أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات سهلة وبسيطة

أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات سهلة يحتاج من يرغب بالبدء في عملية تربية الحمام لمعرفتها، حيث إن تربية الحمام لا تحتاج إلى أيدٍ مساعدة كثيرة، لذلك من خلال هذا الموضوع المقدم لكم من موقع زيادة سوف نتعرف على أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات، كما سنتطرق لمعرفة أنواع الحمام المختلفة التي يمكن للشخص تربيتها.

أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات

أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات

يتحول أمر تربية الحمام من مجرد هواية نافعة تشغل الوقت إلى عمل وتجارة، وهناك من يصل إلى مرحلة الاحتراف في هذا العمل، لذا تحتاج تربية الحمام إلى قليل من وقت الإنسان بشكل يومي، حيث يمكنه خلال هذا الوقت إطعام الحمام والعناية به بشكل صحيح، ويتمكن من إنتاج العديد من الحمام عن طريق عملية التهجين إن كان مهتمًا بجانب تزاوج الحمام في التربية، حتى يستطيع الشخص تكوين قطيع حمام وزيادة إنتاجه وتزاوجه، عليه اتباع أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات:

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: دراسة جدوى تربية الحمام والعمالة والمتطلبات التي سيحتاجها المشروع

إنشاء مكان ملائم ليعيش فيه الحمام

أولًا ينشئ الشخص المربي القفص أو المكان الذي سيعيش فيه الحمام، ويكون ذلك المكان جيّد التهوية كما ذكرنا، ويكون ذلك على شكل جدران مفتوحة، ويمكن وضع القفص في حديقة البيت طالما أنه لا يسبب الرائحة فلا يضر البيت، بالإضافة إلى أن وضعه على أسطح المباني أو المنزل يُعد أفضل، وحتى لا تتحمل مخاطر خروج الحمام من القفص يجب عليك الحرص على عدم ترك باب القفص مفتوحًا.

الأولى لمكان تربية الحمام أن يكون معرضًا للشمس، وتدخل به التهوية من نواحٍ كثيرة، وعند تجهيز المربي للأقفاص أو العيون يجب عليه مراعاة قياس العين بأن تكون واسعة لكي تتم عملية التزاوج بداخلها، وأن يكون لكل زوج من الحمام مكانًا مخصصًا به، ثم يقوم المربي بتجهيز المكان ليكون ملائمًا فيشتري له معالفًا ومساقي مخصصة للحمام.

إنشاء عدّة أقفاص لعملية التزاوج

يُعتبر إنشاء عدّة أقفاص لعملية التزاوج من ضمن عرضنا أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات، حيث يتم إنشاء أقفاص عديدة لتتمكن الطيور أو الحمام من التزاوج فيها، ويتم استخدام تلك الأقفاص فيما بعد لتوفير الحماية للصغار في فترة حياتهم الأولى، فلكي تبني الطيور أعشاشًا يتم وضعها في صندوق أو رف أو قفص.

شراء المربي للحمام

في بداية الأمر وقبل أخذ الخبرة الكافية يقوم المربّي باختيار أنواع الحمام التي يسهل تربيتها ويمكن شراءها برأس مال بسيط ومن هذه الأنواع: الحمام البلدي، والحمام الكرزلي، والحمام الأسترالي.

الخبرة تمكّن الشخص فيما بعد من شراء أنواع الحمام غالية الثمن والقيام بتربيتها، لأن لتلك الأنواع رعاية خاصة بها، ومما يعطي المربي الخبرة أيضًا هو التعرض لكافة المشكلات التي تحدث أثناء القيام بتغذية الحمام، وأثناء مرضه، فتقوم بأخذ تلك الخبرة والفائدة من الأنواع رخيصة الثمن، بحيث تستطيع الأكل منها أو بيعها أو إطلاق سراحها.

بعد أن تأخذ الخبرة الكافية يكون باستطاعتك شراء أنواع الحمام الغالية الثمن، ومن تلك الأنواع: حمام الزينة، والحمام الغزار، ثم تبدأ بعد ذلك في زيادة المكسب الحقيقي من مشروع تربية الحمام، فيجب عليك المحافظة على التكلفة المتوازنة لصحة الحمام والاهتمام بغذائه فهذا يعد شيئًا ضروريًا.

