أعراض الحمل في الشهر الأول

أعراض الحمل في الشهر الأول نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث أنه تُعد المرحلة الأولى من الحمل من المراحل الحساسة وخاصة في الشهر الأول من الحمل، لذلك يجب أن تهتم المرأة الحامل بهذه الفترة التي تعاني فيها من الكثير من المتاعب والأعراض، ويجب أن تحرص على الراحة والاسترخاء قدر الإمكان في هذه المرحلة، وسوف نتناول معاً جميع ما يتعلق بالحمل  بتلك الفترة، وأعراض الحمل في الشهر الأول.

أعراض الحمل في الشهر الأول

في أول شهر من الحمل يحدث تبلور لوجه الجنين، وتتكون الدوائر الداكنة الكبيرة الخاصة بالعيون، ويحدث تطور للفك والفم والحنجرة، وتتكون خلايا الدم، ويبدأ سريان الدورة الدموية بنهاية أول شهر من الحمل، ويكون طول الجنين من 6-7 بوصة ملم، أي مثل حبة الأرز.

ويحدث تغير في معدلات الهرمونات بدرجة كبيرة في أول أسابيع من الحمل، حيث يبدأ الرحم بوظيفته لدعم نمو الجنين والمشيمة، وتمد الحامل الجنين بالدم لتقل العناصر الغذائية والأكسجين للجنين ، ويزيد معدل الضربات القلبية، وجميع هذه التغيرات تحدث في أول شهر من الحمل.

التغيرات التي تحدث أثناء الحمل في الشهر الأول

يتم تحديد حمل المرأة من عدمه من خلال جهاز الموجات فوق الصوتية، ولكن يمكن ملاحظة بعض الأعراض على المرأة التي تُشير لإمكانية حدوث الحمل في الشهر الأول ، ومن أعراض الحمل في الشهر الأول ما يلي:

  • الشعور بالغثيان في الصباح، والحساسية للروائح، والشعور بالإجهاد والإرهاق.
  • ظهور بعض التشنجات خلال المراحل المبكرة من الحمل.
  • الارتفاع بدرجة حرارة الجسم وخاصة بالشهر الأول من الحمل.
  • الإحساس بالتعب والإرهاق العام.
  • زيادة معدل الضربات القلبية.
  • الشعور بالوخز والألم في الثدي.
  • التقلبات والتغيرات المزاجية، والعصبية في بعض الحالات.
  • الذهاب بشكل متكرر للمرحاض للتبول.
  • التغيرات بالجهاز الهضمي مثل حدوث الإمساك والانتفاخ والحرقة بالمعدة.
  • الرغبة في القيء، والشعور بالدوار، والارتفاع بضغط الدم.
  • عدم الرغبة في تناول الطعام.
  • زيادة الوزن.
  • ظهور حبوب بالوجه.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عن الحمل في الشهر الأول عبر: تأثير البروفين على الحامل وهل يؤثر البروفين على الحامل في الشهر الأول؟

الأطعمة الممنوعة على الحامل في الشهر الأول

يجب أن تهتم المرأة الحامل بصحتها منذ معرفتها بحدوث الحمل للحفاظ على صحتها هي والجنين، لذلك يجب أن تولي اهتمام للأطعمة والمشروبات  اللازمة لها في هذه الفترة، كما يجب أن نبتعد عن البعض الآخر لو كانت تشكل خطراً على الجنين خلال مرحلة النمو بداخل الرحم، ومن هذه الأطعمة والمشروبات ما يلي:

  • الأطعمة الحيوانية الغير مطهية بشكل جيد.
  • الوجبات الحارة.
  • الأطعمة الزائدة في الدهون.
  • الحليب الغير مبستر.

وللمزيد من المعلومات عن المأكولات المسموح تناولها في الشهر الأول: غذاء الشهر الاول من الحمل وأهم نصائح على الحامل اتباعها في الشهر الأول

الأطعمة المسموحة أثناء الحمل في الشهر الأول

يجب أن يحتوي غذاء المرأة الحامل على العناصر الغذائية اللازمة لتغذية الجنين، وينبغي العلم أن إضافة مائتان وخمسون سعر حراري للنظام اليومي كافية لتوفير احتياجات الأمن والجنين من الغذاء، لذلك يجب أن يحتوي غذاء الحامل على ما يلي:

  • يجب أن يحتوي الغذاء على الحبوب والخضروات، والفواكه الطازجة بشكل يومي.
  • الحبوب التي تحتوي على معدلات مرتفعة من الألياف، والقليلة في معدلات السكريات.
  • المأكولات البحرية التي بها الكثير من العناصر الغذائية التي تساعد على تطور نمو الجنين، مع التأكد من تناول الأنواع التي تحتوي على معدلات منخفضة من الزئبق، والابتعاد عن الأنواع المُعدة بشكل تجاري، لاحتوائها على الكثير من الأملاح.

الجدير بالذكر أن الأطباء لا ينصحون باتباع نمط غذائي للحمية أو إنقاص الوزن خلال فترة الحمل، حيث أن ذلك قد يمثل خطورة على النمو الطبيعي للجنين.

