أضرار التبرع بالدم وفوائده

أضرار التبرع بالدم وفوائده وشروطه تعد من الأمور الهامة التي يجب أن نلتفت إليها ونعرفها قبل الشروع في عملية التبرع بالدم، حيث يقوم البنك المركزي بالحصول على الدم من خلال التبرع به من قبل متطوعون من مختلف أنحاء العالم.

يجب أن تتم العملية وفق أسلوب ونهج معين، حتى تخرج بشكل سليم بلا أضرار على المتبرع، وهو ما سوف نستعرضه بالتفصيل أثناء نقاشنا أضرار التبرع بالدم وفوائده وشروطه من خلال موقع زيادة فيما يلي.

أضرار التبرع بالدم وفوائده وشروطه

أضرار التبرع بالدم وفوائده وشروطه

يجب أن نأخذ في اعتبارنا شيء هام جدًا، ألا وهو أن عملية التبرع بالدم لا تتسبب في أي أضرار سواءً كانت للمتبرع أو للشخص المستفيد من عملية التبرع إلا في حالة حدوث أخطاء طبية أو إهمال وغيرها من الأسباب، ومن أمثلتها:

  • الإصابة بالعدوى المرضية للمتبرع، فمن المهم أن يتم تعقيم المعدات التي يتم بها سحب الدم قبل وبعد عملية التبرع، وعدم استخدام الابر الملوثة والمستعملة.
  • الإصابة بالعدوى المرضية للمتبرع له، حيث من الممكن أن يتم حدوث تلوث لأكياس الدم، وفى بعض الأحيان يتم هذا عمدًا، ويسبب أمراض كالإيدز وغيرها من الامراض الناتجة عن التلوث.
  • ظهور الكدمات، فعندما يقوم الطبيب بوخز الإبرة في الوريد من الممكن بشكل كبير ظهور كدمات مكانها، ويختلف ألوان الكدمة فيمكن أن يتراوح لونها من الأصفر والأزرق حتى الأرجواني، وحتى تقوم بعلاجها، فيجب عليك استخدام الكمادات الباردة لعدة دقائق كل ساعتين إلى ثلاثة، وتحديدًا في أول يوم من التبرع.
  • استمرار النزيف يعد من الأضرار الشائعة كثيرًا، فعندما ينتهي التبرع بالدم، قد يستمر النزيف لبضعة ساعات، فيجب حينها أن تستمر في الضغط على مكان الإبرة مع إبقاء ذراعك مرفوعة فوق مستوى القلب لعدة دقائق، ولكن إذا لم يتوقف فيجب استشارة طبيب في أسرع وقت.
  • الشعور بالألم، ويحدث هذا الشعور في الأغلب عندما يتم وضع الإبرة في البداية، ويمكنك حينها استخدام المسكنات.
  • دوار وغثيان وهما من المشاكل الشائعة كثيرًا، فيشعر المتبرع بالدوار والغثيان والدوخة بعد عملية التبرع، لذا يجب عليه الانتظار بعدها لمدة 15 دقيقة ويشرب السوائل ويتناول وجبة خفيفة، وفى حالة أنها لم تزول بعد هذا الوقت، فيجب أن يقوم برفع قدميه لأعلى ويقوم باستشارة الطبيب حتى لا يحدث مضاعفات.
  • يمكن حدوث بعض الأعراض الأخرى كالإغماء وعدم الراحة والضعف، ولكنها لا تستمر لوقت طويل في الأغلب تنتهي خلال أول يوم من التبرع.
  • إذا كان الشخص يعاني من الوزن المنخفض أو لم يسبق له التبرع من قبل، فإنه من الممكن أن يتعرض لعدة أعراض منها ضغط الدم المنخفض أو صعوبات في التنفس، وفى بعض الأحيان يحدث تشنجات وتقلصات في العضلات.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: أهمية التبرع بالدم في الإسلام وشروطه وكيف تتم؟

فوائد التبرع بالدم

لا تقتصر عملية التبرع بالدم على الأضرار فقط، ولكن هناك أيضًا فوائد منها على سبيل المثال وليس الحصر:

  • حرق السعرات الحرارية، فإنه يحرق ما يمكن أن يصل إلى 650 سعرة حرارية.
  • يؤثر نفسيًا على الشخص ويجعل عنده شعور بالرضا، مما يؤدى لتقليل الضغط العصبي عندهم.
  • تقليل مستويات الحديد، فهو ليس دائمًا ذو فائدة، فإذا كان هناك الكثير منه، يعد ضارًا على الصحة، ومن الممكن أن يحدث ترسب على الكبد والقلب وغيرها من الأعضاء، مما يؤدى إلى مشاكل صحية كبيرة.
  • الأشخاص الذين يتبرعون ولو لمرة واحدة على الأقل خلال السنة، فإنهم أقل عرضة للإصابة بالسرطان والأمراض المتعلقة بالدم.

