أفضل مقياس حرارة للأطفال

أفضل مقياس حرارة للأطفال يتحدد بناءً على عدد من المعايير التي يجب مُراعاتها لإعطاء نتائج دقيقة لدرجة حرارة الطفل، حيث أن هناك أنواع مُختلفة من أجهزة قياسات الحرارة قد لا تُعطي النتيجة الصحيحة عند قراءة الحرارة، ومن هذا المُنطلق سوف نستعرض معكم من خلال هذا المقال بعض من النِقاط الهامّة الواجب توافرها عند اختيار جهاز يقيس درجة حرارة الطفل وكذلك ترشيحات لأفضل أجهزة مقياس حرارة وتفاصيل أخرى.

أفضل مقياس حرارة للأطفال

يوجد العديد من أجهزة قياس الحرارة تتناسب مع الأطفال نذكر منها أكثر الأنواع شيوعًا في الأسواق كما يلي:

مقياس الحرارة QQcute

  • هذا المقياس يتميز ببساطته وفعاليته في قياس الحرارة على منطقتي الجبين وفي داخل الأذن، كما يوجد به شاشة مُضيئة وذات حجم كبير يتغير لون إضائتها بتغير درجة حرارة الطفل مع إمكانية قراءة الدرجة بسلاسة.
  • يمكن استخدام هذا القياس لحديثي الولادة ويستطيع الشخص أن يقرأ درجة الحرارة في أقل من ثانية، ولكن يُعاب على هذا النوع من أجهزة قياس الحرارة أنه لا يوجد معه بطارية وعليك أنت شراء بطاريات إضافية.

مقياس الحرارة Exergen

  • يُعد هذا الجهاز من أحد الأنواع التي تُستخدم لقياس درجة حرارة الطفل عن طريق الأذن بكل دقة، حيث أن هناك أنواع أخرى غير دقيقة في قراءة الدرجة في حالة أن كان الطفل لديه عدوى والتهابات في الأذن.
  • يُغنيك هذا المقياس عن أي عقبات تحدث وقت قياس الحرارة، فهو يقيس جبين الطفل ويأتي بنتائج أكثر دقة، وعند وجود أي أخطاء ستجد إشارة تنبيه، بالإضافة إلى القدرة على التحكم في مستوى درجة الإضاءة والصوت ولكن من عيوب هذا المقياس هو صغر حجم شاشة القراءة.

مقياس الحرارة IProven

  • يتميز هذا الجهاز بأن شاشة القراءة بحجم كبير وبها إضاءة واضحة، كما أنها سهلة وسريعة في قراءة درجة الحرارة فهو يُوضع على جبين الطفل أو بالأذن من الداخل من خلال وجود زر يختص بكل مقياس يتم.
  • يمتلك هذا الجهاز إمكانية إصدار صوت يعمل على تنبيه الطبيب أو الشخص الذي يقوم بأخذ قراءة حرارة الطفل حينما يوجد حُمى، أما من عيوب هذا الجهاز هو عدم وجود زر يختص بغلق صوت للتنبيه كما أنه باهظ الثمن.

مقياس الحرارة Innovo

  • هذا المقياس من الأنواع المميزة بتطورها التكنولوجي، إذ أنه يستطيع قياس الحرارة بالجسم بدون أن تقوم بلمس الجهاز مع إمكانية قراءة الدرجة بشكل صامت أو مسموع، كما يسهل التحكم في الإعدادات الخاصة بالمقياس ولا يعمل على حدوث أي إزعاج من أي نوع.
  • من السلبيات التي تم ملاحظتها عند استخدام هذا المقياس أنه لا يعطي نتائج دقيقة كـ بقيّة الأجهزة السابق ذِكرها.

مقياس الحرارة Gear District

  • صُمم هذا الجهاز بشكل أكثر تطورًا فهو مقاوم للمياه ويمتلك الدقة الكبيرة عند قراءة درجة الحرارة مع سهولة تنظيفه باستخدام الماء، كما أنه يناسب الكبار أيضًا.
  • يستخدم هذا المقياس أسفل الإبط أو عن طريق الفم أو من خلال المستقيم، ولكن من عيوب الجهاز عدم وجود إضاءة عند قراءة الدرجة.

شاهد أيضا: اسم يطلق على مقياس درجة الحرارة

كيفية اختيار جهاز يقيس درجة حرارة الطفل

عند اختيار أفضل مقياس حرارة للأطفال لابد من توفر عدد من الشروط الواجب مراعاتها كي تختار جهاز جيد يعطيك نتائج دقيقة بدون أخطاء سنذكر منها الآتي:

  • لابد من توفر الدقة لأن هذا الشرط له أهمية كبيرة عند قراءة الحرارة وهذا ما يوصي به الأطباء، حيث أن القراءات الغير صحيحة لدرجة حرارة الطفل قد تؤدي إلى حدوث مُشكلة كبيرة سواء في صحته أو عند صرف الدواء.
  • ينبغي توفر عامل الاتساق عند قراءة الدرجة، بمعنى أنك لا تقم بتكرار أخذ درجة حرارة الطفل أكثر من مرة للحصول على نتيجة صحيحة لأن هذا الأمر يُسبب ارتباك.
  • أن يكون جهاز قراءة درجة الحرارة الطفل مناسب له وللفئة العمرية التي ينتمي إليها، إذ أن مقياس الحرارة للرضيع قد لا يتناسب مع طفل في عمر الثلاث سنوات أو أكثر.
  • ينبغي أن يتوفر في جهاز قياس حرارة الطفل السرعة، وذلك لأن أغلب الأطفال لن يستمرون في الثبات والهدوء وقت أخذ قراءة درجة الحرارة لهم وبخاصة إذا كان داخل الأذن أو أسفل الإبط لأن هذا الأمر يبدو مُزعجًا وغير مرغوب لديهم.
  • كذلك يجب توافر شرط الصوت في مقياس الحرارة عند أخذ القراءة كي تطمئن من أن الدرجة ليست خاطئة وبخاصة عندما يُصدر المقياس تنبيه يكشف عن وجود حرارة عالية عند الطفل.
  • يُنصح بتوفر الإضاءة على شاشة القراءة لرؤية المؤشر وبخاصة إذا كان الوقت الذي يؤخذ فيه درجة حرارة الطفل في الليل.
  • يجب أيضًا أن يتوفر في شاشة قراءة درجة الحرارة إمكانية تغيير لون الإضاءة في حالة أن كانت حرارة الطفل تعدت الدرجة الطبيعية إلى الحُمى.

