موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين مع العناصر

موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين يبين لنا أهمية الصلاة وتأثيرها على حياة الإنسان فمن يُصلي يمنحه الله الشعور بالراحة والطمأنينة، كما أن الصلاة لها فضل كبير في تقويم سلوك الإنسان فأنها كحاجز بين الإنسان وبين الفواحش والمنكر والأفعال المحرمة ويتسم الإنسان الذي يصلي بالأخلاق الطيبة الكريمة، فسنعرض لكم في موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين أهميتها وأركانها وأساسيتها من خلال موقع زيادة.

موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين

موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين

إن الصلاة هي الفريضة التي تُقرب العبد من الله -عز وجل- ويستطيع العبد أن يتحدث مع الله في صلاته ويدعو له بما في قلبه وكل ما يتمناه.

كما أن الأفعال والحركات التي نقوم بها في الصلاة تُعتبر كالرياضة، فهي تُحسن من حركة الدورة الدموية بشكل سليم وتنشيطها فسنناقش في موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين فائدة الصلاة كعبادة وغيرها العديد من الفوائد.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: موضوع تعبير عن عيد العمال ودور الدولة تجاههم شامل مع العناصر

العناصر

  • المقدمة.
  • مفهوم الصلاة.
  • الأهمية العظيمة للصلاة في حياة الإنسان.
  • كيفية أداء الصلاة.
  • أساسيات الصلاة وأركانها.
  • متي فُرضت الصلاة على المسلمين؟
  • الفائدة من إقامة الصلاة التي تعود على الإنسان في الدنيا.
  • الفائدة العائدة على المجتمع الذي يقيم أفراده الصلاة.
  • صلاة الفرض والسنن.
  • الصلاة عماد الدين.
  • حكم تارك الصلاة.
  • الخاتمة.

مقدمة موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين

إن الصلاة عماد الدين من أقام الصلاة فقد أقام الدين كله ومن تركها فقد هدم الدين كله، والصلاة هي الركن الثاني من أركان الإسلام الخمسة.

حيث تأتي بعد الشهادة، فقال الرسول صلى الله عليه وسلم: “بُنِيَ الإسلامُ على خمسٍ شَهادةِ أن لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وأنَّ محمَّدًا رسولُ اللَّهِ وإقامِ الصَّلاةِ وإيتاءِ الزَّكاةِ وصَومِ رمضانَ وحجِّ البيتِ لمنِ استطاعَ إليهِ سبيلًا” صحيح الألباني.

تُعتبر الصلاة هي الحصن المنيع الذي يحول بين الإنسان والمعاصي والذنوب وفعل الأفعال المحرمة وكل ما يغضب الله فيقول الله تعالى: “إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَىٰ عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ” سورة العنكبوت

تمنح الصلاة الشعور بالأمان والرضا والراحة، كما أن الصلاة هي التي تصل الإنسان بالله عز وجل، وهي القدرة على حديث العبد مع ربه.

مفهوم الصلاة

سنوضح مفهوم الصلاة في موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين فأن الصلاة معناها استعداد الإنسان للقيام بين يدي الله عز وجل لطلب الرحمة منه والمغفرة، لأن الصلاة هي أوقات التعبد والمغفرة والرحمة.

إن الصلاة عبارة عن مجموعة أفعال وحركات يقوم بها الإنسان المسلم لعبادة لربه، تبدأ الصلاة بالتكبير وتنتهي بالتسليم وتحتوي على قراءة القرآن والتسبيح باسم الله تعالى.

الصلاة هي خمس فروض في اليوم تختلف ركعات الصلاة من فرض لآخر، تبدأ بصلاة الفجر وهي ركعتان، صلاة الظهر وصلاة العصر أربع ركعات، أما صلاة المغرب ثلاث ركعات، وصلاة العشاء أربع ركعات.

تختلف الصلاة في مواعيدها وعدد ركعاتها لكن لا تختلف في كيفية أدائها وأركانها الأساسية من قيام، وركوع وسجود.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  موضوع تعبير عن رجال الشرطة ودورهم في المجتمع كامل مع العناصر

الأهمية العظيمة للصلاة في حياة الإنسان

في موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين نجد إن أفضل العبادات والأعمال هي الصلاة، كما أن الصلاة هي صلة الإنسان بربه وبأداء فرض الصلاة نحصل على مغفرة الله تعالى ورضاه.

إن للصلاة أهمية كبيرة في حياة الإنسان فهي تكفر ذنوبه ومعاصيه التي يقوم بها، كما أنها تنهي الإنسان عن فعل المنكر أو الأفعال المحرمة التي تُغضب الله عز وجل.

