أعراض زيادة هرمونات الثدي

أعراض زيادة هرمونات الثدي، الهرمونات تشكل دورًا هامًا في التغيرات التي تحدث للجسم، كما أنها تتأثر بالحالة الجسمانية في حالة الحمل والدورة الشهرية فيكون إفراز الهرمونات متفاوت ويلعب دورًا كبيرًا في التغيرات المزاجية والجسمانية. وسنتحدث في هذا المقال عبر موقع زيادة عن هذه التغيرات وخاصة عندما تزداد في منطقة الثديين.

اقرأ أيضًا: مشروبات لتكبير الثدي في يومين

الغدد المسؤولة عن إفراز هرمونات الثدي

  • تفرز الهرمونات على هيئة إستراديول أو الإيسترون، حيث أنها تفرز من خلال الغدد الموجودة في المبيضين أو الغدة الكظرية، والأنسجة الدهنية، والغدة النخامية التي تفرز هرمون الحليب وتوجد هذه الغدة لدى الرجال والإناث، ولكنها تفرز بشكل أكبر عند النساء.
  • ويتم قياس هرمونات الأنوثة في الجسم عن طريق معرفة الخلل الهرموني في فحوصات الدم.

أعراض زيادة هرمونات الثدي

أعراض زيادة هرمونات الثدي

تعتبر زيادة الهرمونات في الثديين أحد عوامل ظهور الأعراض والتغيرات المرضية والغير معتادة لدى النساء، كما أنها ترتبط ببعض الأعراض التي ينتج عنها بشكل طبيعي بعض المشاكل، ومن تلك الأعراض ما يأتي:

  • اضطرابات الدورة الشهرية، حيث يمضي ميعاد الدورة الشهرية دون نزولها، مع زيادة أعراض القلق والتوتر، ويلاحظ عدم انتظامها بسبب زيادة هرمون الأستروجين، حيث تزداد متلازمة ما قبل الحيض.
  • عدم القدرة على ممارسة الحياة بشكل طبيعي، والشعور بالإرهاق الشديد وعدم الرغبة في شيء.
  • انتفاخ ووخز وألم شديد في الثديين.
  • تقلبات المزاج والميل الدائم إلى الاكتئاب والعزلة.
  • تورم الثديين مع وجود ألم، خاصة في المنطقة المحيطة بالحلمتين، مما يؤدي لطراوة في الثديين، وهذا لأن الثديين من أكثر مناطق الجسم حساسية وتأثيرًا في مستويات الجسم.
  • نوبات الهلع والعصبية على أقل الأسباب.
  • ظهور تكتلات كيسية ليفية في كلا الثديين، بسبب تأثير الهرمونات المرتفعة في الثدي بسبب ضعف النسيج الضام، فتصبح الأنسجة ملساء، فيتنج عنها هذه الكتل.
  • زيادة حجم الأرداف والخصر، والجزء الأوسط من الجسم، بسبب تراكم الدهون الناتجة عن الاضطراب الهرموني مما يؤدي إلى الزيادة الكبيرة في الوزن، مع عدم القدرة على التخلص من هذه الدهون.
  • قلة الرغبة الجنسية، حيث أن الزيادة في هذه الهرمونات تؤثر على الغدد المسئولة عن الجهاز التناسلي.
  • تساقط الشعر، بسبب انخفاض هرمون البروجسترون، الذي يتناسب مع ارتفاع هرمون الأستروجين، مما قد يؤثر على الشعر.
  • برودة القدمين واليدين، بسبب ضعف الدورة الدموية الناجمة عن ارتفاع الهرمونات.
  • الشقيقة الناتجة عن الصداع، بسبب تذبذب مستويات هرمون الأستروجين بشكل طبيعي، خاصة في أوقات الدورة الشهرية، مما ينتج عنه صداع شديد.
  • اضطرابات في النوم فأحيانًا تميل المرأة إلى النعاس الشديد، وأحيانًا تشعر بالتعب عند الاستيقاظ، هذا إلى جانب الإرهاق، وذلك بسبب أن ارتفاع الهرمونات الأنثوية في الثدي، حيث أن ارتفاع  هرمون الاستروجين يساعد على الانتباه، بينما هرمون البروجسترون يساعد على هدوء الذهن، مما يؤدي إلى حدوث القلق.
  • عدم التركيز أو تذكر الأشياء بسهولة.
  • مشاكل في حدوث الحمل.
  • انتفاخ البطن بسبب الاضطرابات.