الانتباه لعدد الطيور

يجب على  الشخص المربي للحمام مراعاة عدم شراء كميات كبيرة من الحمام ثم وضعها في قفص حجمه صغير، حتى لا يكون القفص مزدحمًا، فيتسبب ذلك في حدوث شجار وتنافس بين الحمام على الأماكن طلبًا في الراحة والاستقرار وأن يكون للواحد منها عش خاص به، لذا قد يضطر المربي إلى أن يوسّع القفص أو أن يبيع بعضًا من الحمام.

إضافة القش للحمام

يوضع الكثير من القش داخل أقفاص الحمام، لنتأكد أن الحمام لا يقوم باستخدام الريش الذي تلوث بسماد أو غيره، ويؤدي ذلك إلى التقليل من الأمراض التي قد تنتشر بين الطيور والحمام.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: تعرف على 27 فائدة لأكل الحمام للصحة والبشرة والشعر والرجل والمرأة الحامل

تنظيف قفص الحمام

يجب على المربّي الحرص على القيام بتنظيف قفص الحمام كل شهر مرةً على الأقل، لضمان عدم تراكم فضلات الحمام، بالإضافة إلى استخدام الروث كأفضل أنواع الأسمدة للنبات، ويؤثر عدم نظافة المكان على فرخ الحمام بشكل سلبي يؤدي إلى مرضها أو موتها، لذا وجب على المربي الحرص على تنظيف المكان بالماء والصابون.

بتوفير الغذاء للحمام

يأكل الحمام مختلف الأنواع من الطعام، مثل القمح وما يصنع منه، وكذلك الأرز ومخلفاته، بالإضافة إلى تغذي الحمام على بقايا الطعام أو الشعير أو الذرة المطحونة، ويمكن للمربي القيام بدمج تلك المكونات معًا، أو تقديم العلف الجاهز الخاص بالطيور وبعض المواد الأخرى.

يحتاج الحمام إلى كميات معينة من الغذاء تساعده على عملية الهضم، لذلك على المربي أن ينتبه ويحرص على نسب وكميات الطعام التي تُقدّم للحمام في وجباتهم اليوميّة.

الاهتمام بعملية تزاوج الحمام

على الشخص المربّي القيام بعدة إجراءات مهمة أثناء فترة تزاوج الحمام، فيقوم بإبعاد الذكر لمدة شهرين عن الأنثى التي قام بالتعرف عليها، بحيث إنه ينساها عند عودته مرة أخرى ويستطيع التزوج بأنثى غيرها.

تباع بعض الأدوية الطبية التي تحوي فيتامينات مفيدة للحمام يمكن شراؤها، لكن على المربّي أن يتبع تعليمات الطبيب لمنع إصابة الطائر بمرض ما، وإذا حدث هذا يقوم المربي بعزل الطائر المريض فورًا، ويعتني به بعيدًا عن باقي السرب.

ليس للحمام مواسم تكاثر كباقي الطيور، فهو يتكاثر طوال العام، حيث إن أنثى الحمام تبيض بيضتان كل 45 يوم تقريبًا، ويمكنها أن تبيض كل 10 أيام في حالة وجود تحضين، ومدة حضانة بيض الحمام تتراوح بين 16 إلى 21 يومًا، بحسب الحالة التي يكون عليها الطقس، فأثناء فترة البرودة يأخذ البيض وقتًا أطول.

