الفرق بين طيف التوحد والتوحد

الفرق بين طيف التوحد والتوحد كبير، وعلى الرغم من وجود تشابه بين الاثنين ألا أنه يوجد فرق يستطيع الناس بمعرفته التفريق بينهم بسهولة، لذلك يقدم موقع زيادة الفرق بين طيف التوحد والتوحد من خلال الفقرات القادمة.

الفرق بين طيف التوحد والتوحد

يخلط الكثير من الناس بين التوحد وطيف التوحد وذلك بسبب عدم معرفتهم للفرق بين الاثنين، ويسعى الكثيرين إلى التعرف على الفرق بين طيف التوحد والتوحد، خاصةً إذ كان أحد من ذويهم مصاب بإحدى المرضين وتم تشخصية به.

يتم تصنيف التوحد على أنه عبارة عن نوع من أنواع طيف التوحد؛ ألا أن طيف التوحد يظهر على الطفل بشكل أقل حدة، حيث إن المصاب به يتمتع بقدرات عقلية جيدة؛ عكس مريض التوحد الذي يظهر في أغلب الأحيان أنه يعاني من تأخر عقلي بسبب ظهور بعض ردود الأفعال الغريبة عليه.

1- مرض التوحد Autism

مرض التوحد يبدأ من الطفولة ويستمر مع الطفل لبقية حياته، وهو عبارة عن حالة مرضية تصيب الطفل وتؤثر على نمو عقله بالشكل السليم، بالتالي تؤثر على سلوك الطفل ومهاراته الاجتماعية.

لازال الأطباء لا يعرفون ما هو السبب الأساسي وراء مرض التوحد، وما هو السبب الذي يجعل نسبة الإصابة به بين الذكور أكثر من نسبة الإصابة بين الإناث، ألا أن عدد كبير من الأطباء قد أجمعوا أن السبب وراء هذا المرض عوامل وراثية.

تختلف أعراض التوحد عن طيف التوحد وهذا ما يجعلهم يتساءلون؛ ما هو الفرق بين طيف التوحد والتوحد؟

اقرأ أيضًا: ما هو طيف التوحد

أعراض التوحد

يلاحظ الآباء إصابة أبنائهم بمرض التوحد في بداية حياتهم، وذلك لأن الأعراض تبدأ في الظهور على الطفل بعد العام الثاني من ولادته ويتم تشخيصه بالمرض، ومن أشهر الأعراض التي تظهر على الأطفال المصابين بمرض التوحد:

  • البعد عن الآخرين وعدم الرغبة في التفاعل معهم، ومهما حاول الناس التفاعل مع الطفل لا يستجيب فعند مناداته باسمه لا يلتفت لمن ينادي، ولا يقوم بالتواصل بالعيون مع الناس ولا حتى آبائه، كما إن مرضى التوحد أغلبهم عند قيامهم بالتفاعل مع آبائهم يقومون بالتكلم بكلمات غير مفهومة.
  • يظهر على الأطفال المصابين بمرض التوحد عدم قدرتهم على ترتيب أفكارهم، بجانب عدم مقدرتهم على نطق الكلام بالشكل الصحيح، ويقومون بعكس الضمائر والتكلم بأفعال غير صحيحة.
  • أغلب الأطفال المصابين بمرض التوحد يظهر عليهم الهوس الشديد بترتيب الأشياء في مكانها.
  • يقوم بعض الأطفال بالتلفظ بعبارات واحدة بشكل متكرر أو تكرار القيام بحركات معينة لفترة طويلة.
  • أغلب مصابين التوحد يتحسسون من لمس الآخرين لهم خاصة عند القيام بلمسهم في منطقة الرأس، كما يظهر عليهم فرط الحركة والاندفاع وعدم التمييز بين الأشياء الخطرة والآمنة.
  • يعاني أغلب مصابين التوحد من مشكلة في التكيف مع وجود أي تغير في الروتين اليومي.
  • التوجه إلى الأفعال العدوانية، وسرعة الانفعال وإظهاره عن طريق قيام الطفل بالضرب ويمكن أن يتفاعل بعض الاطفال مع الموقف عن طريق إيذاء أنفسهم.
  • يعاني الطفل المصاب بالتوحد من وجود صعوبة في التركيز أو فهم الكلمات التي تقال له وإذا فهمها تكون ردود أفعاله بطيئة ولا يتفاعل مع ما يقال.

أسباب مرض التوحد

يُعتقد أن الجينات هي العامل الأساسي وراء الإصابة بمرض التوحد وذلك لأن العوامل الوراثية تقوم بالتأثير على الجينات المكونة للطفل وهي ما تجعل نمو عقله يتأثر، وبسبب تساؤل الكثير عن الفرق بين طيف التوحد والتوحد، يسعى الأطباء لإظهار الفرق عن طريق التعرف على الأسباب، ومن أهم الأسباب التي تم ذكرها:

  • ذكرنا أن الوراثة تلعب دورًا هامًا في إصابة الطفل بالتوحد، وذلك لأنها تتسبب في انتقال الجينات من الآباء إلى الأبناء.
  • زواج كبار السن، فالجينات يحدث فيها العديد من التغيرات مع تقدم العمر مما ينتج عنه العديد من المشاكل للأطفال.
  • تعرض الأم في فترة الحمل إلى مشاكل في نسبة السكر في الدم أو تناولها لبعض الأدوية أو الكحوليات في بداية فترة الحمل يتسبب في ظهور أعراض التوحد على الطفل.

