أعراض التسمم من الأكل وعلاجه

أعراض التسمم من الأكل وعلاجه هي العلامات التي تظهر على المصاب فور إصابته بالتسمم، وقد تختلف في وقت ظهورها من شخص إلى آخر، والتي قد تكون في شكل تقيؤ أو غثيان أو صداع أو غيرها من الأعراض الحادة طبقاً لدرجة التسمم الحادثة، لذلك سوف يعرض موقع زيادة أعراض التسمم من الأكل وعلاجه.

أعراض للتسمم من الأكل وعلاجه

تلعب البكتيريا والفيروسات دوراً كبير في إصابة الإنسان بالتسمم الغذائي، والذي تظهر أعراضه في أشكال عديدة بعد تناول الشخص للطعام، كأن يكون غثيان أو تقيؤ أو الشعور بالدوار الشديد أو الصداع أو الإسهال الحاد أو قد يصل الأمر إلى حالات إغماء.

قد يتعرض الشخص بسبب تناوله لأكل مسمم إلى إصابته بالحمى التي تكون إحدى علامات إصابته بالتسمم عن طريق الاكل، أو قد تكون من العلامات أيضاً للإصابة بالتسمم هو أحساس الشخص بألم في مناطق من وجهه مع الحكة وألم في منطقة البطن، ذلك إلى جانب العديد من أعراض التسمم من الأخر وعلاجه والذي سنعرضه عليكم من خلال الفقرات التالية.

1- فقدان الوزن للشخص المصاب بالتسمم عبر الأكل

قد يتسبب إصابة الشخص بتسمم من الأكل في عدم قدرة أجهزة جسمه في العمل بالشكل الطبيعي لها، مما يؤثر على عمليه الأيض لدية بسبب الإسهال الذي ينتابه نتيجة التسمم، ومن ثم يحدث نقصان في الوزن.

اقرأ أيضًا:افضل مضاد حيوي لعلاج الإسهال

2- صداع مستمر بشكل حاد

يعتبر الصداع من أحد الأعراض الشائعة التي تنذر بوجود تسمم غذائي بالجسم، مع العلم أن ليس كل حالات الصداع تعبر عن الإصابة بالتسمم فقد يكون السبب وراء هذا الصداع هو التوتر والإرهاق أو حاجة الجسم إلى المياه أو الجفاف.

3- ظهور أعراض الجفاف

خاصاً بمنطقة الفم مع وجود ضعف وانخفاض بنسبة السوائل بجسمه، بجانب قلة التبول وانحباسه، وذلك يحدث بسبب نقص الجسم من الماء.

4- ألم شديد جداً بالبطن بالمعدة لا يقل حتى مع تناول العلاج

السبب في حدوث ألم البطن الشديد أو المغص الحاد هو بدء انقباض عضلات المعدة بمجرد وصول الاكل المسمم إليها، لما فيه من شيء غير صحي لها، فتقوم بتنبيه الجسم عن طريق انقباضات بالمعدة يشعر بها الإنسان في شكل مغص.

5- تقيؤ مستمر يصاحب ألم البطن الشديد

يعتبر من أكثر الأعراض الشائعة التي تبين الإصابة بتسمم الأكل، ويحدث التقيؤ نتيجة تقلص عضلات البطن بقوة، مما يؤدي إلى اندفاع الطعام من المعدة إلى القناة الهضمية وخروجه للفم.

6- ظهور دم في براز الشخص المصاب أو قد يصل الأمر لتبرزه دمٍ

قد تتسبب بعض الطفيليات الموجودة بالغذاء المسمم في حدوث عملية الغيض مصاحبة بوجود دم بها.

