً إذا تم اكتشاف رماح مصنوعة من الحديد، بجانب عظام كائنات حية كالبقر والجاموس، فهذا يدل على أن الذين عاشوا في هذه الحقبة وهذه المنطقة، كانوا يصطادوا باستخدام الرماح.
  • ويقوم العلماء والباحثين في المواقع التي يوجد بها أدلة أثرية، بعمل مسح كامل للمنطقة، والتعامل بحذر مع القطع لحمايتها من التلف، ويتم استخدام تقنيات حديثة ومتطورة لتحليلها.

كيفية تحديد المواقع الأثرية

  • يمكن وجود الموقع الأثري فوق الأرض وتحتها، أو تحت المياه، ويكون تحديد مكان المواقع الأثرية أولى الخطوات التي تستخدم في علم الآثار، ويُمكن مشاهدة الآثار واضحة فوق الأرض.
  • كما يمكن أن تكون الآثار مختفية، أو مدفونة، أو يتم الوصول إليها عن طريق تتبع آثار أخرى ظاهرة في المنطقة، أما تحت سطح الماء، فمن الممكن أن تكون الآثار سفنًا قديمة.
  • ومن الممكن أن تكون مدنًا كاملة أغرقتها المياه بفعل الفيضانات، أو عوامل التغيرات المناخية المختلفة، ويمكن تتبع الآثار باستخدام سجلات قديمة يتم العثور عليها وتوصف تلك الآثار وأماكنها.

يعشق الكثيرين السياحة في لندن والأجواء الرائعة والمناظر الخلابة التي تحظى بها هذه البلدة، وللتعرف عليها يمكنك زيارة مقال: السياحة في لندن وأشهر المتاحف والأماكن السياحية بها

كيفية مسح المنطقة

  • يتم استخدام وسائل علمية مختلفة تتفاوت في التطور من أجل العثور على المواقع الأثرية في المناطق، ويبدأ العلماء بالطريقة التقليدية، لتحديد إذا كانت المنطقة موقع أثري.
  • في هذه الطريقة يقوم العلماء بعمل مجموعات متفرقة ومتباعدة في مسافات محددة، ويسيرون على الأقدام لمسح المنطقة ومعرفة إذا كان هنالك آثار، ومهمة كل فرد هي إيجاد أدلة أثرية.
  • وإذا كان بالمنطقة وديان وجبال وتلال وحقول، يتم تقسيم المجموعات لكي تشمل جميع المناطق، لمعرفة إذا كانت الآثار موجودة في مستوى واحد كالتلال أم في أكثر من مستوى.
  • وكذلك يتم رصد طول النباتات في الحقول، لمعرفة إذا كانت بنفس الطول أم لا، فاختلاف الطول قد يشير إلى أن تحت تلك النباتات أشياء مدفونة كالمقابر أو الأدوات المعدنية.

كيفية مسح المواقع الأثرية

  • يتم رصد أوصاف الموقع الأثري، ومعرفة مساحته وأبعاده، ومكانه بالضبط، ويقوموا بالتقاط صور للموقع، ورسم خريطة توضح تفاصيله، وتوضح أهميته ومقدار الآثار وتقدير ثمنها.
  • ويتم بعدها التقاط صورًا للأدلة الأثرية، وتقسيم الموقع لمربعات، وتحديد المربع الذي تم إيجاد فيه الأدوات والآثار، ويتم عمل تصنيفات لها.

يطلق على مدينة الإسكندرية بعروس البحر المتوسط لما لها من موقع جغرافي متميز، ولللتعرف عليها يمكنك زيارة مقال: عروس البحر الأبيض المتوسط والهيكل التقسيمي لمدينة الإسكندرية قديمًا

