أعراض الحمل في الشهر الأول وطرق التغلب على الأعراض النفسية

أعراض الحمل في الشهر الأول كثيرة، حيث تتعرض المرأة الحامل في الشهر الأول لكثير من التغيرات الجسدية والنفسية والتي تتغير من حالة لأخرى وتبدأ بشكل واضح خلال الأسابيع الأولى ويجب على المرأة الحامل أن تتفهم هذه الأعراض وتتعامل معها بهدوء والبعد تماماً عن أي أفكار سلبية لإتمام هذا الحمل بسلام دون التعرض لأي مشاكل ولمعرفة أهم هذه الأعراض يجب عليكِ عزيزتي متابعة السطور التالية عبر موقع زيادة.

أعراض الحمل في الشهر الأول

أعراض الحمل في الشهر الأول

يوجد العديد من الأعراض التي تدل على حدوث الحمل في الشهر الأول ويمكن للحامل أن تتعرف عليها بسهولة ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

تأخر الدورة الشهرية

تأخر الحيض لدى السيدات التي تأتي الدورة الشهرية لديهم في توقيتها شهرياً وفي موعدها من المؤشرات القوية على حدوث الحمل حيت يحدث تغيرات في الجسم تسبب إفرازات هرمونية تمنع التبويض وتساقط بطانة الرحم مما يسبب انقطاعها لبعد الولادة.

 حدوث نزيف الانغراس

يوجد نسبة كبيرة من السيدات الحوامل يتعرضن لحدوث نزيف في الشهر الأول من الحمل نتيجة انغراس البويضة داخل الرحم وتكون بقع دموية خفيفة تستمر لمدة لا تقل عن أسبوع ولا يسبب أي خطورة على الحامل ولكن يعتبر دليل قوي على حدوث الحمل.

التبول بشكل متكرر

تكرار التبول لدى المرأة من أهم علامات الحمل التي تسبب إزعاج لكثير من النساء فهم لا يستطيعون التحكم أوقاتاً كثير في البول نتيجة الضغط التي يحدث للمثانة وفلترة الدم بنسبة أكبر من الطبيعي من خلال الكلى وأيضاً نتيجة الخلل الهرموني التي يحدث خلال الحمل.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الأول وأسبابه

ألام شديدة في الثدي

عند حدوث الحمل يطرأ على الجسم العديد من التغيرات الهرمونية التي تسبب انتفاخات وتورم في الثدي ويكون لون الحلمة مختلف عن الطبيعي مع الشعور بألم ووخز وذلك يعتبر علامة مهمة تدل على الحمل وقد تختفي هذه الآلام مع تعود الجسم على التغيرات الهرمونية خلال أشهر الحمل.

عدم الرغبة في تناول الطعام

عدم الرغبة في تناول الطعام وسد الشهية من أكثر العلامات انتشارا والتي تدل على الحمل حيث تكون حاسة الشم قوية تجاه جميع الروائح في بداية الحمل مما يسبب القيء والغثيان للمرأة بشكل ملحوظ.

الإصابة بالإمساك

تتعرض نسبة كبيرة من النساء بالإمساك عند بداية الحمل نتيجة للاضطرابات الهرمونية التي تحدث للجسم التي تسبب صعوبة في العملية الهضمية مما يسبب الإمساك.

الضعف العام

الشعور بالتعب وعدم القدرة على القيام بالنشطة اليومية المعتادة كل يوم في الصباح هو إحدى الدلائل التي تدل على الحمل خاصة في بدايته ويسبب الشعور بالغثيان طوال اليوم والقيء الشديد.

التقلصات الشديدة

تشعر بعض السيدات بالتقلصات الشديدة التي تشبه أحياناً ألم الدورة الشهرية في بداية الحمل وهو من الأمور الطبيعة التي لا تسبب أي خطر ولكن عند زيادة الألم يرجى استشارة الطبيب لتجنب أي مشاكل.

وإليكم المزيد من التفاصيل عبر: خروج حليب من الثدي في الشهر الأول من الحمل ماذا أفعل؟ وأسبابه

حدوث انتفاخات

قد يكون الانتفاخ الذي تلاحظينه عزيزتي في البطن مؤشر قوي على حدوث الحمل إذا لم يكن موعد الدورة الشهرية ويحدث هذا الانتفاخ نتيجة الاضطرابات الهرمونية التي تؤثر على جسم الحامل ولكن يجب الرجوع إلى طبيبك للتأكد من الحمل.

الصداع والشعور بالدوار

يسبب الحمل في بدايته الشعور بالصداع المزمن والدوار الشديد وعدم القدرة على النوم المنتظم نتيجة لانخفاض معدل ضغط الدم والسكر في الجسم نتيجة التغيرات التي تطرأ على جسم المرأة الحامل ولكن تهدأ هذه الأعراض بعد مرور الشهر الأول.

ظهور تغير واضح في البشرة

بسبب الاضطرابات الهرمونية التي تحدث في بداية الحمل تسبب تغير واضح في لون البشرة مع انتشار حب الشباب البقع والبثور خاصة لأصحاب البشرة الدهنية.

