علاج انحراف العين البسيط عند الأطفال

علاج انحراف العين البسيط عند الأطفال يساعدنا في حل تلك المشكلة بصورة سريعة، حيث ينتشر مرض انحراف العين عند الأطفال قبل السادسة من عمرهم، وهو ذو علاج بسيط، لذا سنعرض لكم علاج انحراف العين البسيط عند الأطفال من خلال موقع زيادة.

علاج انحراف العين البسيط عند الأطفال

يقلق الأهل حول أي مرض يتعلق بصحة أطفالهم النفسية والبدنية، وانحراف العين البسيط عند الأطفال ينتج عن خلل في شكل القرنية، وشكل القرنية الغير طبيعي ينتج عنه عدم رؤية الأشياء بوضوح، والآن سنتعرف إلى كيفية علاج انحراف العين البسيط عند الأطفال من خلال النقاط الآتية:

  • يجب الذهاب أولا على طبيب العيون حتى نعرف الحالة المرضية للطفل جيدًا.
  • هناك عدة حلول سهلة وبسيطة منها: ارتداء النظارات أو العدسات الطبية.
  • قد لا يكون الطفل بحاجة إلى أي علاج خاص بانحراف العين حتى عمر دخوله للمدرسة، وفي تلك الحالة ينصح فقط بارتداء النظارة الطبية التي تلائم قياسات النظر الخاصة به.
  • هناك بعض الحالات التي قد تحتاج إلى التدخل الجراحي لعلاج ذلك الانحراف البسيط في عين الأطفال، وتعد الجراحة هي الحل النهائي لتلك المشكلة ، ولكن يتم القيام بتلك العملية على أساس سمك قرنية العين، ومدة شدة الخطأ الانكساري لدى الطفل.
  • عند عدم قدرة النظارات الطبية على تقليل أعراض انحراف العين البسيط عند الطفال، فيمكن اللجوء إلى عملية تصحيح النظر عن طريق الليزك، أو أية علاجات أخرى يوصي بها طبيب العيون حسب حالة الطفل.

اقرأ أيضًا:أمراض العيون عند الأطفال وعلاجها

ما هو انحراف العين البسيط عند الأطفال؟

يعرف انحراف العين بأنه خلل في الشكل الخاص بقرنية العين، والقرنية هي ذلك الجزء الخارجي الظاهر من العين، وينتج عن ذلك التغير في الشكل عدم رؤية الأشياء بوضوح سواء كانت قريبة أو بعيدة.

يساعد التشخيص المبكر عند الأطفال لانحراف قرنية العين في قوة فاعلية العلاج، ولكن عند تأخر الطفل في العلاج، فإنه لن يستطيع رؤية الأشياء من حوله بوضوح، فيقوم بالتركيز القوي عليها، مما يسبب له التعب، والصداع، وأيضا ينتج عن ذلك إرهاق العيون.

يبدأ فحص عيون الأطفال عند عمر ستة أشهر، ثم عند بلوغه الثالث من عمره، وذلك حسب توصيات الجمعية الأمريكية للبصريات ((AOA، كما أوصت الجمعية الأهالي بأن يقوموا بالفحص الطبي على أعين أطفالهم في عمر 5 أو 6 سنوات وذلك قبل دخولهم للمدرسة.

انحراف القرنية عند الأطفال

انحراف اللابؤرية هو خلل في انحراف العين، تشبه القرنية شكل القبة، ولكن في مرض انحراف القرنية تصبح أكثر انحناء بدلًا من كونها مستوية بجميع الاتجاهات، مما يؤدي انحراف القرنية ذلك إلى التأثير على مرور الضوء عبرها.

مرور الضوء عبر القرنية ذات الانحناء يؤدي إلى خسران شكله، وهكذا تصبح الرؤية غير واضحة، وبالتالي نعرف مما سبق أن انحراف العين لدى الأطفال ليس مرضًا خطيرًا، وإنما هو خللًا بالرؤية ينتج عن خطأ بانكسار الضوء عبر القرنية، فتصبح القرنية لا يمكنها تكثيف الضوء في شبكية العين.

