محتوى يحترم عقلك

كلام عن الظروف القاسية

كلام عن الظروف القاسية يصف بعض المواقف السيئة التي نمر بها، ويصف المشاعر التي تُسيطر على الإنسان في ذلك الحين، بل وتحتوي على بعض النصائح التي لا بُد للإنسان العمل بها من أجل تخطي تلك الظروف القاسية التي يشهدها في حياته، وذلك ما نتناوله عبر موقعنا زيادة.

كلام عن الظروف القاسية

لا يوجد منَّا من لا يتعرض لظروف قاسية فجميعنا عُرضة لذلك، وهو ما يجعلنا نشعر بالألم النفسي والحزن، وتتطلب تلك المشاعر في ذلك الحين سند حتى وإن كان عبارة عن كلمات بسيطة، لذا نعرض لكم فيما يلي كلام عن الظروف القاسية منه الداعم ومنه المُعبر عن حالتنا في ذلك الوقت، ومنه:

  • أقسى المشاعر التي يُمكن أن تتملك منك هي تلك التي تنتج عن عطائك الذي لا نهاية له للحياة، وفي المقابل لا تلقى سوى الحزن والبؤس.
  • حينما تتعرض لضغوطات الحياة اعلم أن الله يبتليك لكي تعود إليه مرة أخرى، فقسوة المواقف تقربنا من الله بالحد الواجب أن يكون.
  • تتراقص أمام عيني الظروف السيئة التي مررت بها وكأنها تحسرني على تلك الأوقات التي مرت من عُمري في قضائها، تحسرت كثيرًا وصبرت كثيرًا وأتمنى أن يعوضني الله بعد الصبر.
  • الحياة تتسبب في ألم كبير لمن يُعطيها بدون مُقابل، وهو أهم الدروس التي تعلمتها من تلك الحياة.
  • انحدار الدموع من العينين لا يعني الضعف، وإنما يدل على ثِقل الهموم، ومع كل دمعة ينتهي ألم قد تعرضت له، الحمد لله على كل شيء.
  • الابتعاد وتفادي الغضب يدل على الشخص القوي المثابر، ولكن هذا لا يعني أنه قادر على تخطي كافة الصعاب وحده، فبكل تأكيد يتطلب الأمر إلى سند في الكثير من الأحيان.
  • حال قد رأيت الحزن في عين غيرك ووجدت منه المعاملة التي لم تتوقعها بعد، فتأكد أنه يمر بفترة صعبة يحتاج بها إلى الدعم والمساندة، وغير مطلوب منك في ذلك الوقت سوى مساندته حال المقدرة وإلا اتركه وشأنه لما هو عليه.
  • لا ثروة في تلك الحياة سوى السعادة، وفقدها يعني خسارة كبيرة يتعرض لها الإنسان، ولا يُمكن تعويضها أبدًا.

مهما كانت الحياة صعبة

عند عرض كلام عن الظروف القاسية فلا بُد من الحديث عن الحياة الصعبة والتي نمر بها في الكثير من الأحيان بالمشكلات، وقد يحدث ذلك بشكل متتابع مما يحتاج إلى التعبير عنه ببعض الكلمات، وهي ما نعرضه لكم فيما يلي:

  • الحياة الصعبة تلك التي نمر بها لا فائدة منها سوى تعليم الدروس وخوض التجارب التي بناءً عليها نفوز بالجنة أو نُجازى بدخول النار على الأفعال السيئة التي قد ارتكبناها.
  • في الحياة الصعبة التي نمر بها نستطيع كشف حقائق الناس من حولنا، ونستطيع معرفة من يُحبنا ومن لا يُحبنا، لذا يجب أن نحمد الله سبحانه وتعالى على كل ما نمر به لأنه يكشف لنا حقائق لم نعرفها من قبل.
  • المبادئ التي نعتمدها في شخصيتنا هي ما تساعدنا على تخطي أي ظروف صعبة يُمكن أن نمر بها، فكلما كان الإنسان يتصف بالأخلاقيات الجميلة كلما كان قادرًا على تخطي أي ظروف صعبة، وذلك لا يتم إلا بمساندة من حوله له.
  • الخروج من حياة النفس أعظم ما يمكن الإنسان فعله ليتطلع على الحياة الخارجية ويستطيع العيش بها.
  • الحياة الصعبة لا تواجه المتواكلين، وإنما تواجه المتوكلين على الله لكي يقوى إيمانهم بالله.
  • العيش في حياة صعبة لا يقل عن الجهاد في سبيل الله، فالحياة الصعبة تضم كل المساوئ وتواجه به الإنسان لتختبر صبره.
  • الحياة تتكفل بعذابك فلا داعٍ أن تجتهد في ذلك، اترك الأمر لها وستمر بما يكفي من مواقف تعلمك كل ما هو جميل.
  • التعلم من دروس الحياة هو ما يصنع الرجال، لذا لا تحزن عند المرور بمواقف صعبة في حياتك، وتأكد أنها في ذلك الوقت ستكون أفضل ما يُمكنه تعليمك الدروس الواجب تعلمها.
  • عندما نمر بالمواقف الصعبة يظنون بنا أننا في حال جيد وذلك لأننا لا نبوح بما نشعر به في ذلك الوقت.