كما نرشح لك المزيد من التفاصيل عن الشهر الأول للحمل عبر: علاج مغص الحمل في الشهر الأول ومتى يبدا وما هي أعراضه؟

مخاطر الحمل في الشهر الأول

العديد من حالات الحمل تمر بدون حدوث مضاعفات، ولكن قد تتعرض عدد من النساء الحوامل لبعض المضاعفات والمخاطر الصحية المهددة لصحة الجنين والأم، حيث قد تؤدي الحالة المرضية للحامل قبل الحمل إلى تعرضها للمخاطر حلال الحمل، بالإضافة للخطورة عند ولادة الطفل، ويمكن التعرف على هذه المخاطر بشكل مُسبق وبالتالي، توفير الرعاية للأم وللجنين أيضاً، حيث يمكن تقليل المخاطر التي قد تحدث نتيجة لذلك، ومن المخاطر التي قد تصاحب الحمل في الشهر الأول ما يلي:

  • ضغط الدم المرتفع عند المرأة الحامل.
  • الإصابة بسكر الحمل.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • التعرض للالتهابات المختلفة.
  • الإصابة بتسمم الحمل.

هل يمكن معرفة جنس الجنين أثناء الحمل في الشهر الأول

عادة ما يتم الكشف عن نوع الجنين أثناء فترة الحمل من خلال جهاز الموجات الفوق صوتية، وهو آمن على الحامل وعلى الجنين، حيث يمكن من خلاله التعرف على جنس الجنين بدرجة تبلغ 90% بالمقارنة بالتعرف على جنس الجنين عن طريق هذا الاختبار، ولكن لا يمكن التعرف على نوع الجنين بشكل دقيق إلا بعد مرور الأسبوع 16 من الحمل، ومعنى ذلك أنه لا يمكن تحديد نوع الجنين خلال الشهر الأول من الحمل.

بالإضافة إلى أنه يمكن اللجوء للاختبارات الغازية التي مكنها تحديد نوع الجنين وذلك في الأسبوع العاشر من الحمل، حيث يمكن التعرف على جنس الجنين من خلالها بنسبة تبلغ 100% ، ولكن يُعتبر هذا الاختبار غير آمن بدرجة كافة، وفي الغالب ما يتم اجراؤه لعلاج بعض المشاكل الأخرى المتعلقة بالحمل، وليس فقط من أجل التعرف على نوع الجنين.

طريقة نوم الحامل في الشهر الأول من الحمل

تتعرض المرأة الحامل خلال الشهر الأول لبعض التغيرات الهرمونية، وبعض المتاعب المتعلقة ببداية الحمل، حيث يحدث تغير لطبيعة النوم بهذه الفترة حتى أن ينتهي الحمل، ولكن قد يحدث أرق خلال الشهر الأول للحمل، بسبب العديد من العوامل، مثل تناول الأطعمة الزائدة في نسبة التوابل، والتعرض للاكتئاب والغثيان، والذهاب للمرحاض بشكل متكرر أثناء وقت النوم، وغيرها من العوامل، وننصح باتباع الارشادات التالية لكي تنام المرأة الحامل بشكل مريح:

  • النوم على البطن أو الظهر خلال الشهر الأول من الحمل، حيث يساعد ذلك على التعود على تلك الوضعية في النوم، ومن الأفضل النوم على الناحية اليسرى من الجسم، حيث يساعد ذلك على تدفق الدم والغذاء للجنين، كما يساعد على إبقاء الرحم بعيد عن الكبد الذي يوجد في الناحية اليمنى للبطن.
  • ثني الركبتين والساقين عند النوم، لمنع تعرض القلب للإجهاد.
  • وضع وسادة أسفل الساق وعدم وضعها بين الركبتين، حيث يساعد ذلك على إبقاء الجسم بشكل مستقيم، كما يؤدي لتقليل الضغط على منطقة أسفل الساقين والظهر.

كما يمكن اتباع هذه الإرشادات لتحسين القدرة على النوم وتقليل الأرق أثناء الشهر الأول من الحمل:

  • النوم في غرفة مظلمة، وفي درجة حرارة معتدلة، ومن الأفضل النوم في السرير الخاص، وعدم مشاهدة التلفاز، أو استخدام الهاتف المحمول عند النوم.
  • تناول المشروبات العشبية المهدئة التي تساعد على النوم، والمكملات الغذائية وذلك باستشارة من الطبيب المتخصص.
  • اتباع طرق الاسترخاء، وأداء تمارين اليوجا، والتأمل، وتمارين التنفس العميق.
  • مزاولة التمارين الرياضية بشكل لطيف، والمشي خلال فترة الحمل حيث يساعد ذلك على النوم بشكل عميق.

نصائح للحماية من آلام الظهر خلال الشهر الأول من الحمل

  • اتباع نظام غذائي جيد، وتناول الأغذية المحتوية على معدلات مرتفعة من الكالسيوم.
  • الاهتمام بمزاولة التمارين الرياضية المناسبة للحوامل بهذه الفترة من خلال استشارة الطبيب المتخصص.
  • عدم حمل الأشياء الثقيلة، والتقليل من المجهود المبذول في الأعمال المنزلية.
  • عدم ارتداء الكعب العالي.
  • عدم الجلوس أو الوقوف لمدة طويلة.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم أعراض الحمل في الشهر الأول وللتعرف على المزيد من التفاصيل يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.