اضطرابات النوم عند الأطفال سنتين وأهم مشروبات تساعد طفل السنتين على النوم

اضطرابات النوم عند الأطفال سنتين وأهم مشروبات تساعد طفل السنتين على النوم يمكنك التعرف عليهم الآن وأكثر عبر موقع زيادة ، حيث أنه من أكثر الأمور التي تزعج الأم التي لديها أطفال في مثل هذا السن، لذلك سوف نوضح اليوم كل ما يتعلق بهذه المشكلة وكيفية التعامل معها ومعالجة آثارها السلبية على الطفل.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: علاج التسنين عند الاطفال بالاعشاب وما هي أعراض التسنين

ما هو التوقيت الأفضل للنوم بالنسبة لأطفال السنتين؟

ما هو التوقيت الأفضل للنوم بالنسبة لأطفال السنتين؟

  • لا يهم توقيت النوم بقدر ما يهم عدد الساعات التي ينام فيها طفل السنتين خلال اليوم، فالطفل في هذا السن يحتاج أن ينام 12 ساعة كاملة بشكل يومي، ولا يهم إن نام هذه الساعات في الفترة الصباحية أو المسائية.
  • وذلك لأنه غالباً ما تؤثر ظروف الأسرة ونظامها العائلي على التوقيت الذي ينام فيه الطفل، فمثلاً إن كان للطفل أخوة، فمن الممكن أن ينام معهم في فترة الليل، ويستيقظ في الصباح.
  • أما إن كان وحيداً فمن الممكن أن يستيقظ في الليل على فترات متقطعة، وينام أيضاً بعض ساعات النهار.
  • وإن كان الطفل يذهب إلى الحضانة فغالباً ما سيكون مستيقظاً نهاراً ونائماً طيلة الليل، نظراً للمجهود البدني الذي يبذله في النهار في اللعب ومشاركة الأنشطة المختلفة مع أصدقائه في الحضانة.
  • وفي كل الحالات، الشيء المؤكد في هذا الشأن أن المدة الزمنية التي يقضيها طفل السنتين في النوم، لا يجب أن تقل عن 12 ساعة كل يوم، حتى يحصل على الراحة التي يحتاجها جسمه في هذه المرحلة.

أعراض اضطرابات النوم عند الأطفال سنتين

هناك أعراض معينة تظهر على الطفل الذي يعاني من اضطرابات في النوم، ويجب أن يكون الأهل يقظين جداً في ملاحظة هذه الأعراض على أطفالهم، حتى يتمكنوا من اكتشاف المشكلة في وقت مبكر والعمل على حلها.

وفيما يلي أهم أعراض اضطرابات النوم عند الأطفال سنتين:

1ـ الاستيقاظ المتكرر في فترة الليل

عند ملاحظة أن الطفل يستيقظ كثيراً أثناء فترات النوم الليلية، أو أنه لا ينام بسهولة عند وضعه في السرير، بل يستغرق ذلك وقتاً طويلاً جداً، فهنا يجب الانتباه لأن هذا الطفل من الممكن أن يكون مصاباً بالأرق.

لذلك يجب ملاحظة الطفل جيداً للوصول إلى السبب الذي يسبب له هذا الأرق ويمنعه من النوم المتواصل، والتأكد أن الطفل لا يشعر بألم في أحد أعضاء جسمه مما يجعله غير قادراً على النوم بسهولة.

2ـ الشخير

  • إن الشخير قد يكون أحد أعراض اضطرابات النوم عند الأطفال سنتين، وذلك لأن الشخير له أسباب بعضها مرضية، وقد تكون هذه الأسباب هي التي تؤرق نوم الطفل وتجعله غير مريح وغير متواصل.
  • فمثلاً إن كان الطفل يعاني من انسداد في المجرى الذي يصل الهواء إلى الرئتين، فهذا سوف يجعل الطفل يشخر وهو نائم، مما يدل على وجود مشكلة في التنفس لديه، وهذا يؤثر على قدرته على النوم الطبيعي.
  • وأن كان الطفل يعاني من التهاب في اللحمية، أو الجهاز التنفسي، أو احتقان اللوزتين أو الحاجز المنحرف، أو يعاني من التهابات في الأنف، فكل هذه الأمراض، سوف تسبب له ظاهرة الشخير واضطرابات النوم.

3ـ الخوف والرعب

  • إن الخوف والرعب أيضاً تعتبر أسباباً رئيسية في اضطرابات النوم عند الأطفال سنتين، وينتج هذا الخوف عن أن الطفل يرى أحلاماً مفزعة أثناء نومه، مما يجعله غير قادراً على النوم خاصة في فترة الليل.
  • ويمكنك معرفة إن كان الطفل يعاني من هذه الأحلام المفزعة أم لا من خلال متابعة مستوى عرقه أثناء النوم، ومستوى تنفسه وسرعة ضربات قلبه، وحركة عينية، وتوتر عضلاته.
  • ذلك لأن الطفل الذي يرى أحلاماً مفزعة أثناء نومه غالباً ما يعرق بكمية أكثر من المعتاد، ويتنفس بسرعة شديدة، ويكون معدل ضربات قلبه مرتفع أيضاً،
  • وفي بعض الأحيان يكون مفتوح العينين وهو نائم، وذلك لشدة تأثير الحلم المفزع. بمعنى أن تكون العينين مفتوحتين بشكل ملحوظ، في نفس الوقت الذي يرى فيه الحلم المفزع.

