تجربتي مع الزوائد الجلدية

تجربتي مع الزوائد الجلدية من أكثر التجارب المزعجة التي كنت أعاني منها، وكنت أبحث جاهدة لإيجاد طريقة أو علاج للتخلص منها؛ حيث إنها عبارة زوائد جلدية غير مسببة للألم ولكنها تسبب شكلًا سيئًا؛ وسأعرض لكم من خلال موقع زيادة تجربتي مع الزوائد الجلدية، وطرق التخلص منها، وعلاجها.

تجربتي مع الزوائد الجلدية

تجربتي مع الزوائد الجلدية

الزوائد الجلدية هي عبارة عن نتوءات تظهر على الجلد، وخاصةً في منطقة البشرة وعلى جفن العين؛ وغالبًا ما يكون لونها أغمق من لون البشرة؛ ومن الممكن التخلص منها عن طريق التدخل الجراحي أو بعض الطرق التقليدية، إلا أن الأخير ليس لها ذات الفعالية على الجميع.

قد تظهر الزوائد الجلدية لكثير من الأشخاص باختلاف أعمارهم؛فهي تظهر للنساء الحوامل والأشخاص الذين يعانون من مرض السكر؛ كما أنها أيضًا تظهر لأشخاص كثيرين دون سبب.

كنت أعاني من مشكلة الزوائد الجلدية، فقد كانت تسبب لي منظرًا غير لائق؛ حيث إنها انتشرت في منطقة الرقبة بشكل مرعب للغاية، وقمت بالبحث عن طرق كثيرة لإزالتها ولكنها لم تنجح معي.

بعد ذلك تحدثت أمامي صديقة كانت تعاني من نفس المشكلة عن إنها قامت بإزالتها، ولكن عن طريق التدخل الجراحي؛ فذهبت إلى الطبيب وقام بإزالتها بكل سهولة، شجعني هذا على حذو حذوها؛ لأني كنت أخاف الأمر، ولا أحب اللجوء إلى التجميل أو الجراحة.

عقدت عزمي على الذهاب للطبيب، وأخبرته صراحةً إني أحبذ أن نكون الجراحة التجميلية آخر الحلول، ولكنه أخبرني أن في حالتي سيكذب علي أن أخبرني أن هناك طريقة أخرى، وأشار أنها قد تزداد، لذا سلمت أمرى لله، ووافقت على الجراحة، وتخلصت منها والحمد لله.

كانت هذه تجربتي مع الزوائد الجلدية، لكنه شيء تعايشت معه فترة كبيرة، ومن أفضل من خبير ليتحدث عنها؟! لذا أردت مشاركة خبرتي مع كل من يعاني من هذه المشكلة، وإليكم أهم ما يجب معرفته عنها في السطور المقبلة.

اقرأ ايضًا: ماهو الفرق بين الزوائد الجلدية والثآليل

حجم الزوائد الجلدية

تختلف في الحجم، فليس لها حجم ثابت، حيث يتراوح حجمها من 2 إلى 5 ملم، والزوائد الجلدية التي تصل حجمها إلى 5 ملم تكون كبيرة الحجم وتسبب إزعاج في الشكل أكبر من الزوائد الصغيرة التي قد يتعايش المرء معها ويتغاضى عنها.

أسباب ظهور الزوائد الجلدية

حتى الآن لا يوجد سبب واضح لظهور الزوائد الجلدية، ولكن من خلال الفحوصات وجدوا أنها تظهر في حالات معينة ومنها:

  • الأشخاص الذين يعانون من مرض السكر
  • العامل الوراثي سبب من أسباب ظهور الزوائد الجلدية
  • بسبب ارتفاع ضغط الدم
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم
  • النساء الحوامل والمرضعات نتيجة للتغير في الهرمونات
  • الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن
  • تناول الكثير من الأدوية والعقاقير
  • اختلال هرمون الأستروجين أو هرمون البروجسترون
  • الأشخاص المصابين بأورام مختلفة
  • قد تظهر الزوائد الجلدية نتيجة لحساسية من المجوهرات

اقرأ أيضًا: زوائد لحمية في الفم أسبابها وطرق علاجها

كيفية التعامل مع الزوائد الجلدية

أثناء تجربتي مع الزوائد الجلدية كنت أعاني في التعامل معها، لكني توصلت إلى بعض الأمور أردت إخباركم إياها، فبعض الأشخاص الذين يعانون من الزوائد الجلدية يجب عليهم أن يتبعوا بعض التعليمات، وهي:

  • لا بد من المحافظة على نظافة مكان المنطقة التي توجد بها الزائدة الجلدية
  • تجنب الحكة أو لمس المنطقة
  • لا بد أن تعلم أنها من الأشياء المعدية، لذلك تجنب لمس هذه المنطقة حتى لا تنتقل إلى منطقة أخرى
  • تجنب إزالتها بأي أداة؛ حتى لا يزداد الأمر سوءًا
  • عدم تناول أيه أدوية إلا من خلال استشارة الطبيب؛ حتى لا تحدث أي أمراض جلدية أخرى

تشخيص الزوائد الجلدية

كيف تعلم أن مشكلتك هي حقًا مشكلة الزوائد الجلدية؟ يتم هذا عبر التشخيص السليم للحالة، فإذا كنت مصابًا بها فإليك التشخيص الصحيح لها:

  • يظهر جزء صغير ممتد من الجلد، ويصبح لونه أغمق من لون البشرة نفسها.
  • تكون هذه الزوائد غير مؤلمة
  • تظهر بعض أشكال الجلد الغير منتظمة الشكل، فبعضها يبدو بارز على شكل حبوب صغيرة أو كبيرة، وتكون متفرقة ومنتشرة في منطقة معينة.