الأعراض النفسية للحمل في الشهر الأول

قد تتعرض المرأة الحامل لبعض التقلبات المزاجية التي تؤثر بشكل كبير على حالتها النفسية مما يدل على الحمل ومن أهم علامتها ما يلي:

  • التهيج والعصبية الشديدة والقلق وردود الفعل التحسسية وهذه الأعراض تزداد مع مرور الحمل.
  • تتحول المشاعر سريعاً من فرح إلى حزن قد يصل للبكاء الشديد نتيجة التفكير الزائد والتوتر من الحمل والولادة وتحمل مسؤولية طفل وكل ذلك نتيجة الخلل الهرموني التي يحدث في جسم الحامل.

بعد التعرف على أعراض الحمل في الشهر الأول يمكن معرفة المزيد من خلال: أسباب ألم المعدة عند الحامل في الشهر الأول وطرق العلاج

كيف يمكنكِ التغلب على أعراض الحمل في الشهر الأول؟

  • عليكِ سيدتي الاهتمام بتناول الغذاء الصحي الذي يحتوي على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لمد الجسم بالطاقة والحيوية خلال أشهر الحمل.
  • عدم تناول وجبات كبيرة مرة واحدة وتقسيما على أكثر من وجبة لتجنب التعرض للمشاكل المعدة والقيء الشديد.
  • شرب ما لا يقل عن ثماني أكواب من الماء في اليوم للحفاظ على رطوبة الجسم وتوازن السوائل به.
  • البعد تماماً عن الشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين لما تسببه من أضرار للحامل وتؤثر بشكل سلبي على الجنين.
  • استخدام الكمادات الساخنة عند الشعور بألم أسفل الظهر والبطن فهي تساعد بشكل فعال على تهدئة الألم.
  • أخد قسط كافي من النوم للحد من التوتر العصبي والقلق.
  • عدم ارتداء الأحذية العالية تجنباً لألم الظهر.
  • الحرص على عدم تناول الأطعمة والمشروبات المعلبة لاحتوائها على مواد حافظة تسبب الضرر لكي ولجنينك.
  • تناول الخضروات والفواكه الطازجة باستمرار للحصول على الفيتامينات والمعادن المطلوبة خلال هذه الفترة.
  • تناول الألبان بشكل يومي لاحتوائها على الكالسيوم والبروتينات المفيدة للجسم.

طريقة التعامل مع الأعراض النفسية في فترة الحمل الأولى

يوجد عدة طرق يجب على المرأة الحامل اتباعها للمرور بهذه الفترة بسلام والتعامل مع هذه العلامات بكل هدوء نفسي وراحة من خلال اللجوء إلى الله أولاً ثم هذه الطرق:

  • الحرص على عدم القيام بالأنشطة اليومية الشاقة وإراحة الجسم قدر الإمكان من خلال القيام بهذه الأنشطة على فترات حي لا تشعر بالضعف مما يؤثر على حالتها المزاجية.
  • أخذ قسط من النوم خلال النهار أيضاً للحصول على الراحة وتحسين الحالة النفسية.
  • يؤدي الخروج في الهواء الطلق مع الأسرة والأصدقاء إلى تحسين الحالة النفسية والحد من التوتر الزائد.
  • القيام بممارسة التمارين الخفيفة يساعد على استرخاء العضلات مما يؤدي إلى الإحساس بالراحة النفسية.
  • اختيار الأشياء والهوايات التي تحببينها والقيام بممارستها للتخلص من الشعور القلق والخوف عند التأكد من حدوث الحمل.

ما هي الأطعمة التي تحد من أعراض الحمل في الشهر الأول؟

يوجد مجموعة من الأطعمة تساعد على تخفيف علامات الحمل في الشهر الأول كالألم والقيء والغثيان وتضم ما يلي:

  • تناول الفواكه والخضروات بشكل منتظم تعمل على التخلص من مشكلة الغثيان الصباحي وتفيد جسم الحامل لاحتوائها على العديد من المعادن التي تقلل الشعور بالألم.
  • الليمون تناوله يساعد على التخلص من الغثيان أيضاً بالإضافة إلى احتوائه على الفيتامينات التي تقوي الجهاز المناعي للحامل.
  • تناول الحبوب الكاملة تساعد الحامل على التخلص من مشكلة الإمساك التي تسبب لها التعب مع بداية الحمل.
  • شرب كمية كبيرة من مشروبات المتنوعة ساخنة وباردة لإعطاء الجسم السوائل التي يحتاجها خلال هذه الفترة من الحمل.
  • تناول بعد الطعام الذي يحتوي على الملح ولكن بكمية قليلة عند الإحساس بالقيء والغثيان مثل البسكويت المملح.
  • يمكنكِ تناول القليل من المثلجات أيضاً لتهدئة حرقان المعدة التي قد تشعرين به خلال الحمل.

والآن قد نكون وصلنا لختام موضوعنا اليوم عن أعراض الحمل في الشهر الأول وكيفية التعامل مع هذه الأعراض ولكن يجب الحرص على الذهاب للطبيب للتأكد من حدوث الحمل لمعرفة كيفية التعامل مع هذه الفترة بشكل سليم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.