اقرأ أيضًا: اسباب الألم الشديد في الثدي وتأخر الدورة

أعراض زيادة هرمون الثدي عند الرجال

أعراض زيادة هرمون الثدي عند الرجال

من المعروف أن الرجال لديهم هرمون الأنوثة والذي يعرف بالأستروجين، الذي يشكل ضررًا عند زيادة نشاطه لديهم، مما يسبب مشاكل صحية وجسمانية، أما عن أعراض زيادة هرمونات الثدي لدى الرجال فهي تتمثل في الآتي:

  • العقم، من المعروف أن هرمون الأستروجين له دور فعال في إنتاج الحيوانات المنوية لدى الرجال، لكن زيادته عن الحد الطبيعي تؤدي للعقم، ذلك أنه يتسبب ضعف إنتاج الحيوانات المنوية.
  • التثدي، حيث يتكون نسيج دهني في الثديين يجعلهما منتفخان بسبب تضخم الأنسجة الداخلية.
  • تأخر البلوغ لدى الذكور كما أنه قد يسبب قصر القامة.
  • ضعف الانتصاب بسبب عدم توازن الهرمونات.

اقرأ أيضًا: طرق زيادة هرمون التستوستيرون عند الرجال طبيعيًا وبالأدوية

أعراض زيادة هرمون الحليب في الثدي

هناك الكثير من الأعراض التي تنتج عن زيادة هرمون الحليب في الثدي، ولأهمية هرمون الحليب وتأثيره، عمدنا إلى ذكر تلك الأعراض بشكل خاص، وتتمثل تلك الأعراض فيما يلي:

  • ورم في الغدة النخامية.
  • زيادة نسبة البرولاكتين في الدم.
  • مشاكل في حدوث الحمل حيث أنه يؤثر على خصوبة المناطق التناسلية وإنتاج البويضات.
  • زيادة الوزن.
  • ضعف بطانة الرحم.
  • اضطرابات الدورة الشهرية.
  • تهيج الثديين.
  • حب الشباب.
  • جفاف المهبل.
  • خروج الحليب من الثديين عند عدم وجود سبب لذلك مثل الحمل والرضاعة، فيمكن أن تصاب به الفتيات قبل الزواج.
  • زيادة نمو الشعر في الجسم.

أسباب زيادة هرمونات الثدي

أسباب زيادة هرمونات الثدي

ترجع أعراض زيادة الهرمونات في الثدي إلى عدة أسباب، بعضها يمكن حله والتغلب عليه بسهولة بالغة، والبعض الآخر لابد من الاستشارة الطبية فيه، ومن أهم الأسباب التي تؤدي إلى ظهور أعراض زيادة هرمونات الثدي ما يأتي

  • تناول بعض الأدوية التي تؤثر على هرمونات الأنوثة، مثل وسائل منع الحمل الهرمونية، وبعض أنواع المضادات الحيوية، والأعشاب العلاجية التي تؤثر على الهرمونات، وكذلك بعض الأدوية التي تعالج الاضطرابات النفسية.
  • العلاج الذي يحتوي على هرمون الأستروجين البديل بسبب علاج انقطاع الطمث.
  • السمنة والعوامل الوراثية.
  • أمراض وظائف الكبد والكلى.
  • حدوث طفرة في إحدى الخلايا الطبيعية والتي تكون المنتجة لمادة البرولاكتين الموجود في الغدة النخامية.
  • فرط برولاكتين الدم.
  • أمراض الغدة الدرقية.
  • أورام المبايض.
  • سرطان الثدي.
  • وسرطان المبيض.
  • كما قد يرجع السبب إلى أن الهرمونات تفرز بكميات أكبر عند بعض النساء اللواتي يعانين من ألم شديد في الثدي بسبب الإصابة بأورام حميدة في الثدي.

