أعراض انخفاض الضغط وأسبابه وعلاماته وطريقة قراءة الضغط والقراءات الطبيعية

أعراض انخفاض الضغط وأسبابه وعلاماته وطريقة قراءة الضغط والقراءات الطبيعية يمكنك التعرف عليهم الآن وأكثر عبر موقع زيادة ، حيث أن ضغط الدم هو واحد من الأمراض المنتشرة كثيرا في الآونة الأخيرة, وهو عبارة عن قوة ضغط الدم على جدران الأوعية الدموية وذلك خلال الرحلة اليومية في الجسم، والتي يكون وقتها يتم تزويد الجسم باحتياجاته اليومية من غذاء وطاقة لكي يتم الأداء اليومي للعمليات الحيوية كلها، ويعرف هبوط الضغط أو انخفاض ضغط الدم بأنه حالة صحية تكون نتيجة عن انخفاض ضغط الدم عن القيمة الطبيعية له.

كما أقدم لك: تأثير القهوة على الضغط الدم المرتفع والمنفحض وما هي بدالها

ضغط الدم الطبيعي

  • ضغط الدم يمكن قياسه, حيث أن له معدل طبيعي معروف بين طواقم الأطباء, بل وبين عانية البشر أيضا.
  • غالبا قد تكون هذه القيمة عند أغلب البالغين 120/80 مليمتر زئبقي، ومن الممكن أن نقول أن الشخص يعاني من انخفاض في ضغط الدم عندما تقل القيمة عن 90/60 ميليمتر زئبقي، وتكون خطورة انخفاض ضغط الدم بحسب الحالة، ويجب الإشارة إلى أن انخفاض ضغط الدم دليل على الصحة الجيدة  للفرد.
  • وذلك لدى الأشخاص الذين لديهم لياقة بدنية عالية، ويكون النبض عند الذين لديهم لياقة بدنية بطئ نوعا ما، ويعتبر انخفاض ضغط الدم مشكلة عن بعض الناس، ويجب أن في حالة ظهور أعراض هبوط ضغط الدم يجب زيارة الطبيب على الفور.

القراءات الطبيعية لضغط الدم

يجب معرفة أن قراءة ضغط الدم تتكون من رقمين، وكلا منهما يحملان دلالات خاصة، وهي:

  • القراءة الكبرى (ضغط الدم الانقباضي): وهو عبارة عن ضغط الدم فش الشرايين في حالة انقباض عضلة القلب.
  • القراءة الصغرى (ضغط الدم الانبساطي): وهو عبارة عن ضغط الدم في الشرايين عندما تنبسط عضلة القلب.

إليك من هنا: 10 طرق تستخدم في علاج ضغط الدم المرتفع علاج نهائي دون أدوية

طريقة قراءة الضغط

  • هبوط ضغط الدم: في حالة أن تعادل القراءة الكبرى 90 ملم زئبقي أو أقل، بينما تعادل الصغرى 60 ملم زئبقي أو أقل.
  • ضغط الدم الطبيعي: في حالة أن تكون القراءة الكبرى 120 ملم زئبقي أو أقل، بينما تعادل الصغرى 80 ملم زئبقي أو أقل.
  • ما قبل ارتفاع ضغط الدم: في حالة أن تتراوح القراءة الكبرى ما بين 14- 159 ملم زئبقي، بينما قد تتراوح القراءة بين 120-139 ملم زئبقي، والصغرى تتراوح بين 90-99 ملم زئبقي.

مراحل ارتفاع وانخفاض الضغط

  • أما الحديث عن المرحلة الأولى من ارتفاع ضغط الدم: في حالة أن تتراوح القراءة ما بين 140-159 ملم زئبقي، والقراءة الصغرى تكون حوالي 100 ملم زئبقي ومن الممكن أن تزيد.
  • أما الحديث عن المرحلة الثانية من ارتفاع ضغط الدم: في حالة أن تكون القراءة الكبرى أو تزيد عن 160 ملم زئبقي، والقراءة الصغرى تكون 100 ملم زئبقي، بينما قد تعادل القراءة الصغرى أو تزداد عن 100 ملم زئبقي.
  • أما الحديث عن حالة نوبة فرط الضغط: في حالة أن تزيد القراءة الكبرى عن 180 ملم زئبقي وتزداد الصغرى عن 110 ملم زئبقي، ويجب التدخل السريع للطبيب في هذه الحالة.

إليك من هنا: قياس ضغط الدم عن طريق النبض وأسباب انخفاضه

أعراض انخفاض ضغط الدم

من الممكن عدم وجود علامات أو أعراض عن انخفاض ضغط الدم، وفي الأغلب قد يشخص في الفحص الطبي الروتيني، أو خلال التحقق من وجود مشاكل طبية أخرى، وقد لا تظهر في حالة أن يكون الجسم في وضعه الطبيعي، وفي الأغلب قد تظهر في أغلب الأوقات عند تغيير وضعية الجسم، مثل الوقوف، أو عند بذل جهد خلال استخدام المرحاض.

