اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الاولى ومضاعفاته وطرق علاجه

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الاولى حيث إن البواسير هي من أكثر الأمراض التى تصيب العديد من الأشخاص على مستوى العالم، وتسبب آلامًا حادة غير محتملة فى منطقة فتحة الشرج، وتعتبر البواسير إحدى الأمراض الأكثر شيوعًا، وطبقًا للإحصائيات العالمية يوجد حوالى 12% من عدد سكان العالم مصابين بمرض البواسير، وسنوضح في هذا المقال اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الاولى عبر موقع زيادة

ما هو مرض البواسير

  • البواسير هي عبارة عن عروق منتفخة في المنطقة السفلية من المستقيم والشرج، وتنقسم البواسير إلى بواسير خارجية وبواسير داخلية، وتتمتد جدران تلك الأوعية الدموية لدرجة أن الأوردة تنتفخ وتصير مزعجة، ويطلق على البواسير المتضخمة أيضًا إسم “الباسور”.
  • والبواسير هي من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى حدوث نزيف المستقيم، وهي حالة خطيرة، وعادةً ما تكون أعراضها ظاهرة، حيث يتم التأكد من وجود تلك المشكلة في خلال أسبوعين، ويجب على المريض استشارة الطبيب للتأكد من أن هذه الحالة ليست أكثر خطورة من مجرد حالة وجود باسور، ويستطيع الطبيب أيضًا أن يقوم بإزالة البواسير التي لن تختفي، أو المؤلمة جدًا.

ما هي أنواع البواسير الداخلية

تنقسم البواسير الداخلية إلى أربعة أنواع، وهي الأتي:

  • البواسير من الدرجة الأولى، وهي البواسير التي قد تسبب نزيفًا وهي تظهر في القناة الشرجية، لكنها لا تبرز خارج فتحة الشرج، وقد تظهر كشعور من الامتلاء.
  • البواسير من الدرجة الثانية، تكون هذه النوعية من البواسير خارج القناة الشرجية، وتسقط هذه النوعية من البواسير مع الاجهاد، وقد تعالج من تلقاء نفسها.
  • البواسير من الدرجة الثالثة، تحتاج هذه النوعية من البواسير إلى أن يتم تدخيلها يدويًا إلى القناة الشرجية بعد خروجها.
  • البواسير من الدرجة الرابعة، وهذه النوعية من البواسير يصعب علاجها بسهولة، وعادةً ما تتطلب إجراء عملية جراحية.

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الاولى

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الاولى

في حالة إذا قد تمَّ تشخيص حالة المريض بأنه مصاب بخلل في البواسير الداخلية بالمستقيم، وذلك النوع من البواسير دائمًا لا يمكن رؤيته، حيث أنه عميق جدًا داخل فتحة الشرج، لذلك فإن هذه البواسير لا تكون مرئية، وعادةً ما تكون البواسير الداخلية ليست حالة خطيرة، و تختفي من تلقاء نفسها خصوصًا البواسير الداخلية من الدرجة الأولى، كما لا يوجد أي أعصاب تسبب الشعور بالألم في المستقيم، لذا دائمًا قد لا يلاحظ الشخص البواسير الداخلية من الدرجة الأولى، ولكن هذه البواسير يمكن أن تسبب بعض الأعراض إذا زاد حجمها، وتتمثل أهم هذه الأعراض في الأتي:

  • شعور المريض بالألم أو الانزعاج.
  • شعور المريض باحتراق داخل منطقة الشرج.
  • شعور المريض بحكة حول منطقة فتحة الشرج.
  • وجود كتل أو تورم حول منطقة فتحة الشرج.
  • النزيف الذي قد يحدث بسبب البراز، مما قد يتسبب في تهيج البواسير الداخلية.

ما هي مضاعفات الإصابة بالبواسير الداخلية من الدرجة الأولى

  • تزداد حدة الألم الناتج عن الإصابة بالبواسير بصفة عامة مع مرور الوقت، حيث يشير العاملون بمجال الرعاية الصحية إلى أهمية علاج حالات البواسير بمجرد ظهورها.
  • وطبقًا للموقع الطبى الأمريكى “Medical News Today”، هناك حوالي 75% من الأشخاص البالغين فى قارتي أوروبا وأمريكا الشمالية يعانون من الإصابة بمرض البواسير فى مرحلة ما من مراحل حياتهم، وحوالي 50% من هؤلاء الأشخاص الذين يزيد عمرهم عن 50 سنة يخضعون إلى العلاج.
  • وبالرغم من ذلك، فقد وجد الأطباء أن حوالى 4% فقط يحرصون على الخضوع للعلاج من مرض البواسير، لافتين إلى أنه يوجدعددًا كبيرًا من الأشخاص يعانون من مرض البواسير ولا يتوجهون إلى الأطباء لتلقي العلاج، وقد أشار الأطباء الأمريكيون إلى أن مرض البواسير هو أكثر الأمراض شيوعًا بين الأشخاص البالغين الذين يتراوح عمرهم ما بين 45 إلى 65 سنة، وهذا لا يعنى أن فئة الشباب والأطفال محصنون من الإصابة به.

