الذبحة الصدرية الصامتة أسبابها وطرق الوقاية منها

الذبحة الصدرية الصامتة تعتبر من أخطر الأمراض التي من الممكن أن يصاب بها الكبار في السن، خاصةً أنها لا تختلف في أسبابها أو عوامل الخطورة في شيء عن الذبحة الصدرية العادية، إلا أنها أكثر خطورة بسبب عدم ظهور أي أعراض لها، وللتعرف على ما هي الذبحة الصدرية الصامتة يمكنكم متابعة مقالنا عبر موقع زيادة

الذبحة الصدرية الصامتة

الذبحة الصدرية الصامتة

لا تختلف الذبحة الصدرية الصامتة في تعريفها أي شيء عن الذبحة الصدرية، والتي تعتبر ناتجة عن عدم وصول الدم المحمل بالأكسجين من القلب إلى باقي أعضاء الجسم.

لكن ما يميز الذبحة الصدرية الصامتة ويجعلها أكثر خطورة من الذبحة الصدرية المتعارف عليها، هي أن الإصابة بها تعد غير مصحوبة بأي عرض من الأعراض المرضية.

والذين يكونون أكثر عرضة للإصابة بالذبحة الصدرية الصامتة هم الذين يعانون من مرض السكر، كما أن العديد من الكبار في السن قد يكونوا عرضة للإصابة بها عن غيرهم.

والسبب في تسمية الذبحة الصدرية الصامتة بهذا الاسم يعود إلى عدم شكوة المصابين بها من أي ألم، وأنها تحدث بشكل مفاجئ من دون أي مقدمات، ولا يشكو المريض إلا من بعض الضيق في التنفس وزيادة نسبة العرق فقط.

ومن هنا سنتعرف على: أعراض الذبحة الصدرية الكاذبة وأنواعها وهل يمكن الشفاء من الذبحة الصدرية ؟

الذبحة الصدرية

أما الذبحة الصدرية العادية فيصاحبها العديد من الأعراض والألم الذي يجعل المريض ينتبه لها بشكل مبكر، مما يساعد في أن يتم إنقاذه بشكل أسرع، وعلاجه منها قبل أن تحدث أي عوامل خطر أخرى.

فالذبحة الصدرية العادية تكون عبارة عن شعور الشخص ببعض من الألم والضيق في منطقة الصدر، والتي تنتج عن عدم عمل القلب بالشكل الطبيعي مما يسبب ضعف وصول الدم المحمل بالأكسجين إلى كل أعضاء الجسم.

أعراض الذبحة الصدرية

هذه الأعراض التي تصاحب الذبحة الصدرية من الممكن أن يشعر الشخص بها كلها، ومن الممكن أيضًا أن يشعر ببعض هذه الأعراض فقط، ولا فرق في الأعراض ما بين المصاب ذكر أو أنثى.

إلا أن من الممكن أن يزيد لدى السيدات بعض التعب العام والارهاق، تتشابه الأعراض التي تصاحب الذبحة الصدرية، الأعراض التي تصاحب الإصابة بالجلطات القلبية بشكل كبير، لا تظهر هذه الأعراض إذا كان الذبحة صامتة، ومن هذه الأعراض التي تصاحب الذبحة الصدرية ما يلي:

  • الشعور بضيق في الصدر وثقل كبير في التنفس، والشعور بضيق التنفس الذي يعتبر من أهم الأعراض المصابة بهذه الذبحة الصدرية.
  • الشعور برغبة في القيء والغثيان بشكل متكرر، وأيضًا العرض لبعض الدوخة المفاجئة والدوار المستمر، بجانب الإرهاق العام وعدم القدرة على ممارسة النشاطات اليومية، وزيادة نسبة العرق عن المعدل الطبيعي.