لبن الحمام يكون موجودًا في حوصلة كلا أبويه لمدة أسبوعين، ثم بعد مرور ثلاثين يوم تأتي مرحلة فقس البيض وخروج فرخ الحمام لتقوم بالتغذي على هذا اللبن، ثم تلك المرحلة يتمكن المربّي من أخذ فرخ الحمام ليقوم بتغذيتها آليًّا.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  معلومات عن الحمام الزاجل وأنواعه ومواصفاته وكيفية تربيته

أفضل أنواع الحمام للتربية

إذا هم الشخص ببدء عملية تربية الحمام فيجب أن يكون قادرًا على معرفة الفرق بين أنواع الحمام المختلفة وطرق تربيتها، بالتالي يكون قادرًا على التمييز بين الأنواع المتعددة المختلفة للحمام، لذلك بعد أن تعرفنا على أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات، الآن من خلال العناصر التالية سوف نتعرف على أنواعها:

  • أول نوع من أنواع الحمام هو الحمام البغدادي، يعرف هذا النوع أيضًا بالحمام البلدي، ويُعد من أرخص أنواع الحمام، ويكون مناسبًا لأن يربيه الإنسان في المنزل، حتى إن كان المربّي مبتدئًا.
  • أنواع أخرى من الحمام تُعد رخيصة في السعر كالحمام الهندي والكويتي، فهي أيضًا مناسبة في التربية للمبتدئين.
  • نوع الحمام الهزاز الذي يتميّز بأشكالٍ متنوعة كثيرة، ويتصف هذا النوع من الحمام بجماله، كما أنه يقوم بتأدية حركاتٍ مدهشة باستخدام ريشه بهدف التباهي، لذا تم اعتبار هذا النوع من الحمام أحد أنواع حمام الزينة.
  • الحمام النفاخ، يُعد هذا النوع من الحمام أقدم وأجمل أنواع الحمام، ويمكن تصنيفه كنوع حمام زينة بالفعل.
  • الحمام النمساوي الذي يتميز بكثافة الريش في منطقة الرأس، كما يتميز بتعدد ألوانه، لكن له عيب وحيد وهو الإهمال وعدم تقديم العناية والاهتمام لصغاره.
  • الحمام الصنعاوي الذي يتميز هذا الحمام بالحجم الصغير والصوت الجميل، ويكثر وجود هذا النوع من الحمام في مدينة صنعاء الواقعة باليمن، لأن أصله يعود إليها، وكذلك ينتشر في شبه الجزيرة العربية.
  • من أغلى أنواع الحمام هو الحمام البخاري، حيث يتميز هذا النوع من الحمام بشكل جميل وألوان خلابة وريشٍ كثيف.
  • آخر نوع هو الحمام الشيرازي، ويُعد هذا النوع كذلك من أجمل أنواع الحمام، فحين تراه تجده يتميز بذيله الطويل، وتعدد الوان ريشه، وانتشار الريش على كلتا قدميه، ولكنه بطيء الحركة ولا يطير إلا بشكل نادر.
  • الحمام البلدي يُعتبر من أفضل أنواع الحمام للتربية، لتميزه عن غيره بأشياء مثل شدة مقاومته للأمراض، وتحمله لتقلبات الطقس، ورخص ثمنه، بالإضافة إلى أنه يستطيع إطعام نفسه إذا شعر بالجوع، خاصةً أثناء طيرانه.

دورة حياة الحمام حتى وزن الذبح

ضمن إطار عرضنا أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات، سوف نتعرف على دورة حياة الحمام حتى وزن الذبح في السطور الآتية:

يتراوح عمر فرخ الحمام عنده بين خمسة شهور إلى سبعة أشهر، حتى يصل الحمام إلى فترة النضج الجنسي، فنجد أن فترة التفريغ تتراوح ما بين 17 يوم إلى 18 يومًا تقريبًا، وتكون فترة وضع البيض ما بين 34 إلى 40 يومًا، ونجد أن موعد الفقس في فترة الصيف يصل إلى نسبة 85% تقريبًا، أما خلال فترة الشتاء تكون 70% تقريبًا.

وزن الحمام عند الفقس يكون حوالي 15 جرامًا تقريبًا، وعند الذبح يجب التأكد من وصول حجم الحمام إلى 550 جرامًا على الأقل، ونسبة التفرق ما بين 1 إلى 28 يوم تكون 5% تقريبًا.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  طريقة عمل الحمام المحشي بالطريقة المصرية

علائق الحمام

تغذية حمام الأبراج تكون بإطعام الحمام الغير محبوس وهي على نفس مستوى التغذية للحمام العادي في فصل الربيع والصيف، لأن المحاصيل الشتوية تنضج ويتم دراستها، لكن في فصل الشتاء فيتم وضع بعض من المخلفات التي خرجت من مخازن الحبوب والأجران بجوار تلك الأبراج التي يتواجد عندها الحمام.

