اعراض الولادة المبكرة في الشهر الثامن وماذا نفعل في حالة الولادة المبكرة

اعراض الولادة المبكرة في الشهر الثامن نقدمه لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث تنتظر السيدة الحامل موعد ولادتها بشغف ليس له حدود حتى تسعد بطفلها بعد عناء طويل دام إلى تسعة أشهر من الوهن والقلق، ولكن عندما تشعر بتقلصات في الشهر الثامن يزداد قلقها خوفاً على جنينها، نظراً لما أكده بعض أطباء النساء والتوليد من مخاطر الولادة في الشهر الثامن للجنين لعدم اكتمال عدة أجزاء حيوية في جسمه، ولذلك نحن بصدد التحدث عن هذا الموضوع الهام لكل سيدة حامل مقبلة على الولادة، كي تتجنب الأعمال التي تسبب ولادة مبكرة في الشهر الثامن.

اعراض الولادة المبكرة في الشهر الثامن

يُعرف الشهر الثامن بدءً من الأسبوع 31 حتى 35 من أسابيع الحمل التي تصل إلى 41 أسبوعاً، حيث يقع الشهر الثامن في الشهور الثلاثة الأخيرة التي تستقر فيها السيدة الحامل من الناحية الصحية، وقد اكتمل جزء كبير من أعضاء الطفل الحيوية، ولكن في بعض الحالات تحدث أعراض الحمل المبكرة، لذا عند التعرض لهذه الأعراض يجب الذهاب فوراً إلى أقرب مستشفى حتى يتم عمل اللازم، تجنباً لأي ضرر على صحتك وصحة الجنين.

  • الشعور بآلام حادة أسفل منطقة الظهر، وللعلم هذه الآلام لا تختفي نهائياً مهما فعلت السيدة من أجل التخفيف من حدة هذه الآلام، وهذا يشير بأنها آلام ولادة، ويجب الذهاب فوراً للطبيب المختص.
  • حدوث تقلصات أسفل البطن ومتكررة كل 3: 5 دقائق وربما يزيد تدريجياً ليصل إلى 5 ثواني.
  • الإحساس بالغثيان والرغبة في القيء، ويصل الأمر إلى إسهال.
  • نزول إفرازات مهبلية تشبه لون الدم.
  • كثرة الضغط على منطقتي أسفل الحوض والمهبل.

للمزيد من المعلومات عن الولادة والحمل في الشهر الثامن اقرأ أيضًا المقال التالي: وزن الجنين في الشهر الثامن

أو أيضًا قم بالاطلاع على: حركة الجنين في الشهر الثامن

اسباب الولادة المبكرة في الشهر الثامن

كشف أطباء النساء والتوليد أن الولادة المبكرة إلا هي استعداد الرحم للولادة قبل انتهاء فترة الحمل الطبيعية وهي الـ 9 أشهر الحمل المعتادة، ولكن لا تحدث الولادة المبكرة إلا في حالات خاصة مرتبطة بصحة الحامل أو الجنين، والتي تتمثل في الآتي:

  • تهتك الغشاء الأمنيوسي المحاط بالجنين، وهنا يلزم ولادة السيدة على الفور.
  • حدوث اضطرابات في عملية وصول الأوكسجين والغذاء للجنين.
  • نقص أو ارتفاع كمية السائل التي حول الجنين.
  • إحساس الحامل بانقباضات وتشنجات متكررة في الرحم.
  • تعرض الحامل لحادث معين أو عنف.
  • انفصال المشيمة، ونزول دم.
  • عدم أخذ السيدة فترة راحة بين الحمل الأول والثاني والذي يطلق عليه الأطباء حمل متكرر.
  • إصابة الحامل بالتهابات بكتيرية في المهبل.
  • التوتر والقلق، وسوء الحالة النفسية، مما يؤثر على حالتها الصحية.

هل يعيش الجنين الذي يولد في الشهر الثامن

كشفت الأبحاث الطبية أن فرصة نجاه الجنين في الشهر السابع أفضل من أن يولد في الشهر الثامن، حيث معظم الأجنة في الشهر السابع يكونوا قد اكتمل جسمهم من ناحية الأجهزة الحيوية إلا جزء صغير من الرئتين، مما يجعله قادر على تمزيق الغشاء المحاط به حتى يخرج، ثم يتم وضعه في الحضانة إلا أن يكتمل بشكل طبيعي.

أما عن الولادة في الشهر الثامن تكون مخاطرة كبيرة للجنين، لأن اجتياز الجنين لشهر السابع هذا يدل على ضعف جسمه وأنه يحتاج إلى بقائه في رحم الأم لفترة أطول والتي تصل إلى 40 يوماً، وهو بداية الشهر التاسع.

بينما الولادة في الشهر الثامن قد يسبب أضرار بالغة على الجنين مثل النزيف في المخ، صعوبة في التنفس لعدم اكتمال الرئتين وربما يصل الأمر إلى الوفاة.

للتعرف على معلومات أكثر عن الشهر الثامن في الحمل قم بقراءة: الشهر الثامن من الحمل كل ما تحتاجين معرفته عنك وعن الجنين

نصائح واحتياطات لتجنب الولادة في الشهر الثامن

يمكنك سيدتي تفادي الولادة المبكرة وحماية جنينك من أي مخاطر قد تحدث له من خلال اتباع النصائح والإرشادات الآتية:

المتابعة الدورية مع الطبيب المختص

  • يجب سيدتي المتابعة مع طبيبك كل شهر على الأكثر، حتى يتم الاطمئنان على صحتك وصحة الجنين.
  • اجراء الفحوصات الدورية واللازمة في حال إصابتك بأمراض مزمنة مثل مرض السكري أو ضغط الدم المرتفع أو المنخفض.
  • مع أخذ الأدوية والمكملات الغذائية لصحة أفضل للجنين مثل حمض الفوليك، الحديد، الكالسيوم، وبالتالي تجنب ولادة مبكرة.

تناول أطعمة صحية

  • إن تناول طعام صحي متوازن غني بالفيتامينات والعناصر اللازمة، يمنح طفلك الصحة طوال فترة الحمل، ومنها اكتمال الأجهزة الحيوية في المراحل الطبيعية.
  • الحرص على تناول فيتامين سي الموجود في الحمضيات والتوت، حيث يحافظ على كمية المياه التي تحاط الجنين.
  • كما ينصح بتناول الأطعمة على تحتوي على مضادات للبكتيريا مثل حليب الزبادي، واللبن الرائب، حتى تحد من الإصابة بالتهاب المهبل في أخر شهور الحمل.
  • ولا تنسي تناول الخضروات والفاكهة بكثرة في تلك الفترة حتى تمدك بالفيتامينات والعناصر اللازمة.

تجنب تناول الأدوية دون استشارة الطبيب

  • لا يفضل تناول الأدوية حتى لو كانت أدوية للنزلات البرد قبل استشارة الطبيب، حيث هذه الأدوية من الممكن قد تسبب ضرر على صحة الجنين.

الإكثار من تناول المياه والسوائل

  • يجب تناول المياه والعصائر الطبيعية بالقدر الكافي لفترة الحمل، بمقدار لا يقل عن لتر إلى لترين.
  • هذه السوائل تقلل من حدوث انقباضات الرحم، ومنها تجنب الولادة المبكرة.

وإلى هنا نكون قد وفرنا لكم اعراض الولادة المبكرة في الشهر الثامن بالتفصيل وللمزيد من المعلومات عليك التواصل معنا الآن من خلال ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.