ما هي أسباب الإصابة بمرض البواسير

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى إصابة الشخص بمرض البواسير، وتتمثل أهم هذه الأسباب في الأتي:

  • الحمل.
  • الشيخوخة.
  • حالات الإسهال المزمن.
  • حالات الإمساك المزمن.
  • الجلوس لفترات طويلة.
  • ممارسة الجماع من الشرج.
  • الإصابة بالسمنة المفرطة.
  • الجينات الوراثية، حيث أن بعض الناس قد ترث مرض البواسير.

كيف يتم تشخيص الإصابة بمرض البواسير

  • يمكن أن يقوم الطبيب المعالج بإجراء الفحص البدنى، وكذلك إجراء بعض الاختبارات الأخرى، لكي يتمكن من تحديد ما إذا الشخص كان أو لم يكن لديه مرض البواسير، وقد تشمل تلك الاختبارات “اختبار المستقيم الرقمى” وهذا الاختبار عبارة عن عملية تنطوى على استخدام منظار الشرج.
  • في حالة عدم تحسن البواسير بعد استخدام العلاجات المنزلية يجب استشارة الطبيب على الفور، وفي حالة إذا كان البراز لونه داكن جدًا، أو في حالة وجود جلطات الدم وامتزاجه مع البراز، يجب استشارة الطبيب لكي يتمكن من تحديد ما إذا كان النزيف يحدث في منطقة أخرى من الجهاز الهضمي، وهنا سوف يقوم الطبيب بإجراء بعض الاختبارات مثل الأشعة السينية، أو فحص القولون، حتى يتمكن من تحديد المشكلة

كيف يتم علاج البواسير الداخلية من الدرجة الأولى

اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الاولى

يوجد خيارات مختلفة يمكن أن يتم استخدامها في علاج البواسير الداخلية، ويعتمد العلاج على درجة البواسير التي قد أصيب بها المريض، كما يعتمد على درجة هبوط الباسور أيضًا، وذلك على النحو التالي:

  • نجد أن علاج البواسير الداخلية من الدرجة الأولى، التي لا يكون الباسور فيها هابطًا أو متدليًا يتمثل في تحسين النظام الغذائي والابتعاد عن الاجهاد لمدة زمنية طويلة.
  • أما البواسير الداخلية من الدرجة الثانية، فإن البواسير تنخفض عبر القناة الشرجية، وقد يتم شفائها من تلقاء نفسها، إلى جانب تحسين النظام الغذائي والابتعاد عن الاجهاد لمدة زمنية طويلة، كما أن هؤلاء المرضى قد يستفيدوا من ربط الشريط المطاطي أو من العلاج الذاتي بالحقن.
  • أما عن البواسير الداخلية من الدرجة الثالثة فتهبط البواسير فيها، وينبغي على المريض أن يقوم بدفعها مرة أخرى إلى موضعها، وتلك الدرجة يمكن أن يتم معالجتها من خلال التدابير المذكورة أعلاه وهي تحسين النظام الغذائي والابتعاد عن الاجهاد، كما قد يحتاج المريض إلى إجراء جراحة استئصال البواسير.
  • أما البواسير الداخلية من الدرجة الرابعة، فإنه تهبط فيها البواسير، ولا يمكن أن يتم تقليصها مرة ثانية إلى القناة الشرجية، وتتطلب هذه البواسير عادةً إجراء عملية جراحية لكي يتم استئصال الباسور.

ولمعرفة أفضل مرهم لعلاج البواسير اقرأ المقالات الآتية:

» مرهم لعلاج البواسير بدون جراحة

» افضل مرهم لعلاج البواسير والشرخ وما هي أعراض الإصابة بالبواسير

وصفات طبيعية لعلاج البواسير الداخلية

هناك بعض الوصفات الطبيعية التي قد تساهم في علاج البواسير الداخلية، ومنها ما يلي:

1- البطاطس

يتم تقطيع البطاطس إلى أصابع رفيعة وتدهن بزيت الزيتون، ثم يتم إدخالها فى فتحة الشرج، وسوف يلطف الالتهاب الناجم عن البواسير ويخرج الخليط تلقائيًا أثناء خروج البراز فى اليوم التالى.

2- الذرة

تتميز الذرة بالكثير من الفوائد الصحية بسبب احتوائها على الكثير من المغذيات، كما أنها غنية بالمواد الكيميائية النباتية، التي تحمي من الأمراض المزمنة مثل البواسير، وتخفف من مشاكل الجهاز الهضمي، وتقلل من الإصابة بسرطان القولون.

ولمعرفة كيفية علاج البواسير الخارجية بدون جراحة اقرأ المقال الآتي: علاج البواسير الخارجية بدون جراحة

وهنا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال وذلك بعد أن تم توضيح كافة المعلومات عن مرض البواسير، من خلال التعرف على أنواع البواسير، ومعرفة أهم اعراض البواسير الداخلية من الدرجة الاولى وأسبابها، وكيفية علاجها، ونرجو أن ينال المقال على إعجابكم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.