الفرق بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي

الفرق بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي قد يكون في بعض الأعراض التي تنتاب المرأة أثناء فترة حملها، فالطلق بوجه عام هو ذلك الشعور الذي ينتاب المرأة آخر فترة حملها، لذا سنعرض عبر موقع زيادة التفاصيل التي يمكن التفرقة بها بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي.

الفرق بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي

من الممكن أن يختلط الأمر على بعض النساء في التفرقة بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي، مما يجعل الكثير من السيدات تذهبن للطبيب للتعرف على تلك التقلصات التي تكون في شكل طلق.

على ذلك سوف نوضح الفرق بين الطلق الحقيقي والطلق الكاذب، ليكون الأمر بشكل تفصيلي وواضح.

1- الطلق الكاذب

هو تهيئة الجسم وتدريبه على الولادة القادمة، والذي قد يحدث في الأسبوع العشرين من فترة الحمل، حيث يكون نتيجة توسع عضلات الرحم للاستعداد للولادة

قد تصل فترة التقلصات بالطلق الكاذب إلى 30 ثانية وقد يستمر الأمر على دقيقتين، وإذا استمر وقت أكثر من ذلك فمن الأفضل زيارة الطبيب للاطمئنان.

اقرأ أيضًا: ألم الطلق بالتفصيل

2- الطلق الحقيقي

هو الطلق الذي يحدث للمرأة الحامل قبل الولادة، وهو على ذلك يعتبر مؤشراً لموعد الولادة، حيث تتطور تقلصاته من الآلام الخفيفة إلى الآلام الكاملة التي تزداد حتى وقت الولادة.

تصل مدة الطلق الحقيقي إلى مدة تتراوح بين 30 ثانية إلى 70 ثانية، والتي قد يحدث حينها شد أو بعض التقلصات التي تكون على هيئة موجات تبدأ من الخلف وتنتقل إلى الأمام مع مرور الوقت، حيث تكون تلك التقلصات منتظمة في حدوثها.

طرق للتعرف على الطلق الحقيقي والطلق الكاذب

تتبعاً للتعرف على الفرق بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي، يوجد الكثير من الطرق التي يمكن التفرقة بها بين الطلق الحقيقي والطلق الكاذب، حيث يمكن التمييز بين كلاً منهما من خلال تتبع الطرق التالية:

1– مدة الانقباض

هناك فرق بين الطلق الحقيقي والطلق الكاذب يمكن التنبؤ بهما من خلال تتبع مدة الانقباض حيث تكون في:

  • الطلق الكاذب: تختلف مدة الانقباض عن الأخرى، كذلك قد تزول التشنجات التي تعاني منها المرأة عند المشي أو أثناء القيام بأي حركة، مما يجعلنا نتأكد بأنه طلق كاذب.
  • الطلق الحقيقي: يبدأ ذلك النوع من الطلق بآلام بمنطقة أسفل الظهر، الذي سرعان ما ينتقل إلى الجانبين ثم يتحرك ليصل على البطن، حيث تكون انقباضات الطلق الحقيقي مصحوبة باتساع في عنق الرحم والذي يعتبر تمهيداً ومساعده على دفع الجنين لخارج الرحم أثناء فترة الولادة.

2– الفترة بين التقلصات والتشنجات

تتبعاً لذكر الفرق بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي نتطرق إلى التعرف على الفرق بين فترات التقلصات في الطلق الكاذب والطلق الحقيقي

حيث يعتبر هذا العرض أحد العلامات التي يمكن التمييز بين الطلق الحقيقي والطلق الكاذب من خلالها، حيث يمكن التمييز بينهم من خلال إتباع الفترة بين حدوث التقلصات أثناء فترة الحمل، حيث تكون في:

  • الطلق الكاذب: تعرف بتقلصات براكستون هيكس، والتي تحدث على فترات غير منتظمة، فلا يمكن تحديد فترة ثابتة بين كل تقلق والذي يليه.
  • الطلق الحقيقي: هو أحد علامات الولادة، حيث تبدأ به الولادة الفعلية، ويكون منتظم في آلامه وانقباضاته والمدة التي بين كل انقباضه والتي تليها، إلا أن المرأة الحامل قد تجد أن الطلق الحقيقي تستمر مدته إلى مدة أطول في كل مره عن التي قبلها، وتكون أكثر تتبعاً مع اقتراب موعد الولادة.

اقرأ أيضًا: أعراض الطلق في الشهر التاسع

أسباب حدوث الطلق الكاذب والطلق الحقيقي

قد يكون هناك بعض الأسباب التي يمكن من خلالها التعرف على الفرق بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي، والتي تزيد من آلام الطلق بوجه عام، حيث تشتمل تلك الأسباب على النحو التالي:

1- أسباب حدوث الطلق الكاذب

هناك العديد من الأسباب التي يرجع حدوث الطلق الكاذب إليها والتي تشتمل على:

  • زيادة نشاط الأم وزيادة تحركاتها أثناء قيامها بالأنشطة المنزلية وتنظيف المنزل خلال فترة الحمل.
  • امتلاء المثانة للمرأة الحامل بالبول مما يتسبب في حدوث الطلق الكاذب على هيئة تقلصات بسبب احتباس مياه التبول.
  • زيادة حركة الجنين في الأشهر القريبة من موعد الولادة داخل الرحم.
  • تعرض بطن المرأة الحامل إلى الضغط أو الاحتكاك القوي أثناء فترة حملها.
  • انخفاض نسبة السوائل في جسم المرأة الحامل وتعرضها للجفاف.
  • زيادة ممارسة العلاقة الحميمة، حيث يتسبب السائل المنوي في حدوث بعض التحفيزات لانقباض الرحم.

