محتوى يحترم عقلك

الفرق بين الاسمنت الأبيض والأسود

الفرق بين الاسمنت الأبيض والأسود كبير جدًا، وهو من المواد التي تُستخدم في البناء والأعمال العُمرانية المُختلفة، وله الكثير من الاستخدامات الضرورية، ويمتاز بالكثير من الخصائص التي تجعله يدخل في الكثير من الصناعات، ويُتيح موقع زيادة إمكانية التعرف على بعض أنواعه.

الفرق بين الاسمنت الأبيض والأسود

يُعتبر الأسمنت بشكل عام من المواد المُهمة التي تُستخدم في البناء، عند إضافته إلى بعض المواد الأخرى، فهو العنصر الرئيسي ببناء كل من السدود والأرصفة، والأنفاق، والطُرق، وتختلف أنواع الأسمنت عن بعضها البعض، ويُمكن معرفة الفرق بين الاسمنت الأبيض والأسود من خلال تحديد بعض الأمور.

  • المواد الخام: حيث يُعد الفرق بين الاسمنت الأبيض والأسود في تركيبة كلٍ منها، فيتركب الأسود منها من أكسيد الحديد والمنجنيز بنسبة كبيرة جدًا.. على خلاف الأبيض.
  • الطاقة المُستهلكة: يستهلك تصنيع الأسمنت الأبيض طاقة مُرتفعة جدًا، بينما الأسود لا يحتاج إلى استهلاك قدر كبير منها.
  • النعومة: يمتاز الأسمنت الأبيض بملمسه فائق النعومة.. بينما الأسود قد يكون خشنًا بعض الشيء عند مُقارنته بالأبيض.
  • الوقود: يُستخدم الوقود في الفُرن المُستخدم في تصنيع الأسمنت، ويكمن الفرق بين الاسمنت الأبيض والأسود في نوع الوقود المُستخدم في كلٍ منهما، فيُستخدم في تصنيع الأبيض النفط؛ لتجنب تلوثه، بينما في الأسود يتم استخدام الغاز الطبيعي، وزيت الوقود، والفحم.
  • التكلفة: ترتفع تكلفة صناعة وتداول الأسمنت الأبيض كثيرًا، عند مُقارنتها بالأسود.

اقرأ أيضًا: اسعار الحديد والاسمنت اليوم

ماهية الأسمنت الأسود

يُعتبر الأسمنت الأسود هو أحد أكثر الأنواع شيوعًا، وهو من المواد المُهمة التي يتم تصنيعها في الكثير من الدول؛ نظرًا لتعدد استخداماته، فهو المادة الأساسية التي تُستخدم في صناعة الخرسانات.. والعديد من المواد الأخرى، ويُستخدم في ربط الرمال، والحصى، وبعض أنواع الصخور الصلبة.

1- كيفية صناعة الأسمنت الأسود

غالبًا ما يكون الأسمنت الأسود متوفرًا في هيئة مادة جافة ومُتجانسة، تمتاز بالعديد من الخصائص التي تجعله قابلًا للمُعالجة، ويتكون من المادة الخام “الكلنكر” بنسبة 100%، كما يُمكن استخدام بعض المواد البديلة “الرمل أو الحجر الجيري”، حيث يستهلك الكلنكر طاقة عالية عند تصنيعه، فمن خلال استخدام البدائل يُسهم ذلك في المُحافظة على البيئة، والموارد الطبيعية، والحد من انبعاث الغازات الضارة.

2- استخدامات الأسمنت الأسود

تتعدد استخدامات الأسمنت الأسود؛ مما جعله من أبرز الصناعات في الكثير من الدول، نظرًا إلى ما يمتاز به من خصائص تتناسب مع الكثير من الاستخدامات.

  • يُستخدم في صناع البلاط بأنواعه المُختلفة.
  • يُسهم في لصق العديد من المواد؛ حيث يُستعمل أثناء البناء في ملء الفراغات ولصق الأحجار ببعضها، مما يؤدي إلى الحد من تكون الشقوق والثقوب.
  • يتم اللجوء إليه في أنواع من الديكورات المنزلية وفي التشطيب النهائي.
  • صناعة المسابح، وفي الترميم؛ لما يمتاز به من مُعامل تمدد واسع المدى.
  • يُعد من المواد سهلة التشكيل؛ لذا يُستخدم في صناعة الديكورات الخارجية.
  • يُستخدم في بناء الطُرق والكباري وأعمال الترصيف.
  • يُعد من المواد التي تُستخدم في صناعة علامات المرور على الطريق، بالإضافة إلى المطبات الصناعية؛ بما يُساهم في الحفاظ على الأمن والسلامة.