التنقيب في المواقع الأثرية

  • تتم عملية التنقيب في الموقع الأثري بحذرٍ شديد، لتجنب الضرر بالأدلة الأثرية، وتختلف طريقة التنقيب حسب نوع الموقع الأثري، فالتنقيب في كهف مختلف عن التنقيب في متحف.
  • فإذا كان الموقع الأثري كهفًا يتم تقسيم الكهف إلى عدة مربعات ثم يتم الحفر في كل مربع على حدة بحذر، من أجل العثور على الأدوات أو المخلفات البشرية.
  • وإذا كان الموقع متحفًا، فيمكن حفر خندقًا نحو الرصيف الموجود أمامه، أما إذا كان الموقع كبيرًا، فيمكن التنقيب في مساحات محدودة من الموقع مضمون العثور على آثار فيها.
  • تختلف الأدوات التي يتم استخدامها في التنقيب، فيمكن استخدام الآلات الكبيرة، والجرارات الضخمة، أو الفرش وأدوات الحفر الصغيرة، ويعتمد هذا على نوع المكان.
  • ومن الممكن أن يتم تحريك أو تجريف التربة، للحصول على الأدوات الصغيرة المدفونة، وقد يتم تحليل التربة في معامل خاصة، لتشخيص البذور وحبوب اللقاح.
  • وذلك من أجل رصد إذا كان هنالك مواد كيميائية أو مخلفات بشرية وعضوية أثَّرت على تكوين التربة.

هناك بعض الجزر الصناعية الشهيرة التي توجد في عدد من الدول حول العالم، وللتعرف على أكبر جزيرة صناعية موجودة حاليا اقدمها لك عبر موضوع: اكبر جزيرة صناعية في العالم

طرق التنقيب تحت الماء

  • يمكن لعلماء الآثار التنقيب عن الأدلة الأثرية تحت الماء باستخدام طرق مختلفة، منها التصوير من الجو فوق المياه الواضحة التي يُشتبه أن تغمر فيها مُدن أو سفن قديمة.
  • ويمكن استخدام الموجات الصوتية بأجهزة المسح السوناري للبحث عن المواد المغمورة تحت الماء، ويتم استخدام أدوات معدنية بواسطة الغواصين تحت الماء للكشف.
  • وتعمل الغواصات على رسم خرائط للمياه وما تحتها في الموقع الأثري، أو عن طريق آلات التصوير التي يستخدمها الغواصون، ويتمركز علماء الآثار في غرف عازلة تحت الماء للفحص.
  • ويتم استخدام بالونات لرفع الأدوات المُكتشفة في الماء إلى الأعلى، خصوصًا الآثار الكبيرة والثقيلة، من أجل دراستها بشكل أكبر وفحصها بدقة.
  • وبعد فحص وتحليل الآثار، يتم تسجيلها وتوثيقها، وتقسيمها إلى تصنيفات، كالأواني والتماثيل، ويتم إرسالها إلى المختبر لتنظيفها، وكتابة المعلومات عليها كالوقت والمكان الذي عُثر فيه عليها.
  • كما يتم تنقية المواد المبتلة في المختبر، وتجفيفها، وحمايتها من الأتربة والهواء، لكي يتمكن العلماء من صيانتها، ويتم تصنيف الآثار وفقًا لنوعها ومكان وجودها والحقبة التي تنتمي لها.

هل تعلم ما هو اسم النهر الذي يمر في قلب باريس؟، يمكنك الآن التعرف عليه عبر مقال: اسم النهر الذي يمر من قلب باريس.. حزر فزر

علامات تثبت وجود آثار تحت الأرض

يعتقد بعض الناس بأن هناك عوامل يشعر بها القاطنين في الأرض أو المنزل الذي يوجد تحته آثار، ومن تلك العلامات

  • ربما يحلم الذي يسكن في المنزل بالكوابيس، أو يحلم بتوابيت ذهبية وآثار فرعونية.
  • إذا لوحظ وجود تشققات بالمنزل، نتيجة حدوث تصدع أرضي أو نتيجة السير فوق المقبرة الفرعونية تحت الأرض.
  • إذا لوحظ وجود علامات منحوتة في الأرض، مثل وجود الآبار.
  • إذا شعر الساكن في المنزل بعدم الرغبة في المكوث بالمكان، وبالرغبة في المغادرة منه.
  • إذا تمت تربية حيوانات في المنزل، فستكون ضعيفة بالرغم من تناولها للطعام.
  • من الممكن أن يشم ساكن المنزل أحيانًا رائحة بخور أو يرى ضوءًا يظهر.
  • إذا كان بالطريق المستوي والممهد، مناطق متفاوتة الارتفاع غير المبرر، فقد يدل هذا على وجود آثار تحت تلك المنطقة.
  • إذا كان هناك طائر ما يقف في أحد الأماكن في المنزل، ويصدر صوتًا غريبًا.
  • إذا كثرت المشاكل الزوجية أو بين أفراد العائلة في البيت، خاصةً لأتفه الأسباب.

