محتوى يحترم عقلك

نسبة الشفاء من سرطان المريء

نسبة الشفاء من سرطان المريء يوجد بعض الأمراض التي تسبب خطورة كبيرة على صحة الإنسان ولا يكون لها علاج مثل أنواع معينة من السرطانات، ولكن مع تطور الطب أصبحت هذه الأمراض من المُستطاع علاجها ومنها سرطان المرئ، وفي غضون ذلك سوف نوضح لكم نسبة الشفاء من سرطان المريء، وكيفية علاجه.

نسبة الشفاء من سرطان المريء

  • عندما يكون الشخص مُصاباً بسرطان المرئ فيكون هناك إعتقاد من البعض أن سرطان المرئ لا يمكن شفاؤها.
  • لكنه عند إكتشاف مرض سرطان المرئ والقيام بتشخيصها في بدايتها، فمن الممكن أن تصل نسبة الشفاء من سرطان المرئ إلى درجة عالية، وهي حوالي تسعين بالمائة.
  • حيث أن ذلك يكون مُتوقفاً على قياس حجم المريء عند المريض.

ما هو سرطان المريء؟

  • يُعرف سرطان المريء بأنه عبارة عن أنبوب طويل وفارغاً، يجري من الحلق إلى المَعدة، حيث يُساهم المريء على القيام بنقل الطعام الذي يقوم ببلعه من نهاية الحلق وحتى المعدة للعمل على الهضم.
  • في الغالب قد يبدأ سرطان المريء في الخلايا المُبطنة داخل المريء، كما يُمكن أن يحدث سرطان المريء في أي منطقة على طول المريء.
  • حيث يتم إصابة الكثير من الرجال بمرض سرطان المريء، بالمقارنة بالنساء فيكون أقل.
  • يعد سرطان المريء هو السبب السادس المؤدىَ إلى الوفاة، كما أن معدلات حدوث هذا المرض قد يختلف حسب الموقع الجُغرافي.
  • حيث أنه تكون المُعدلات في إزدياد لحالات سرطان المريء، نتيجة لإستعمال التبغ والكحول، أو عند إتباع عادات غذائية خاطئة والبدانة أيضاً.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول أعراض سرطان المعدة في المرحلة المبكرة والمرحلة المتقدمة من خلال الرابط التالي: أعراض سرطان المعدة في المرحلة المبكرة والمرحلة المتقدمة

ما هي أعراض سرطان المريء؟

يوجد أعراض تظهر على الشخص الذي يُصاب بمرض سرطان المريء، وهي منها:

  • قد يشعر المريض بصعوبة في البلع، يعني عُسر البلع.
  • خُسارة الوزن بشكل مُبالغ فيه وغير مقصود.
  • الشعور بأوجاع وآلام منطقة الصدر، مع ضغط أو الشعور بالحَرقان.
  • أيضاً يشعر المريض بعُسر الهضم ويكون متفاقماً، أوالشعور بحرقان في المعدة.
  • من الأعراض الأخرى لسرطان المريء، السُعال وبحة في الصوت.
  • أما عند إكتشاف سرطان المريء مبكراً، فلا يظهر أي علامات أو أعراض.

ما هي أسباب سرطان المريء؟

  • لا يوجد سبب محدد قد يؤدي إلى سرطان المريء.
  • فقد يحدث سرطان المريء عند العمل على تطور الخلايا في المريء وتواجد أخطاء في السلسلة الوراثية.
  • حيث أن هذه الأخطاء تجعل الخلايا تقوم بالإنقسام خارج السيطرة.
  • كما يعمل تراكم الخلايا الشاذة في حدوث ورم في المريء، من الممكن أن ينمو إلى أن يصبح متمكناً من مُهاجمة الأجسام القريبة، ثم إنتشارها بعد ذلك إلى أجزاء أخرى من الجسم.

يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات حول شكل الورم السرطاني بالصور وأعراضه وأسبابه وأنواعه وطرق علاجه عن طريق الرابط المعلن: شكل الورم السرطاني بالصور وأعراضه وأسبابه وأنواعه وطرق علاجه

ما هي عوامل الخطر في سرطان المريء؟

من العوامل التي تؤدي إلى سرطان المريء هي مايلي:

  • حدوث تهيج مُزمن في المريء، قد يساعد في التحولات التي تتسبب في سرطان المريء.
  • عندما يوجد مرض إرتجاع المريء GERD, عند الشخص، فقد تكون من إحدى العوامل التي تؤدي إلى حدوث سرطان في المريء.
  • عندما يكون الشخص مُدخناً، يكون أكثر عُرضة لسرطان المريء.
  • عند حدوث تغيرات سرطانية في خلايا المريء، فقد يعمل هذا على تواجد سرطان المريء.
  • عندما يكون الشخص يعتاد على شُرب الكحوليات.
  • كما إن الشخص البدين هو أكثر عرضة لمرض سرطان المريء.
  • عند وجود إرتجاع صفراوي.
  • البلع بطريقة صعبة بسبب العضلة العاصرة في المريء التي لا تنبسط، أي عند تعذر الإرتخاء المريئى، فيكون هذا من إحدى العوامل أيضاً للإصابة بالمرض.
  • من العوامل الأخرى والمؤدية لسرطان الرئة، الإعتياد على شُرب السوائل ويكون ساخن بشكل شديد جداً.
  • عندما لا يقوم الشخص بتناول ما يكفي إحتياجاته من الفواكه والخضروات.
  • كذلك فإن خضوع الشخص للعلاج الإشعاعي على منطقة الصدر أو البطن، من العوامل الخطرة والتي تؤدي إلى سرطان المريء.

ما هي مُضاعفات سرطان المريء؟

عندما يحدث توسع في سرطان المريء، فمن الممكن أن يتسبب ذلك في الكثير من المضاعفات وهي التالي:

  • عندما يحدث إنسداد في المريء، قد يجعل في هذا الوقت أن الأطعمة والسوائل تصبح من الصعب المرور في المريء.
  • أيضاً عند وجود الألم الشديد، فمن الممكن لسرطان المريء الذي تفاقم أن يتسبب في الألم.
  • من الممكن لسرطان المريء أن ينتج عنه نزيفاً في المريء، فبالرغم من أن هذا النزيف يكون بشكل تدريجي، فإنه من الممكن أن يحدث هذا النزيف بشكل مُفاجيء وطارئ.

للمزيد من المعلومات حول اعراض سرطان المعدة والمريء وأسبابه وعلاجه يمكنك النقر على الرابط المرفق: اعراض سرطان المعدة والمريء وأسبابه وعلاجه

متى يزور مريض سرطان المريء الطبيب؟

  • عندما يظهر على الشخص المُصاب بالمريء لأي أعراض قد تظهر عليه، فمن الممكن أن يؤدي هذا إلى خطورة كبيرة عليه.
  • فيجب على المريض فوراً الذهاب إلى الطبيب حتى يتم تشخيصه، وعمل الفحوصات وذلك لتحديد العلاج في تلك هذه الحالة.

ما هي طُرق الوقاية لمنع تطور سرطان المريء؟

من الممكن إتخاذ بعض الإجراءات للخفض من الإصابة بسرطان المريء، فيكون ذلك مثل التالي:

  • الإقلاع عن التدخين: عندما يكون الشخص مُدخناً، فيجب إعلام الطبيب بذلك حتى يستطيع الطبيب أن يُعطيه العلاج المُناسب له.
  • تناول الكحول بشكل مناسب: عندما يرغب الشخص في تناول الكحوليات فيجب أن يشرب الكحوليات بإعتدال، وذلك بالنسبة للبالغين.
  • يجب القيام بتناول الفواكه والخضروات بشكل كبير، حيث يتم تناول الكثير منها حتى يقي نفسه من الإصابة بسرطان المريء.
  • التمكن من المحافظة على وزن سليم وصحي، حيث أن السمنة تضر بصحة الجسم مما يجعله يؤدي إلى حدوث سرطان المريء، وبهذا يجب التحدث مع الطبيب لوضع خطة مناسبة تساهم في خسارة الوزن.
  • فإذا قامت المرضى بعمل تلك هذه الخِطط، فسوف يجعل ذلك يعمل على نسبة الشفاء من سرطان المريء بنسبة كبيرة.

