محتوى يحترم عقلك

تقسيم مصروف البيت بالتفصيل

يجب تقسيم مصروف البيت بالتفصيل بطريقة مبسطة، ففي ظل الظروف التي تمر بها الدولة من تغييرات اقتصادية وغلاء في الأسعار تسعى كل ربة منزل للتوفير في مصروف البيت، فهناك الكثير من السيدات يُعانون من أن مصروف البيت لا يكفي كل المتطلبات الشهرية، لذلك سوف نعرض كيفية تقسيمه بالتفصيل من خلال موقع زيادة.

تقسيم مصروف البيت بالتفصيل

لعمل ميزانية شهرية لمصروف البيت فهذا يحتاج إلى خطة، فهناك الكثير من الطرق المختلفة التي يمكن بها تقسيم المصروف وتختلف التزامات كل أسرة عن الأخرى على حسب التزاماتها الشهرية، لذلك تختلف طريقة كل ربة منزل فى طريقتها في تقسيم المصروف، ولكن هناك خطوط عريضة يمكن الالتزام بها وأول تلك الأساسيات التي يمكنك بناء عليها تقسيم مصروف بيتك.

 أول الأساسيات التي يجب وضعها في ذهنك عند البدء في تقسيم المبلغ الشهري، هو أن يتم تقسيمه بالأسبوع وليس على مدار أيام الشهر، لأن لتلك الطريقة مميزات عدة هي:

  • عندما تقومين بتقسيم الراتب الشهري ككل يتم ذلك على أربعة أسابيع، يكون من الأسهل تنظيم مصروفك وشراء مستلزماتك الأسبوعية، أكثر من أن يكون ذلك في شهر كامل، فتشعرين بصعوبة الأمر.
  • في حالة حدث أن الميزانية الأسبوعية قد هُدرت؛ فيُمكنك تجاوز الأمر في الأسبوع التالي من خلال إلغاء بعض البنود التي يُمكن الاستغناء عنها، فلا تشعري أن ميزانية أو خطة الشهر كلها قد هدرت.
  • شراء الاحتياجات بشكل أسبوعي يُساعد على توفير بعض المال الذي قد تحتاجين له في أي ظرف طارئ، كما أن تلك الطريقة تُساعدك على تنظيم أفكارك، فشراء مستلزمات سبعة أيام يُمكن تنظيمه بسهولة.

بتلك المميزات التي تم ذكرها يتبين لنا أن من أول الأساسيات التي يجب اعتمادها في ميزانيتك، هو أن تقومي بالتقسيم الأسبوعي، وذلك هو ما نصح به معظم من قاموا بتجربة تقسيم المصروف الشهري.

اقرأ أيضًا: كيف أوفر من مصروف البيت

الطريقة السليمة لتقسيم المصروف

بعد أن اتضح لنا أن التقسيم الأسبوعي هو الخيار الأنسب، يجب أن نوضح كيفية تقسيم المبلغ خلال الأسبوع حتى يُمكنك عمل خطة جيدة للصرف ويُمكنك ذلك من خلال الإطلاع على النصائح التالية:

1– تحديد البنود الأساسية

حتى يُمكنك تقسيم مصروف البيت بالتفصيل بشكل صحيح يجب عليكِ أولًا أن تقومي بتحديد البنود التي يجب إخراجها أولًا قبل البدء في تقسيم المبلغ، هو أن تقومي بإخراج الالتزامات الأساسية الشهرية، مثل الكهرباء، والغاز، وفواتير المياه والتليفون، والإنترنت، وغير ذلك من المصاريف الشهرية التي يتوجب عليك دفعها كل شهر.

2– البنود الأسبوعية

بعد إخراج المبالغ الأساسية من الراتب، تبدئين بتقسيم المبلغ المتبقي على أربعة أسابيع، وتبدئين في تنظيم المتطلبات الأسبوعية، من خضار وفاكهة ولحوم وغير ذلك من المصاريف اليومية الخاصة بالطعام والمواصلات الأسبوعية.

حيث تختلف كل أسرة عن الأخرى في ذلك الأمر، لذلك يجب على كل ربة منزل حصر احتياجاتها الخاصة خلال الأسبوع.

3– متابعة الإنفاق

في الكثير من الأحيان تشعر ربة المنزل أن المال قد هُدر ولا تعرف السبب وراء ذلك، فيُمكنك أن تقومي بكتابة المبالغ التي تم صرفها، لمعرفة المتطلبات الحقيقية خلال الأسبوع.

4– عمل بعض التعديلات

في بعض الأحيان يحدث بعض الأمور الطارئة التي تجعلك تقومين بتغيير الخطة، لذلك يُمكنك عمل بعض التعديلات على بعض المشتريات فيُمكنك في أحد الأسابيع تخفيض قيمة المشتريات من اللحوم لتعويض العجز الذي حدث في أحد الأسابيع.