اقرأ أيضًا: خواطر جميلة ومعبرة عن الحياة

عبارات عن ظروف الحياة

التعرض لظروف الحياة الصعبة يجبر كلًا منا بالترفيه عن نفسه مما يمر به ببعض الكلمات البسيطة، لذا فيما يلي نعرض لكم كلام عن الظروف القاسية يصف ظروف الحياة، وبه قيل:

  • احذر ممن يكرهونك من حولك، فهم أسوأ المعاني التي تعبر بها الحياة عن قسوتها.
  • اليأس والحياة لا يُمكن أن يجتمعوا سويًا، وإلا حينها ستكون أكثر عرضة لقسوة الحياة.
  • بركة الحياة لا يُمكنك الحصول عليها إلا بعد أن تشهد كافة مساوئها لكي تكون في ذلك الوقت أكثر كفاءة بنيل لقب الشهامة والشجاعة.
  • كلما كبرت كلما كان إدراكك أن قسوة الحياة هي الدروس التعليمية التي ستصنع منك الرجل المتحمل للمسؤولية.
  • الحرية لا يُمكنك الحصول عليها بسهولة، فهي تتطلب ما لا يقل عن الجهاد، وهو ما يساعدكم على الحصول على الحرية بكل أريحية.
  • الإعجاب بالحياة ومعرفة قيمتها لا يحدث عندما نشهد قسوتها، فلا بُد أن تشعر بذلك عندما ترى الجانب الجيد منها.
  • قيمة الحياة لا ندركها سوى بالنضال، هو ما يساعدنا على فهم الحياة جيدًا.
  • الجميل في الحياة يكون بقدرتك على المرور بكل ما هو سيئ وكل ما هو جميل، والمرور بالصعاب هو ما يساعدك على معرفة قيمة الجميل عندما تلتقي به.
  • الإعجاب بجميل الحياة لا يحدث سوى بعد المرور بظروف سيئة بها، لذا تذوقوا مرار الأيام جيدًا ليمحوه كل ما هو جميل فيما بعد.
  • لا يوجد معنى لقيمة الحياة ما دمت لم تشهد السيئ بها، فالسيئ هو ما يجعلك قادر على فهم واستيعاب معنى الفرحة، فمذاقها لا يُمكن لشخص عاش حياة سعيدة فقط أن يعلمه، فالجميل بعد السيئ أفضل بكثير من الجميل بعد الجميل.
  • تأكد أن الحياة تسلب الجميل من الإنسان ما دام يعيش به طيلة حياته، ولكن من مر بالصعب به تهنئه بالجميل دون أن تسلبه منه.

اقرأ أيضًا: كلام عن الدنيا القاسية

كلمات عن الصمود في الحياة

تلك الكلمات هي ما تمثل الدعم المطلوب للأشخاص الذي يعيشون حياة صعبة وقاسية في وقتنا الحاضر، فهي لم تكن فقط تعبير عما يمر به الشخص من صعاب وإنما على الرغم من كونها كلمات إلا أنها داعم قوي له، وفي كلام عن الظروف القاسية نتناول ما يلي:

