أعراض التشنج العصبي عند الأطفال

أعراض التشنج العصبي عند الأطفال ، التشنج نوع من الحركات الإرادية التي تحدث للطفل يصاحبها تشنج في عضلات الجسم، تظهر التشنجات عند الأطفال في الغالب من عمر شهرين إلى ثمانية أشهر تقريبًا، وقد يستمر لدى بعض الأطفال، سوف نستعرض لكم عبر موقع زيادة أعراض التشنج العصبي عند الأطفال بالتفصيل موضحين أسباب هذه التشنجات.

إليك الآن من هنا: أفضل علاج لإلتهاب الأعصاب الطرفية

أعراض التشنج العصبي عند الأطفال

تظهر بعض أعراض التشنج العصبي عند الأطفال في وقت نوبة التشنج ومن هذه الأعراض ما يلي:

أعراض التشنج العصبي عند الأطفال 1

  • قد يسكت الطفل بشكل مفاجئ.
  • ظهر الاستياء على الطفل.
  • فقدان التفاعل الاجتماعي من الطفل مثل الابتسامة والحزن.
  • عض اللسان.
  • القيء.
  • اضطرابات التنفس.
  • التحديق بالعين مع الرمش السريع.
  • ظهور لون أزرق في الشفاه في وقت نوبة الصرع.
  • فقدان الوعي في الكثير من الأحيان.
  • التبول اللاإرادي.
  • ظهور تقوس في منطقة الظهر والذراعين.
  • تميل الرأس إلى الأمام.

كما أقدم لك : اسباب وعلاج الدوخه وعدم الاتزان المستمر

أسباب تشنجات الأطفال الرضع

تتمثل أسباب تشنجات الأطفال الرضع في الأسباب التالية:

  • الإصابة ببعض الأمراض التي من أعراضها ظهور التشنجات مثل: متلازمة داون، الشلل الدماغي.
  • خفض نسبة السكر في الدم.
  • عند الإصابة ببعض الأمراض التي تؤثر على الجهاز العصبي مثل التهاب السحايا.
  • عند الإصابة بأمراض القلب والشرايين.
  • في حالة فقر الدم.
  • في حالة وجود خلل في مستوى المغنيسيوم والصوديوم في الدم.
  • الإصابة بالفشل الكلوي أو الفشل الكبدي الذي يؤدي إلى تراكم السموم في الجسم.
  • في حالة تعرض الجسم للجفاف بسبب تبخر كمية كبيرة من الماء من خلال العرق وحدوث نضوب في الملح الموجود في الجسم.
  • يحدث في حالة الارتفاع الشديد في درجة الحرارة.
  • في حالة وجود نقص حاد في الأكسجين الموجود في الدم.
  • عند تعرض الطفل لصدمة شديدة في منطقة الرأس.

أنواع التشنجات عند الأطفال

يوجد نوعين من التشنج عند الطفل هما:

1- التشنج الحراري

  • هذا النوع من التشنج يصيب في الغالب الأطفال من عمر ثلاثة أشهر إلى خمس سنوات، هذا التشنج يحدث بسبب الارتفاع الزائد في درجة حرارة الجسم، قد يستمر هذا التشنج لبضع دقائق قد تستمر إلى دقيقتين إلى خمس دقائق، لو استمر أكثر من ذلك يجب نقل الطفل إلى المستشفى.
  • هذا النوع من التشنجات يعتبر غير مقلق، لأنه يمكن أن يتم علاج الطفل في المنزل بسهولة، من خلال استلقاء الطفل على الظهر وإمالة الرأس إلى الأمام وعمل كمادات لخفض درجة حرارة الطفل.
  • الأسباب التي تؤدي إلى هذا النوع من التشنجات يكون بسبب الالتهابات الفيروسية أو الالتهابات المعدية البكتيرية، التهاب الجهاز التنفسي، التهاب الأذن الوسطى، وغيرها من الالتهابات التي تؤثر على الطفل بشكل كبير.

2- التشنج الغير حراري

هذا النوع من التشنج يصيب الطفل في حالة ارتفاع درجات الحرارة أو في عند الإصابة بنوبات الصرع، بحيث يصاب الطفل بالتشنج دون ارتفاع درجة الحرارة.

هذا النوع من التشنجات يصيب الأطفال بسبب العامل الوراثي أو الإصابة بأحد المشاكل التي تصيب الجهاز العصبي عند الطفل أو بسبب انخفاض سكر الدم، أو المعاناة من مرض الصرع.

يمكن أن يشعر الطفل بالخوف والهلع أثناء نوبة التشنج، وجود رعشة في المنطقة العلوية من الجسم، التيبس والانحناء.

3- التشنج البؤري

هذا النوع من التشنج قد يصاحبه فقدان في الوعي أو لا يصاحبه، هو يحدث بسبب وجود نشاط كهربائي زائد غير طبيعي في المخ، هو ينقسم إلى تشنجات بؤرية مصحوبة بضعف في الوعي، وتشنجات بؤرية غير مصحوبة بضعف في الوعي.

إليك من هنا أفضل طرق علاج لإلتهاب الأعصاب الطرفية: أفضل علاج لإلتهاب الأعصاب الطرفية

أسباب التشنجات عند الأطفال حديثي الولادة

تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى وجود التشنجات عند الأطفال حديثي الولادة ومنها:

  • الإصابة بالأورام الدماغية.
  • العدوة الدماغية.
  • حدوث إصابة الطفل أثناء الولادة.
  • حدوث مشاكل في تطور دماغ الجنين قبل الولادة.
  • عندما يكون هناك مشاكل في الجينات أو الكروموسومات.
  • عند الإصابة بالتصلب الحدبي.
  • وجود اضطرابات في الأيض.
  • عندما يكون هناك أوعية دموية غير طبيعية في الدماغ.