ويمكنكم من هنا الاطلاع على: ما هي الذبحة الصدرية وما أعراضها وأسبابها وطرق تشخيصها

أسباب الذبحة الصدرية

يوجد العديد من الأسباب التي ساعد بشكل كبير في الإصابة بالذبحة الصدرية سواء كانت الصامتة أو المصحوبة بألم أهمها ما يلي:

  • عدم وصول الدم المحمل بالأكسجين إلى عضلة القلب وأعضاء الجسم.
  • تعرض الشخص للكثير من الضغوط العصبية والنفسية، والانخفاض المفاجئ في درجة حرارة الجسم الطبيعية، وكذلك تناول كميات كبيرة من الدهون في الطعام مما قد يسبب ضيق الشرايين التي عمل على وصول الدم للقلب.
  • التعرض الدائم لكل عوامل القلق والتوتر بشكل مستمر، وتناول كميات من المشروبات الكحولية، والتدخين حتى لو كان بشكل سلبي، وكذلك الأشخاص المصابة بمشاكل في الشريان التاجي أكثر عرضة لذلك.
  • يعتبر ارتفاع معدل ضغط الدم في الجسم وزيادة نسبة الكوليسترول من أهم الأسباب التي تؤدي للذبحة الصدرية، قلة نشاط الشخص والخمول والكسل بشكل دائم ومرض السكر والإصابة بالسمنة المفرطة.

ونرشح لكم من هنا التعرف على: اعراض الذبحة الصدرية والجلطة وعوامل الخطر

عوامل خطر الذبحة الصدرية

الذبحة الصدرية الصامتة

يوجد بعض العوامل التي إذا توافرت في شخص كانت سبب أساسي في إصابته بالذبحة الصدرية، وتنقسم هذه العوامل إلى نوعين النوع الأول عادات يومية خاطئة، والنوع الثاني أمراض مزمنة، وهما بالتفصيل كالآتي:

1- العادات اليومية الخاطئة

يمكن أن نضع على رأسها التدخين وشرب كميات من الكحول بشكل كبير، التعرض للتوتر والقلق وضغوط نفسية وعصبية، وعدم النشاط وممارسة بعض الرياضة البسيطة والكسل والخمول الدائم.

2- الأمراض المزمنة

الارتفاع في ضغط الدم، زيادة معدل الكوليسترول عن المعدل الطبيعي في الدم، والإصابة بالسمنة المفرطة، وكذلك مرض السكر، كل هذه الأمراض المزمنة سبب في زيادة فرصة الإصابة بالذبحة الصدرية.

كيفية الكشف عن الذبحة الصدرية

يوجد العديد من الطرق والأمور الطبية، التي من الممكن أن يتم الكشف من خلالها على ما إذا كان الشخص تعرض إلى ذبحة صدرية أو لا، ويمكن استخدامها أيضًا في الاطمئنان على صحة الشخص كالآتي:

1- مخطط القلب الكهربائي

الذي يكشف على عمليات الانقباض والانبساط التي تحدث للقلب، وحدث العديد من التغيرات عن الشكل الطبيعي لها إذا كان الشخص مصاب بذبحة صدرية في وقت انقباض عضلة القلب.

2- مخطط صدى القلب

وهو رسم طبيعي للقلب يتم عمله في وقت قيام الشخص ببعض المجهود، ليتضح في هذا المخطط الأماكن التي من الممكن ألا يصل لها الدم المحمل بالأكسجين بشكل طبيعي.

3- تصوير الأوعية التاجية

تعرف علميًا باسم القسطرة، والتي يقوم فيها الطبيب بحقن الجسم بشكل كبير من مناطق الساق، وتكون المادة كاشفة لأي مكان يحدث به انسداد لشرايين القلب.

4- مسح الشرايين التاجية

مسح الشرايين التاجية عن طريق تصوير مقطعي محسوب وذلك يتم عن طريق أحد التصوير المقطعية التي تسمى CT، والتي تكشف على الوعاء الجانبي الدموي، وإلى جانبه يتم الكشف على الشريان التاجي.

5- التصوير الومضاني لعضلة القلب

التصوير الومضاني بواسطة الثاليوم لعضلة القلب وقد بذل الجهد والذي يوضح للطبيب الكميات التي تضخ من الدم سواء للقلب أو من القلب، ويجب أن يم وقت ممارسة بعض المجهود حتى إذا كان بسيط بعض الشيء.