الصلاة تقي الإنسان من سوء الخاتمة، فهي حصن الأمان من شهوات وفتن الدنيا، وهي الرادع عن الفواحش والأخطاء فالصلاة تقوم سلوك الإنسان، تحمي الصلاة الإنسان من النفاق وألا يكون من أهل النفاق، فمن يُصل العشاء والفجر فقد بعد عن أهل النفاق.

من يقيم الصلاة في أوقاتها لن تمسه النار أبدًا، حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم: “لن يَلِجَ النارَ مَن صلَّى قبلَ طلوعِ الشمسِ ، وقبلَ غروبِها” صحيح النسائي

بشاشة وجه الإنسان ونوره وشعوره بالاطمئنان والسكينة والراحة في القلب والتخلص من التوتر، فأن التقرب إلى الله عز وجل يجعل الإنسان في كنف الله دائمًا.

الصلاة تُعتبر كنوع من أنواع الرياضة لأنها تعمل على تنشيط الدورة الدموية وتعمل على تقوية العضلات، فقد ظهرت مؤخرًا دراسات حديثة تظهر أهمية الحركات التي نقوم بها في الصلاة لتنشيط الدورة الدموية.

كما تزيل الصلاة الطاقة السلبية من الجسم وتعمل على تعزيز الرؤية، خاصةً في السجود فيحث على إعادة برمجة للمخ، فلذلك تصل الدورة الدموية للمخ بشكل سليم.

في السجود يكون الإنسان أقرب ما يكون إلى ربه، حيث يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: “أَقْرَبُ ما يَكونُ العَبْدُ مِن رَبِّهِ، وهو ساجِدٌ، فأكْثِرُوا الدُّعاءَ” صحيح مسلم

كيفية أداء الصلاة

قال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم: “و صلُّوا كما رأيتموني أُصلِّي” صحيح الجامع، هذا يدل على وجود طريقة واحدة صحيحة لأداء الصلاة.

عند سماع الأذان يجب على المسلم أن يتوضأ بطريقة صحيحة، وأن يقف في استقبال القبلة ويبدأ في التكبير أي قول الله أكبر ثم يقرأ سورة الفاتحة وإحدى آيات الذكر من الكتاب الكريم.

ثم يركع ويبدأ في قول سبحان ربي العظيم ثلاث مرات، ثم يقف مرة أخرى ويرفع رأسه فيقول سمع الله لمن حمده ربنا ولك الحمد، ثم يسجد ويبدأ في قول سبحان ربي الأعلى ثلاث مرات.

بعدها يقوم من السجود ويقول اللهم اغفر لي، ويسجد مرة ثانية، عند السجود يكون الإنسان أقرب من الله، فيستطيع الدعاء لله بما يشاء من خير الدنيا والآخرة.

ثم يكرر كل ما سبق في الركعة الثانية، ولكن بعد القيام من السجود الثاني يجلس ليقرأ نصف التحيات حتى التشهد.

في الركعتين أو الركعة بعد التشهد يتم قراءة الفاتحة فقط والقيام بباقي أفعال الصلاة حتي الركعة الأخيرة، فبعد السجود الأخير يجلس لقراءة التحيات كاملة ثم ينتهي بالتسليم أي قول السلام عليكم ورحمة الله.

الصلاة الجهرية تكون صلاة المغرب والعشاء والفجر، تكون أصواتنا أعلى من صلاة الجماعة في أول ركعتين فقط، وباقي الصلوات تصلي بصوت منخفض.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  موضوع تعبير عن الإخلاص بالعناصر والمقدمة والخاتمة

أساسيات الصلاة وشروطها

للصلاة أركان أساسية فلا تصح الصلاة بدون هذه الأركان والأساسيات فسنوضحها في موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين، والشروط هي:

  • الإسلام فلا تصح الصلاة لغير المسلم إلا بعد إسلامه.
  • من الضروري قبل الصلاة أن يكون الإنسان طاهرًا، والوضوء يجعل الإنسان دائمًا طهورًا، والوضوء أساسي قبل الصلاة فلا تجوز الصلاة دون وضوء.
  • يجب على النساء ارتداء ملابس فضفاضة تغطي أجسامهن وأقدامهن.
  • من شروط صحة الصلاة البلوغ فلا تجب على الطفل، وقد أمر الرسول بحث الأطفال على أداء الصلاة من عمر سبع سنوات، وعقابهم على تركها من عمر العشر سنوات.
  • كما يجب أن ينوي الإنسان الصلاة قبل الدخول فيها، فالنية أساس كل الأعمال فيقول الرسول صلى الله عليه وسلم: “الأعمالُ بالنِّيَّاتِ”، والنية مكانها القلب.
  • يجب القيام عند أداء الفرض على القادر.
  • عند السجود يجب أن تلمس الأعضاء السبعة الأرض، وهي الأنف مع الجبهة والكفان والركبتان وأطراف القدمين.
  • الترتيب بين هذه الأركان فلا يصح السجود قبل الركوع أو قول التسليم قبل قول التكبير وهكذا.
  • من أساسيات الصلاة قراءة الفاتحة، والقيام والسجود، والتشهد والتكبير بين كل فعل والآخر، والجلوس بعد الركعتين، وقراءة نصف التحيات.
  • قيام الصلاة في أوقاتها.

متى فُرضت الصلاة على المسلمين؟

قد فُرضت الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل الهجرة للمدينة بثلاثة سنوات، في رحلة الإسراء والمعراج إلى السماوات السبع، وكانت في البداية الصلاة 50 فرض في اليوم.

فأشار سيدنا موسى عليه السلام على النبي محمد بأن أمته لن تطيق هذا العدد، فعاد الرسول إلى ربه يطلب منه أن يخفف عن أمته، لأن هذا شاق عليهم فجعلها الله 40 صلاة.

ثم عاد النبي إلى سيدنا موسى مرة أخرى فأشار عليه أن أمته لن تطيق، فرجع الرسول لربه يسأله التخفيف فجعلها 30، وعاد إلى موسى وظل هكذا حتى وصلت الصلاة إلى خمس فروض في اليوم ولكنها ثوابها كخمسين صلاة.

الفائدة من إقامة الصلاة التي تعود على الإنسان في الدنيا

الإنسان الذي يقيم صلواته ينال القبول في الدنيا والآخرة، فيحصل على رضا ربه وحب الناس له.

الصلاة تقوم بتطهير الأنفس من الذنوب والخطايا، وكذلك المغفرة للذنوب التي قام بفعلها، وتجديد الصلة بين العبد وبين الله عز وجل، والصلاة تزكية للنفس.

تحافظ الصلاة على الصحة النفسية والجسدية، وتجعل الروح تسمو لأفضل الأماكن، كما أنها  تمنح الجسد نشاط وحيوية وتحمية من التعرض للجلطات فهي تعمل على تنشيط الدورة الدموية وتجعل الدم يصل بشكل سليم لأنحاء الجسم.

كما تعمل على تفريغ الشحنات الكهربية من الجسم والتخلص من الطاقة السلبية، فالصلاة تجعل الإنسان يحصل على حب الناس وثقتهم والارتياح في العامل معه.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  موضوع تعبير عن الإخلاص بالعناصر والمقدمة والخاتمة

الفائدة العائدة على المجتمع الذي يقيم أفراده الصلاة

الفائدة التي تعود للمجتمع الذي يقيم أفراده الصلاة أن يكون هذا المجتمع مجتمع صالح لا تحدث فيه الكثير من الجرائم فأن من يُصلي لا يكذب أو يسرق أو يغش.

يتميز المجتمع بإتقان أفراده للعمل وإخلاصهم فيه، فيتقدم المجتمع ويتطور فيبذل الإنسان الذي يصلي جهده لمساعدة وطنه، يتمتع هذا المجتمع بالاستقرار والأمن والأمان للقضاء على العادات السيئة التي تُفسد المجتمع.

إن الأشخاص الذين يصلون لا يتصفون بالخيانة أو الغش في المواثيق، فلذلك يتوفر درجة كبيرة من الثقة لدى المستثمرين، فيعمل على زيادة الاستثمار وزيادة الإنتاج فبالتالي يزيد الدخل القومي.

صلاة الفرض والسنن

قد فرض الله عز وجل على كل المسلمين خمس فروض في اليوم والليلة، ولا يمكن للمسلم ترك الصلاة، ومن الأفضل أن يؤدي المسلم الفروض في المسجد في جماعة فصلاة الجماعة لها فضل كبير عند الله عز وجل.

هناك بعض الصلوات الأخرى التي يمكن للفرد تأديتها لكي يتقرب من الله سبحانه وتعالى، والحصول على المزيد من الثواب والحسنات وطلب المغفرة والرحمة.

كما أن الصلاة راحة للقلوب من كل الهموم، كان الرسول صلى الله عليه وسلم يصلي صلاة السنة التي تكون قبل الفرض أو بعده.