2– أسباب حدوث الطلق الحقيقي

نتيجة اتساع عنق الرحم تمهيداً لحدوث الولادة، حيث يحدث بعض التمديدات العضلية بعضلات الرحم نتيجة بعض الانقباضات التي تحدث به خلال فترة حدوث الولادة.

اقرأ أيضًا: ما هي أعراض الطلق في الشهر السابع؟

وصف الطلق الكاذب والطلق الحقيقي

هناك بعض الصفات العرضية التي يمكن معرفة الفرق بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي من خلالها، نذكر منها التالي:

1- وصف الطلق الكاذب

استمرارًا لما بدأناه من عرض الفرق بين الطلق الكاذب والطلق الحقيقي فها نحن نستعرض أهم ما يوصف به الطلق الكاذب.

من الممكن أن يكون الطلق الكاذب غير مريح إلا أنه ليس مؤلم، حيث هناك بعض الصفات التي يتصف بها الطلق الكاذب والتي هي على النحو التالي:

  • يبدأ الطلق الكاذب في الثلث الثالث والأخير من الحمل، الذي في الغالب قد يحدث في ظهير اليوم أو في المساء، وهذا الوقت الذي تكون فيه المرأة الحامل قد قامت بالكثير من الأنشطة المنزلية الشاقة، مما يتسبب بدورة في حدوث بعض التقلصات والشد بعضلات الرحم.
  • قد يزداد أو يحدث الطلق الكاذب نتيجة بعض المحفزات التي منها لمس بطن المرأة الحامل أو الضغط عليها، أو نتيجة لامتلاء المثانة أو نشاط الجنين الزائد، أو نتيجة لتغير المرأة الحامل لوضعية جلوسها أو عند الوقوف لفترات طويلة.
  • يبدأ الطلق الكاذب مع بداية الشهر التاسع من الحمل إلا أن ليس جميع السيدات الحامل تعاني منه خلال فترة حملهن.

2- وصف الطلق الحقيقي

يوجد بالطلق الحقيقي بعض الصفات التي يمكن من خلالها التعرف على أنه طلق حقيقي ومؤشراً على اقتراب موعد الولادة:

  • تبدأ أعراضه بالانقباضات والشعور بالألم بعد اليوم 280 من حدوث تلقيح البويضة، وهي الفترة التي تقترب من موعد الولادة.
  • تبدأ الانقباضات في الرحم بشكل تدريجي من آلام بسيطة على فترات متباعدة والتي سرعان ما تزداد على فترات متتالية ومتقاربة كلما أقترب موعد الحمل حيث تصبح 5 دقائق أو أقل في كل نوبة من نوبات الانقباضات.
  • قد تصل مدة الانقباضات بين كل واحدة والتي تتلاها 30 إلى 60 ثانية، وتكون متكررة وقصيرة في مدته النوبة الواحدة.
  • يشبه ألم الطلق الحقيقي ذلك الألم الذي يحدث أثناء فترة الطمث، إلا أنه أكبر منه في شدته.
  • يزداد ألم الطلق الحقيقي مع القيام بأي أنشطة منزلية ولا يزول مع الراحة أو الاسترخاء، لكنه يزول بعد الانتهاء من عملية الولادة.
  • يبدأ ألم الطلق الحقيقي بألم بمنطقة أسفل الظهر الذي يتحرك مع الوقت لينتقل إلى منطقة البطن، مما يتسبب بشعور ألام يحيط منطقة البطن بأكملها.
  • هناك بعض العلامات الأخرى التي تدل على أن الطلق الذي تعاني منه المرأة الحامل هو طلق حقيقي، والذي منها أن يكون آلم المخاض أكثر حدة مع زيادة النشاط الحركي ولا يقل مع تغير الوضعية.
  • كذلك قد تكون ضمن علامات الطلق أنه حقيقي حدوث آلام يشبه آلام المعدة يكون مصحوباً بإسهال.
  • قد يصاحب آلام الطلق الحقيقي حدوث انكسار للغشاء أو الكيس الجنيني ونزول السائل الأمنيوسي على شكل قطرات أو تدفق، في حالة حدوث ذلك في موعد الولادة الطبيعي أي بالشهر التاسع.
  • من الممكن أن يصاحب الطلق الحقيقي خروج إفرازات مهبلية تشبه المخاط، وهو أمر طبيعي من علامات الولادة.

اقرأ أيضًا: متى ولدتي بعد الطلق الكاذب؟

طرق للتقليل من حدة التقلصات المصاحبة للطلق الكاذب

هناك بعض الطرق التي يمكن اتباعها للتقليل أو خفض آلام الطلق الكاذب، والتي تشتمل على:

  • قومي بتغيير نشاطك الذي تقومين به من خلال تغير وضعية الجلوس أو الجلوس في حالة الوقوف لفترة طويلة.
  • يمكن المشي خلال تلك الفترة من الحمل للتقليل من حدة ألم الطلق الكاذب، أو أخذ فترة من الراحة والاستلقاء في حالة القيام بمجهود أثناء قيامك بالأنشطة المنزلية.
  • الاستحمام بماء دافئ لمدة نصف ساعة لتقليل تلك التقلصات العضلية بالرحم.
  • ممارسة بعض تمارين الاسترخاء من خلال تمارين التأمل أو اليوجا أو تمارين تطويل التنفس.
  • تناولي قدر كافي من المياه والتي تعمل على تقليل الإصابة بالجفاف مما يمنع حدوث الطلق الكاذب.

على ذلك فكلاً من الطلق الكاذب أو الحقيقي علامات على اقتراب الولادة أو القيام بنشاط بدنى زائد أو نقص السوائل بالجسم، فلا تدعى إلى القلق.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.