ما هي طُرق تشخيص سرطان المريء؟

يوجد العديد من طُرق التشخيص لمريض سرطان المريء، والتي تشمل الآتي:

  • التنظير الداخلي: حيث يحتوي تلك هذه الإختبارات والإجراءات التي يتم إستخدامها للقيام بتشخيص سرطان المريء على الآتي:
    • من خلال إستخدام مُنظار لفحص المريء أي التنظير الداخلي، فعن طريق هذا التنظير يقوم المريض بإدخال أنبوب يكون مرن وبه عدسة فيديو أسفل الحلق حتى الوصول للمريء.
    • فبهذا المنظار الداخلي قد يقوم الطبيب بفحص المريض، لكي يبحث عن السرطان أو يبحث عن المناطق الأكثر تهيج.
    • العمل على جَمع مجموعة من النسيج للقيام بإختبارها وهي ما يُسمي بالخُزعة.
    • كما يتم إستخدام منظار يختص بالعُبور من الحلق إلى المريء بالمنظار الداخلي، وذلك للقيام بجمع عدد من الأنسجة المُشتبه فيها وهي الخُزعة.
    • كما يتم إرسال عينة من النسيج إلى المعمل للعمل بالكشف عن الخلايا السرطانية.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول اعراض سرطان البلعوم والحلق وطرق العلاج من خلال الرابط التالي: اعراض سرطان البلعوم والحلق وطرق العلاج

ما هي أنواع سرطان المريء؟

يتم تقسيم سرطان المريء حسب نوع الخلايا التي يُشارك بها السرطان، والتي تُساهم في تعريف نوع سرطان المريء المُصاب في العمل على تحديد خيارات العلاج، وأنواع سرطان المريء التالي:

  • السرطان الغُدي.
  • سرطان الخلية الخرشفية.
  • كما يوجد أنواع أخرى من سرطان المريء الصغيرة والنادرة، مثل:
  • سىرطان الجلد، وسرطان القنوات الصفراوية.
  • الساركوما، واللمفوما.

ما هي طُرق علاج سرطان المريء؟

يوجد مجموعة من العلاجات المختلفة والمتنوعة والتي تؤثر في نسبة الشفاء من سرطان المريء، وهي التي يقوم بتحديدها الطبيب، ومنها الآتي:

  • جراحة سرطان المريء: يمكن أن يقوم الطبيب بعمل جراحة لمريض سرطان المريء لإستئصال الأورام الصغيرة جداً، فإن كان السرطان صغير فسوف يتعين ذلك على الطبقات السطحية من خلال المريء والتي لم تنتشر.
  • حيث يتم التوصية بإزالة السرطان مع الأنسجة الصحية التي مُحاطة به، فقد يتم عمل إجراء هذه الجراحة عن طريق المنظار بمروره تحت الحلق حتى المريء.
  • إعداد جراحة لزوال المريء عن طريق إستعمال شقوق كبيرة من خلال أدوات جراحية خاصة.
  • عمل دعامات للمريء.
  • العلاج الكيميائي.
  • العلاج الإشعاعي.
  • العلاج الإشعاعي الكيميائي.
  • فبذلك وبعد هذه العلاجات المختلفة من الممكن إرتفاع نسبة الشفاء من سرطان المريء.

لقد قمنا في هذه المقالة بالتعرف على نسبة الشفاء من سرطان المريء، وما هو سرطان المريء، وما هي أعراض سرطان المريء، وما هي أسباب سرطان المريء، وما هي عوامل الخطر في سرطان المريء، وما هي مُضاعفات سرطان المريء، ومتى يزور مريض سرطان المريء الطبيب، وما هي طُرق تشخيص سرطان المريء، وما هي أنواع سرطان المريء، وما هي طُرق علاج سرطان المريء.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.