متى يظهر انحراف العين عند الأطفال

يظهر انحراف العين عند الأطفال من فترة الولادة، أو خلال الستة أشهر إلى السنة الأولى من عمر الطفل، ولذلك يجب على الوالدين المتابعة الدورية لعيون أطفالهم لإمكانية التشخيص المبكر.

لذلك بدأت المستشفيات في وقتنا الحاضر البدء في فحص حديثي الولادة بشكل كامل عند ولادتهم، للتعجيل في علاج انحراف العين البسيط عند الأطفال، ولا يحدث ذلك من خلال أهل الأطفال، وذلك لمراعاة الأطباء لمدى حساسية شبكية العين لدى الأطفال في ذلك الوقت حيث ضمان عدم حدوث أي أذى في الرؤية لديهم.

تشخيص انحراف العين من الأطباء

يقوم الأطباء من أجل تشخيص وعلاج انحراف العين البسيط عند الأطفال بما يلي:

  • القيام بفحص القرنية ومدى انعكاسها، وذلك لمعرفة مدى انحراف العين.
  • تحديد مدى قدرة الطفل على القراءة من بعد للوحة العيون، وذلك لتشخيص الأطباء لمدى حدة البصر.
  • يفحص الأطباء مدى قدرة الطفل على تحريك عيونه، وفحص مدى دوران العيون وانحرافها.
  • عمل فحص يختبر شبكية العين.

اقرأ أيضًا:عملية انحراف الحاجز الانفي بالليزر

أعراض انحراف العين لدى الأطفال

يتم اكتشاف انحراف القرنية من خلال الفحوصات الدورية، ولكن ما هي الأعراض التي تجعلنا نقول بأن طفلنا مصاب بانحراف العين؟ حتى يمكن علاج انحراف العين البسيط عند الأطفال، وذلك ما سنعرضهفيما يلي:

1- حساسية الضوء

يبعد الأطفال أعينهم ويبكون عند تعرضهم لمصادر الضوء المباشرة، حيث يقومون بغلق أعينهم، وذلك بسبب عدم قدرة العين على تركيز الضوء وتكيفها معه.

لا يرى الطفل في تلك الحالة الأشياء بصورة واضحة ولكن تتشكل الأشياء في عدد من الومضات الضوئية.

2- التحديق بالعينين أو إغلاق إحدى العينين

يعتقد الطفل بأن إعلاء عين واحدة أو التحديق بكلاهما سوف يجعله يرى الأشياء بوضوح، ويتخلص من رؤيته الضبابية للأشياء، ويقوم الطفل بتلك الأشياء بشكل خاص عند قيامه بمشاهدة التلفاز أو قراءة القصص أو عند نظره لأشياء بعيدة عنه.

3- الفرك بالعين

يدل فرك العين على الإرهاق الذي يصيبها، حيث يقوم الطفل بسبب عدم رؤيته الواضحة للأشياء الناتج عن انحناء القرنية بفرك أعينة، مما يتسبب في إجهاد العين.

4– الصداع المتكرر

تكرر بكاء الطفل بدون أسباب، وأيضا تكرر الألم البالغ في رأسه بشكل مستمر، يكون نتاج عن الإجهاد في عينه.

5- جلوس الطفل قريبًا من التلفاز وتحديقه بالكتب

ملاحظة الوالدين تكرار طفلهم القيام بتقريب رسومات الكتب أو تقريب الأجهزة الإلكترونية نحو أعينه، فذلك يشير إلى وجود مشكلة بارزة في الرؤية، حيث كلما زادت الأضواء المنبعثة من شاشات التلفاز والأجهزة الالكترونية الأخرى، أو زادت الأضواء المنعكسة من الكتب، كلما كانت الرؤية ضبابية بشكل أكبر، ويقوم الطفل بذلك التقريب لأنه بدوره يقلل من الضوء الداخل على العين.