5– الادخار

يُمكن ذلك من خلال أن تقومي بالتوفير بشكل أسبوعي من خلال التخلي عن بعض البنود التي يُمكنك توفيرها في حالة لم تكن ضرورية، ووضع المبلغ المدخر في مكان ما وعدم صرفه، بحيث تدخلي الأسبوع الجديد بالمبلغ الذي كنت قد قمت بتحديده في السابق، وانسِ تمامًا المبلغ المتوفر من الأسبوع السابق، بذلك يُمكنك مرة على مرة توفير مبلغ من المال.

6– طريقة تنظيم مشتريات الأسبوع

مع شرح كيفية تقسيم مصروف البيت بالتفصيل، يجب علينا أن نوضح الطريقة التي يتم بها تقسيم الطعام والمشتريات خلال الأسبوع، فيُمكنك وضع قائمة بالطعام الذي سوف تقومين بإعداده خلال الأسبوع، بحيث لا يتعدى المبلغ الذي قُمت بتحديده.

كما يُمكنك استغلال العروض التي تتواجد في بعض المحال التجارية الكبيرة، سوف تُساعد تلك الخصومات على توفير بعض المال.

اقرأ أيضًا: أهم الطرق التي تساعدك على توفير المال

أفكار يُمكن تطبيقها للتوفير

بعد عرض طريقة تقسيم مصروف البيت بالتفصيل، وجدنا أنه من الضرورى أن نقوم بعرض بعض الأفكار التي يُمكن تطبيقها سوف تُساعدك على ضبط الميزانية الأسبوعية الخاصة بك، وتلك الأفكار هي:

1– تنويع الوجبات الغذائية

يُمكنك التنويع بين الوجبات ما بين الوجبات البسيطة الغير مكلفة والوجبات التي تحتاج إلى مبلغ مالي، حتى يُمكنك الموازنة بين أيام الأسبوع، يُعد إدخال البقوليات في بعض أيام الأسبوع من الطرق التي تعمل على توفير بعض المال، مثل العدس، والفاصوليا والبازلاء وغيرها، فبالإضافة إلى قيمتها الغذائية فهي موفرة نوعًا ما في الميزانية الأسبوعية.

2– استغلال بقايا الطعام

من أحد الطرق الموفرة التي يُمكن أن تعتمديها، هو أن يتم تناول الطعام على يومين، ففي الكثير من الأحيان تقوم ربة المنزل بإعداد وجبة طعام مكونة من اللحوم والأرز ونوع من أنواع الخضار، ولكن يتبقى لديها بقايا من الخضار والأرز، فبدلًا من إلقائهم، عليك باستخدامهم في اليوم التالي، وهناك أكثر من طريقة يُمكنك تقديمه بها وتلك الطرق هي:

  • يُمكنك تقديم الطعام المتبقي كما هو بعد إعادة تسخينه.
  • أو شراء لحم وإعداده بجانب الأرز والخضار المتبقي، مما يُشجع أفراد الأسرة على تناوله مرة أخرى، ويكون بذلك قد وفرت شراء خضار.
  • الاحتفاظ به في الثلاجة مع تغطيته جيدًا وتقديمه في آخر الأسبوع.
  • استخدام مكونات غير مكلفة
  • الكثير من السيدات تتبع الطرق التي يتم الإعلان عنها في التلفاز، ولكن من مشكلة تلك الأنواع أنها تحتاج إلى العديد من المكونات التي قد تكون مكلفة بعض الشيء، لذلك عليك من أجل أن تستطيعين التوفير عليك استخدام أبسط المكونات التي تُساعدك على إعداد طعام شهي دون تكلفة عالية.

3– الاستفادة من العروض

عندما تجدين بعض العروض الخاصة باللحوم أو أحد أنواع الطعام التي تكون مكلفة، فعليك بانتهاز الفرص والاستفادة من العرض، وهناك يُمكنك تطبيق مبدأ التعديل الذي ذكرناه.

فمثلًا إذا وجدت أن هناك عرض رائع على منتجات الألبان، أو أنواع معينة من المنتجات التي تستخدمينها بكثرة، فيُمكن أن تأخذي مبلغ من المال الخاص بالأسبوع المقبل وشراء العرض بها، فتكونِين بذلك غطيت مشتريات الأسبوع المقبل ووفرت بعض المال.

اقرأ أيضًا: جدول تدبير مصروف البيت

4– الاستفادة من شوربة اللحم في وجبة جديدة

في حالة كنت قد قُمت بإعداد وجبة من اللحم، فإذا تبقى بعض الشوربة الخاصة باللحم أو الدجاج يُمكن الاحتفاظ بالمتبقي منها في المبرد، واستخدامها في طهي بعض الخضار في أحد أيام الأسبوع التي يكون فيها خضار فقط، حيث إن أغلب أنواع الخضار تحتاج إلى شوربة اللحم أو الدجاج أثناء الطهي.

بذلك نكون قد أوضحنا طريقة تقسيم مصروف البيت بالتفصيل من أجل الاكتفاء الشهري أو توفير بعض المال، فيُمكن تطبيق بعض تلك الخطوات على حسب احتياجات كل أسرة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.