علاج الجيوب الأنفية بزيت الزيتون وبالطرق الطبيعية الأخرى

علاج الجيوب الأنفية بزيت الزيتون فعال جدًا وآمن حيث يبدأ الكثير من الناس في المعاناة من حكة الحلق والعطس المتكرر واحتقان الأنف مع فصل الشتاء والربيع، ويعد هذا المرض هو استجابة مبالغ فيها من جهاز المناعة للمواد غير الضارة في البيئة، مثل حبوب اللقاح من الأعشاب والأشجار، والتي تتجلى على أنها تفاعل التهابي للأغشية المخاطية في العين والأنف وبقية مجرى الهواء، ومن هنا يمكننا التعرف في هذا المقال على علاج الجيوب الأنفية بزيت الزيتون عبر موقع زيادة

أسباب الإصابة بحساسية الأنف

التهاب الأنف التحسسي هو رد فعل تحسسي تجاه بعض الأمور التي تؤثر على الأغشية المخاطية للأنف والعينين والمسالك الهوائية، حيث يأتي الشتاء البارد وتصبح درجات الحرارة المنخفضة ثابتة.
ويجف الغشاء المخاطي للأنف ولا يتم استنشاق الهواء جيدًا، وفي بعض الأحيان يتسبب هذا في حدوث نزيف في الأنف أو صداع أو حتى صعوبة في النوم.

وفي الربيع يعاني الأشخاص الذين لديهم الحساسية من حبوب اللقاح، من ناحية أخرى يمكن أن تؤثر العوامل الأخرى مثل نزلات البرد والروائح القوية والأبخرة والغبار مثل الطباشير والتغيرات المفاجئة في درجة الحرارة (الانتقال من الشمس إلى الظل أو العكس) والتمارين الرياضية على ظهور التهابات الجيوب الأنفية.
وهناك بعض الأمور الأخرى التي تساهم في التهابات الجيوب الأنفية مثل شعر الحيوانات والعث.

أعراض حساسية الأنف

في نسبة عالية جدًا من المرضى يحدث التهاب الأنف بسبب حساسية تجاه بعض المواد التي يتم استنشاقها مثل عث الغبار أو حبوب اللقاح المختلفة أو الفطريات أو ظهارة الحيوانات أو المواد التي يتم تناولها في العمل.

ويمكن أن يكون التهاب الأنف التحسسي موسميًا أو مستمرًا، حيث يتم إنتاج الموسمية عن طريق حبوب اللقاح، ويظهر عادةً في مرحلة الطفولة وتختلف درجة تأثيره حسب تركيز حبوب اللقاح.

ومن خصائص التهاب الأنف التحسسي حكة في الأنف والعينين، وإفرازات مائية كبيرة من الأنف وانسداد الأنف والعطس المتكرر، وتستمر هذه الأعراض بمرور الوقت، ولا تصاحبها حمى أو توعك عام، فهي تحدث في وقت معين من السنة (الربيع، الشتاء).

في حين أن الإفرازات التي تنتجها الحساسية شفافة ومائية، وتميل الإفرازات التي ينتجها البرد إلى اكتساب قوام سميك ولون أصفر مخضر مع تقدم المرض.
بينما يرتبط البرد بحمى منخفضة وعادةً ما يزول بعد أسبوع، ويشعر المصابون بالحساسية بالإرهاق وبدون تقدم لأسابيع متتالية.

نوصي أيضًا بقراءة هذا المقال: علاج الجيوب الانفية بالعسل وطرق العلاج المنزلي

علاج الجيوب الأنفية بزيت الزيتون

لحسن الحظ هناك العديد من العلاجات الطبيعية بما في ذلك الزيوت النباتية التي لها خصائص مضادة للهستامين ومضادة للالتهابات يمكن استخدامها لتسريع الشفاء في حالة الحساسية.

وقد ثبت أن مستخلصات الزيتون تعمل كمضادات للهستامين، وتثبط مستقبلات الهيستامين، وبالتالي يُعتقد أنها تلعب دورًا في الحساسية بسبب الخصائص المضادة للالتهابات.
كما
تحتوي زيوت الزيتون عالية الجودة على عامل كيميائي طبيعي يعمل بشكل مشابه لمسكن الآلام، فإن 50 جرامًا من زيت الزيتون البكر الممتاز تعادل عُشر جرعة من مسكن الآلام ايبوبروفين.

كيفية استعمال زيت الزيتون في علاج حساسية الأنف

يتفاقم جفاف الأنف هذا أيضًا في البيئات الجافة، دعونا لا ننسى التغيرات الهرمونية في أجسامنا، فهي تساهم أيضًا في تجفيف الأغشية المخاطية، وهناك حيلة بسيطة للغاية لاستخدام زيت الزيتون، حيث يمكن علاج الجيوب الأنفية بزيت الزيتون كالآتي:

  • الأمر بسيط للغاية عليك ببساطة أن تغمس أطراف أصابعك في القليل من زيت الزيتون وتدلكه بعناية في فتحتي الأنف، ويمكنك استخدام القفازات إذا كنت تفضل ذلك.
  • قم بتدليك المنطقة برفق لجعل الزيت ينتشر قدر الإمكان، سيؤدي ذلك إلى تكوين طبقة من زيت الزيتون داخل الأنف مما يبقيها رطبة، ومما يسمح لك بالتنفس دون صعوبة.
  • نوصي بشدة بعدم استخدام أي زيت زيتون مجهول المصدر، فالبعض لا تكون رائحته جيدة، واستخدم زيت الزيتون البكر الممتاز الذي يحتوي على أفضل الروائح، وقبل كل شيء ستستفيد من الخصائص الممتازة التي يتمتع بها زيت الزيتون.