صلاة السنة هم أربعة ركعات قبل صلاة الظهر تنقسم إلى اثنتان، وبعد الظهر ركعتان، وركعتان بعد صلاة المغرب، وكذلك ركعتان بعد صلاة العشاء، أما في الفجر فتكون ركعتان قبل الصلاة.

إن صلوات السنن ليست إلزامية بل هي مُستحبة كما هو مستحب تقليد النبي في أفعاله.

كما هناك من صلوات السنن صلاة عيد الفطر المبارك وصلاة عيد الأضحى، وصلاة الاستسقاء وصلاة الضحى.

الصلاة عماد الدين

إن الصلاة عماد الدين الإسلامي فهي أقوى أركان الإسلام لأنها الركن الذي يتوفر فيه جميع الأركان الأخرى مثل التشهد كالدخول في الإسلام، واستقبال القبلة كركن الحج.

كما أن الامتناع عن الأكل والشرب في الصلاة كالصيام، وتزكية النفس والجسد كالزكاة.

الصلاة لها مواعيد وأوقات محددة، فقال الله في كتابه الكريم: ” فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلَاةَ فَاذْكُرُوا اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىٰ جُنُوبِكُمْ ۚ فَإِذَا اطْمَأْنَنتُمْ فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ ۚ إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا” سورة النساء

الصلاة لا تسقط على الإنسان في حالة المرض أو الفقر فأنها لا تسقط على الإنسان إلا بالموت.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: موضوع تعبير عن المدرسة ودورها وأهميتها مع العناصر

حكم تارك الصلاة

الصلاة تُعتبر الركن الأبرز من أركان الإسلام الخمسة، فتم فرض الخمس صلوات اليومية على كل مسلم ومسلمة كبير أو صغير، شدد الرسول صلى الله عليه وسلم على أداء الفروض الخمس يوميًا.

فتوعد الله سبحانه وتعالى لتارك الصلاة، واتفق الفقهاء والشيوخ على أن تارك الصلاة يُعتبر كافر نظرًا لما أُنزل من الله ورسوله عليه أفضل الصلاة والسلام، فالصلاة فرض وقد أثبت ذلك بالقرآن والسنة.

ذهب بعض الفقهاء إلى كفر تارك الصلاة، من قول الرسول صلى الله عليه وسلم: ” العهدُ الذي بينَنا وبينَهم الصلاةُ، فمَن تركَها فقد كفرَ” صحيح النسائي.

اختلف بعض الفقهاء في تكفير تارك الصلاة، حيث ذهب البعض منهم الإمام أبو حنيفة إلى عدم تكفير تارك الصلاة تكاسلًا، كما أن الإمام الشافعي يرى أن تارك الصلاة وهو مُقر بوجوبها عليه ليس كافر، ولكن تعرض عليه الصلاة.

لكن في النهاية قد اجتمعت الآراء المختلفة أن تارك الصلاة كافر ومرتد عن دينه الإسلامي، وقد توعد الله للذين يسهون عن ميعاد الصلاة فقال الله تعالى: ” فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ الَّذِينَ هُمْ عَن صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ” سورة الماعون.

كما توعد الله لتارك الصلاة بخمسة عشر عقوبة، منهم ستة في الدنيا، وثلاثة عند الموت، وفي القبر ثلاثة، وثلاثة عند الخروج من القبر، ولا يبارك الله له في رزقه ولا في عمله ولا في أولاده.

خاتمة موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين

إن الصلاة فرض على كل مسلم ومسلمة إن كان بالغ وعاقل، لأن الصلاة تنهي عن الفواحش والأفعال المحرمة والمنكر، فمن يواظب على الصلاة يرزقه الله بالخير وتحل البركة عليه في حياته وزرقه وعمره وأولاده.

كما أن المجتمع الذي يواظب أفراده على الصلاة تقل الجرائم والفواحش فيه، ويجب علينا حب الصلاة والمواظبة عليها.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  موضوع تعبير عن الحفاظ على البيئة من التلوث بالعناصر

في موضوع تعبير عن الصلاة عماد الدين قد عرضنا فيه أهمية الصلاة في حياة الإنسان والفائدة التي تعود على الإنسان الذي يصلي فيحصل الإنسان على حب الناس وشعوره بالراحة والطمأنينة في حياته والأجر العظيم الذي سيحصل عليه في الآخرة، كما أن ترك الصلاة من المسلم حكمها كحكم الكافر فمن الضروري على كل مسلم أداء الخمس فروض يوميًا.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.