اقرأ أيضًا: فوائد حليب الصويا للهرمونات الأنثوية

علاج ارتفاع هرمون الحليب

بعد ظهور ارتفاع هرمون الحليب في فحص الدم وبعد الفحص السريري والرنين المغناطيسي، يتم وصف الطبيب لتلك التعليمات:

  • أدوية خفض إنتاج البرولاكتين، وعلاج الاضطراب الهرموني.
  • إزالة الورم عبر الجراحة.
  • العلاج بالإشعاع للحد من أعراض الورم في الغدد النخامية، أو الورم في الثديين.

علاج ارتفاع هرمون الثدي بالأعشاب

علاج ارتفاع هرمون الثدي بالأعشاب

يلجأ الكثير إلى تدخل العلاج بالأعشاب لأن أعراضها الجانبية أقل، ومن الأعشاب العلاجية ما يلي:

  • منقوع شراب المريمية والبردقوش، حيث أن شرب منقوعهم على الريق ينظم إفراز الأستروجين الذي يخفض مستوى الهرمونات الأخرى، كما يستخدمه النساء عادة في تنظيم اضطراب الدورة الشهرية، حيث يتم تناول كوبان كل يوم.
  • منقوع حبة البركة مع حب الرشاد وعسل النحل.
  • كذلك منقوع الشعير الغير مضاف إليه كحول.

اقرأ أيضًا: أسباب عدم نمو الثدي

مضاعفات زيادة هرمونات الثدي

أما عن المضاعفات المحتملة التي قد تنتج عن زيادة هرمونات الثدي فهي تتلخص فيما يأتي:

  • زيادة نشاط الغدة الدرقية.
  • التعرض لجلطات الدم، لأنها تؤثر على الأوعية الدموية.
  • كذلك التعرض للنوبات القلبية.
  • إلى جانب السكتات الدماغية.
  • كذلك احتمالية المعاناة من سرطان بطانة الرحم.
  • كما أن زيادة هرمونات الأنوثة تؤدي لخلل في الأنسجة الموجودة في الثديين مما يؤدي إلى سرطان الثدي.
  • وكذلك تسبب سرطان المبيض.
  • هذا بالطبع إلى جانب الاكتئاب عند الرجال.

نصائح لعلاج زيادة ارتفاع هرمونات الثدي

نصائح لعلاج زيادة ارتفاع هرمونات الثدي

توجد بعض النصائح الهامة التي يمكنكم اتباعها للتخلص من أعراض زيادة هرمونات الثدي، وعلى الرغم من بساطة هذه النصائح إلا أنها فعالة وهامة للغاية، ومن أهم تلك النصائح ما يأتي:

  • تقليل مستوى هرمون الأستروجين الموجود لدى النساء عن طريق الأدوية أو التدخل الجراحي.
  • اتباع نظام غذائي يتناسب مع الحالة.
  • علاج العوامل النفسية المسببة لتلك الأعراض.
  • عدم تناول الأعشاب التي تزيد من تلك الهرمونات، مثل الحلبة والشمر.
  • عدم ترك ارتداء حمالات الصدر لأن عدم ارتدائها يؤدي إلى تحفيز نشاط الهرمونات في الصدر.

اقرأ أيضًا: تجارب ناجحة لتكبير الثدي

وصلنا لنهاية مقالنا اليوم حول أعراض زيادة هرمونات الثدي، حيث أننا ذكرنا الأسباب والأعراض وكل ما قد يتعلق بالأمر، ويجب أخذ الحذر عند ظهور الأعراض الأولية حيث أن إهمال علاج الحالة يؤدي لمشاكل كبرى.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.