اقرأ أيضًا: حالات شفيت من التوحد بالقرآن

2- طيف التوحد (ASD)

طيف التوحد تم تمييزه على أنه الحالة المرضية التي تصيب الأطفال في بداية حياتهم خاصة في سنوات الحياة الأولى، ويكون عبارة عن قلة تفاعل بين الأطفال ومن حولهم، وتكون قلة التواصل ناتجة عن وجود تأخر في نمو العقل يتسبب في صعوبة فهم الطفل لما حوله، لكنه عادة ما يتغير عندما يكبر الطفل، وهذا هو الفرق الأساسي بين التوحد وطيف التوحد.

تم تشخيص طيف التوحد على أنه مجموعة من الأمراض التي تصيب الجهاز العصبي وتؤثر على النشاط، وتختلف الأمراض في شدتها من طفل إلى آخر، وبذلك نستنتج أن التوحد عبارة عن نوع من أنواع طيف التوحد.

أعراض طيف التوحد

تتشابه أعراض طيف التوحد مع أعراض التوحد، حيث إن المصاب بطيف التوحد يظهر عليه عدم قدرته على التفاعل مع الناس وتجنبه المستمر للتفاعل البصري، كما أنه يعاني من تأخر في الفهم فلا يفهم ما يقال له بسهولة، بجانب أنه يقوم بالتحديق في مكان واحد لفترة طويلة.

الفرق بين طيف التوحد والتوحد أن أعراض طيف التوحد تكون أقل حدة من التوحد، والمصاب بطيف التوحد يمكنه في بعض الأحيان أن يفهم ما يقال له ويتفاعل معه حتى لو تفاعل بسيط.

أعراض طيف التوحد المبكرة

الجدير بالذكر أن طيف التوحد يمكن أن يصيب الأطفال بعد عام واحد من ولادتهم، وتظهر العديد من الأعراض على الطفل في هذه الفترة، وممن أهم الأعراض التي تظهر هي:

  • يظهر على الطفل في الشهر السادس من عمره أنه لا يستجيب بالابتسامات أو ردود الأفعال على اللعب التي تلعبه أمه أو أقربائه معه.
  • في الشهر التاسع حتى الوصول إلى سنة لا يقوم الطفل بتقليد الأصوات ولا الحركات التي توجد حوله، كما إنه لا يظهر أي أصوات كلام.
  • لا يقوم الطفل بتحريك رأسه ولا يحرك يده.
  • بالرغم من تقدم عمر الطفل ألا أنه لا يستطيع أن يتحدث حديث يزيد عن الكلمتين.

اقرأ أيضًا: ما هو مرض التوحد

علاج التوحد وطيف التوحد

على الرغم من تطور التكنولوجيا الحديثة، ألا أنه إلى الآن لم يتم اكتشاف علاج للتوحد، وأغلب العلاجات التي يتلقاها الأطفال في العيادات تكون علاجات أولية يمكنها أن تكسب الطفل القليل من المهارات التي تساعده في التواصل مع الناس لكنها لا تقضي على المرض.

وفي إطار التعرف على الاختلاف بين طيف التوحد والتوحد نقوم بالتعرف على طرق علاجهم، حيث إن طرق العلاج تكون وحدة في الحالتين؛ ومن أهم هذه الطرق:

  • اهتمام الآباء بعلاج مشكلة النطق لدى أطفالهم، فمشكلة النطق يمكن أن تتسبب في العديد من المشاكل للطفل خاصة في تواصله مع زملائه في المدرسة، وتغلبه على هذه المشكلة يمكنه أن يحسن من نفسيته عن طريق تواصله بالكلام مع زملائه أو أهله.
  • التوجه بالطفل إلى العيادات التي يمكنها أن تقوم بمعالجته عن طريق الطرق الطبيعية التي تهتم بتطوير مهارات التفكير لدى الطفل.
  • تلقي الطفل للعلاج النفسي السلوكي الذي يساعده على اكتساب سلوك أفضل من خلال تلقي الطفل لجميع جلسات العلاج والتي تساعده في تطوير مهارات التواصل.
  • تناول الأدوية التي تساعد الطفل على الهدوء، خاصة الأطفال الذين يعانون من فرط في الحركة أو عصبية مفرطة تؤدي لقيامهم بأذى أنفسهم أو أذى غيرهم.

التباين بين التوحد وطيف التوحد يتسبب في خلط الكثير من الناس بينهم، لذلك من المهم التعرف على الفرق حتى يستطيع الآباء مساعدة أبنائهم في تلقي العلاج المناسب.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.