يفضل إطعام نوع  حمام الأبراج بعلائق تكميلية في المساء، وتتكون من نوع الذرة العويجة، كما أنه يفضل تناول ما يحتوي على فوسفات الكالسيوم مع باقي الأملاح المعدنية.

بالنسبة إلى تغذية حمام الحظائر فإنها تعتمد على الحبوب الكاملة، وتعد هذه الحبوب الكاملة مانحة لثلاث من مصادر الطاقة، مثل: بروتين البقول، والمصادر المعدنية، ومصادر أخرى كالفول البلدي واللوبيا، ويمكن التقليل بجعل نسبة الذرة الصفراء 70% ونسبة الفول البلدي 30%.

يستطيع الحمام التغذية على العلائق المحببة للدجاج، ويكون له الكثير من وسائل التغذية التي ذُكرت سابقًا، ويمكن للحمام التغذية بأقل التكاليف، مثل أن يتغذى على الخبز المنقوع، فيعد هذا الغذاء أقل تكليفًا من باقي الأغذية المقدمة للحمام.

مع الحرص على نقع الخبز في الماء جيدًا، قبل أن يقدم إلى الحمام، ويجب أن يكون الخبز غير عفن، وقد تلاحظ أن الحمام في بداية الأمر سيتجاهل الخبز، لكن مع الجوع سوف يأكله بالتأكيد، فالخبز المنقوع مفيدٌ جدًا خاصة للزغاليل، لذا يضع المربّي الكمية التي تناسب حوالي عشر حمامات وتتراوح من رغيف إلى رغيفين يوميًا.

يمكن وضع الزغاليل في بطارية وتقديم الغذاء لها عن طريق التزغيط الجماعي، ويتم ذلك باليد على عليقة من قمح بكمية نسبتها 25%، وفول بكمية نسبتها 50%، وتكون حتى عمر يصل إلى 28 يومًا، أما الماء فيتم استخدام الإبرة المصنوعة من البلاستيك، والعيب في هذه التغذية الآلية هو الزيادة في أجر العمال.

عندما يفقس بيض الحمام وتخرج فرخ الحمام يكون الغذاء الأول الذي تتغذى عليه هو اللبن، وهو سائل ذو لون أبيض مائل للصفرة، ويحتوي على 70 بالمئة من الماء، وعلى 17.5 بالمئة من العناصر البروتينية، ويحتوي على 2.5 بالمئة من العناصر المعدنية.

معلومات حول تربية الحمام للمبتدئين

بعد أن تعرفنا على أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات، نجد إن تربية الحمام تُعتبر من المشاريع التي يمكن الشخص ممارستها أثناء وقت فراغه، لذا تعد أحد المشاريع التي يمكن العمل عليها، لمساعدة الشخص على رفع مستواه المادي وأن تكون مصدر دخل إضافي.

يتكيّف الحمام مع جميع الظروف المختلفة في أي مكان على الأرض، فهو يتكيف مع أي طقس، ويزداد إنتاج الحمام بكثرة كل عام، ويُعتبر لحم الحمام من أجود أنواع اللحوم، فيتميز بطعمه الشهي اللذيذ، بالإضافة إلى سهولة أكله وهضمه، كما أن مخلفات الحمام تُعد من أهم أنواع الأسمدة وأغلاها سعرًا، يحتاجها المزارعون بكثرة.

بذلك يقل التنافس في السوق لمشروع تربية الحمام، كما أنه لا يحتاج إلى رأس مال كبير، بالإضافة إلى أنه من الأعمال الجميلة السهلة التطبيق، لذا يمكن للشاب أن يمارسها كعمل ثانٍ مجاور لعمل الأساسي الخاص، حتى يكون له عائد مادي سريع للغاية يستطيع توسيعه حسب رأس المال الذي يملكه.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  أهمية القرنفل لصحة وعلاج الحمام

مشاكل تحدث عند تربية الحمام

كما في كل مشروع في الحياة فإنه توجد بعض السلبيات والمشكلات التي قد تحدث أثناء العمل، فيجب على المربّي استيعابها وفهمها حتى يكون في استطاعته تحقيق النجاح الذي يتمناه ويهدف إليه من مشروع تربية الحمام.

