الطفل كثير الحركة في عمر السنتين

الطفل كثير الحركة في عمر السنتين ، يرتبط تمرين الطفل ارتباطًا مباشرًا بسلامة النمو، لكن التمرين المتكرر للطفل لا يعني بالضرورة أنه يعاني من مشكلة مرضية، ما لم تكن المشكلة خارج النطاق الطبيعي ولا يستطيع الطفل التحكم في سلوكه، فيجب علينا البدء في إيجاد حل.

الطفل كثير الحركة في عمر السنتين

  • يعتبر التعامل مع الأطفال مفرطي النشاط تحديًا كبيرًا للآباء بسبب الضغط، قد يكون الأمر محرجًا أيضًا.
  • وقد تتفاقم المشكلة إلى درجة أن المدرسة لا تقبل هؤلاء الأطفال.
  • ومع ذلك، من الضروري التمييز بين الأنشطة الطبيعية للأطفال وفرط النشاط، وما إذا كان كل طفل يمارس الرياضة كثيرًا يعاني مما يسمى “فرط النشاط” Symptom، توضح هذه المقالة سبب هذه المشكلة وحلها.

يمكن التعرف على معلومات عن مهارات الطفل في عمر السنة والنصف وما هي أهم الأطعمة لهذا العمر أضغط هنا: مهارات الطفل في عمر السنة والنصف وما هي أهم الأطعمة لهذا العمر

تعريف اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه (ADHD)

هو أحد الأمراض المعقدة التي تؤثر على عمل الأطفال المدرسي وعلاقته بالعمر المدرسي، وعادة ما يتم تشخيصه على أنهم أطفال دون سن 7 سنوات وفقًا لمعايير محددة.

علامات فرط النشاط لدى الطفل

  • يتقرر أن علامات فرط النشاط لدى الطفل تبدأ بالظهور لدى الطفل منذ الصغر، وقد لا ينتبه لها الأهل ويعتقدون أنها طبيعية، وهناك مشكلة في المدرسة، ولكن قد يكون الطفل مفرط النشاط أو من نفس العمر يختلف الناس دون التسبب في فرط النشاط وممارسة الرياضة.
  • ما يحدد ذلك هو أنه بغض النظر عن المكان الذي يذهب إليه الطفل، فإن أداء التمرين المفرط يكون دائمًا مستمرًا.
  •  سواء في المنزل أو المدرسة أو في أي مكان آخر، لن يُظهر الطفل هذه السلوكيات في بيئة معينة فحسب، بل يجب عليه أيضًا إظهار سلوك تمارين مفرط لمدة لا تقل عن ستة أشهر قبل تشخيص حالته على أنه طفل مصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

خصائص وأداء الأطفال الذين يعانون من فرط النشاط

  • السلوك المتمركز حول الذات؛ إذا لم يكن الطفل مهتمًا بفهم مشاعر أو رغبات الآخرين، فسيستمر في مقاطعة حديثه ولا يمكنه الاستمرار في دوره الخاص، ليس لديه القدرة على التواصل واللعب مع أقرانه.
  • الاضطرابات العاطفية؛ يكافح الطفل للتكيف مع مشاعره وانفعالاته ويفقد أعصابه في المواقف والأماكن غير المناسبة.
  • الأرق وعدم القدرة على الجلوس على الكرسي بهدوء وعدم القدرة على الحركة، لذلك سيحاول الطفل الحركة عند الجلوس، أو السقوط من وضعه والركض، أو رفض أو رفض الجلوس على كرسي.
  • بغض النظر عن نوع الطلب، لا يمكنه إكمال المهمة التي يؤديها على سبيل المثال، ترى طفلك يبدأ في أداء الواجب المنزلي، ثم يتركه، ثم يقوم بعمل آخر.
  • قلة التركيز والانتباه، وإذا حاول شخص ما التحدث إلى الطفل مباشرة وطلب منه أداء مهمة محددة، وسأله عما إذا كان يفهم ما يُطلب منه، فيقول: نعم، ولكن إذا طُلب منه ذلك، فقد لا يتمكن من التكرار ما قيل.
  • عدد كبير من الأخطاء التي يرتكبها الطفل؛ وذلك بسبب عدم قدرته على التخطيط والتنفيذ، وليس بسبب التجاهل أو التدهور العقلي، مما قد يتسبب في تجاهله عن غير قصد.
  •  في بعض الحالات تظهر على الطفل علامات الإلهاء والإهمال، وغالبًا ما تحلم به أحلام اليقظة، كأن له عالمًا خاصًا ولا يهتم بما يحدث خارجه.

أسباب اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه

أظهر البحث العلمي العديد من العوامل، قد تكون هذه العوامل أحد أسباب اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه والتشتت، وتشمل هذه العوامل

  • العوامل الوراثية: أظهرت الدراسات أن وجود تاريخ عائلي لواحد أو اثنين من الوالدين سيزيد من معاناة الطفل احتمال حدوث هذه المشكلة.
  • العوامل العضوية: أظهرت الدراسات أن الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه يعانون من اضطرابات تخطيط كهربية الدماغ أكثر من الأطفال العاديين، وأشار بعض العلماء إلى أن سبب النشاط المفرط هو تلف خفيف في الدماغ، لكن الدراسات لم تقدم دليلًا حقيقيًا على ذلك.
  • عوامل نفسية: على سبيل المثال الضغط النفسي الذي يتحمله الأطفال أثناء نموهم، ومنها: المشاكل الأسرية، وطرق التربية، والتربية الخاطئة.
  • العوامل البيئية: مثل التعرض للتسمم وردود الفعل التحسسية لأنواع معينة من المواد الغذائية والصناعية.