شاهد أيضا: كيف أعرف أن حرارتي مرتفعة بدون مقياس؟!

طريقة الحصول على درجة حرارة الطفل باستخدام مقياس الحرارة

كما أشرنا إلى أفضل مقياس حرارة للأطفال وأوضحنا لكم ملاحظات عند اختيار الأنسب نقم الآن بالتعرف على كيفية إجراء فحص باستخدام المقياس وفقًا لمكان قياس الحرارة وذلك فيما يلي:

قياس حرارة المستقيم

عند القيام بأخذ درجة حرارة الطفل عن طريق المستقيم يجب إتباع ما يلي:

  • قم بتشغيل للجهاز وضع نِقاط صغيرة من الفازلين على طرف المقياس.
  • يتم وضع الطفل الرضيع على ظهره ويُرفع ساقيه إلى فوق ثم يتم إدخال المقياس بواقع ½-1 بوصة في المستقيم.
  • لا يجب إدخال الجهاز عنوّة وينُصح بملاطفة الطفل كي لا يتسبب ذلك في حدوث مشكلات أثناء إدخال المقياس إلى المستقيم.
  • أخرج المقياس واقرأ النتيجة على الشاشة.

قياس حرارة الفم

  • قم بوضع المقياس في أسفل اللسان من الجزء الخلفي من فم الطفل ثم أجعله يُغلق شفتيه على المقياس.
  • انتظر بضع ثوانٍ ثم أخرج المقياس من فم الطفل.
  • اقرأ درجة حرارة الطفل بعد أن يرسل الجهاز إشارة بالقراءة وأخذ الدرجة الصحيحة.

قياس حرارة الإبط

  • عند تشغيل مقياس الحرارة الرقمي يتم وضعه أسفل إبط الطفل وتأكد أنه مُلامس للجلد وليس ثياب الطفل.
  • لابد من عدم تحريك الجهاز كي يتم أخذ القراءة السليمة لذا يجب احتضان الطفل جيدًا كي لا يتحرك.
  • عندما يرسل المقياس تنبيه بانتهاء القياس وأخذ الدرجة الصحيحة أزل الجهاز واقرأ ما تم تسجيله على شاشة القراءة.

قياس حرارة الأذن

  • قم بوضع المقياس بطريقة سهلة في أذن الطفل ولا تنسى إتباع الإرشادات الموجودة على الجهاز كي تستخدمه بشكل صحيح بدون مشكلة.
  • لابد من إتباع المسافة المحددة للمقياس عند دخوله إلى أذن الطفل.
  • سيقوم الجهاز بإرسال إشارة تنبيه بعدها يتم إزالة المقياس وقراءة الرقم.

قياس حرارة الشريان الصدغي

  • يتم تشغيل الجهاز ومسحه بهدوء على جبين الطفل.
  • قم بإزالة المقياس وقراءة درجة حرارة الطفل التي ظهرت على الشاشة.

شاهد أيضا: هل درجة حرارة الجسم 37.8 طبيعية ؟ وما هي أعراض ارتفاع درجة الحرارة؟

متى يتم اللجوء إلى طبيب لقياس درجة حرارة الطفل؟

يُمكن أخذ قياس حرارة الطفل في المنزل بكل سهولة عند توفر أفضل مقياس حرارة للأطفال يُساعد على قراءة الدرجة بصورة سليمة وبدون طبيب، أما إذا كانت القراءة غير واضحة أو أنها أعلى عن المعدل الطبيعي وكانت في وضع الحُمى، فإن من الضروري الذهاب إلى الطبيب وبخاصة إذا كان سن الطفل أقل من ثلاثة أشهر.

أما عند قياس حرارة الطفل الذي يشعر بالحُمى فينبغي حينها اللجوء إلى طبيب في تلك الحالات الآتية:

  • إذا قمت بقياس حرارة الطفل وكان في سن ثلاثة أشهر عن طريق المستقيم أو الشريان الصدغي وتعدت 100.4 درجة فهرنهايت لابد من زيارة الطبيب فورًا.
  • درجة حرارة الطفل عن طريق الفم 100درجة فهرنهايت أو أكثر يتم اللجوء إلى الطبيب.
  • أما درجة حرارة الطفل عن طريق الإبط إذا كانت 99 درجة فهرنهايت فيما أعلى يتم أيضًا الذهاب إلى الطبيب، ولكن يؤخذ في الاعتبار أن درجة حرارة الإبط قد تكون غير دقيقة ويمكن استخدام وسيلة أخرى للتأكد.

وفي نهاية هذا المقال نكون قد عرضنا عليكم أفضل مقياس حرارة للأطفال وأهم إرشادات اختياره، كما أشرنا إلى كيفية استخدام مقياس الحرارة لأخذ قراءة الدرجة لدى الطفل، بالإضافة إلى توقيت الذهاب إلى طبيب أطفال بعد أن تم قياس الحرارة مع أطيب الأمنيات بالصحة والعافية.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.