وللمزيد من الفائدة يمكنكم الاطلاع على مقال: علاج الم البطن والاستفراغ عند الاطفال

عوامل تساعد على النوم الجيد بالنسبة لأطفال السنتين

اضطرابات النوم عند الأطفال سنتين

فيما يلي نقدم لكم بعض النصائح والإرشادات الهامة التي تساهم بشكل كبير في علاج مشكلة اضطرابات النوم عند الأطفال سنتين:

  • لا يجب أن يأكل الطفل وجبات ثقيلة على المعدة قبل موعد النوم مباشرة، بل يفضل أن يتم تقديم وجبات خفيفة للطفل في الفترة التي تسبق الخلود إلى النوم، حتى لا يصاب باضطرابات في المعدة مما سوف يؤثر على نومه.
  • يجب أن تحدد الأم لطفلها وقتاً ثابتاً للنوم، ووقتاً ثابتاً للاستيقاظ كل يوم، حتى تتحول هذه المواعيد إلى نظاماً روتينياً ثابتاً في حياة الطفل، يستطيع أن يقوم به بنفسه بشكل تلقائي.
  • يجب على الأم أن تتأكد أن درجة حرارة الغرفة التي سوف ينام فيها الطفل مناسبة، بمعنى ألا تكون الغرفة باردة جداً أو دافئة جداً، لأنه في الحالتين سوف يصعب على الطفل أن ينام بسهولة إن كانت درجة الحرارة غير مناسبة.
  • كما يفضل ألا تكون إضاءة الغرفة التي سوف ينام فيها الطفل مرتفعة، لأنه كلما قل الضوء كلما زادت قدرة الطفل على الاسترخاء والخلود إلى النوم.
  • يفضل أن يكون هناك روتين دائم أو نظام يتم عمله كل يوم قبل نوم الطفل مباشرة حتى يتهيأ الطفل للنوم دون مقاومة، مثل أن تقوم الأم بتجهيز حمام دافئ له قبل موعد النوم، حتى يتهيأ نفسياً وجسدياً لفكرة النوم في هذا التوقيت.
  • أيضاً إذا قامت الأم كل يوم بسرد قصة جميلة ممتعة للطفل وهو على داخل سرير النوم، سوف يرتبط النوم في مخيلة الطفل بهذه القصة الجميلة، بل قد يحب النوم لأنه يعلم أنه سوف يسمع قصة شيقة إن دخل إلى السرير لينام.
  • يفضل الابتعاد عن جميع الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين في الفترات التي تسبق النوم، ويفضل أن تمتد هذه الفترة لتصبح 6 ساعات على الأقل قبل موعد نوم الطفل.
  • وذلك لأن الكافيين من المواد المنبهة التي تؤثر بشكل كبير على قدرة الإنسان البالغ على النوم، فما بالك بالطفل الصغير الذي لن يستطيع جسمه الصغير أن يتغلب على آثار هذه المادة في الجسم بسهولة.

إليكم من هنا: علاج انسداد الانف عند النوم للأطفال والكبار

مشروبات تساعد طفل السنتين على النوم

هناك بعض المشروبات الطبيعية المفيدة التي من الممكن أن يكون لها دور فعال في تحسين قدرة الطفل على النوم المتواصل العميق ومن هذه المشروبات ما يلي:

1ـ مشروب النعناع

النعناع يعتبر من المشروبات المهدئة للأطفال الصغار، فهو يعالج بعض آلام المعدة، كما أنه يعتبر بديلاً جيداً لبعض أدوية المغص، كما أنه يعالج الأطفال من الجفاف.

2ـ مشروب اليانسون

يهدئ اليانسون من آثار نزلات البرد التي تصيب الأطفال وتكون سبباً في قلقهم وتقطيع فترات نومهم، كما أنه يهدئ المعدة ويعالج السعال.

لذلك يعتبر مشروب اليانسون المحلى بالسكر أو العسل من المشروبات الجيدة للطفل قبل         نومه، ولكن يجب الانتباه إلى أنه إذا كان عمر الطفل أقل من ستة أشهر فلا يجب تحلية المشروبات نهائياً.

3ـ مشروب البابونج

على الرغم من أن هذا مشروب البابونج غير منتشر إلا أنه مفيد جداً للأطفال الصغار وللكبار أيضاً.

ويستخدم مشروب البابونج في علاج تقلصات المعدة وانقباضاتها، كما أنه يعالج الإمساك الذي يصيب الطفل، مما يسمح للطفل بنوم هادئ ومريح.

ننصحكم بزيارة مقال: علاج السعال عند الأطفال أثناء النوم والأسباب الشائعة للإصابة بالمرض

وبذلك نكون قد تعرفنا معاً على أعراض اضطرابات النوم عند الأطفال سنتين، وأهم العوامل والمشروبات التي تعالج هذه المشكلة وتساعد الطفل على النوم الهادئ.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.