كيفية التعامل مع الأطفال مفرطي النشاط

  • هناك عدة طرق للمساعدة في تنظيم أداء الأطفال مفرطي النشاط، على سبيل المثال:  اختر الأدوات والألعاب والوسائل التعليمية المناسبة لحالة الطفل.
  • ضع الطلاب في بيئة هادئة، دون تحفيز وتدخل، بدون الكثير من الألوان والرسومات والألعاب وما إلى ذلك.
  • اختر صديقًا للدراسة مع الطفل في بعض الأحيان يكون من الأسهل على الطفل أداء واجبه المنزلي إذا ساعده أحد الشركاء.
  • استخدم دفاتر الملاحظات دع الطلاب يعرفون المهام التي يجب عليهم القيام بها، والوقت اللازم للتعلم، ووقت اللعب للتعلم، ويجب أن يتم تذكير الأطفال باستمرار بالوقت.
  •  غالبًا ما يشعر الأطفال المصابون باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أن الوقت يمر بسرعة.
  • مقاطعة المهمة؛ بالنسبة للطفل المصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، من الصعب جدًا الجلوس لبضع ساعات لأداء واجباته المدرسية، لذلك يجب إعطاؤه استراحة، على سبيل المثال، بعد كل 20 دقيقة من الدراسة، يجب أن يستريح لمدة 10 دقائق.
  • حافظ على تنظيم طفلك وترتيب الأشياء بسهولة حتى يتمكن من الحصول عليها، وأعط مثالاً ضع الكتب والنشرات وملفات العمل معًا، واستخدم نفس الآلية عند تعليم الطفل؛ اجعله أسهل له في إكمال المهمة.

لا يفوتكم التعرف على معلومات عن سقوط الطفل الرضيع على راسه من الخلف والأعراض الخطيرة المصاحبة لذلك أضغط هنا: سقوط الطفل الرضيع على راسه من الخلف والأعراض الخطيرة المصاحبة لذلك

هناك عدة طرق لاستخدام الوسائل التعليمية حسب عمر الطفل

  • حل أوراق العمل من خلال الكمبيوتر، أو استخدام الإنترنت لقراءة الكتب بدلاً من الكتب الورقية.
  • التعزيز النفسي، لتوفير الدعم للطفل، وعدم السماح للتجارب السلبية أو السيئة بإحباط الطفل من الذهاب إلى المدرسة، ولكن لمحاولة جعل الطفل مليئًا بالثقة في نفسه وتحسين أدائه الجيد باستمرار.
  • تُمنح الجوائز للطفل فور أداء المهام التي يطلبها الطفل، على سبيل المثال، بعد الجلوس لإكمال واجباته، يمكنه الذهاب إلى الحديقة للعب أو لعب لعبته المفضلة أثناء فترة الراحة.

يمكن التعرف على معلومات عن اعراض التهابات البول عند الأطفال وأسباب زيادة خطر إصابة الطفل بالتهاب المسالك البولية أضغط هنا: اعراض التهابات البول عند الأطفال وأسباب زيادة خطر إصابة الطفل بالتهاب المسالك البولية

هناك عدة علاجات لفرط النشاط والإلهاء

إذا تم استخدام أكثر من طريقة في نفس الوقت لجعل العلاجات مكملة لبعضها البعض، فستكون أكثر فعالية، بما في ذلك: العلاج السلوكي: يعتمد هذا النوع من العلاج على تغيير سلوك الطفل و طرق مختلفة لتحسين أدائها، بما في ذلك

  • التنظيم الذاتي: يمكن استكمال التنظيم الذاتي دون تدخل علاجي خارجي، بما في ذلك المراقبة الذاتية والمتابعة.
  • علم الأطفال أن يتحكموا في أنفسهم في مواقف معينة، ثم بسط هذه السيطرة على مواقف متشابهة، وانتبه لأنفسهم وسلوكهم، فعندما يؤدي أداءً جيدًا، سيحصل على المكافأة التي يحبها ويشجعه على الاستمرار في تحسين أدائه.
  • تقوية الرمز: أي استخدام رموز مادية معينة، مثل وضع لوحة عليها للأعمال الصالحة.
  • إذا وضع كل عمل صالح نجمة على الصندوق، وكل عشرة نجوم يجمعها ، يمكنه أن يسأل عما يريده، وقد ثبت أن هذه الطريقة فعالة في علاج فرط النشاط وقلة الانتباه.
  • الاسترخاء: درب الأطفال على تهدئة أنفسهم من خلال تخيل أشياء مريحة، أو إرخاء عضلاتهم من خلال التدليك، على سبيل المثال تهدئة الأطفال.
  •  عقد السلوك: عندما يبرم أحد الوالدين أو المعلم عقدًا مع طفل في عقد مكتوب، يوافق الطرفان على شروطه، ويجب أن يكون عادلاً وإيجابيًا وواضحًا.
  • يؤدي الطفل الواجبات اللازمة، وفي المقابل يتلقى الهدية المتفق عليها في العقد.
  • التغذية الراجعة: وتشمل الشرح للطفل نتيجة السلوك الذي قام به، فمثلاً يرى الطفل سلوكه في الفيديو وينظر إلى سلوكه حتى يتمكن من فهم السلوك من زاوية أخرى ومحاولة التحكم في السلوك.

وفي النهاية تعرفنا على الطفل كثير الحركة في عمر السنتين وعلامات فرط النشاط لدى الطفل واستخدام الوسائل التعليمية حسب عمر الطفل وكل ما يخص الموضوع.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.