الطرق التي يستخدمها البعض للتنقيب

  • يستخدم بعض الناس الذين يشعرون بأن تحت منازلهم آثارًا فرعونية، طرقًا عدة يعتقدون أنها مناسبة من أجل التنقيب واستخراج هذه الآثار بهدف حيازتها أو التصرف فيها والتجارة بها.
  • ومن أشهر تلك الطرق استخدام الدجالين والشيوخ، فيعتقدون أن لهم اتصال مع الجن، فيقوم الجن الخاص بالدجال وفقًا لاعتقادهم بالاتصال مع الجن الذي يحرس الآثار.
  • ويقوم الجن بطلب بعض من الأشياء، مثل نوع بخور معين، أو أشياء غريبة، فإذا تم تنفيذ هذه الطلبات، من الممكن أن يسمحوا لهم بالدخول للآثار والتعامل معها.
  • ويقوم بعض الناس باستخدام أجهزة خاصة للتنقيب عن الذهب، يُمنع ويُحظر استخدامها بشكل رسمي، ولكن يستخدمونه بعض التجار، ومن مميزات هذه الأجهزة قدرته على كشف الذهب تحت الأرض.
  • ويقوم بعض الناس بالحفر في الأماكن التي يعتقدون أن تحتها آثارًا، ويتم استخدام أدوات حفر كبيرة وشاقة لمسافات كبيرة تحت الأرض، ومن الممكن عدم إيجاد آثار بعد ذلك.
  • ويُنصح بعدم المخاطرة في استخدام هذه الطرق كالدجالين والشيوخ أو أجهزة الكشف والحفر لأنها خطرة، وقد يمنعها قانون الدول، وبالتالي قد يتعرض الذي يقوم بتلك الأعمال للمساءلة القانونية.

حكم التنقيب والمتاجرة بالآثار

  • ذُكر بإحدى الفتاوى في موقع إسلام ويب، عن سؤال إذا كان الشخص يريد أن ينقب عن الآثار تحت منزله، ويملكها ويتصرف فيها أو يبيعها، هل يجوز ذلك أم لا.
  • وكان الرد أنه لا يوجد حرج في ذلك، لأن التنقيب عن الأموال أو الأدوات التي خلفها الكفار الذي كانوا يعيشون قبل الإسلام لا حرج فيه، سواء كان في أرض مملوكة للشخص أم لا.
  • ويجب عليه أن يتصدق بخمس قيمة هذه الآثار لمصارف الزكاة والفقراء، وما تبقى منها يتصرف فيها كما شاء سواء للبيع أو يقتنيها أو يتاجر بها، ولا يوجد عبرة بقانون يمنع هذا الشيء.
  • واستشهد الرد بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث (وفي الركاز الخمس)، وهذا الحديث متفق عليه، فإن الشرع أوجب أن واجد أموال الكفار قبل الإسلام، أن يتبرع بخمسها ويُبقي على الباقي.
  • ولكن يجب الإذن في ذلك، فإذا وجد الإذن فلا يوجد حرج عليه في التملك أو الاستخراج، وكذلك يجب الموازنة بين المخاطر والمفاسد التي قد تترتب على مواجهة قانون مصادرة الأراضي.