اقرأ ايضًا: ما هو الفرق بين الزوائد اللحمية والبواسير؟

 طرق علاج الزوائد الجلدية

أحيانًا تختفي الزوائد الجلدية من نفسها دون أي تدخل، وذلك يكون نتيجة لعدم تدفق الدم بها.

لكن توجد بعض الطرق التي تستخدم لإزالتها في الحالات المتقدمة، ومنها ما يحتاج لمخدر ومنها لا يحتاج إلا لمخدر موضعي، وإليكم الطرق الطبية لإزالة الزوائد الجلدية فيما يلي:

1-التدخل الجراحي

في هذه الطريقة يقوم الدكتور باستخدام المشرط أو المقص؛ لاستئصال الزائدة الجلدية، ويتم استخدام مخدر موضعي في هذه الطريقة، وفي تجربتي مع الزوائد الجلدية استخدم الطبيب هذه الوسيلة معي.

2-طريقة التبريد

حيث تتم في هذه الطريقة تجميد الزائدة الجلدية عن طريق استخدام النيتروجين السائل، وهي طريقة أخرى فعالة للتخلص منها.

3-الجراحة الكهربائية

في هذه الطريقة نقوم بحرق الزوائد الجلدية عن طريق استخدام طاقة كهربائية عالية، وبالتالي تختفي المشكلة، ولكن باقي الجلد لا يتضرر، ومع ذلك اختر طبيب ماهر، فمشاكل الجلد لا تقل أهمية عن أي مشكلة أخرى، وأن تلجأ لشخص ضعيف في هذا المجال سبب كافي للتسبب في مشكلات أكبر.

4-طريقة الربط في العلاج

حيث نقوم بربط الزوائد الجلدية بالخيط، وبالتالي لا يصل إليها الدم، فتسقط بعد ذلك، وهذه الطريقة لا تحتاج إلى مخدر؛ حيث إنها لا تسبب ألم.

5-استخدام الليزر

يعتبر الليزر من أهم التقنيات الحديثة وأفضلها، حيث من الممكن أن نستخدمه في التخلص من الزوائد الجلدية، كما إنه من الطرق الأقل ألمًا.

طرق علاج الزوائد الجلدية في المنزل

توجد بعض الطرق التي تساعدنا ونستخدمها في إزالة الزوائد الجلدية منزليًا، حيث تكون هذه الطرق من مكونات موجودة في المنزل، إلا أني أتبعت كل طريقة من الطرق التالي ذكرها ولم تجدي معي نفعًا، ولكن ربما تفيد غيري لذا سأنقلها لعموم المعلومات والفائدة:

1-قشر الموز

في هذه الطريقة نقوم بوضع قطعة من قشرة الموز على المنطقة التي توجد بها الزائدة الجلدية، ثم لصقها بضمادة طبية، ونتركها فترة حتى يتم إزالتها تمامًا.

2-خل التفاح

في هذه الطريقة نقوم بإحضار قطعة من القطن وعليها خل التفاح، ونضعها على الزائدة الجلدية، ونقوم بتغطيتها لمدة نصف ساعة، ونكرر هذه العملية يوميا حتى تتم إزالتها.

3-الثوم البودر

نستخدم في هذه الطريقة الثوم البودرة، حيث نضعه على قطنة، ونقوم بلصقها لمدة يوم كامل، ونقوم بتكرارها حتى تسقط الزائدة الجلدية.

4-فيتامين E

نستخدم فيتامين E بشكل سائل، حيث إنه يعمل على التخلص من الزوائد الجلدية في وقت أسرع؛ حيث نقوم بإحضار قطنة ونضع عليها سائل فيتامين E ونضعها على الزائدة الجلدية، ونكررها حتى تسقط.

5-زيت شجرة الشاي

نقوم في هذه الطريقة بوضع قطنة بها زيت شجرة الشاي، ونقوم بتدليكها على المنطقة التي توجد بها الزائدة الجلدية فيساعد على التخلص منها؛ ونقوم بفعلها ثلاث مرات يوميًا.

ذلك حيث يتميز هذا الزيت بخصائصه المضادة للفطريات والميكروبات، وهذه الطريقة يجب ألا يقل استخدامها عن شهر متواصل حتى تختفي تمامًا.