شروط التبرع بالدم

هناك عدة شروط يجب توافرها في المتبرع وهي كالآتي:

  • يجب أن يكون يتمتع بالصحة الجيدة، وليس لديه أية أمراض معدية، وأن يكون سنه يتراوح بين 18 -65 سنة.
  • وزن الجسم يلعب هو الأخر عاملًا هامًا، فلا يمكن أن يقل عن 50 كجم، ويجب أن تكون نسبة الهيموجلوبين نسبة معينة، وأن يكون كذلك معدل النبض بين 50-100 في الدقيقة الواحدة.
  • درجة الحرارة يجب ألا تزيد عن 37 درجة مئوية، وأن يكون معدل ضغط الدم أقل من 80/120 ملم زئبق.
  • ألا يقل عمر المتبرع عن 18 سنة، ولا يكون مصاب بأمراض معدية مثل الملاريا والإيدز والتهاب الكبد وغيرها من الأمراض المعدية، والمصابون بأمراض الدم الوراثية وحالات فقر الدم الحاد والأمراض المزمنة مثل السكر والضغط والسرطان.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: شروط التبرع بالدم للنساء وخطوات التبرع بالدم ونصائح قبل وبعد التبرع

أهمية التبرع بالدم

يعد التبرع بالدم من العمليات الهامة اللازمة، فبدونها سوف يتم فقدان العديد من الأرواح بسبب نقص الدم، فعلى سبيل المثال تحدث بعض الحوادث الضخمة ويكون بها إصابات كثيرة، فلا يمكن توفير هذه الكمية لهم.

بجانب أنه هناك بعض الأمراض والعمليات التي تحتاج لعمليات نقل الدم مثل السرطان، يمكن أيضًا أن نجد بعض فصائل الدم نادرة الوجود وعدد قليل جدًا هو من يحملها، فبدون التبرع بها سوف يموت حاملي هذه الفصيلة عند حدوث أي حادث، ويستخدم أيضًا في عمليات زراعة الأعضاء والحمل والولادة وعمليات القلب والأوعية الدموية.

يتم أخذ في المرة الواحدة حد معين من الدماء، والذي هو يتراوح بين 400 إلى 450 مليلتر.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: فوائد التبرع بالدم للمدخنين ونصائح هامة عند التبرع بالدم

عملية التبرع بالدم

عندما نقوم بذكر أضرار التبرع بالدم وفوائده وشروطه فلا يمكن أن نَغفل عن خطوات عملية التبرع بالدم، وهي كالآتي:

  1. تقوم بالذهاب سواء للمستشفى أو الوحدات المتنقلة المختصة بذلك، ويجب معرفة التاريخ الطبي الكامل الخاص بك في البداية وعمل فحص سريع لك، فيقوم الشخص بالاستلقاء ويقوم الطبيب بعمل تعقيم لمنطقة اليد بضمادة من الكحول.
  2. من ثم الضغط عليها عن طريق استخدامه لشريط حتى يتم ملء العروق في الدم، ومن ثم يقوم الطبيب بإدخال إبرة جديدة ومعقمة لم يسبق استعمالها من قبل، وتستمر مدة عملية التبرع بالدم لمدة تقارب العشر دقائق أو حتى يتم ملء الكيس.
  3. من ثم يقوم الطبيب بعد الانتهاء من التبرع بإزالة الإبرة من الجسم، ويضع الضمادة مكانها بشكل مضغوط حتى يوقف تدفق الدم، ويقوم بالجلوس لمدة 15 دقيقة على الأقل حتى لا يحدث أي أثار جانبية.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: هل التبرع بالدم مفيد لتجديد خلاياه

متى يمكن معاودة التبرع بالدم؟

يجب أن تمر فترة مناسبة حتى يتم حدوث ذلك، فينصح أن يتم في الأغلب بعد 6 شهور من التبرع السابق، وإذا كان هناك تكرار للتبرع فيمكن أن يتم من 3-4 أشهر، ويرجع هذا إلى الحالة الصحية للمتبرع، فيجب أن يكون مناسب صحيًا لهذا.

إجمال بعد تفصيل

بناءً على ما قمنا عرضه في المقال نجد أن:

  • أضرار التبرع بالدم وفوائده وشروطه كثيرة، ولكن هذا لا يمنع من ضروريته للحفاظ على حياة الملايين.
  • من شروط التبرع بالدم أن تكون صحة المتبرع جيدة.
  • من عيوب تبرع الدم أن يصاب المتبرع بعدوى مرضية.
  • من عيوب التبرع بالدم هو استمرار النزيف وعدم توقفه.
  • من فوائد التبرع بالدم أنه يساعد في حرق السعرات الحرارية.
قد يعجبك أيضًا