أعراض فشل عملية الرباط الصليبي وكيف نتعامل مع فشل عملية الرباط الصليبي

أعراض فشل عملية الرباط الصليبي هي أحد أهم الموضوعات التي سنتناولها اليوم في هذا المقال، حيث أن الرباط الصليبي هو الرباط الموجود داخل الركبة والمسئول عن اتزانها أثناء الحركة، وهو نوعان أحدهما أمامي والآخر خلفي، واشهر اصاباته تحدث بين الرياضيين وهذه الاصابة خطيرة جداً ويلزم التدخل الجراحي بالمنظار فيها لإعادة بناء الرباط الصليبي، ولكن ماهى أعراض فشل عملية الرباط الصليبي ؟ ومتى يجب إجراء هذه العملية، وما هي هذه العملية من الأساس ؟ هذا ما سنتعرف عليه بشكل مفصل ودقيق في مقالنا هذا. 

أعراض فشل عملية الرباط الصليبي

  • عودة عدم الاستقرار مرة أخرى والتي يمكن تأكيدها عن طريق قياسات التراخي.
  • وجود ألم حول الركبة يصعب تحمله.
  • قد يصعب على المريض استعادة قوته نتيجة التدخل الجراحي السابق.
  • حدوث كدمات متكررة ومستمرة للعظام إضافة على ذلك إصابة الغضروف المبطن للركبة و الغضاريف الهلالية.

ومن هنا نتعرف على أعراض الرباط الصليبي الجانبي وطرق الوقاية من مشاكل الرباط الجانبي : أعراض الرباط الصليبي الجانبي وطرق الوقاية من مشاكل الرباط الجانبي

كيف نتعامل مع فشل عملية الرباط الصليبي

نادراً ما يكون لدى الجراحين الذين يقومون بعملية الرباط الصليبي الأمامي كيفية إنقاذ الموقف إذا حدث فشل جراحي، مما يؤدي إلي ركب متصلبة عاجزة عن الحركة بعد إعادة بناء الرباط، حيث تفقد الركبة كمية صغيرة من التمديد، وقد تم وضع برنامج لإدارة الألم متعدد الوسائط.

  1. يشمل العلاج القياسي أثناء فترة إعادة تأهيل إضافية وتهدف إلي تخفيف الألم وتقوية العضلات.
  2. تدعيم الركبة بشكل دائم للتحكم في الدوران والحد من تمديد الطرف.

متى يجب إجراء عملية الرباط الصليبي 

  • يتم إجراء عملية الرباط الصليبي في حالة قطع الرباط الصليبي الأمامي
  • نلجأ في هذه العملية إلي المنظار لا الخياطة لأن الرباط المقطوع  لا يمكن التئامه بمفرده، فتتم إزالة الجزء المقطوع بالمنظار من الرباط.
  •  ثم إعادة بنائه من جديد بأستخدام رقعة من الأنسجة المحيطة بالركبة بشرط أن تكون بنفس قوة الرباط الأصلي، حتى لا تظهر أعراض فشل عملية الرباط الصليبي.

وندعوكم لقراءة موضوع علاج تمزق الأربطة في الركبة واسباه والعوامل التي تزيد خطورته : علاج تمزق الأربطة في الركبة واسباه والعوامل التي تزيد خطورته

مصادر رقعة الرباط الصليبي 

لتجنب أعراض فشل عملية الرباط الصليبي يتم اختيار الرقعة التي يتم استخدامها في هذه العملية بحرص، وغالباً تكون من أحد المصادر التالية 

  1. الثلث الأوسط من الرباط الذي يربط عظمة الركبة بقصبة الرجل، ولكن من الممكن أن تزيد هذه الطريقة من فرص حدوث ألم خلف الركبة خاصة أثناء السجود. 
  2. أوتار عضلات داخل الركبة، وهذه الطريقة الأكثر أنتشاراً بين الطرق الاخرى، وتتم عن طريق جرح صغير لا يزيد عن 3 سم لا يترك أثر على الجلد، ولا يسبب ألماً بعد الجراحة، ويساعد على سرعة عودة المريض لممارسة حياته الطبيعية مرة أخرى وهذا ما يميز هذه الطريقة عن غيرها.
  3. تلجأ بعض الدول إلي استخدام أوتار من أشخاص متوفيين، وهذه الطريقة سلاح ذو حدين فهي تتميز بقصر وقت الجراحة ولكن نتاجها أقل من مستوى باقي الطرق، علاوة علي ذلك أن هذه الطريقة قد تؤدي إلي نقل بعض الأمراض. 
  4. وتر العضلة الرباعية مع جزء صغير من الركبة.

معدلات الإصابة بالرباط الصليبي 

أثبتت النتائج طويلة المدى لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي ACL بأنها ممتازة، بينما يعاني حوالي 0.7% – 20% من المرضى بعدم استقرار متكرر بسبب حدوث فشل في عملية الرباط الصليبي.

أعراض الإصابة بالرباط الصليبي الأمامي

تظهر أعراض الإصابة بالرباط الصليبي مباشرة بعد  الإصابة وهي

  • ألم شديد، وارتشاح في الركبة.
  • صعوبة حركة الركبة أثناء الثني والفرد.
  • فقدان السيطرة والتحكم في الركبة، بالإضافة إلي ذلك تكرار الانزلاق اللاإرادي للركبة.