رأي مفتي الديار المصرية في حيازة والمتاجرة بالآثار

  • قال الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، أن الآثار الفرعونية تندرج تحت الأموال التي تتضرر الأمة لو امتلكها البعض وتصرف بها بما لا يتماشى مع مصلحة الوطن العامة.
  • ومثلها مثل المعادن والماء، فهي أشياء لا يمكن الاستغناء عنها ولها منزلة تاريخية كبيرة، على المستوى العلمي والحضاري والاقتصادي، ويجب أن تصب في مصلحة ونماء وتطور الوطن.

القانون المصري والآثار

  • ويعتبر القانون المصري تلك الآثار المُكتشفة في مصر تندرج تحت الأموال العامة، ولا يجوز أن يتحكم الفرد فيها سواء بالتملك أو التجارة أو التصرف فيها بدون إذن من الدولة أو تصريح.
  • وورد بالمادة رقم 6 من القانون المصري أن جميع الآثار تعتبر أموالاً عامة، إذا لم تكن وقفًا، ولا يجوز التصرف فيها أو امتلاكها، إلا بشروط ينصُ عليها القانون، وبقرارات تنفذ له.
  • كما ورد في المادة رقم 24 من القانون المصري أنه يجب على كل من يجد آثار منقولة، أو أجزاء من آثار ثابتة أن يخبر أقرب مصلحة إدارية خلال يومين من وقت العثور عليها.
  • ويجب عليه أن يحافظ عليها حتى يتسنى للسلطات فحصه، ولو لم يفعل ذلك يُعتبر آخذًا له دون وجود ترخيص، وعلى السلطات المختصة أن تخبر الهيئة، وتصبح الآثار ملكًا للدولة.
  • وتقوم السلطة بتقدير قيمة الآثار المعثور عليها، وإذا كانت ثمينة القيمة، يمكن أن يُعطى للذي عثر عليها وأبلغ عنها، مكافأة يتم تحديدها عن طريق اللجنة.
  • كما وُرد في المادة رقم 32، أن عملية التنقيب والبحث عن الآثار هي من اختصاص هيئة الآثار المصرية، ولا يجوز لغيرها القيام بتلك الأعمال، وتقوم الهيئات بالتنقيب بإشراف من الخبراء والفنيين.

هل تعلم ماهي اكبر جزيرة في البحر المتوسط ؟، يمكنك الآن التعرف عليها عبر مقال: ماهي اكبر جزيرة في البحر المتوسط ؟

رأي شيخ الأزهر الأسبق في الآثار

  • أصدر الإمام الأكبر، شيخ الأزهر السابق، الشيخ جاد الحق علي جاد الحق فتوى سابقة بخصوص الآثار والمحافظة عليها، وضرورة إقامة متاحف لعرض التماثيل، وحرمانية الاعتداء عليها.
  • وأضاف في الفتوى التي صدرت عام 1980م أن الآثار عبارة عن أداة لدراسة التاريخ المصري القديم، وكذلك تاريخ الرومان والفرس، وغيرهم ممن قاموا بتعمير الأرض في السابق.
  • وأضاف أن تلك الشعوب القديمة قد قاموا بتسجيل تاريخهم بكل نواحي الحياة سواء سياسيًا أو اجتماعيًا أو حربيًا، وقاموا بعمل رسوم ونقوش على الجدران والأحجار.
  • وبالتالي فإن الدراسة والتعمق في هذا التاريخ العريق وما به من حضارة، يؤدي إلى التعرف على حياتهم والتقدم الذي وصلوا إليه من فنون وعلوم، مما يؤدي إلى تقدم الإنسانية علميًا وحضاريًا.

إذا كنت تبحث عن تاريخ متحف الشمع الموجود في لندن والفن المعماري الرائع الذي يحتويه هذا المتحف، فلا يفوتك قراءة المزيد عنه عبر مقال: متحف الشمع في لندن وتاريخ وفكرة إنشاء المتاحف ومن هو أول متحف في التاريخ؟

وفي نهاية المقال نكون قد تحدثنا عن الآثار وأهميتها، ومعرفة المواقع الأثرية، طرق التنقيب فيها، وكذلك العلامات التي تبين وجود آثار تحت البيت، وحكم ورأي مفتي الديار المصرية في إخراجها والمتاجرة فيها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.