من مشكلات تربية الحمام اعتبارها من الأشياء يتظاهر بها الإنسان في مناسباته الكبرى فقط وفي أثناء رفاهيته، وكذلك على الشخص المربّي العمل على تربية الحمام طوال أيام الأسبوع مما يكون خسارة لوقته وحاجة إلى الحرص الدائم على التنظيف والعناية بالحمام وهذا الشيء مجهد، ولا يستطيع المربي فعل عكس ذلك لأنه يكون سببًا في نقص إنتاج الحمام.

قد يقل أكل لحم الحمام خلال فترة الصيف، بسبب ازدياد إنتاج الحمام في تلك الفترة، لذا يفضل أن يكون الشخص الذي يقوم بتربية الحمام أن تكون لديه فكرة ومعرفة بطريقة التسويق لهذا الحمام بطريقة جيدة، لكن قد لا يتوفر هذا الخيار للكثير من الناس في جميع أنحاء العالم.

أمور يجب مراعاتها عند تغذية الحمام للمبتدئين

ضمن إطار عرضنا لأفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات سوف نتعرف على أشياء يجب مراعاتها عند تغذية الحمام للمبتدئين في السطور التالية:

يجب عدم رمي الطعام على الأرض حتى لا يتلوث ويتسبب في إصابة الحمام بالأمراض، واستهلاك الحمام للغذاء يزداد حين يكون لديه فرخ حمام.

إذا قام الشخص المربّي بخلط علف الحمام الناعم قد لا يستطيع الحمام تناوله، فالحمام يُفضّل أكل الحبوب الكاملة لا الحبوب الناقصة، ومن الملاحظات المهمة التي يجب على المربي معرفتها أن الحمام يتناول الغذاء أكثر في فصل الشتاء نسبة إلى فصل الصيف الذي يقلل فيه الحمام أكل الغذاء.

في فصل الصيف يكون النهار أطول من نهار فصل الشتاء، لذا يجب على المربي أن يزيد فترة الإضاءة للحمام لكي يحسن القدرة التناسلية ويحافظ على كفاءة مرتفعة في الخصوبة عند الحمام، كذلك يجب على المربي أن يحرص بشكل دائم على توافر أشياء للحمام المربَّى لديه  منها بعض الرمل الخشن والمخلوط المعدني.

شروط واجب توافرها في معالف ومساقي الحمام

المعالف لها أشكال متعددة وتوجد الكثير من المعالف للدجاج تناسب الحمام أيضًا، ومن الضروري أن تتوفر بالمعالف حواجز تمنع التلوث، أو أن يتم تزويد المعالف بغطاء مناسب، وأما المساقي فإن الحمام يحتاج إلى أن تكون عميقة حتى يستطيع الشرب منها، وتكون كذلك بعيدة عن مصادر التلوث أو ما يشابهها.

يحرص المربي على تنظيف المساقي والمعالف، خاصةً إن تشارك فيها الحمام مع الدجاج، ولا يوجد في ذلك ضرر ولكنها زيادة حرصٍ ونظافة.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  مشروع تربية الحمام البلدي في البيت

في هذا الموضوع قد عرضنا لكم أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات، وذلك نظرًا لاهتمام عدد كبير بتربية الحمام منذ القدم حتى يومنا الحالي، ويكون السبب وراء تربيته هو الحصول على أكله أو الحصول على سماد عضوي جيد من فضلات الحمام أو لإنشاء مشروع ربحي، حيث إن معرفة أفضل طريقة لتربية الحمام في 8 خطوات تتيح للشباب إمكانية البدء إنشاء مشروع لتربيتهم، ولكن عليهم معرفة أنواع الحمام المختلفة حتى يكونوا ملمين بكل ما يتعلق عن تربيتهم ويتعرفوا على المبالغ المالية التي يحتاجوها، ونتمنى أن نكون قد قدمنا لكم الإفادة المرجوة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.