  • الحرية لا تنالون منها سوى بالصمود، اصمدوا فيما تمرون به لكي تتمتعوا في النهاية بما ترغبون به.
  • الحياة مع الجاهل بها تضعه تحت ظروف قاسية، ولكن حاول خوض التجارب السيئة بكامل رغبتك، وحينها ستجد نفسك قادر على سلب الفرحة منها رغمًا عنها، فلا تكن جاهلًا بها.
  • الحرية في الحياة تتحقق بالسعادة الدائمة، ولا حرية دون فضائل، فحاول كسب الأخلاقيات المحمودة لكي تتمتع بحياة فضيلة في النهاية.
  • ابتسامتك في الحياة هي ما ترغمها على الابتسام لك.
  • لا تغالط بالحياة، فتلك المغالطة لا تُذهب عنك بأسها ولا قسوتها، بل ستجعلك غير قادر على رؤية الوجه الجميل منها.
  • إذا كنت من الأشخاص الغير قادرين على تخطي الظروف القاسية بالحياة فلا تدع لشعور العجز فرصة التملك منك، وتأكد أنك بحاجة إلى سلب القوة من الحياة لتقوى عليها.
  • اصمد وواجه، ففي المواجهة قوة، وكل من يمرون بالحياة الصعبة قادرون على المواجهة، لذا يتميزون بالقوة التي لا مثيل لها.
  • انفعل وداوي جروحك بنفسك، وتأكد أن انفعالاتك وتفاعلاتك مع الحياة هي ما تساعدك على الحصول على ما تريد، وهي ما تجعلك تشعر بالحياة والقوة.
  • إذا عشت لنفسك فتأكد أنك لا تستطيع في ذلك الوقت بلوغ درجة عالية من الصمود بل تجاهلت، والحياة التي تُحب من يتجاهلها، بل تحتاج لمن يصمد ويواجه لكي تراه مُستحق لخيرها وتمنحه له.

اقرأ أيضًا: كلام عن خيبة الأمل

شعر عن الظروف الصعبة والمعافرة

الشعر قديمًا كان يُكتب في الكثير من جوانب الحياة، من بين تلك الجوانب الحديث عن الظروف الصعبة، فهي ما أثرت على حياة الكثير من الأشخاص قديمًا، واحتوت تلك الأبيات على كلام عن الظروف القاسية، وبها قيل:

النفسُ تبكي على الدنيا وقد علمتأنّ السعادة فيها ترك ما فيها

لا دارٌ للمرءِ بعد الموت يسكُنها …. إلّا التي كانَ قبل الموتِ بانيها

فإن بناها بخير طاب مسكنُهوإن بناها بشر خاب بانيها

أموالنا لذوي الميراث نجمعُهاودورنا لخراب الدهر نبنيها

أين الملوك التي كانت مسلطنةًحتى سقاها بكأس الموت ساقيها

فكم مدائنٍ في الآفاق قد بنيتأمست خرابا وأفنى الموتُ أهليها

لا تركِنَنَّ إلى الدنيا وما فيهافالموت لا شك يُفنينا ويُفنيها

لكل نفس وان كانت على وجلٍ …. من المَنِيَّةِ آمالٌ تقويها

المرء يبسطها والدهر يقبضُهاوالنفس تنشرها والموت يطويها

إنّ المكارم أخلاق أخلاقٌ مطهرةٌالدين أولها والعقل ثانيها

والعلم ثالثها والحلم رابعهاوالجود خامسها والفضل سادسها

والبر سابعها والشكر ثامنهاوالصبر تاسعها واللين باقيها

والنفس تعلم أنى لا أصادقهاولست ارشدُ إلا حين اعصيها

واعمل لدار ٍغداً رضوانُ خازنهاوالجار احمد والرحمن ناشيها

قصورها ذهب والمسك طينتهاوالزعفران حشيشٌ نابتٌ فيها

أنهارها لبنٌ محضٌ ومن عسلوالخمر يجري رحيقاً في مجاريها

والطير تجري على الأغصان عاكفة … تسبحُ الله جهرًا في مغانيها

من يشتري الدار في الفردوس يعمرهابركعةٍ في ظلام الليل يحييها

صعوبة الحياة أمر لا بُد من مواجهته، ويتطلب من الإنسان الصمود والمعافرة، وسيجد ما يرضيه بعد ذلك وما يجعله قادر على الشعور بالسعادة فيما بعد من حياته.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.