ولا يفوتكم قراءة موضوع: اسباب الذبحة الصدرية المفاجئة واهم الاعراض المصاحبة للذبحة

الوقاية من الذبحة الصدرية

  • إن التوقف عن التدخين أو التواجد بمكان يساعد على التدخين السلبي من أهم أمور الوقاية من الذبحة الصدرية، كذلك الإقلاع عن شرب الكحوليات بشكل سريع، وأن نتجنب أن يرتفع معدل السكر في الدم عن الطبيعي.
  • يجب أن نحرص أيضًا على ألا يرتفع معدل الكوليسترول في الدم عن الطبيعي، وكذلك معدل ارتفاع ضغط الدم، لذلك ضروري إذا كان الشخص مصاب بالسكر أو الضغط أو الكوليسترول أن يتناول علاجهم بشكل دائمًا.
  • أن يتناول كميات جيدة من الفيتامينات وأن يعمل على تقليل الدهون وزيادة نسبة الخضروات والفواكه في طعامه، وأن يقوم بمراقبة وزنه بشكل دائم وأن يتبع أحد أنظمة الطعام المتميزة.
  • من الجيد أن يقوم الشخص بممارسة بعض الرياضة بشكل يومي بشرط ألا تجعله يصل إلى الإجهاد البدني، ومن الجيد أن يستمر الشخص في متابعة أحد الأطباء المعالجين له بشكل مستمر ليطمئن على حالته الصحية.

علاج الذبحة الصدرية بالأعشاب

يوجد ثلاث أنواع من الأعشاب أثبت علماء الطب البديل أو العلاج بالأعشاب مدى فاعليتهم في علاج الذبحة الصدرية، والتي تعتمد على تناول الشخص لها أو شربها كمشروبات ساخنة بعد غليها في الماء مثل الشاي كالآتي:

  • البقدونس: من الممكن أن يتم تناوله منفرد أو بإضافته إلى السلطة، أو أن يتم غليه في الماء الساخن وشربه أو إضافته مع الشاي كالنعناع، ويفضل أن يتم هذا الأمر بشكل يومي.
  • الريحان: من الممكن أن يتم تناوله منفرد أو بإضافته إلى السلطة، أو أن يتم غليه في الماء الساخن وشربه أو إضافته مع الشاي كالنعناع، ويفضل أن يتم هذا الأمر بشكل يومي خاصًة في وقت الصباح قبل تناول الطعام.
  • الزعرور: يفضل أن يتم تناوله بشكل يومي، وذلك لأنه يعمل على علاج مشكلات ضغط الدم، وكذلك مشكلات القلب وعلى رأسها الذبحة الصدرية.

وللمزيد من الإفادة قم بالاطلاع على: الإسعافات الأولية للذبحة الصدرية وأنواع الذبحة الصدرية واسبابها واعراضها

علاج الذبحة الصدرية بالحجامة

إن الحجامة من العلاجات الطبيعية الفعالة والتي أثبتت نجاحها في الكثير من الأمور الطبية، ولكن يجب أن تتم تحت إشراف مكان متخصص والتأكد من نظافة المعدات لعدم العرض لأي عدوى.

وساعد في علاج الذبحة الصدرية إذا كان المسبب الأساسي لها زيادة الدهون والكوليسترول في الدم، فعندما يتم التشريط في الحجامة ينتج ما يعرف نيتريك أكسيد وخروجها يساعد في توسع الشرايين بشكل كبير.

أدوية الذبحة الصدرية في مصر

من أفضل وأهم العلاجات الطبية التي يعتمد عليها في مصر لعلاج الذبحة الصدرية بكل أنواعها دواء النترات ودواء الأسبرين، هذا إلى جانب دواء التيكاجريلور ودواء الكلوبيدوجريل ودواء البراسوجريل.

كما يرشح لكم موقع زيادة الاطلاع على: ما هي أعراض الذبحة الصدرية؟ ومضاعفات الذبحة الصدرية

خلاصة الموضوع في 7 نقاط

  1. الذبحة الصدرية الصامتة أشد خطورة بسبب عدم ظهور أي عرض لها.
  2. الذبحة الصدرية الصامتة منتشرة بين مرضى السكر وكبار السن.
  3. الذبحة الصدرية الصامتة يصاحبها تعرق شديد وصعوبة في التنفس فقط.
  4. أعراض الذبحة الصدرية تتشابه مع أعراض الجلطات القلبية.
  5. أهم أسباب الذبحة الصدرية عدم وصول الدم المحمل بالأكسجين لعضلة القلب ومنه إلى باقي الأعضاء في الجسم بشكل طبيعي.
  6. التوقف عن التدخين وشرب الكحوليات وممارسة الرياضة من عوامل الوقاية من الإصابة بالذبحة الصدرية.
  7. النترات والأسبرين والتيكاجريلور والكلوبيدوجريل والبراسوجريل من علاجات الذبحة الصدرية الفعالة في مصر.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.