كيف تتم عملية الرباط الصليبي 

  • تتم عملية استبدال الرباط الصليبي عن طريق أخذ طعم ذاتي من الجزء الوتري لإحدى العضلات المحيطة بالركبة.
  • بعد ذلك يتم نزع الرباط المتمزق، وزرع الرباط البديل مكانه.
  • تفهم من هذا أننا نتعامل مع أنسجة حية، وسوف تتأقلم مع مكانها الجديد من ناحية الالتحام مع العظام وإعادة التروية الدموية لها.
  • تستغرق الجراحة عادة وقتاً يتراوح ما بين 45 – 60 دقيقة ولكن قد تطول المدة إذا كان هناك إصابات أخرى في الركبة مثل قطع بالغضروف الهلالي.

ونرشح لكم قراءة موضوع علاج التهاب الاوتار في اليد بالأعشاب (أفضل 10 أعشاب) : علاج التهاب الاوتار في اليد بالأعشاب (أفضل 10 أعشاب)

أنواع جراحة الرباط الصليبي الأمامي

  1. إعادة بناء الرباط الصليبي بحزمة واحدة.
  2. إعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي حزمة مزدوجة.
  3. إعادة بناء حزمة انتقائية.

بعد عملية الرباط الصليبي 

  • عادة ما يخرج المريض الذى تم إجراء عملية الرباط الصليبي له من فى نفس يوم الجراحة أو في اليوم الذي يليه كحد أقصى، وبعدها يجب عليه الراحة التامة، وارتداء دعامة لحماية المفصل.
  • حدوث التورم والشعور بألم شديد بعد العملية متوقع لا قلق منه ويمكن أخذ مسکنات تساعد على تحمل هذا الالم.
  • يجب أن يضع الشخص تحت المراقبة لمدة شهرين ، والقيام بالعلاج الطبيعي والمشي بمساعدة العصا.
  • يمكن للرياضي أن يستأنف تمارينه تدريجياً بعد 6 أشهر من وقت إجراء العملية، ولكن هذا ليس وقتاً ثابتاً فيختلف طول العلاج من شخص لآخر.

أسباب فشل جراحة الرباط الصليبي الأمامي

يمكن أن يحدث فشل في عملية الرباط الصليبي الأمامي أثناء إجراء الجراحة بعد الإصابة بوقت قليل جدا ، وهناك أسباب أخرى لفشل عملية الرباط الصليبي وهي

  1. استخدام جبيرة بعد الجراحة مباشرة مما يمنع التمديد الكامل.
  2. من أهم أسباب فشل جراحة الرباط الصليبي الأمامي، إعادة التأهيل، إما برنامج ضعيف التصميم، أو عدم وجود دافع من جانب الرياضيين للقيام بإعادة التأهيل اللازمة.
  3. ومن أهم الأسباب أيضاً التي قد تحدث فشلاً وضع الرباط في مكان غير صحيح.

الاحتياطات الواجب اتخاذها بعد العملية

تختلف الاحتياطات الواجب اتخاذها بعد إجراء عملية إعادة بناء الرباط الصليبي باختلاف المدارس الطبية، والطبيب المعالج، وطبيعة المريض ذات نفسه سواء كان رياضياً أم إنسان عادي، وذلك لتفادي أعراض فشل عملية الرباط الصليبي وهي :

  • عدم ممارسة رياضة القفز أو الجري حتى التعافي واستقرار الحالة.
  • عدم التحرك بشكل عشوائي، وبدون ضوابط.
  • استخدام دعامة الركبة الثابتة لمدة أسبوع وقد تصل إلى أسبوعين، ثم استخدام الدعامة المتحركة لمدة تتراوح ما بين 4 – 6 أسابيع.
  • استخدام العكاز من أربعة إلى ستة أسابيع أيضاً، لحين عودة الحركة والتوازن، حيث يتم تحميل 50% من الوزن على العكاز والـ    50% الأخرى على القدم، حتى يتم التحميل على القدم تدريجياً.
  • ومن الأفضل أن تكون هناك تمارين تحت إشراف أخصائي علاج طبيعي، وهذه التمارين تنفع في تقوية العضلات حول الركبة لإعطائها ثبات جيد، وليونة. 

ولا يفوتكم قراءة موضوع أعراض قطع الرباط الصليبي وما هي طرق علاجه ؟ أعراض قطع الرباط الصليبي وما هي طرق علاجه؟

لتلخيص ما سبق فقد تكلمنا عن أعراض فشل عملية الرباط الصليبي وكيفية التعامل مع فشل العملية، ومتى يجب إجراء هذه العملية، ومصادر رقعة الرباط الصليبي لتفادي أعراض فشل العملية، ومعدلات الاصابة بهذا الرباط ، وماهي عملية الرباط الصليبي من الأساس ؟ وما الذي يحدث فيها، وكيف تتم ؟ وما أنواع الجراحة المستخدمة فيها ؟ وتحدثنا أيضاً عن أسباب فشل هذه العملية والاحتياطات اللازمة بعد العملية لتفاديها، وفي نهاية كتابتي لهذا المقال لا أستطيع القول بإنني قد وفيت الموضوع حق ولكنني بذلت جهدي في الإلمام بأهم المعلومات اللازمة عنه، وأتمني أن أكون قد وفقت في عرض جوانب المقال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.