تشخيص التشنج عند الأطفال

يحتاج الطفل الذي يتعرض لنوبات التشنج المتكررة إجراء فحوصات طبية شاملة لمعرفة أسباب التشنج وعلاجها، تتمثل طرق تشخيص التشنج عند الأطفال في التالي:

  • إجراء فحوصات الدم.
  • التخطيط الكهربائي للدماغ.
  • التصوير من خلال الرنين المغناطيسي.
  • التصوير المقطعي من خلال الحاسب.
  • البزل القطني.

كما أدعوك للتعرف على: علاج السخونة عند الأطفال

خطورة التشنجات عند الاطفال

خطورة التشنجات عند الاطفال

التشنجات قد تحدث كما أشرنا بسبب الارتفاع الملحوظ في درجة الحرارة، هذا من أكثر أنواع التشنجات الشائعة عند الأطفال، لهذا يجب خفض درجة حرارة الطفل على الفور وإلا تعرض مخ الطفل للتلف بسبب الارتفاع الملحوظ في درجة الحرارة.

علاج التشنجات عند الأطفال

يمكن علاج التشنجات عند الأطفال من خلال التالي:

1- العلاج الدوائي

  • توجد العديد من الأدوية التي تعمل على علاج التشنجات عند الأطفال والتي يحددها الطبيب المتخصص طبقًا للسبب الذي يؤدي إلى ظهور هذه التشنجات.
  • يجب على ولي الأمر الالتزام بإعطاء الأدوية للطفل وبالطريقة التي يصفها الطبيب، لأن الأجسام المختلفة التي تدخل في تركيب الأدوية لها مواعيد وجرعات خاصة للقيام بمفعولها لعلاج التشنج.
  • قد يطلب الطبيب عمل بعض فحوصات الدم للطفل بجانب فحوصات البول وتخطيط الدماغ الكهربائي لمتابعة الآثار الجانبية من تناول هذه الأدوية.

2- تحفيز العصب المبهم لعلاج التشنجات

يعد تحفيز العصب المبهم هو نوع من العلاجات المستخدمة التي تستعمل مع الأطفال الأكبر من سن الثانية عشر من العمر، بحيث يتم السيطرة على التشنجات لديهم من خلال زراعة بطارية صغيرة في الصدر بها أسلاك تمتد أسفل الجلد حول الأعصاب المبهمة في الرقبة.

هذا النوع من العلاج قد يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض الجانبية مثل: البحة في الصوت، ألم في الحلق، تغيير في الصوت.

كما أقدم لك اليوم المزيد عن اعراض كهرباء المخ: اعراض كهرباء المخ عند الأطفال وأسبابها وعلاجها

علاج الأطفال من التشنجات من خلال العمليات الجراحية

يمكن السيطرة على مشكلة التشنجات التي تصيب الأطفال من خلال إجراء بعض العمليات الجراحية وذلك في الحالات التالية:

  • في التشنجات التي لا تستجيب إلى الأدوية.
  • في حالة الإصابة بالتشنجات التي تحدث في نفس المنطقة من الدماغ.
  • في حالة الإصابة بالتشنجات التي تحدث في بعض الأجزاء من الدماغ والتي يمكن التخلص منها بدون حدوث خلل في وظائف الدماغ.

لكن كل العمليات التي تم ذكرها، تكون شديدة التعقيد والدقة وتحتاج إلى فريق طبي متخصص حتى يستطيع التخلص من الجزء المسئول عن التشنجات الموجود في المخ ومنع انتشار الشحنة الكهربائية السيئة في باقي أجزاء الجسم.

ولا يفوتك التعرف على أسباب حرارة الرأس: ‎أسباب حرارة الرأس عند الأطفال وطرق علاجها

طريقة التعامل الصحيحة مع نوبة التشنج عند الطفل

طريقة التعامل الصحيحة مع نوبة التشنج عند الطفل

تتمثل طريقة التعامل الصحيحة مع نوبة التشنج عند الطفل في التالي:

  • يتم خفض درجة حرارة الطفل على الفور عن طريق عمل كمادات باردة للطفل وذلك لو كانت درجة حرارة الطفل مرتفعة.
  • يجب إبعاد أي أداة حادة أو أي أداة قد يؤذي بها الطفل نفسه.
  • لا يجب فتح فم الطفل نهائيًا.
  • لو قطع الطفل النفس، يتم نوم الطفل على الظهر وجعل الرأس مائل إلى ناحية الأمام.
  • لا يجب ترك الطفل بمفرده والاستعانة بالإسعاف لو استمرت نوبة التشنج أكثر من خمس دقائق.
  • لا يجب وضع أي شيء في فم الطفل.
  • يجب وضع الطفل على أحد الجانبين ونبقى بجواره إلى أن يفيق من نوبة التشنج.
  • يمكن تناول الطفل خافض الحرارة من خلال التحاميل لخفض درجة حرارة الطفل.

الآن بعد أن تعرفنا على أعراض التشنج العصبي عند الأطفال وتعرفنا على الأنواع المختلفة من التشنجات التي تصيب الأطفال أسبابها وطرق التشخيص والعلاج، في النهاية نرجو أن يكون الموضوع أعجبكم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.