سنن الصلاة عند المالكية

سنن الصلاة عند المالكية الفرق بين الركن والواجب والسنة في الصلاة ، لا شك أن الجميع منا يعلم الفضل الكبير للصلاة، ومدى الإهتمام الكبير الذي تحظى به الصلاة في الدين الإسلامي، فهناك العديد من الآيات في القرآن الكريم التي تتكلم عن الصلاة والقيمة الكبيرة لها من بين العبادات الأخرى في الإسلام.

ولأهمية هذا الموضوع لدى كثير من الناس واهتمامهم بالمذاهب يسرنا أن نقدم لكم اليوم من خلال موقعنا زيادة هذا المقال تحت عنوان سنن الصلاة عند المالكية الفرق بين الركن والواجب والسنة في الصلاة ، وإليكم التفاصيل؛ فتابعونا.

إذا كنت عزيزي القارئ لا تعرف الفرق بين صلاة الفجر وصلاة الصبح في المذهب المالكي فإننا اليوم يسرنا أن نقدم لك في هذا المقال بالتفصيل كل ما يخص الفرق بين صلاة الفجر وصلاة الصبح في المذهب المالكي

سنن الصلاة عند المالكية الفرق بين الركن والواجب والسنة في الصلاة

هناك العديد من الأحاديث الشريفة التي يتكلم فيها الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم عن الصلاة وبيان أحكامها وفضلها وماإلى غير ذلك من الأمور الكثيرة التي تتعلق بالصلاة، ويوضح الرسول في العديد من أفعاله وأقاله بعض من السنن التي تتعلق بالصلاة.

ومن كل ما تكلمنا عنه سابقا فقد خصصنا هذا المقال للحديث عن إحدى تلك الأمور المهمة التي تتعلق بالصلاة وهي سنن الصلاة، ومن المعلوم لدى الجميع أن هناك العديد من المذاهب التي يرجع إليها المسلمون للإحتكام في أمور دينهم، ومن تلك المذاهب مذهب الإمام مالك، ومن هذا فقد اخترنا سنن الصلاة عند المالكية كموضوع رئيسي لهذا المقال.

ولكن قبل أن نتكلم على سنن الصلاة في مذهب الإمام مالك سوف نخصص جانب من المقال للحديث ببعض من التوسع عن الصلاة وفضلها الكبير الذي تتمتع به في الإسلام، وذلك لكي نبين أن الإهتمام بالصلاة وسننها وأحكامها ليس شيء من هامش الإسلام، وإنما يندرج في قلب الإسلام وإحدى الأساسيات التي يرتكز عليها ديننا الإسلامي الحنيف، فكلما وجهت وخصصت جزء من إهتماماتك نحو الصلاة، كلما إزداد فهمك للدين ومقاصده الشريفة.

فضل الصلاة في الإسلام

حتى نتبين الفضل الكبير الذي تنعم به الصلاة يجب أن نتأمل أنه في آيات كثيرات يأمر فيها الله سبحانه وتعالى بإقامة الصلوات، وما ذاك إلا لعظم شأنها وكونها عمود الإسلام كما جاء في الحديث عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه قال:” رأس الأمر الإسلام، وعموده الصلاة، وذروة سنامه الجهاد في سبيل الله”.

وصح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال: “أول ما يحاسب عليه العبد من عمله صلاته، فإن صلحت فقد أفلح وأنجح، وإن فسدت فقد خاب وخسر”.

ما هي نواقض الوضوء عند المالكية؟ هذا وغيره سوف نجيب عنه في هذا المقال بالتفصيل تفضلوا بالمتابعة أعزائنا القراء ما هي نواقض الوضوء عند المالكية ؟

فالصلاة أمرها عظيم وشأنها كبير، وهي أعظم فريضة، وأهم فريضة بعد الشهادتين، وقد أكثر الله من ذكرها في كتابه المبين تعظيما لشأنها وحثا للأمة على القيام بها والعناية بها والمحافظة عليها.

ومن هذا قوله سبحانه وتعالى:”حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى وقوموا لله قانتين”.

وقوله عز وجل:” وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة وأطيعوا الرسول لعلكم ترحمون”.

وقد أثنى الله تبارك وتعالى على من حافظ عليها وخشع فيها وجعل ذلك من أوصاف المؤمنين الموعودين بالجنة، فقال سبحانه:” قد أفلح المؤمنون الذين هم في صلاتهم خاشعون”.