علاج الجيوب الأنفية بطرق طبيعية

كما يمكننا العمل على تنظيف الجيوب الأنفية بالكثير من الطرق الطبيعية التي تساهم في تقليل حدة أعراض الحساسية والتعافي بدون أي أعراض جانبية على  العكس من الأدوية الكيميائية المخصصة لهذا الأمر، ومن هذه الطرق ما يلي:

1- شطف الجيوب الأنفية

علاج منزلي ممتاز لالتهاب الجيوب الأنفية هو تنظيف الأنف والجيوب الأنفية بمزيج من الماء الدافئ والملح؛ لأنه يساعد على التخلص من الإفرازات الزائدة ويقلل من الالتهاب، ويخفف الأعراض مثل الألم والضغط على الوجه.

2- الحفاظ على رطوبة جسمك

من المهم أن تحافظ على رطوبة جسمك من أجل تعويض الفاقد من السوائل التي تسبب التهابات الجيوب الأنفية، فلابد من تناول الكثير من السوائل طول الوقت وتقليل التعرض للبرد الشديد مع تقليل تناول الكافيين والكحول؛ لأن تلك المواد تساهم في زيادة جفاف الجيوب الأنفية.

3- العلاج بالبخار

هناك علاج منزلي جيد لالتهاب الجيوب الأنفية الحاد، الذي ينشأ من لحظة إلى أخرى، هو استنشاق بخار الماء الساخن لأنه يحتوي على خصائص طاردة للبلغم ومطهرة، مما يخفف من احتقان الأنف بسرعة، حيث يتم غلي الماء الساخن ووضع منشفة أعلى الرأس واستنشاق أكبر قدر من الماء الساخن.

نوصي أيضًا بقراءة هذا المقال: طرق علاج إلتهاب الجيوب الأنفية بزيت الزيتون

نصائح هامة للوقاية من التهاب الأنف

لتجنب الأعراض التي يسببها التهاب الأنف التحسسي لابد من الاعتماد بشكل رئيسي على تجنب ملامسة المواد المسببة للحساسية لديك، وعندها فقط يمكنك محاولة منع رد الفعل التحسسي، ويوصي بما يلي:

  • تجنب التواجد في الهواء الطلق في الصباح في الربيع، حيث يكون هناك المزيد من إطلاق حبوب اللقاح.
  • عندما تكون في الهواء الطلق ارتدي الكمامات، والتي يمكن أن تساعد إلى حد ما في تقليل التعرض لمسببات الحساسية لأنها تشكل حاجزًا.
  • يفضل تهوية المنازل أول شيء في الصباح الباكر، وهي الفترة التي يقل فيها تداول المواد المسببة للحساسية.
  • تجفيف الملابس عندما لا يكون هناك الكثير من الرياح، حيث أن حبوب اللقاح تدخل في ألياف الملابس المبللة  أثناء الرياح.
  • إذا أمكن استخدم مكيف الهواء في السيارات بدلًا من فتح النوافذ.
  • إذا كان لديك حساسية من حبوب اللقاح من الأعشاب أو الأشجار، فتجنب تعريض نفسك لها في الهواء الطلق، على سبيل المثال لا تخرج إلى الحقول ولا تنزه بالحدائق.
  • لا تعرض نفسك للجسيمات المزعجة مثل دخان التبغ، لأنها يمكن أن تسبب الحساسية.
  • يمكنك استخدام المياه الدافئة في الاستحمام ستساعد في علاج التهاب الأنف.
  • يمكن تنظيف أنفك بماء مغلي مسبقًا، حيث يعمل كمعقم من أجل تخفيف أعراض التهاب الأنف التحسسي.
  • السفر بالسيارة مع إغلاق النوافذ وتجنب استخدام الدراجة النارية.
  • تنظيف مرشحات مكيفات الهواء بانتظام.
  • إذا كان لدى المريض حيوان أليف، فيجب تنظيف المنزل بالمكنسة الكهربائية بشكل متكرر ويجب ألا يكون الحيوان بالقرب من الستائر والسجاد وغرف النوم.

نوصي أيضًا بقراءة هذا المقال: علاج الجيوب الأنفية بالبصل: أسرع علاج طبيعي للجيوب الأنفية في المنزل

الخلاصة في 6 نقاط

  •           علاج الجيوب الأنفية بزيت الزيتون يعتبر من أفضل العلاجات الطبيعية     لهذا المرض.
  •           هناك الكثير من الأعراض التي تسبب حساسية الجيوب الأنفية منعا حبوب  اللقاح والغبار وشعر الحيوانات والجفاف الشديد.
  •       تختلف التهابات الجيوب الأنفية عن أعراض البرد، حيث يمكن أن تزول أعراض البرد بعد فترة قصيرة ولكن التهابات الأنف تحتاج إلى تعامل خاص.
  •        يمكن علاج الجيوب الأنفية بزيت الزيتون عن طريق غمس أطراف      أصابعك في القليل من زيت الزيتون وتدلكه بعناية في فتحتي الأنف.
  • يمكن العمل على تنظيف الجيوب الأنفية بالكثير من الطرق الطبيعية مثل    شطف الجيوب الأنفية، و الحفاظ على رطوبة جسمك، والعلاج بالبخار.
  •          لتجنب الأعراض التي يسببها التهاب الأنف التحسسي لابد من الاعتماد      بشكل رئيسي على تجنب ملامسة المواد المسببة للحساسية لديك.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.