أعراض مرض السرطان في الرأس وأسبابه

أعراض مرض السرطان في الرأس مرض السرطان هو تكون عدة أورام تتراكم في أحد أجزاء الجسم، ومن ضمن هذه الأجزاء وأشدها خطورة هو الدماغ أو المخ/ وتنمو هذه الأورام بسبب التزايد بشكل غير طبيعي للخلايا العصبية، وهناك بعض الأورام تكون حميدة وأخرى تكون سرطانية، والأورام الحميدة تعالج أو تترك في جسم بدون علاج، وتكون غير مضرة، ولكن الضرر يأتي من الأورام السرطانية، وتكون أعراض مرض سرطان الدماغ عبارة عن الصداع المستمر، وتشوش في الرؤية، واتباع إرشادات الطبيب وسنتعرف بالتفصيل على هذا المرض وأورامه في هذا المقال عبر موقع زيادة.

لا شك أن مرض السرطان من أخطر الأمراض التي قد تصيب بعض الناس ولأهمية وخطورة هذا الموضوع كتبنا هذا المقال لشرح ماهي اعراض السرطان في البطن ؟

أنواع السرطان في الرأس

  • هناك نوعين من أنواع سرطان الدماغ ويسميان سرطان الدماغ الأولي وسرطان الدماغ الثانوي، وعرف هذا النوع بسرطان الدماغ الانتشاري.
  • وهذا النوع انتشاره يكون في جسم المريض عبر الأوردة الدموية، ولكن سرطان الدماغ الأولي يظهر الورم في الدماغ مباشرة.
  • هناك نوعين من الأورام كما ذكرنا في المقدمة وهما الورم الحميدي والورم الخبيث، ومن المعروف عن الورم الخبيث هو أنه سريع الانتشار، يوقف ويمنع وصول الغذاء الكافي للعضو المتراكم عليه المرض.
  • يصف الأطباء هذا النوع بالشراسة والعدوانية وأنه يحاول دائما الانتشار في جسد المريض.
  • والنوع الآخر من سرطان الدماغ، وهو الحميدي، خطورة هذا النوع تعتبر محدودة بالنسبة لسرطان الدماغ الخبيث، ولكن يجب متابعتها أيضًا مع الطبيب المختص.
  • وذلك بسبب احتمالية تطورها والأعراض المصاحبة لها، لذلك يجب اتباع بروتكول العلاج المخصص لك، لتجنب أي أعراض أو تطورات قد تحدث للدماغ.
  • فالدماغ منطقة حساسة ومغلقة، ونتيجة لذلك يضغط الورم على الجمجمة وخلايا الدماغ، مما يؤدي إلى خلل في أداء وظائفها وأنشطتها الطبيعية.

لا شك أن مرض السرطان من أخطر الأمراض التي قد تصيب بعض الناس ولأهمية وخطورة هذا الموضوع كتبنا هذا المقال لشرح ماهي اعراض السرطان في البطن ؟

الأعراض التي تظهر على مريض سرطان الدماغ

هناك بعض الأعراض التي يتسبب في ظهورها سرطان الدماغ، ولكن من الممكن أن يتشارك سرطان الدماغ مع أي مرض آخر، وهذه الأعراض تكون نتيجة ضغط الورم على الجمجمة والدماغ والنخاع الشوكي.

وتنقسم إلى جزأين الجزء الأول أعراض عامة والجزء الثاني أعراض دقيقة وسنعرضهم فيما يلى:

الأعراض العامة لسرطان الدماغ هي:

  • ألم في الرأس: يتسبب الضغط على الجمجمة والخلايا الدماغية بألم في الرأس وصداع شديد.
  • لا يمكن تهدئته بالمسكنات العادية، يحول بين الشخص وممارسة الأنشطة اليومية، وتكون ذروته في الصباح عند الاستيقاظ من النوم.
  • النوبات: تعرف النوبات شعبيًا بالتشنجات، وهي عبارة عن حركات تحدث للمريض بدون سيطرة منه، يوجد أيضًا لهذه التشنجات عدة أنواع، وهناك بعض الأدوية التي تساعد على تهدئتها وعدم حدوثها.
  • ولكن يجب أن تكون جرعات هذه الأدوية وفق تعليمات الطبيب المعالج، وهذه النوبات تنقسم إلى عدة أنواع منها:
  • النوبات الرمعية العضلية: يحدث شد وارتخاء للعضلة لا إراديًا، ويحدث هذا لعضلة واحدة أو عدة عضلات في وقت واحد.
  • النوبات التوترية الرمعية: هذه النوبات تتصف بغياب الشخص عن الوعي فيها، ويحدث لجسمه تشنجات شديدة، ويفقد وقتها القدرة على ممارسة أي نشاط روتيني أو أبسط الأنشطة الحيوية.
  • ومن ضمن هذه الأنشطة هو التنفس ولا يستطيع الشخص التنفس لمدة ٤٠ ثانية، وقد تطول هذه المدة، ومن الممكن أن يتغير لون وجه المريض وذلك بسبب نقص الأكسجين في الدم.
  • لذلك يجب استدعاء الطبيب فورًا.
  • النوبات الحسية: تؤثر هذه النوبات على الحواس الخمس، التذوق والبصر والشم والسمع والإحساس، ولكنها لا تسبب فقدان الوعي وهذه النوبات لا يجب إهمالها، ويجب استشارة الطبيب عند ملاحظتها.
  • النوبات المعقدة الجزئية: تسبب هذه النوبات فقدان كلي أو جزئي للمريض، ويصاحب هذا النوع بعض الارتعاش أو الحركات المتكررة اللاإرادية.