ثم ذكر صفات أخرى كريمة للمصلين في سورة المعارج ختمها بقوله جل وعلا:”والذين هم على صلاتهم يحافظون أولئك في جنات مكرمون”، فتبين بهذا عظم شأن الصلاة، وأن المحافظين عليها والخاشعين فيها والمعتنين بها لهم شأن عظيم ولهم أجر كبير، وهم وراثوا الفردوس ومن أصحاب الكرامة يوم القيامة في دار النعيم.

فجدير بك أيها المسلم وأيتها المسلمة العناية بهذه الصلاة والإقبال عليها وتعظيم شأنها والمحافظة عليها في جميع أوقاتها الخمسة، وعدم تأخيرها عن وقتها مهما كانت المشاغل، فالله لايبارك في أي عمل يلهي عن الصلاة.

ما هي فرائض ونواقض الوضوء عند المالكية؟ هذا ما سوف نعرفه عند قراءة هذا المقال بالتفصيل تفضلوا بالمتابعة أعزائي القراء فرائض الوضوء عند المالكية ونواقض الوضوء أو مبطلاته عند المالكية
فالصلاة هي عمود الدين، وهي أول شيء يحاسب عليه المسلم يوم القيامة من أعماله، وقد صح عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه قال في الصلاة: “العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر”، فهذا يدل على عظم خطر التهاون بها وأن تركها كفر بالله نعوذ بالله من ذلك، وقال أيضا عليه الصلاة والسلام:” بين الرجل وبين الكفر والشرك ترك الصلاة”، فدل على أن تركها يوقع في الكفر والضلال ويوقع في الشرك.

وقبل أن نتكلم عن سنن الصلاة عند المالكية يجب علينا أن ننوه على الفروق بين الركن والواجب ولبسنة في الصلاة، وذلك حتى يتضح الأمر أمامك عزيزي القاريء، ولاتتشابك المور مع بعضها، وينجلي أي فهم خاطئ.

الفرق بين الركن والواجب والسنة في الصلاة

اتجه بعض العلماء إلى تقسيم الصلاة إلى أركان وواجبات وسنن، وفرقوا بينهم بطريقة بسيطة كالتالي:

  • الركن وهو لايسقط عمد ولاسهوا ولا جهلا، وإنما لابد من الإتيان به حتى تكون الصلاة صحيحة، ولا يجبر بسجود السهو.
  • الواجب وهو الذي يسقط بالجهل أو بالنسيان، ويحبر بسجود السهو.
  • السنة وتنقسم إلى سنن قولية وسنن فعلية، وهي كل شيء عدا الأركان والواجبات.
    وبعد أن وضحنا هذا الفرق ننتقل للحديث عن موضوع مقالنا الأساسي وهو سنن الصلاة عند المالكية، لنتحدث عنها بشيء من التفصيل والإيضاح.

يتساءل الكثيرون عن كيفية صلاة الاستسقاء عند المالكية؟ وما يستحب للإمام فعله؟ كل هذه الأسئلة وأكثر سوف نجيب عنها من خلال مقالنا هذا بالتفصيل تفضلوا بالمتابعة كيفية صلاة الاستسقاء عند المالكية ودعائها وأحكامها وما يستحب للإمام فعله قبل الخروج لصلاة الاستسقاء

سنن الصلاة عند المالكية

هناك العديد من سنن الصلاة في المذهب المالكي، منها القولي ومنها الفعلي كالتالي:

  • قراءة ما تيسر من القرآن بعد الفاتحة، ولو آية، في الركعة الأولى والثانية، لحديث أبي قتادة السابق
  • القيام لها.
  • الجهر في محله، وهو الصبح والجمعة والركعتان الأوليان من المغرب والعشاء، وأقله بالنسبة للرجل أن يسمع نفسه ومن يليه إن أنصت له، وجهر المرأة أن تسمع نفسها فقط.
  • السر في محله، وهو الظهر والعصر، والركعة الثالثة من المغرب، والركعتان الأخيرتان من العشاء وأقله حركة اللسان والشفتين، وأعلاه أن يسمع المصلي نفسه.
  • كل تكبيرة ما عدا تكبيرة الإحرام، لحديث أبي سلمة بن عبد الرحمن بن عوف أن أبا هريرة كان يصلي لهم فيكبر كلما خفض ورفع، فإذا انصرف قال: “اللهم إني لأشبهكم بصلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم”، والمعتمد أن كل تكبيرة سنة مستقلة.
  • قول الإمام والمنفرد: “سمع الله لمن حمده”، حال الرفع من الركوع، لحديث أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “إذا قال الإمام: سمع الله لمن حمده، فقولوا: اللهم ربنا لك الحمد “، والمشهور في المذهب أن كل تسميعة سنة مستقلة.
  • كل تشهد في الصلاة، ويشمل ذلك التشهد الأول والتشهد الأخير، وتشهد سجود السهو، ويدل على سنية التشهد عدم ذكره في حديث الأعرابي المسيء صلاته، وحديث عبد الله بن لجينة قال: “صلى لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ركعتين من بعض الصلوات، ثم قام فلم يجلس، فقام الناس معه فلما قضى صلاته، ونظرنا تسليمه، كبر قبل التسليم فسجد سجدتين وهو جالس ثم سلم- أخرجه مالك في الصلاة، والبخاري في الوتر، ومسلم في المساجد ومواضع الصلاة. واختار الإمام مالك نص التشهد الذي كان عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) يعلمه الناس على المنبر، وهو: “التحيات لله، الزاكيات لله، الطيبات الصلوات لله، السلام عليك أيها النبيء ورحمة الله وبركاته، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله”.

بالتفصيل كل ما يخص سنن الصلاة عند المالكية

  • كل جلوس للتشهد، إلا الجلوس بقدر السلام في التشهد الأخير، فإنه فرض كما سبق، لحديث ابن لجينة السابق.
  • السجود على اليدين والركبتين وصدور القدمين، لحديث ابن عباس (رضي الله عنه) قال: “أمر النبي أن يسجد على سبعة أعضاء: الجبهة واليدين والركبتين والرجلين”.
  • الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في التشهد الأخير، لحديث فضالة بن عبيد قال: سمع النبي صلى الله عليه وسلم: ” عجل هذا”، ثم دعاه فقال له أو لغيره: “إذا صلى أحدكم فليبدأ بتحميد الله، والثناء عليه، ثم ليصل على النبي صلى الله عليه وسلم، ثم ليدع بما شاء”.
  • ما زاد من التطويل في الركوع والسجود والرفع منهما على ما تحصل به الطمأنينة الواجبة، لحديث سعيد بن جبير عن أنس قال: “ما صليت وراء أحد بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم أشبه صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم من هذا الفتى، يعني عمر بن عبد العزيز، قال: فحزرنا في ركوعه عشر تسبيحات، وفي سجوده عشر تسبيحات”.
  • إنصات المأموم لقراءة الإمام فيما يجهر فيه، ولو لم يسمعه لبعد أو صمم، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: “إنما جعل الإمام ليؤتم به فإذا كبر فكبروا، وإذا قرأ فأنصتوا”.
  • نصب الإمام ووضع سترة أمامهما، خوف المرور بين يديهما، لقوله صلى الله عليه وسلم: ” ليستتر أحدكم في الصلاة ولو بسهم”، أما المؤتم فسترة الإمام سترة له، والمعتمد في المذهب استحباب السترة لا سنيتها.

ما هي أركان الصلاة عند المالكية؟ هذا ما سوف نجيب عنه من خلال هذا المقال تفضل عزيزي القارئ بالمتابعة أركان الصلاة عند المالكية

  • جهر الرجل إماما كان أو مأموما بتسليمة التحليل.
  • رد المأموم السلام على إمامه وعلى من بيساره.
  • إقامة الصلاة، وهي سنة لكل صلاة مفروضة وقتية كانت أو فائتة، وهي سنة كفائية للجماعة، وعينية للفذ.
  • الأذان للجماعة إذا طلبت غيرها، ولا يسن الأذان للفائتة.
  • قصر الصلاة الرباعية لمن سافر سفرا مباحا أربعة برد فأكثر.

وهنا وبعد أن أوضحنا ذلك، فننوه أن هناك بعض الإختلافات بين المذاهب وبعضها، ومن الممكن أن ترجع إلى شيخ متخصص لتوضيح هذه الإختلافات.

قدمنا لكم من خلال موقعنا هذا المقال عن سنن الصلاة عند المالكية الفرق بين الركن والواجب والسنة في الصلاة ، نرجو أن نكون قد أفدناكم وأجبنا على كل أسئلتكم ونرحب بمزيد من الأسئلة والاستفسارات عبر موقعنا ونعدكم بالرد عليها في أقرب وقت إن شاء الله.

طبتم وطاب لقاؤنا بكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.