3- مُميزات الأسمنت الأسود

يمتاز الأسمنت الأسود بالكثير من الخصائص “فيزيائية وكيميائية” التي تجعل الاعتماد عليه بشكل كبير في البناء والعمارة، والكثير من الاستخدامات الأخرى.

  • تتميز حبيبات الأسمنت بالنعومة والخفة الأمر الذي جعلها مُناسبة لعمليات البناء؛ فكُلما كانت الحبيبات صغيرة وناعمة كُلما زادت فُرصة تفاعلها مع الماء وزيادة قوتها.
  • تتأثر قوة الأسمنت وشدته بحرارة التفاعل وكمية الماء المُستخدمة، وحجم الحُبيبات ونسبة المُركبات الداخلة في صناعتها.
  • يمتاز الأسمنت الأسود بقدرته العالية على التحمل، وتستمر فعاليته لفترات طويلة، دون الحاجة إلى استبداله.
  • غير مُكلف ويسهل استعماله.
  • مقاوم للرطوبة وعوامل الجو، وبالتالي يُعد مقاومًا للصدأ.
  • يتصلب بسرعة كبيرة؛ لذا يُعد عامل لحام مثالي لا يتطلب الكثير من الوقت.

4- عيوب الأسمنت الأسود

على الرغم من مُميزات الأسمنت الأسود العديدة، إلا أنه يحتوي على بعض العيوب، حيث إن سُرعة تصلبه تُعد من المُميزات والعيوب في نفس الوقت، حيث تتسبب تلك الخاصية في صعوبة استخدامه في الأجواء الباردة، كما أن عدم نعومته بالشكل الكافي يجعل من الصعب تفاعله في بعض الأحيان.

اقرأ أيضًا: طريقة تنظيف السيراميك الخشن من الاسمنت الأبيض

ماهية الأسمنت الأبيض

يُعتبر الأسمنت الأبيض أحد المكونات الأساسية التي تدخل في البناء مُنذ القدم، فتجد أن جميع البنايات على مدار الحضارات القديمة تم استخدام فيها الأسمنت الأبيض، والذي يختلف عن الأسود في الكثير من الأمور، فتجد أن الفرق بين الاسمنت الأبيض والأسود كبير، وغالبًا ما يُطلق عليه “البورتلاندي”؛ نسبة إلى نوع من حجر البناء المُستخدم في “بورتلاند”، حيث إنها تُشابهه في طريقة الصُنع.

1- كيفية صناعة الأسمنت الأبيض

هُناك بعض العوامل التي تؤثر في صناعة الأسمنت الأبيض، حيث تؤثر في جودته، وطريقة صُنعه، وتتمثل كيفية صُنعه في عدة خطوات رئيسية، فيتكون من مجموعة من المواد الخام المُتمثلة في “الجبس الأبيض، الأسمنت، الكلنكر”.

  1. حتى يتم الحصول على المادة الخام من الأسمنت الأبيض لا بُد من القيام بعملية السحق والتكسير أولًا، ويجب مُراعاة فحص تركيز المادة الخام؛ فغالبًا ما يكون هُناك عدد كبير من الأكاسيد المُركزة في جُزيئات المادة، ويتم تكسير المكونات بصورة فردية.
  2. بعد فحص المواد الخام تبدأ عملية الطحن، والتي تتم من خلال استخدام مطحنة خاصة بها، بعد تأكد خلوه من الأجسام الأخرى.
  3. إضافة جميع المواد المُستخدمة في صناعة الأسمنت الأبيض، حيث يتكون من عدد كبير من المواد الخام بخلاف الأسمنت الأسود، والتي تزداد فُرص فصلها عن بعضها.
  4. في الخطوة الرابعة يتم إنتاج أحد المواد الرئيسية التي يتكوَّن منها، وهي “الكلنكر”، وذلك من خلال استخدام نظام التسخين المُسبق، حيث تعتمد تلك العملية بشكل أساسي على الفُرن الدوار أو الفرن الحلزوني.
  5. آخر خطوات صناعة الأسمنت الأبيض هي التخزين، حيث يتم الاحتفاظ به في صومعة، واللجوء إليه عند الرغبة في استخدامه.