كل هذه النوبات قد تؤدي إلى نسيان مؤقت، وشعور بالغثيان والقيء، والإحساس الدائم بالإرهاق والتعب.

إليك من هنا المزيد عن  سرطان الدماغ عندما يكون في مراحله الأخيرة وكيفية التعامل مع اعراضه وطرق علاجه المحتملة عبر موضوع: سرطان الدماغ في مراحله الأخيرة .. أعراضه وأسبابه وكيفية تشخيصه وطرق علاجه

الأعراض الدقيقة التي تظهر نتيجة وجود السرطان في الرأس:

هناك بعض الأعراض التي تظهر على مريض السرطان في الرأس، وهذه الأعراض تختص بالجزء المصاب في الجمجمة وهي كما يلي:

  • الشعور بألم المستمر في منطقة محددة من الرأس.
  • عند الإصابة بورم في منطقة المخيخ، يحدث فقدان للسيطرة على حركة الأصابع واليد لذلك لا يستطيع المريض ممارسة أي عمل يحتاج إلى دقة.
  • يصاب مريض الورم في الفص الجبهي من المخ بأعراض الكسل وعدم القدرة على التعامل مع الناس بشكل طبيعي، ويكون هذا نتيجة لضغط الورم.
  • من الأعراض المصاحبة للورم الموجود في الفص الفذالي أو الصدغي هي عدم قدرة العين على الرؤية بشكل واضح في بعض الأحيان، وقد يصل الأمر إلى العمى الكلى إذا تم تجاهل الحالة في البداية.
  • من ضمن أعراض الورم في منطقة الفص الصدغي أو الفذالي عدم القدرة على السمع أو نطق بعض الحروف والكلمات، ويصاحبها حالة مزاجية وظهور بعض السلوكيات العدوانية على المريض.
  • وظهور العجز نوعا ما في الذاكرة وفي قدرة المريض على استعادة الذكريات.
  • قد يفقد المريض قدرة الإحساس والشعور بالأشياء عن طريق اللمس، وتضعف اليد والقدم في جهة واحدة من الجسم، ويكون هذا نتيجة تراكم الأورام على الفص الجداري أو الجبهي.
  • عندما يحدث للمريض عجز في إمكانية النظر لأعلى، هنا يجب استشارة الطبيب والتأكد من عدم وجود أورام بجانب الغدة الصنوبرية.
  • ينتج عن إصابة الغدة النخامية زيادة في إدرار اللبن أو اختلال في مواعيد وانتظام الدورة الشهرية، وزيادة ملحوظة في حجم اليد والقدمين للجنسين.
  • تظهر بعض الأعراض على مريض أورام جذع الدماغ، وهي عدم القدرة على بلع الطعام، عدم السيطرة على عضلات الوجه والإحساس الدائم بالتخدير.
  • يجب إخبار الطبيب المعالج بجميع الأعراض التي يشعر بها المريض، لأن الأعراض في بعض الحالات تساعد الطبيب على معرفة البروتوكول المناسب لعلاج المريض.
  • واستنتاج بعض الملاحظات التي يمكن ألا يلاحظها من خلال الأشعة فقط.

أسباب الإصابة بسرطان الدماغ

هناك عدة أسباب لتكون هذا الورم على المخ والجمجمة، لذلك سنوضحها جميعًا فيما يلي:

  • هناك بعض العوامل الوراثية التي ينتج عنها تكون هذه الأورام وكذلك التدخين بشراهة، ولكن هذا لا يحدث في يوم وليلة ولكنه يحدث على المدى البعيد.
  • التعرض للكثير من الإشعاعات، وهذا يحدث لبعض عمال المصانع.

علاج  مرض السرطان في الرأس

يختلف نظام العلاج على حسب حالة كل مريض، ويتم تحديد طريقة العلاج بواسطة الطبيب المعالج، وليس كل الحالات يمكن فيها استخدام بدائل للعلاج وينقسم العلاج إلى ثلاث طرق وهي كالتالي:

  • إجراء عملية جراحية والتخلص من الورم سواء جزئي أو كلي.
  • العلاج الكيميائي، ويكون عن طريق محاولة السيطرة على الورم ومنعه من الانتشار.
  • العلاج الشعاعي، يقوم هنا المريض بالتعرض لأنواع معينة من الأشعة، ولكن هذه الطريقة لها الكثير من الأعراض الجانبية والمخاطر مثل احتمالية إصابة المريض بالسكتة الدماغية، وهي لا تناسب الكثير من الحالات.

إليك من هنا المزيد عن  سرطان الدماغ عندما يكون في مراحله الأخيرة وكيفية التعامل مع اعراضه وطرق علاجه المحتملة عبر موضوع: سرطان الدماغ في مراحله الأخيرة .. أعراضه وأسبابه وكيفية تشخيصه وطرق علاجه

كل تلك المعلومات الواردة هي معلومات استرشادية فقط، ولا تغني عن استشارة الطبيب المختص، وبالأخص في هذه الحالات، لأن مرض السرطان معقد، ويحتاج إلى الكثير من الفحوصات والدقة في التعامل معه،  نرجو أن نكون قد أفدناكم وأجبنا على كل أسئلتكم ونرحب بمزيد من الأسئلة والاستفسارات عبر موقعنا ونعدكم بالرد عليها في أقرب وقت إن شاء الله.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.