مشكلة الزوائد الجلدية

من خلال تجربتي مع الزوائد الجلدية علمت أن الزوائد الجلدية غير مسببة أي ألم وغير ضارة، ولكن تكون سبب ضيق بسبب شكلها المزعج، فيجب إزالتها عندما تصبح عائق عند ارتداء الإكسسوار أو إذا كانت تؤثر على الحالة الصحية.

العادات الخاطئة في إزالة الزوائد الجلدية

يحاول بعض الأشخاص التخلص من الزوائد الجلدية في المنزل، ولكن كل هذه المحاولات قد تؤدي إلى تدهور الموضوع أكثر؛ كما إنه في حالة عدم التمكن من إزالتها يمكن أن تحدث بعض المشاكل للبشرة وتترك أثارًا تحتاج إلى الكثير من الجهد للتخلص منه.

لذا يجب معرفة الأساليب الخاطئة التي يتم التعامل بها مع المشكلة؛ لتجنبها، وإليكم الآتي:

1-استخدام المقص أو أدوات حادة

إن استخدام المقص قد يسبب بعض الالتهابات، وقد تزداد هذه الالتهابات إذا كانت الأدوات غير نظيفة.

2-لف الخيط

يقوم البعض بلف خيط على الزوائد الجلدية لمنع وصول الدم إليها، مما يضعفها مع مرور الوقت ويتسبب في سقوطها؛ إلا أنه يقال أن هذه الطرقة قد تكون فيها احتمالية رجوع الزائدة الجلدية؛ بسبب وجود جذورها أسفل الجلد.

كما إنه في حالة ربط الخيط بطريقة خاطئة قد يؤدي إلى التهابات وتورم، لذا دع الطبيب هو من يقرر ذلك، ولا تستخدمها من تلقاء نفسك.

3-استخدام الزيوت الطبيعية

إن هذه الطريقة من الطرق الخاطئة، حيث إن كل هذه الزيوت تساعد على ترطيب البشر فقط، وليس التخلص من الزوائد الجلدية.

اقرأ أيضًا:

تجربة إحدى صديقاتي مع الزوائد الجلدية التناسلية

كانت إحدى صديقاتي تعاني من مشكلة الزوائد الجلدية في المناطق الحساسة، وكانت في غاية الصعوبة وعانت منها كثيرًا، فهي عبارة عن أورام صغيرة جدَا تشبه لون الجسم؛ تنمو عند الرجال على القضيب أو بين القضيب، وكيس الخصية.

أما عند السيدات فتنمو عند عنق الرحم أو في المهبل، والسبب وراء هذا هو الإصابة بالعديد من الفيروسات.

بمجرد أن لاحظت ظهور تلك الزوائد قامت بالبحث عن طرق العلاج، وبعض المعلومات المتعلقة بهذا الأمر التي سأتناولها من خلال السطور التالية:

تشخيص الزوائد الجلدية التناسلية

عند ظهور زوائد جلدية في المناطق التناسلية عند الرجل لا بد من زيارة الدكتور؛ حتى يقوم بالفحص، ويتعرف على أسباب ظهورها.

أما عند ظهورها للنساء فمن خلال اختبار PAP  يتم اكتشاف التغيرات التي تحدث في عنق الرحم، والتي تسبب ظهور الزوائد الجلدية.

علاج الزوائد الجلدية التناسلية

لا بد من زيارة المريض للطبيب لأخذ العلاج المناسب، ولا يحاول الشخص إزالتها من تلقاء نفسه؛ ولكن عند إزالتها أيضًا يمكن أن تأتي مرة أخرى؛ لأن الفيروس يعيش بالداخل، وبالتالي يحتاج الشخص إزالتها أكثر من مرة.

يتمثل العلاج في استئصال الزوائد الجلدية التناسلية بالطرق التالية:

  • طريقة لإزالة الزوائد الجلدية التناسلية الشائعة هي التبريد، ويمكن أيضًا بالليزر.
  • يمكن الاستئصال باللولب الكهربائي الجراحي، وذلك عن طريق استئصال الزوائد بأداة حادة مثل: اللولب، فتمر تحت الزوائد الجلدية فتقطعها.
  • من الممكن استخدام بعض المواد الكيميائية التي تستخدم كعلاج موضعي قد يستغرق عدة أسابيع، ولكن من الضرورة استشارة الطبيب قبل وضع أي مواد كيميائية؛ حتى لا تسبب أي ضرر.

مضاعفات إهمال علاج الزوائد الجلدية التناسلية

قد تزداد وتنمو الزوائد الجلدية إذا لم يتم معالجتها كما إنها تكون معدية عند الاتصال الجنسي.

كما إنه توجد بعض الأورام الفيروسية تتسبب في نمو خلايا غير طبيعية على عنق الرحم، وأحيانًا قد تتحول إلى خلايا سرطانية؛ فلا بد من علاجها؛ حتى لا تسبب سرطان في المهبل أو القضيب.

اقرأ أيضًا:علاج الزوائد اللحمية في المهبل بالأعشاب

لقد عرضت لكم تجربتي مع الزوائد الجلدية، ذاكرةً معنى الزوائد الجلدية، وأسباب ظهورها في الجسم، وكيفية التعامل معها، وطرق علاجها.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.