أهم علامات انخفاض الضغط

ويجب التنبيه إلى أن هبوط ضغط الدم يعتبر مشكلة جدية لدى كبار السن الذين يعانون من مشاكل صحية أخرى، أو المعرضين للسقوط، وقد يرتبط هبوط ضغط الدم بعدم تدفق الدم كفاية إلى الدماغ أو الأعضاء المهمة في الجسم، مما قد يتسبب في ظهور العديد من الأعراض التي يمكن ذكرها في التالي:

  • الإغماء.
  • النعاس.
  • ضباب الرؤية.
  • الدوخة والدوار.
  • التقيؤ.
  • الضعف العام.
  • قلة التركيز.
  • العطش والجفاف.
  • الإصابة بالكآبة.
  • خفقان القلب.

علامات وأعراض هبوط ضغط الدم حسب نوعه

يوجد الكثير من أنواع هبوط ضغط الدم، وتساعد معرفة هذه الأنواع على تشخيص الحالة المرضية، وقد تشمل هذه الأنواع ما يأتي:

1_ انخفاض الضغط بواسطة عصبية

  • وهي من إحدى أنواع انخفاض ضغط الدم التي قد تحدث بعد الوقوف لفترات طويلة، وقد تتشابه الأعراض المرافقة لذلك النوع من انخفاض ضغط الدم والأعراض المرافقة لانخفاض ضغط الدم الانتصابي.
  • وذلك بالإضافة إلى حدوث اضطرابات في كلا من السمع والبصر، أو الإصاب بالنوبة الوعائية المبهمة، وهذه الحالة تحدث بسبب انخفاض نزول الدم إلى الدماغ، وتحدث أيضا بسبب الألم أو الصدمة الخفيفة أو الإجهاد العاطفي.

2_ انخفاض ضغط الدم الانتصابي

  • هو هبوط ضغط الدم الذي قد يحدث عند الوقوف بعد الجلوس أو الاستلقاء لفترة، والدوار في حالة الوقوف من أكثر الأعراض المرافقة لهذا النوع من انخفاض الضغط، وقد يتعرض البعض إلى حالة الإغماء، وذلك بالإضافة إلى عدم وضوح الرؤية، والغثيان والارتباك والتشويش، والشعور بالضعف العام والإعياء والشعور بألم في الصدر، وقد تختفي هذه الأعراض عند الجلوس أو الاستلقاء لعدد من الدقائق.

3_ انخفاض ضغط الدم بعد تناول الطعام

  • من الممكن أن يصاب الإنسان بانخفاض مفاجئ في ضغط الدم بعد تناول الطعام، والشعور بالدوار، أو الضعف أو الإغماء في أغلب الحالات، وذلك في حالة الوقوف خلال أول ساعة إلى ساعتين من تناول الطعام.
  • وقد تبدأ هذه الأعراض بالزوال بعد حوالي ساعتين من تناول الطعام، وتكون الأعراض أكثر حدة في حالة أن تكون الوجبة كبيرة، أو إن كانت تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات، أو في حالة شرب الكحول قبل أو خلال تناول الطعام.

كما أقدم لك: المشروبات التي تساعد على خفض ضغط الدم

أسباب انخفاض ضغط الدم

أسباب انخفاض ضغط الدم
أسباب انخفاض ضغط الدم
  • أمراض القلب: قد تسبب النوبات والمشاكل في صمامات القلب نقص في ضخ الدم لكل أعضاء الجسم، مما قد يتسبب في هبوط ضغط الدم.
  • الحمل: التوسع المستمر في الأوعية الدموية قد تتسبب في حدوث هبوط في ضغط الدم للمرأة الحامل.
  • الجفاف: في حالة الإصابة بالجفاف، قد تزيد كمية المياه التي قد يفقدها الجسم عن تلك التي يمتصها، مما قد يسبب نقص كبير في كمية الدم التي يتم تدفقها إلى أعضاء الجسم.
  • مشاكل الغدد الصماء: مثل مشاكل الغدة الدرقية أو انخفاض سكر الدم، مما قد يحفز هبوط سكر الدم حدوث هبوط في ضغط الدم.
  • العدوى الشديدة وتسمم الدم، في حالة أن يكون الدم ملوث فقد يسبب هبوط خطير في ضغط الدم، مما قد يشكل خطر كبير على الحياة في حالة تدعى بـ الصدمة الإنتانية.
  • خسارة الدم: في حالة أن يتعرض الجسم إلى إصابة جعلته يفقد الكثير من الدماء، فقد تقل كمية الدم في الأوعية الدموية مما قد يتسبب في هبوط ضغط الدم.
  • افتقار النظام الغذائي اليومي للعناصر الغذائية: ذلك قد يتسبب في نقص فيتامينات معينة مثل فيتامين ب 12 نقص في إنتاج خلايا الدم الحمراء، مما قد يسبب فقر الدم، الذي قد يتسبب في هبوط الضغط.
  • التاق- الحساسية المفرطة: قد تسبب هذه الحالة مشاكل كبيرة في التنفس والحلق وهبوط في ضغط الدم.

وفي نهاية المقال, نكون قد قمنا معكم من خلال هذا الموضوع بتقديم الكثير من المعلومات حول انخفاض ضغط الدم، عن ما هو ضغط الدم وما هو القياس الطبيعي لضغط الدم، ومتى نقول أن ضغط الدم منخفض، وأسباب انخفاض ضغط الدم وأعراض انخفاض ضغط الدم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.