2- استخدامات الأسمنت الأبيض

يمتاز الأسمنت الأبيض بالعديد من الخصائص التي تجعله يُناسب الكثير من الاستخدامات، والتي هي واحدة من الفروق بين الأسمنت الأبيض والأسود، هذا بالإضافة إلى كونه أحد أهم مواد البناء.

  • يُستخدم في البناء؛ حيث يمتاز بلونه المُحايد ومقاومة الاحتراق.
  • الاستعانة به في الطُرق، فهو من الألوان المُلفتة للانتباه التي تُستخدم في بناء الحواجز التي تتوسط الطريق، بهدف وضوح الرؤية في الظلام وفي العوامل الجوية الشديدة.
  • يُستخدم في عملية التشطيب، حيث يُمكن عدّه مادة لاصقة أو استخدامه كديكور؛ لما يتميز به من الملمس الناعم المقاوم للاشتعال.
  • يُعد مُناسبًا للاستخدام في المسابح، فهو مُضاد للماء ويمتاز بطول عُمره الافتراضي، مما يجعله موفرًا في الاستخدام.
  • يُستخدم كفاصل بين أحجار الأرضيات، كما يُستخدم في طلاء أرضيات المخازن والمستودعات؛ مما يجعل من الإضاءة أفضل.
  • يُمكن استخدامه في صناعة هياكل الخرسان.

3- مميزات الأسمنت الأبيض

يُمكن أن يكون الفرق بين الاسمنت الأبيض والأسود في مُميزات كُلًا منهما، حيث يمتاز الأبيض منه بالكثير من الخصائص التي تجعل البناؤون والعُمال يفضلون استخدامه.

  • يُعد لون الأسمنت الأبيض هو أول ما يُميزه، فهو من الألوان المُحايدة التي تُلائم جميع الألوان الأخرى، مما يجعل من استخدامه في الديكورات والتشطيبات أفضل، كما يُمكن اتخاذه كأساس وطلائه بألوان أخرى فيما بعد، بما لا يؤثر على الحصول على درجة اللون المطلوبة.. بخلاف الأسود.
  • يُعتبر مُضادًا للماء، فهو أحد المواد التي تمتلك روابط قوية تجعله يُقاوم تأثير الماء، لذا يُستخدم في البناء والعمران دون اعتبار رطوبة المكان.
  • يمتاز بنعومة الملمس؛ مما يجعله مُناسبًا لتشطيب الفواصل بين الأحجار والطوب.

اقرأ أيضًا: طريقة عمل الجبس في المنزل

4- عيوب الأسمنت الأبيض

غالبًا لا يكون الأسمنت الأسود له عيوب هائلة، على غرار الأبيض مُنه، فبالرغم من استخداماته ومُميزاته المُتعددة إلا أنه ينتج عنه بعض التأثيرات السلبية أيضًا.

  • يتأثر الأسمنت الأبيض بعوامل الجو والعوامل الكيميائية، فتطرأ عليه الكثير من التغيرات التي تتسبب في إتلاف الغرض منه.
  • قد ينكمش إثر تعرضه إلى الماء؛ مما ينتج عنه إحداث الشقوق والثقوب.
  • تُعد مُعالجة الأسمنت الأبيض من الأمور التي تتطلب توافر بعض الظروف الخاصة؛ حيث يحتاج إلى عملية ترطيبه، والتي تستمر لأيام عدة.
  • لا تقتصر صناعة الأسمنت الأبيض على الأسمنت فقط، بل يتطلب الكثير من المواد الخام الأخرى، فيُعد مُستنزفًا للموارد بشكل كبير.
  • له تأثير سلبي على البيئة؛ حيث إنه أثناء عملية التصنيع يُصدر الأسمنت الكثير من الغازات الضارة والملوثة.
  • لا يُفضل استعمال الأسمنت الأبيض في الأعمال الإنشائية؛ بسبب ارتفاع تكلفته، كما أنه يُقاوم الضغط بشكل أقل من الأسمنت الأسود.

يُعد الفرق بين الاسمنت الأبيض والأسود كبيرًا؛ حيث يمتاز كُل منهما بخصائص وعوامل مُغايرة، ويُمكن أن يكون الاتفاق الوحيد بينهما في كونهما يُستخدمان في البناء.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.