7- الإصابة بالحمى وارتفاع حاد في درجة الحرارة

من الممكن أن يشعر الشخص المصاب بالتسمم من الاكل، وتحدث الحمى نتيجة محاولة الجسم في الدفاع عن الهجمات التي تعرض لها بسبب التسمم، حيث تبدأ مولدات الحمى في ارتفاع درجة حرارة الجسم عن طريق إطلاق الجهاز المناعي المواد على شكل كائنات دقيقة تعمل على رفع درجة الحرارة كإنذار على أن الجسم في خطر.

اقرأ أيضًا:علاج اضطرابات المعدة والقولون

علاج التسمم من الأكل

يمكن علاج بعض حالات التسمم الخفيفة في إصابتها بالتسمم بالمنزل، وقت يستمر الأمر حتى الشفاء من ثلاثة إلى خمسة أيام، حيث يتم علاج التسمم من الاكل بالمنزل عن طريق الخطوات التالية:

1– شرب السوائل بشكل كافي

يجب أولاً المحافظة على جعل الجسم رطب دائماً بالسوائل، ومنع تعرضه للجفاف نهائياًن ذلك من خلال تعويض الجسم بالسوائل التي يحتاجها خاصاً المياه مع بعض المعادن الضرورية منها الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم.

يمكن أيضاً الحصول على بعض السوائل التي يحتاجها الجسم بشرب المياه أو تناول قطع من المكعبات الثلجية لتقليل فرصة الإصابة بالجفاف.

2– تناول الطعام بشكل تدريجي

يجب التنويه إلى ضرورة تناول الطعام بكميات متدرجة خاصةً بالساعات الأولى من الإصابة بالتسمم بعد بدء استقرار المعدة، وذلك بتناول بعض الأطعمة غير الدهنية التي يمكن للمعدة هضمها بسهولة كالموز أو الحبوب الكاملة أو الأرز أو الجيلاتين(الجيلي).

3– تناول بعض المضادات الحيوية للحد من التقيؤ والإسهال

استخدام بعض المضادات الحيوية التي توصف من قبل الطبيب وليس مجرد تناولها بدون استشاره، حتى لا يتسبب الأمر في حدوث نتائج عكسية، فيمكن اتخاذ أدوية المضادات الحيوية في حاله إصابة الشخص بعدوى بكتيرية

أما في حالة الإصابة بالعدوى الفيروسية فلا يفضل تناول المضادات الحيوية حتى لا يزداد الأمر سوءاً.

يمكن استخدام مضادات الإسهال، لتقليل الإسهال والتحكم فيه منها على سبيل المثال دواء (اللوبيراميد) ودواء (ساليسيلات البزموت)، أو تناول مضادات القئ التي منها دواء كالكلوربرومازين.

يمكن تناول بعض المحاليل في حالة الاصابة بالجفاف بالفم أو حالات الإسهال الشديد، كذلك فيجب تناول المشروبات التي تحتوي على أملاح معدنية منها شاي منزوع الكافيين أو المشروبات الغازية خالية الكافيين.

4– تناول بعض المكونات والمواد الغذائية الطبيعية

تكمله لما ذكر من أعراض التسمم من الأكل وعلاجه، فهناك مجموعة من المواد الطبيعية التي تفيد في تهدئة المعدة وعلاجها من التسمم، منها:

عسل النحل الأبيض لعلاج حالات التسمم

أعراض التسمم من الأكل وعلاجه

ذلك لما يحتويه من مركبات طبيعية وبيولوجية تعمل كمضادات لقتل الفيروسات والفطريات والبكتيريا المسببة للتسمم من الأكل، حيث يمكن تناوله قبل تناوله وجبة الغذاء مباشراً للعمل على تبطين المعدة بطبقة حماية لها.

 الكمون عامل مخلص من التسمم

أعراض التسمم من الأكل وعلاجه

يمتلك الكمون صفته الخاصة التي تجعله يعمل كمضاد لقتل الميكروبات الموجودة بالمعدة، بجانب تهدئه ألام البطن والتهاب المعدة الناتج عن حاله التسمم من الأكل التي أصاب بها الشخص، حيث يمكن تناوله من خلال إضافة ملعقة من بذور الكمون مع الماء المغلي.