اقرأ أيضًا:هل عملية تصحيح النظر تسبب العمى

أسباب انحراف عيون الأطفال

يشخص 23% من الأطفال بمرض اللابؤرية في الفترة من 6 أشهى إلى السنة الأولى من عمره، وانحناء شكل القرنية قد يكون نتاج عن عدة أسباب تعمل على زيادة فرصة الطفل بإصابته بالانحراف في عينه، ومنها ما يلي:

  • التاريخ المرضي لعائلة الطفل من أحد أبويه، حيث إن وجود تاريخ مرضي خاص بأمراض العيون في عائلة الطفل، يزيد من الظن بأن ذلك الانحراف في أعين الطفل هو نتيجة وراثة، ويبدأ في الانتقال من الأجداد إلى اللآباء ثم الأبناء.
  • إصابة الطفل بخطأ انكساري مثل قصر النظر أو طول النظر يجعله معرض بشكل كبير إلى انحراف العين.
  • اثبتت الدراسات أن تدخين الأم خلال فترة حملها بالطفل، يرتبط بالخطأ الانكساري عند الأطفال حديثي الولادة.
  • انتماء الأطفال لأعراق مختلفة، حيث إن الأشخاص ذو العرق الهسباني واللاتيني معرضون بشكل أكبر بإصابتهم بانحراف العين.
  • عضلات العين عند بعض الأطفال قد تكون مشدودة أكثر من الطبيعي، أو قد تكون نسبة استرخائها زائدة عن الطبيعي، مما يتسبب في انحراف بؤبؤ العين من المنتصف وظهور الحول.
  • إصابة الطفل بمتلازمة دوان وبراون، هي متلازمة تجعل الطفل غير قادر على تحريك عينه بشكل سليم، وعدم القدرة على تحريكها إلى الأعلى والجانبين في مقدارها المحدد، وقد يتحرك الجفنين بتحرك كرة العينين للأعلى أو إلى الجانبين.

انحراف قرنية العين اليسرى لدى الأطفال

هناك بعض الأطفال الذين تنحرف فقط عينهم اليسرى، وذلك بسبب نقص في عضلات تلك العين التي تحيط بكرة العين بشكل كبير، والعضلات المشدودة بالعين اليسرى فقط، يؤدي إلى وجود حول بتلك العين فقط، ولكن يتم علاجها كما يتم علاج الانحراف في كلتا العينين.

اقرأ أيضًا:هل انحراف العين يزيد مع الوقت

اختفاء انحراف العين مع نمو الأطفال

مع تعرض 23% فقط من الأطفال للإصابة بانحراف العين في السنة الأولى من عمرهم، فقد تقوم القرنية بأن تصلح نفسها بنفسها بسبب تطور أجهزة جسم الطفل ونموها، وبالتالي يختفي الخطأ الانكساري نهائيا عند الطفل.

بعد السنة الأولى من عمر الأطفال، يبقى فقط 9% منهم مصابون بانحراف العين، وذلك حتى عمر 5 أو 6 سنوات، لذلك يرى الأطباء أنه لا حاجة لأي تدخلات جراحية، يمكن فقط ارتداء النظارة الطبية قبل عمر السادسة ودخول المدرسة.

على الوالدين عدم الثقة فقط بأن بنمو الطفل في العمر، وتطور أجهزة جسده سوف يختفي انحراف عين طفلهم إلى الأبد، ولكن يجب عليهم الفحص الدوري عند أطباء العيون، ومراقبة الأعراض دائمًا ومدى تطورها، وذلك لحماية طفلهم من أية آثار جانبية، لأن التأخر في الاكتشاف المبكر والعلاج يؤدي إلى التسبب في كسل الأعين.

عدم اختفاء انحراف عين الطفل بعد سن السادسة لا يشكل خطرًا كبيرًا في نظر الطفل مستقبلًا، ولكن الأهم هو التشخيص المبكر لحالة الطفل حتى يتم علاجها أو تحسنها في أسرع وقت، ومراقبة تطور حالة انحناء العين لديه، حتى يتمتع بصحة جيدة مثل باقي الأطفال من عمره.

علاج انحراف العين البسيط عند الأطفال يجعلنا لا نقلق من انحراف عيون الأطفال، ولكن من المهم الفحص الدوري منذ الولادة، والإسراع في العلاج المبكر، ليحظى الطفل بشكل طبيعي لعينه.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.