الريحان ودورة في علاج التسمم

أعراض التسمم من الأكل وعلاجه

يعمل الريحان بشكل فعال على تهدئه آلام المعدة الناتجة عن الإصابة بالتسمم من الأكل، حيث يمكن تناوله من خلال إضافة عودين منه إلى كوب من الماء المغلي وتركها لمدة ربع ساعة ثم تناوله كمشروب، ويفضل إضافة ملعقة من العسل الأبيض له.

اقرأ أيضًا:علاج النزلة المعوية بالأعشاب

 خل التفاح ودورة في القضاء على التسمم

أعراض التسمم من الأكل وعلاجه

يعمل خل التفاح على تهدئه بطانة المعدة خاصاً في حالات الغثيان والتقيؤ بسبب الإصابة بتسمم الأكل، كما ان له قدرة كبيرة على قتل الميكروبات الموجودة بالمعدة، ذلك من خلال إضافة ملعقتين منه إلى كوب من الماء الدافئ.

أسباب التسمم من الأكل

بجانب ذكر أعراض التسمم من الأكل وعلاجه، فقد يكون السبب في حدوث تسمم الأكل هو وجود بعض البكتيريا والفطريات والطفيليات التي توجد بالطعام، وتتسبب في حدوث التسمم للشخص، ونذكر من هذه البكتيريا والطفيليات التالي:

  • البكتيريا العنقودية: تلك البكتيريا التي تتواجد بمنتجات الألبان والحيوانية، مثل: البيض والكريمة والحليب وغيرها إن كانت بحالة غير مناسبة لتناولها.
  • البكتيريا العطيفة أو ما تعرف بكامبيلوباكتر: وهي توجد بالمياه الملوثة غير الصالحة للشرب أو قد تتواجد أيضاً باللحوم غير المطهية بشكل سليم.
  • بكتيريا السالمونيلا: يوجد هذا النوع من البكتيريا في اللحوم النيئة وخاصاً الدجاج النيئ وكذلك بالبيض ومنتجات الألبان.
  • بكتيريا نورو فيروس: تتواجد هذه البكتيريا في الفواكه والخضروات الفاسدة غير الصالحة للأكل أو التي لم يتم غسلها بشكل جيد.

اقرأ أيضًا:أسباب الإسهال بعد الأكل وأعراضه

طرق للوقاية من التسمم من الاكل

استكمالا للحديث عن أعراض التسمم من الأكل وعلاجه، فحري بنا الحديث عن الطرق المتبعة للوقاية من التسمم الغذائي وهي بإتباع التالي:

  • يجب تعقيم اليدين وغسلهم جيداً قبل تناول الأكل أو لمس أي غذاء أو أدوات المطبخ.
  • يجب غسل جميع الأدوات المستخدمة في الطبخ جيداً قبل العمل فيها.
  • عدم تعريض اللحوم إلى التجميد ثم فكها ثم نقلها مرة أخرى للتجميد، مما يتسبب ذلك في نمو الكثير من البكتيريا الضارة بها.
  • غسل الخضروات والفاكهة بشكل جيد، ويفضل استخدام فرشاة غسل الخضروات للتخلص من أي شيء ملتصق بها.
  • من الأفضل على الحليب قبل تناوله، حيث يسبب تناول الحليب غير المبستر في نمو بعض البكتيريا المسببة لحالات التسمم.
  • طهي الطعام بشكل جيد جداً على حرارة مناسبة.
  • تجنب الأطعمة الجاهزة والوجبات السريعة والمنتجات مجهولة المصدر.

على أي حال فإن أعراض التسمم من الأكل وعلاجه تتوقف على السبب الأساسي في حدوث التسمم، والتي قد لا تظهر بشكل واضح أو تكون أعراض خفيفة يشفى منها الشخص بسرعة دون الحاجة لعلاج.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.